Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية احببت مجنونة الجزءالرابع4الفصل الرابع4بقلم نجمه براقه


رواية احببت مجنونة الجزءالرابع4

الفصل الرابع4
بقلم نجمه براقه


مسك 

بعد  ما خلصنا جزء من الاعلان،  سبتهم وروحت  اسأل  في  الجوازات عن حمزه بهاء  الدين، ولما  روحت  ملقتش حد  بالاسم  ده موجود في امريكا،  رجعت  تاني  لعبقرينو  وانا مضايقه 

مسك_ انت  مش  قولت  انك عرفت ان حمزه  موجود في لاس فيجاس  
عبقرينو _ ايوه 
مسك بخنقه _ ملقتش حد  بالاسم  ده هنا  خالص  يعنى  جينا امريكا على  الفاضي 
عبقرينو _ بقولك  شوفت كل  حساباتها وحساب اخوها ده وعرفت مكانه هو  اكيد  هنا 
مسك _واسمه ايه الحساب  دا بقا 
عبقرينو _ نسيت  تصدقي،  اوبا عندنا  مشكله  انا  معملتش حسابي  اجيب  الاب توب كنت  شفته دلوقتى
مسك بخنقه _ لاااء يا عبقرينو  حرام  عليك  بجد،  طب  وبعدين  
عبقرينو _ متقلقيش،  انا  عاوز لاب توب  او كمبيوتر وانا  هقدر  اوصلهم تاني 
مسك _ ساهله،  نشتري واحد  جديد 

طلعنا واحنا  في  الطريق  قابلنا زين  في  وشنا 
زين _ على  فين 
مسك _ رايحين مشوار كده  
عبقرينو _ اقولك  يا زين،  تعرف  محلات بتبيع أجهزة  كمبيوتر  ..  بدل  ما ندور كتير 
زين_ اه اعرف،  
مسك_ طيب  محتاجين العنوان  لو سمحت  
زين _ مش  هعرف  اوصفلكم  بس  ممكن  اروح  معاكم لو حابين 
مسك _ ينفع  يعنى 
زين _ اه طبعا  يلا بينا  
عبقرينو _ طيب  ايه رأيك  نروح  احنا  ومسك تقعد  هنا 
زين _ اوك يلا 
مسك _ ميرسي  يا شباب،  متتاخروش عليا  
عبقرينو _ اوك يلا باي  

مشيو وانا  روحت  اتمشا في  الشارع  شويه،  كان الجو  برد والسما مليانه غيوم،  وانا  مرتديه معطف بالون الاسود  ، وبعدين لقيت  مقعد جمب شجرة  وقعدت  عليه،  وكالعاده سرحت   ودماغي بقت تودي وتجيب...  افرض ملقتش سفيان،  افرض مكنش  موجود  او لا قدر  الله  يكون  ...  
ولو عايش  هيقابلني ازاي، تعبت من التفكير وبعدين  ميلت بدماغي  علي  الشجرة  وغمضت عيني  وفجاه  حسيت بحد قعد جمبي،  فتحت  عيني  بفزع 

مسك _ انت 
سيف _ ايوه  انا  
مسك  تقوم  وتمشي  خطوتين 
سيف _ وقفي مكانك  
مسك _ عاوز ايه 

قام وبدا يلف حولية  وهو  حاطط ايديه  في  جيبه وبكبرياء _ انتي  مديونالي باعتذار،  ها مستني  
مسك_ مغلطتش في  حآجه  علشان  اعتذر واحمد  ربنا  اني  مبلغتش عنك  
سيف_ اعرفك  بنفسي 
مسك _ متهمنيش مين ما كنت  عن اذنك  

وفجاه  لقيته  واقف قدامي  وببصلي بحده 

سيف _ سيف،  من اكبر زعماء الما.فيا،  25 صفقة سلاح 13   صفقة مخدرات  وادويه  منتهية الصلاحيه،  وعقاقير مخالفه،  ومش  هقولك  عدد اللي  ما.تو علي  ايدي علشان  مبعدش 
مسك _ حصلنا الرعب ممكن  توسع  بقا  

بصلي بغيظ  وبعدين شاور لراجل  وبعد  شويه بيجي  بالعربية  وبينزل منها  اربعه عمالقه وبيمسكوني ويدخلوني العربية  بالعافية 

زين 

 خلصنا المشوار  انا  و عبقرينو،  ورجعنا،  اول  ماوصلنا شفت  سيف بياخد مسك هو  ورجالته،  جريت عليه  انا  وعبقرينو،  لكن  ملحقنهوش  وكان خدها ومشي.. 

