Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية نعم انا القاتله الفصل الخامس عشر15 بقلم كاتبه ولكنH

 


رواية نعم انا القاتله 

الفصل الخامس عشر15

 بقلم كاتبه ولكنH


#نعم_انا_القاتله_البارت_15 

سما هو هو هو

توبا هو مين 

سما هو ده اللي أغتصبني.....

توبا انتي بتقولي اي ياسما

سما بقولك هو ده ياتوبا ده اللي اغتصبني 

انتي مش مصدقه صح طب انا هثبتلك 


سما بتطلع تليفونها وبتسمع توبا التسجيل اللي كان زي التسجيل اللي مع توبا 


التسجيل سما انا بحبك ياسما

توبا بتقعد من الصدمه وعماله بتفكر معقول مروان ازي 


توبا اسمعي ياسما انا عايزكي تروحي دلوقتي ومتجبيش سيره لحد عن اللي حصل بيني وبينك

سما انتي هتعملي اي

توبا لازم اتأكد من تطابق الصوت الاول ياسما


سما بتمشي وتوبا بتفضل لوحدها في المكتب 


توبا 

انتي حاسه ان هو طب ليه بتكدبي احساسك


توبا بتفضل تفكر وتفكر وبتروح تقف قصاد صورة ابوها


توبا لاول مره احس اني محتجالك قوي كده يابابا انت وحشني اوي 

قولي اعمل اي 

توبا بترفع ايدها لربنا وبتدعي ان ربنا يرشدها للطريق الصح 

وفجأة بترجع تبص تاني على صورة ابوها بتشوف حاجه غريبه 

توبا اي ده اي الورقه دي واي اللي جبها جوه صورة بابا


توبا بتاخد الصوره وبتطلعها من البرواز وبتلاقي وراها ورق كتير في بعضه وجواب


توبا بتشوف الورق بتلاقي تحاليل البنات المغتصبه اللي جتلها وتحاليل لبنات تانيه متعرفش عنهم حاجه 


والصدمه الكبيره 

ان التحاليل كلها بتقول ان المغتصب هو مروان


توبا بتقلب في التحاليل وهي مصدومه 

توبا بخوف  يارب ميكنش تحليلي فيهم يارب


توبا بتدور ومبتلقيش تحليلها وبتقرار تفتح جواب دكتور خيري 


الجواب 

انا الدكتور خيري وبكامل قواي العقليه 

بعترف اني ليا يد في قضية الاغتصاب الحاليا 

واني انا والدكتور النفسي الشهير بمروان نصر الدين 

لنا يد في القضيه 

حيث ان المتهم الاول مروان وهو المغتصب الحقيقي لكل جرايم الاغتصاب وهو الشخص المجهول على مواقع التواصل الاجتماعي 

ومن هنا كان يأخذ ضحايا ويأتي بهم على المستشفى 

وعندها جاء دوري بأن أمحي كل دلائل التحاليل لكي لا يكون هناك دليل 


في اخر الجواب 

توبا بمجرد ماتقرأي الجواب ده انا هكون مش موجود انا عارف اني غلط بس ارجوكي ولادي ومراتي ياتوبا 


توبا بعد ماتقرأي كل اللي موجود في الجواب ياريت تهربي 

مروان حاطط في كل مكان كاميرات حتي في بيتك 






وفي المكتب بس متقلقيش 

لما جتلك المكتب انا وقفت كل الكاميرات 

مروان كان بيرقبك ياتوبا في كل لحظه  

واسف عن اللي  هتسمعي بس مروان جوزك هو كمان اللي اغتصبك 

توبا مروان مش لوحدو مروان وابوه اكبر تجار اعضاء في البلد 

وكل حاجه ماشيه تحت امرهم 

اهربي ياتوبا مش هتعرفي تاخدي حقك 

القانون ليهم 


توبا بتقرأ الجواب وهي مش مستوعبه اللي هي بتقرأه 

وبتجلها الصدمه الكبيره لما بتعرف في اخر الجواب 

ان الداده جميلة مسافرتش الداده جميله اتقتلت 


توبا بتنهار من العياط وعماله بتفتكر داده جميله وانها مش هتشوفها تاني 


توبا وهي بتكلم نفسها طب هي عملتلك اي ليه تقتلها ده هي الوحيدة اللي بقيا من أهلي 


توبا عماله بتعيط وبتروح قالعه السلسله اللي ادتهالها داده جميله وعماله تبوس فيها 


توبا بتفتح السلسله بتلاقي في نحيه صورة الكرسي وفي نحيه صورة الداده جميله 


توبا بتحسس علي الصوره بتلاقي الصوره وقعت ووقع معاها ورقه 


توبا بتوطي تجيب الورقه واللي كان مكتوب فيها الحقيقه اللي هتحطم توبا 


وان اللي قتل أهلها هو مروان واخد كل حاجه منها 

وان لما كان بيساعدها ده كان من الاساس حقها 


وفي اخر الرساله

الداده جميله هتوحشيني ياضي عيني ساعة ماهتقري الكلام ده انا هكون مش موجوده بس لازم تعرفي ان اي حاجه عملتها واني فضلت ساكته العمر ده كله كان عشان خاطر ميقتلكيش نصر الدين 

بس مقدرتش اسكت اكتر من كده لما لقيتك بتحبي كمال وشيفاكي بعيني وانتي هتجوزي اللي قتل اهلك 






لما كمال ظهر قولت خلاص البت دي مش هتبقي لوحدها تاني 

واتأكدت من كده لما لقيته بيحبك 

ساعتها مقدرتش اسكت ووجهت مروان 

وانا عارفه اني ممكن مكنش موجوده بعد اللي هعمله 


سامحيني ياتوبا سامحيني يانن عيني يابنتي اللي مجبتهاش بطني وروحي اتعلقت بيها 


وجايز ده كان عقابي علي سكوتي كل السنين دي وانا شيفاكي مع اللي قتل اهلك قصاد عيني 

بس صدقيني كان غصب عني 


سامحيني يابنتي......


توبا بتنهار من كل الحقايق اللي عماله بتقراها 

وبترجع تاني للجواب بتاع خيري اللي كان حواه تحليل لسه هي مقرتهوش


توبا بتلاقي في قلب الجواب التحليل الاخير اللي بيكون ليها


توبا بتفتح التحليل وهي خايفة ولحد دلوقتي مش مستوعبه اللي هي بتقراه وبتشوفو 


توبا بتلاقي ان نتيجة التحليل زي بقيت التحاليل 

وان اللي اغتصابها هو فعلا مروان....... 



            الفصل السادس عشر من هنا


تعليقات