عبقرينو _ مسك اتخطفت يا ولادالكلا.ب 
زين _ متقلقش انا  هرجعها 
عبقرينو  بانفعال _ ترجعها ازاي،  بعد  ما يكونو ازوها،  انا  هبلغ البوليس  
زين _ اوعا تعمل  كده،  سيف مش  هيسيبك، انا هعرف  ارجعها صدقني
عبقرينو _ طيب لو مرجعتش النهارده  انا  هبلغ  
زين_ حتى  لو بلغت محدش  هيعملك حآجه،  انتو عرب ياريت  تفهم وتسيبني انا  اتصرف،  يلا ارجع  الاوتيل وانا  هجبها واجي 

معرفش ايه شدني لمسك علشان افضل ملازمها هي وفريقها بس  حاسيتها قريبه مني برغم  انها  غريبه  وعمري  ما شوفتها،  وكنت  خايف  عليها سيف يأذيها..  اتصلت  بيه  كتير لكنه بيديني مغلق وبعدين  قررت،  اروح  المكان  اللي  بياخد فيه  الناس لما  يحب  يعاقبهم 

سيف 
خدتها في العربيه وخدرتها، وطول  الطريق ساندها علي  كتفي،  وفجاه  تليفونها بيرن،  وبيكون المتصل بأسم مارو..  بصتلها وانا  بقول،  مارو البوي فريند طبعا،  فتحت  عليه  
سيف _ الو 
مراد _ الو..  مين  معايا  
سيف_ انت اللي  مين 
مراد _ دا رقم مسك صح 
سيف _الحقيقه  هي  مشغوله  في  التصوير  مش  فاضيه  ترد  حضرتك  تكون  مين عشان اقولها
مراد _ انا والدها لو سمحت  توصلها التليفون،   
سيف محدث نفسه _ دا انتو عيله  عاوزين  تتصفو،  خدام اهلكم علشان اوصلها التليفون

سيف_ اوك يامارو،  بس تخلص وهخليها تكلمك
مراد_ مارو؟ 
سيف _ رقمك متسجل كده  
مراد_ ماشي  يابني،   
سيف_ اوك،  باي  وبيقفل 

سيف _ قفلت معاه  وانا  بشبه علي  صوته لكن  مقدرتش  اعرفه..  
وصلنا الكوخ وشيلتها ورميتها علي  السرير  
وجبت كرسي  وقعدت  جمبها  وانا  ببوصلها بتوعد ومقرر اخسر.ها حياتها،  ولفت انتباهي السلسه  اللي  حطاها جه علي  بالي  ان اكيد  فيها  صور لاشخاص مهين عندها، حبيبها مثلا، مسكتها بأيدي وقبل ما افتحها كانت  فاقت  وفتحت  عينيها  وبدات تبص حواليها بدوخه 

سيف _  كل  ده نوم 

مسك  تقوم بسرعه  _ انا  فين  
سيف_ انتي  معايا 
مسك  بانفعال _ وجايبني هنا  ليه  انا  هوديك في  داهيه  
سيف يمسكها  من فكها بعنف  ويقترب منها  وينظر لها  بحده_ لسانك ده وقعك معايا،  كان  لازم  تعرفي  انا  مين  قبل  ما تجرأي وتتطاولي عليه  

مسك تشد في  ايده  بوجع _ اااه سيبني  
سيف بحده _ اشششش..  قومي 
مسك  بوجع _ انت  عاوز مني ايه 

سبتها وفتحت  الدولاب  وجبتلها قميص  ورميتو على  السرير  وقولتلها_ البسيه 
بصتلي باستحقار _ انت فاكرني زي البنات  اللي  هنا،  لو مخرجتنيش من هنا  هقتـ.لك 

سيف _ ههههه  تقتـ.ليني  مره  واحده،  انتي  عارفه  كام  زعيم فشلو في  الموضوع  ده

مسك بانفعال  _ افتحلي احسنلك 
سيف  بانفعال _ انتي  مش  هتمشي من هنا،  واخلصي البسي ده،  خمسه  وهرجع والاقيكي جاهزة، ومستنياني هنا 
مسك  تقرب منه  بهدوء وتبصله من فوق  لتحت _ كخ يابابا  افتحلي  يلا علشان  غلط علي سنك الكلام  ده 

استفزني برودها ف مسكتها  من شعرها وانا  ناوي اكسر منخيرها وقبل  ما اعمل  حآجه،  ابتدت طلقات الرصاص تضرب علينا من بره 

مسك _ ايه ده 
سيف _ ولا  كلمة  انزلي علي  الارض  بسرعه 
مسك _ الله  يخربيتك  علي  بيت  اللي  خلفوك،  هنموت بسببك 
سيف بيطلع مسدسات من جيوبه _ قولتي انزلي  علي  الارض  بدل ما اصفيـ.كي دلوقتى  

نزلت  على  الأرض  واحتمت بتربيزه وانا  تبادلت معاهم ضرب النار،  لغيت  ما سمعت  صوت  زين  من برة  بصيت من الشباك  بحظر  لقيته  بيتدارا ورا العربيه  وينده عليه  بخوف 

زين _ الحقني ياااسيف 
سيف بغيظ' يخربيتك  يا زين  ايه جابك دلوقتى  
مسك _ نهار  اسود  الواد هيموت،  انا  هلحقه 
سيف _ اقعدي  مكانك  
مسك _ انت  جبله،  اخوك  هيموت بسببك  وسع بقا 

بتيجي  تفتح  الباب  ف مسكت  ايدها  وشديتها نحيتي وبتحذير_ قولت  اقعدي  مكانك 
مسك  بدموع _ بس  زين  هيموت  

استغربت خوفها على  زين وهي  في  الوضع  دا 

سيف بحده _ انا  هجيبه،  وانتي  اياكي  تتحركي دا لو باقيا على  عمرك 
زين _ ياسيييف الحقني  هموت  

سبتها وجريت بسرعه  عن زين  وانا  بضرب  عليهم لغيت  ما وصلت  عنده 

سيف بغيظ _ ايه  اللي  جابك  هنا 
زين _ خطفت مسك ليه 
سيف _ مسك... جاي علشان  مسك،  هتودينا في  داهيه  الله  يخربيتك،  تعاله  هنمشي قبال بعض،  انا  هحميك اوك 
زين _ انا  خايف،  اكيد  هيصيبونا 
سيف  بحده _ اخلص  يا زين  هتمشي  قبالي وتتحاما في  اوكي 
زين _ اوكي  اوكي  يلا 

مشينا قبال بعض بسرعه بحيث يكون محتمي فيه  وانا  اللي  في  الوش،  وبيحصل تبادل طلقات،  وقبل  ما نوصل الباب  بثانيه،  طلقه جت في  دراعي،  ودخلت بسرعه  وقفلت الباب  

زين _ سيف  انت اتصبت 
سيف بألم_ بسيطه  متقلقش  
مسك _ الله  يخربيتك  ياشيخ  كانت  موتتك وخلصنا منك..  زين  انت  كويس  
سيف _ لو سمعت  صوتك  هفرغ المسد.س دا في  دماغك  
زين _ انا  كويس  بس  سيف  اتصاب
مسك _ قليل الادب،  بس  دا ميمنعش اننا نوديه المستشفى 
سيف بألم _ مستشفى  لا 
زين _ كده  هتموت لازم  مستشفى  
سيف  بزعيق_ قولت  لا ااه 
مسك _ وبعدين  يا زين  هنعمل  ايه 
زين _ معرفش 
مسك  _ اقولك،  سيبك  منه اتصل  على  الاسعاف 
سيف  بانفعال _ لو اتكلمتي تانى  هصفـ.يكي
مسك _ ياعم  اتنيل دلوقتي  مش  لما  تقوم الاول 

مسكت  المسدس  وضربت طلقه قريبه  منها  علشان  تسكت،  بس  بدال ما تخاف  شدت مني  المسدسات ورمتهم من الشباك 

مسك بانفعال _ حتى  انت وبتموت قليل الادب،  ما تتلم  بدل ما اندهلهم يكملو عليك 
سيف  بغيظ _ انتي  نسيتي  نفسك  يابت انتي..  كده  بقينا من غير  سلاح،  طيب  وربنا  بس  تخلص  الحفله لاصفـ.يكي 
مسك _ هاها دمك هو  اللي  هيتصفا يا فالح لازم نتصرف والا هتموت ان شاءلله 
سيف _طيب  اسكوتي،  زين  سخن سكينة  بسرعه 
زين _ هتعمل  ايه 
سيف _ هطلعلي الرصاصه  وتكوي الجرح
زين _ لا مقدرش  يا سيف 
سيف _ لازم  تقدر،  يلا متخافش 
زين _ مقدرش  
مسك _ انا  هقدر،  روح سخنها كويس  عاوزة  لونها احمر بلون اللهب 
سيف _ انتي  تقعدي على  جمب  احسن 

بصتلي بحده  وحطت صوباعها مكان   الرصاصه  وضغطت عليها وانا حسيت روحي بتطلع من شدة الألم  

سيف _ اااه انتي  بتعملي  ايه 
مسك  بحده _ انت دلوقتي  ممكن  تموت،  يعني  بطل قلت  ادب  وتسكت مش  فاضين لدوشتك،  بسرعه  يا زين  الزفت  هيتصفا 
سيف _ انتي  غبيه 
مسك _ قولت  اسكوت 
سيف _ هصف... 

وفجاه  بتحط ايدها  علي فمي وتبصلي بحده 

مسك _ يخربيتك  هي  ايه حكاية الصفيه معاك،  ارحم  نفسك  انت  من غيري  النهارده  هتموت،  محدش  هيلحقك،  اسكوت ممكن  

سكت ودي اول مره  حد  يمشي  كلامه  عليه،  وانا  بحدث نفسي  وبقول،  بنت غريبه بس  نخلص  من الفصل  دا وهوريكي 
وبيدخل علينا  زين  بسكينه سخنه 

مسك _ برافو يا زين،  هات القميص  اللي  هناك  ده وحطهوله في  بوقه ههههه 
سيف  بغيظ _ مش  هحط قمصان  اخلصي 
مسك _ يلا بس  علشان  هتوجعك مش  عاوزين  صراخ،  ..  الله  يلا يا زين  واقف  ليه  حطوله القميص في  بوقه وامسكه،  بسرعه  السكين  بردت 
زين  اوك،  وبيجيب القميص   لكن  سيف  بيمسك يرميه،  وبزعيق_ اخلصي  

وفعلا بتبتدي تطلع  الرصاصه  وانا  حسيت  روحي  بتطلع  من شدة  الألم  لغيت  ما خلصت وسندت على  الحيط 

مسك _ تمام  دلوقتي  هتكون كويس 
زين _ شكرا  يا مسك، بس اانتي  جبتي  القوة  دي منين 
مسك _ الظروف  بتحكم،  ومكنش في  حل تانى..  ساعده ينام  على  السرير  

سيف بتعب_ لا مش  عاوز 
مسك _ اسمع  الكلام،  دلوقتي  هتسخن ولازم  ترتاح 
زين _ مش  هينفع  ينام  هنا،  اكيد  هيرجعو،  سيف  اي رايك  تروح  معانا  الاوتيل  يكون  خفيت،  هناك  في  امن 
سيف  بتعب _ لا احنا  هنفضل هنا  البنت  دي مش  هتمشي  من هنا 
مسك _ اخوك  اتجنن يا زين،  انا  اقدر  امشي  حالا بس  ذوق مني  قاعده  معاك لغيت  دلوقتي  
سيف  بانفعال  _ هصفـ.يكي 
مسك _ ههههه  
زين _ يابني  تصفي مين  انت مش  شايف  نفسك،  خف الاول  بس  وبعدين  صفـ.يها،  ممكن  علشان  خاطري  تيجي  معايا  الاوتيل 

كانت  لحظه  ضعف بنسبالي،  وفعلا  مكنتش  هقدر  امنعها انها  تمشي،  ..  وافقت علي  طلب زين  وروحت  معاه وركبنا العربيه وفي  السكه  تليفونها  رن وهو كان في جيبي، طلعته وبصيت لرقم لقيت مارو بيتصل 

مسك _ دا تليفوني  صح  
سيف _ اه خدي،  واياكي تجيبي  سيره  
مسك _ هات طيب  وبطل زن هقول  اني لوحدي  اوك 
سيف _ اوك،  

مسك _ ايوه  يابابا 
مراد _ مسك حبيبتي  عامله  ايه 
مسك _ كويس  ياحبيبي،  انت  عامل  ايه طمني  عليك  
مراد _ بخير  الحمدلله..  هترجعي امتي 
مسك _ ههههه  وانا  لحقت،  لسة  مش  قبل  شهر  علي  الاقل، 
مراد _ كتير،  البيت  وحش من غيرك 
مسك _ معلش ياحبيبي،  الأيام  هتعدي بسرعه  وارجعلك...  ماما  عامله  ايه 
مراد _ كويسه  وعاوزه تكلمك
مسك  بدموع _ ماما  عاوزة  تكلمني  انا  
مراد _ ايوه  هي  اللي  خلتني  اكلمك  

بقت تتكلم  والدموع في  عينيها..  استغربت  ردة فعلها لما  امها  تعوذ تكلمها،،  بقيت  مركز  مع تعابيرها وحزنها المفاجأ

مسك  بدموع _ ماما 
رودينا  بدموع _ وحشتيني  يا مسك  
مسك  تبتدي تبكي _ ماما  انتي  بتكلميني  انا 
رودينا _ ايوه ياحبيبتي..  البيت  وحش  من غيرك  ياقلبى  
مسك  ببكاء _ كان  لازم  اسافر علشان  احس انك  بتحبيني  شويه يعنى 
رودينا _ انتي  بنتي  وبحبك بس  غصب  عني يا مسك  سامحيني  يابنتي 
مسك  ببكاء _ هكلمك  بعدين  معلش،،  وبتقفل عليها  وتطلب من زين يوقف العربيه  
مسك_ وقف هنا  من فضلك 
سيف _ مش  هتنزلي 
مسك  تبصله  بخنقه _ لو سمحت  عاوزة  امشي  لوحدي معلش  

معرفش  ليه  صعب عليه  دموعها وسالت نفسي،  هيكون  ايه اللي  اتقال ليها  خلاها تبقا كده،  برغم  انها  منزلتش دمعه واحده و انا  وخاطفها في  الكوخ،  سبتها تنزل،  وطلبت من زين  ميبعدش عنها  كتير لاني  مكنتش  مطمن وحاسس انها  ممكن  تكون  بتعمل  كده  عشان  تبلغ 

رودينا 

بعد  ما مشيت  مسك،  انا  روحت  اوضتها بعد  ما افتكرت  الاجنده اللي  كانت  معاها،  
دورت عليها  لغيت  ما لقيتها،  وقريت اللي  فيها،  ..  كل  الكلام  كان  عني انا  تقريباً،  حسيت نفسي اني وحشه  اوي معاها،  وهي  شايله  في  نفسها  ومبتتكلمش،  حضنت الاجنده  وفضلت أعيط  لغيت ما  تعبت من العياط  ودخل عليه  مراد وهي  متسند علي  العكاز ولقاني بالحالة  دي 

مراد _ مالك 
رودينا ببكاء _ انا  وحشه  اوي يا مراد 
مراد _ ليه  بتقولي  كده 
رودينا  بتديلو الاجنده  وهو  بيقرا شويه منها،  وبعدين  يقفلها وبيمد ايدو  ل رودينا 
مراد _ تعالي  
رودينا بتروحله وتترمي في  حضنه وتبكي_ انا  تعبت  والله  امتي  بقا اموت وارتاح 
مراد يربت على  كتفها بحب_ كله هيتصلح،  دلوقتي،  كلميها يا رودينا 
رودينا ببكاء _ مش  هقدر 
مراد _ هتفضلي لامتي كده،  بنتك  محتاجه  تحس بحنانك عليها  مره  في  حياتها،  علشان  خاطري  كلميها
رودينا بدموع _ طيب  

وبالفعل كلمتها،  واكنها مصدقتش وقفلت معايا 

مراد _ البنت  مصدقتش  ودانها 
رودينا  بدموع _ كانت بتبكي،  تفتكر هقدر  ابصلها لما  ترجع  
مراد _ هتقدري وهتخديها في  حضنك  كمان 
رودينا _ مقلتش هترجع امتي 
مراد _ بعد  شهر 
رودينا _ ياااه لسة  شهر،  البيت  وحش  من غيرها  اوي 
مراد _ يعني  قدامك كل  السنين  دي ومش  معبراها جيتي  علي  شهر  

بصتله بشرود وجه  على  بالى  حالي معاه وقولتله _ اعرف  ناس  بيقعدو اكتر من كده  علشان  يحسو بالي قدامهم 
وكانه فهم قصدي 

مراد _ احم،،  الناس دول  عندهم  كذا حآجه  منغصه عليهم عيشتهم وهما مش  قادرين يركزو في  حاجه لغيت  ما يرتاحو،  بس  الاكيد،  انك بقيتي  حآجه  أساسية  عندهم 

رودينا بخيبه _ اه فعلا 
مراد _ استحملتي كتير،  بس  مطره تستحملي لغيت ما يرجع  سفيان 
رودينا _ مش  مستنيه منك  حآجه  يا مراد،  كفايه  اني  اشوفك  كل  يوم..  مش  طمعانه في  اكتر  من كده  
مراد _ لسة  بتحبيني  برغم  طبيعة  علاقتنا مع  بعض  
رودينا  بدموع _ وعمري  ما حبيت  غيرك  حتى  بعد  الي حصل  زمان،  ودي اكتر حآجه بتهزمني ومخلياني ضعيفة..  الحب  ساعات  بيزل صاحبه 
مراد  بتنهيده _ عندك حق،  انا  مش  هقولك  بحبك علشان  اهون عليكي..  بس  حقيقي  مش  متخيل حياتي  من غيرك،  يا رودينا 
رودينا بدموع _ الأخوات  كدة بردو،  مبيقدروش يعيشو من غير  بعض،  الحقيقة  اني هموت  قبل  ما تحس  بيه..  

بقوله كده  وبمشي وبروح اوضتي  وبعدين  هو  بيجي  ورايا 
مراد _ رودينا 
رودينا _ نعم 
بيتقدم خطوتين ويقف قصادي،  ويبصلي شويه من غير  كلام،  
رودينا  _ في  ايه  يا مراد،  وفجاه يقبلني وانا  بقف مبتكلمش من  المفاجأه،  وبعدين  بيبعد عني ويبصلي 
مراد _ حسيت  اني  عاوز اعمل  كده 

فضلت بصاله وانا  مبلمه ومش  حاسه  بنفسي وهو  مشي  وسابني  ،  لدرجة  بعدين  بقيت  ابص حوليه وفكرت نفسي  بحلم وان مفيش  حآجه  حصلت،،  روحت  عنده  بسرعه  لقيته قاعد  علي  سريره  واول ما شافني ابتسملي 

رودينا  بلخبطه _ مراد  انت جيت  عندي  الاوضه  دلوقتي 
مراد_ لا ليه 
رودينا _ اكيد 
مراد _ ايوة  اكيد،  هو  ايه اللي  حصل  
رودينا بلخبطه _ اصل انت بو....  لا ولا  حآجه،  خلاص  عن اذنك 

بتمشي  ومراد بتترسم علي  وشه ابتسامه وبيضحك من غير  صوت

جميله 

طلعت  من اوضتي علي  صوت رحيم وماما بيتكلمو مع  حد 

بصيت في  الصالون  لقيت  واحد مديني ضهره،  ،  وبعدين  رحيم  شافني 

رحيم _ تعالي  واقفه  عندك  ليه 
صبا_ تعالي  ياحبيبتي،  دا علي  ابن عمك  ياسين  
ابتسمت ودخلت  وهو  وقف وقعد يبصلي بإبتسامة وبعدين  قالي،،  ازيك  يامريم 
صبا _ دي جميله  مش  مريم 
علي _ ااه اسف بس  هما  شبه  بعض  اوى،  اهلا  بيكي  

ابتسمتله وسلمت عليه  وعملتله بايدي إشارة  بمعني عامل  ايه 

على  بعدم فهم _ مش  فاهم 
رحيم _ بتقولك  عامل  ايه..  لحظه  هجبلك لوح الكتابه  
علي  بإبتسامة _ انا  كويس  وانتي  عامله  ايه 
ابتسمتله وسكت 
صبا _ معلش  بس  هي  عندها  مشكله  في  الكلام،  
علي _ الف سلامه عليكي  يا جميله..  انا  علي  مش  عارفه  اذا شوفتيني قبل  كده  ولا  لأ  
بصتله شويه وانا  حاسه  اني  شوفته وبعدين  رديت عليه  بإبتسامة  من غير  كلام،  لغيت  ماجه رحيم وجابلي لوح الكتابه،  ورديت عليه  
جميله _  تقريباً  بيتهيالي شوفتك قبل  كده 
علي _ كويس،  بس  انا  مكنتش  اعرف  ان مريم  ليها  تؤم بصراحه 
رحيم _ اديك عرفت،  اتفضل  اقعد  واقف ليه،  
على  بإبتسامة _ متشكر،  اتمنا متكونش زعلت من اللي  عملته ايمي معاك 
رحيم  بخنقه _ وتطلع مين  دي 
على _ دي بنت خالي 
رحيم_ كويس انها مش اختك، متزعلش منى بس هي عاوزة الضرب
علي_ ههههه متزعلش هي بس مجنونه شويه بس طيبه وزعلت من نفسها بعد ما مشيت

سمعت  كلامه  وبعدين  افتكرت  كلام  لوسيفر،  وفجاه  فهمت  ان علي  هو  نفسه  لوسيفر،  فضلت بصالو بذهول،  وانا  مركزه  في  شكله  وخصوصا عينيه علشان  اتاكد اذا  كانو هما  نفسهم اللي  بعتهملي ولا  انا  متلخبطه،  ..  وفعلا  نفس  العينين،  ونفس الصفات اللي  قالهملي فيه  هو 
وفجاه  بتدخل  مريم  عشان  يزيد  تأكيدي لما  اتلخبط وتوتر بمجرّد  ما دخلت 
مريم _ احنا  عندنا  ضيوف  ولا  ايه 
صبا _ ايوة  دا على  تعالي  سلمي 
مريم _ علي،  انت عندنا  معقول 
على  بلخبطه _ ازيك  يا انسه  مريم 
مريم _ بخير  وانت 
علي _ كويس،  تعالي  اتفضلي 
مريم _ لا شكرا  انا  رايحه  اوضتي 
رحيم_ بطلي قلت  ذوقك  وتعالي،  اقعدي  شويه 
مريم  بزهق _ ماشي  قعدت  اهو  
جميله  بالكتابة _ اتصرفي بذوق  قدام  الضيوف 
مريم  بهمس _ ونبي  اسكوتي  ايه جابه اصلا 
جميله _ والله  عيب  عليكي، 
مريم _ ونبي  تسكوتي

مريم  طول  القعدة  قرفانه وعاوزه  تمشي  وهو  بيسترق النظر ليها  بتوتر وانا  من جوايا  بضحك عليه  وعلى  لخبطته  وبعدين بدخل  جوه  واسيبهم وبمجرد ما بيمشي  ببعتلو 

جميله _ انت  يا لوسيفر 
بعد  وقت بتوصلني رساله  منه 
لوسيفر  بخنقه _ عاوزة  ايه 
جميله _ مكلمتنيش النهارده  
لوسيفر _ انتي  تقفلي دلوقتي  يكون  صفيت من نحيتك 
جميله _ مالك  بس  هو  انا  جيت نحيتك  
لوسيفر _ معرفش  بقا اهو  مش  طايقك وخلاص
جميله _ اخص عليك  وانا  اللي  كنت  جايه  جري علشان اكلمك،  انا  ما صدقت  ان الضيف مشي  عشان ابعتلك  بس اسكوت اتخنقت منه علشان اطريت اقعد بسببه 
لوسيفر _ ومن الذوق  ان تعاملي الضيوف  بقلت ذوق عشان  تكلميني
جميله _ ههههه  وانت  زعلان  ليه، 
لوسيفر _ وازعل ليه  انتي  حره 
جميله _ انا  اضايقت منه علشان  عطلني عن محادثتك المفروض  تفرح
لوسيفر _ انتي  شكلك  مش  بتحبي  الضيف  اللي  كان  عندكم 
جميله _ لا خالص،  واد ملخبط كده  وبيتكسف 
لوسيفر _ هو  كده  المؤدب مبينفعش معاكم ابوشكلكم
جميله  بضحك_ في  فرق بين  الادب والخمه،  وبعدين  انا  بحب  الولد الجريئ اكتر،.. حد  كده  يشغلني مش  يقعد زي البطه 
لوسيفر _ جريئ ازاي  يعنى 
جميله _ يعني  يعمل  حآجه  مجنونه،  يجيلي  بحصان مثلا،  يجبلي ورده..  شيكولاته،  يقعدلي تحت  الشباك،  ايه حركة  يعني  
لوسيفر _ ولو عمل  كده  هتحبيه يعني  
جميله _ الضيف؟ 
لوسيفر _ مثلا 
جميله _ مش  عارفه  بصراحه،  وقتها ابقا اشوف  
لوسيفر _ اها طيب   

لما  شوفته ملخوم قدام  مريم  وحس بالاحراج بسببها،  صعب  عليه  وحبيت اساعده انه يلفت انتباها،  ف قولتله على  الطريقه  اللى  بتحبها  

ميادة 

رجع  عبقرينو  وقالي  ان مسك اتخطفت

مياده  بصدمه _ يعني  ايه اتخطقت يا نهار  اسود 
عبقرينو _ دا الي  حصل  
ميادة _ طيب  ومبلغتش ليه 
عبقرينو _ زين  قالي  هيرجعها 
ميادة  بانفعال_ زين قالك  هيرجعها  وسيبتها ومشيت،  يا شطارتك،  وسع كده  انا  هروح  ادور  عليها 
عبقرينو _ انتي  بتكلميني  كده  ليه  ده،  وانا  كان  بأيدي ايه  ومعملتهوش 
ميادة _ تقوم ترجع  وفي  ايدك  زفت جديد،  ماهو  انت مش  فاضي  غير  للهبل، دا 

انفعل  عليه  ومسكني من ايدي  بعنف 

عبقرينو _ انا  سكتلك كتير علشان  كنت  عارف  انك بتلعبي،  بس  كده  وكفايه 
شديت ايدي  منه وبانفعال_ دا اللي  فالح فيه،  مسك اتخطفت  قدامك  وانت سايبها وجاي تلعب  بزفت ده،  بس  اقولك،  خليك  هنا  وانا  هدور ماهي  الرجولة  مش  بالنوع 
عبقرينو _ يعني  انا  مش  راجل  يا ميادة 
مياده  بلخبطه _ مش  قصدي،  انا  بس  خايفه  علي  مسك  
عبقرينو بجدية _ الموضوع  انتها،  خليكي  وعلشان اطلع  راجل  مش  هرجع من غيرها،  وبيمشي  ويسيبها 
ميادة  تجري وراه _ عبقرينو  استنا،  انا  اسفة،  ..  يابني  استنا  ، 

بتوصل  عنده وتمسك ايده،  وهو  يشدها منها  بغيظ 

 عبقرينو_ جايه  ورايا  ليه 
ميادة  بدموع  ولخبطه_ انا  اسفه  معرفش  قولت  كده  ازاي،  
عبقرينو  بحدة _ ابعدي عني  ،  من دلوقتي  مفيش  بينا  غير  الشغل  مااشي 

لسة  هتكلم،  الا ولقينا مسك وزين و حد معاهم  داخلين علينا  الفندق سبت عبقرينو،  وجريت عليها  وحضنتها 

ميادة _ مسك انتي  كويسه،  وريني،  عملولك ايه ولاد الحرام  دول 
مسك  تبص لسيف وترجع  تبصلها_ انا  كويسه،  متقلقيش 
عبقرينو _ مش  ده  اللي  كان  خاطفك 
مسك _ لا مش  هو 

مسك 

كان  ممكن  ابلغ عنه بس  قولت  التسامح  بيولد الحب،  وانا  مكنتش  حابه اصنع عداوه في  بلد  غريب،  وخصوصا  انه زعيم عصا.به يعني  مش  هسلم منه لا انا  ولا  فريق العمل 
بصتله وقولتله _ بقيت  كويس  
سيف  بخنقه _ ايوه  
مسك_ الف سلامه،  وبتمشي  وتسيبه  وعلي  بعد  خطوات  بترجع  تبصله تلاقيه باصصلها،  وبمجرد  ما بيشوفها بيبص بعيد  

كان  بيبصلي  وبمجرد  ما بصيتله تهرب من النظر ليه  بكبر،  ،  وانا  فضلت  واقفه  مكاني  ومتاكده انه هيبصلي تاني  وبالفعل اول  ما بص حبيت  اضايقه  ف ضحكت ك نوع من الاستهزاء  وفجاه  يضم قبضته ويتقدم خطوه وانا  ادخل  الغرفة  واسيبه يهري 

داخل  الغرفه 

عبقرينو _ ازاي  تقولي  مش  هو  اللي  خطفك وانا  شوفته بعنيه
مسك_ اسكوت يا عبقرينو 
ميادة _ يسكت ازاي،  طالما  هو  اللي  عمل  كده  لازم  تبلغي 
مسك _ اسكوتي  انتي  كمان 
عبقرينو _ طيب  فهمينا وجهه  نظرك 
مسك _ مفيش  وجهه  نظر  هو  مخطفنيش اصلا،  يعنى  لو خطفني كان  رجعني بسرعه  كده  
ميادة _ تصدقي  صح،  امال  ايه اللي  حصل 
مسك _ مفيش  حآجه،يلا روحو نامو 
عبقرينو _ براحتك،  يلا عن اذنك
مياده _ عبقرينو  

عبقرينو  يمشي بزعل وميردش عليها

 مسك _مالكم
 ميادة  _ شدينا مع  بعض 
مسك _ ودي اول  مره  يعني  ما انتو دايما  كده  ايه  اللي  جد يخليه يمشي  وميعبركش 
ميادة  بخنقه _ قوتله مش راجل 
مسك _ انتي هبله،  هو  كل حآجه تيجي علي  بالك  تقوليها دي كلمه تتقال
مياده _ اعمل  ايه  لما  يقولي  اتخطفتي  وسابك لا وكمان  ماسك الاب توب زي العيل اللي  ما صدق لقا لعبه 
مسك _ غلطانه  وغلطانه  اوي كمان 
ميادة _ متبكتنيش  يا مسك انا  عارفه  اني غلطانه،  قوليلي  اعمل  اية 
مسك _ خلاص  نامى دلوقتي  الصبح  نشوف 
ميادة _ مااشي،  هروح  اغير  الزفت  ده الاول 
مسك _ ماشي  بس  مترجعيش ل الاستايل  القديم،  كده  احلي 
ميادة _ ياشيخه دي قلة  قيمة، 
مسك _ بالعكس  شكلك  حلو  حتي  عبقرينو فضل ساعتين  بعد  التصوير  وهو  يقولي  ان شكلك  بقا حلو 
ميه بإبتسامة _ بجد 
مسك _ اه 
ميادة  بإبتسامة _ ماشي  خلاص  هغير الاستايل  الأول  بس  بحاجه  حشمه شويه
مسك_ ههههه  شاطره 
ميادة _ وانتي  منفسكيش تلبسي بناتي بدل  لبص الصبيان  ده 
مسك _ مالو لبسي كويس،  انا  مش  بدور  علي  عريس 
ميادة _ وهيجيلك ازاي  العريس  بمنظرك ده  مانتي  لازم  تغيري   علشان تلفتي انتباه  حد 
مسك _ ههههه  لا شكرا  مش  عاوزة  الفت انتباه  حد،  انا  كده  اللي  هيحبني يحب مسك مش  لبسها واستايلها. 
ميادة _ يبقا هتعنسي 
مسك _ احسن  بردو  علشان  مبحبش  حد  يشاركني في  سريري 
ميادة _ ههههه ربنا  نجدها نوسه 
مسك _ روحي  غيري  يا ميادة  بدال ما ارفدك
ميادة _ خلاص  خلاص  رايحه  اهو  متناميش هنقعد نرغي شويه

بتدخل  ميادة  الحمام  وانا  بنام  علي  السرير،  وبفكر في  مكالمة  ماما وتعاملها اللي  اتغير فجأه،   يعني  كان  لازم  اسافر عشان  تحن عليه..  كان  نفسي  اكون  هناك  وقتها،  علشان  اترمي في  حضنها مره  في  حياتي 



على 

صحيت الصبح وجهزت نفسي واول حآجه عملتها اني رميت النضاره ايوه مش بشوف كويس اوي من غيرها بس ماشي الحال وغيرت طريقة لبسي،  ولبست تيشيرت شتوي لونه اسود بطقيه و بنطلون جنز،  يعني  اطلاله شبابيه كامله  من الشباب اللي  عايشين حياتهم برافهيه،  وكل  ده  علشان  الفت انتباه  مريم،  وقررت انفذ كلامها بس  بطريقة  تانيه  علشان  متشكش ان لوسيفر  هو  انا،  

نزلت  بسرعه. وقابلت بابا في  وشي

ياسين _ ياصباح الوك الجديد،  ايه اللي  حصل  فين الحمالات والنضاره 
على _ ههههه  رميتهم،  صباح  الورد يابوب 
ياسين باستغراب _ بوب..  ايه الحكاية  جني الحقي ابنك  
جني_ الله  ايه الشياكه  دي يا على،  ايوة  كده  احلي من الاول  
علي  بإبتسامة _ يعني  أعجب  البنات  
ياسين _ طبعا  انت ابن ياسين  
جنى _ ههههه  خلاص  بقا راحت  عليك،  جه دور علي،... بجد  شكلك  احلي  كده  وتعجب اي بنت.. بس  خير  مش  بعاده يعني 
على  بإبتسامة _  حبيت اغيير شويه
ياسين _ اهاا حلو  التغيير،،،  بس  ايه  السبب 
على  بكسوف_ مفيش  يابابا،  عادى  يعني..، يلا عن اذنكم مروان مستنيني 
جني_ ماشي  ياحبيبي، متتاخرش علي  الغدا 
على  هو وماشي_اووكي..  بحبكم 

ياسين _ ههههه  طيب  اقطع دراعي من الكتف لو ما كان  في  واحده  ورا التغيير ده 
جني _ طيب  ما انا  عارفه،  انت مش  بتشوفه وهو  قاعد  وسرحان والابتسامه علي  وشه من الودن للودن،  وغير  التليفون  اللي  مش  بيسيبو من ايده  
ياسين _ حبيبي  ابني،  كنت  قلقان عليها  لا يطلع  لخمه وميطلعش زي ابوه البنات  بيترمو عليه  
جني_ كان  زمان  بقا انت  دلوقتي  عجزت خلاص  
ياسين _ بقا انا  عجزت يا جنى،  ماشي  بكره  اتجوز  عيله في  العشرين، وهتكون بتموت فيا  لا تقولي  راحت  عليك ولا  عجزت 
جنى _ طيب  اعملها يا ياسين  ،  اعملها علشان  يكون  نهايتك على  ايدي 
ياسين  يقرب منها _ ههههه  بتغيري  عليه  يا جنجون 
جنى _ لا 
ياسين  بإبتسامة _ طيب  والله  بتغيري،  باين  عليكي  
جنى  بإبتسامة _ بيتهيالك 
ياسين _ ياوليه بلاش  كدب 
جنى _ ماشي،  انا  بغير عليك في حآجه
ياسين _  لا مفهاش حآجه بقولك  ايه ما تيجي  تجيبيلي قميص  من الدولاب،  فاكره  الدولاب   
جنى _ ههههه  ياراجل اتلم احنا  كبرنا علي  الكلام  ده 
ياسين _ انتي  لوحدك  اللي  كبرتي انا  لسه  شباب 

مريم 

  خرجت  الصبح روحت  النادي    واول ما دخلت  شاب اصتدم بيه  غمضت عيني  بغيظ ولسه  هتخانق،  الا ولقيته "علي"  بس  مغير الاستايل  بتاعه،  وشكله شيك..  فضلت واقفه ابصله شويه وانا  مش  مصدقه  نفسي 

على  _ سوري.. ايه ده  مريم،  انتى  هنا؟ 
مريم بإبتسامة _ اه انا  مشتركة  هنا،  بس  اول  مره  اشوفك،..  وايه التغير  ده 
على _ اه الحقيقه  انا  مشترك  جديد،  وبنسبه للوك،  عادي  قولت  اغير،  بس  ايه  رأيك 
مريم  بإبتسامة _ حلو  اوي،  احسن  كدا 
علي  يقطع ورده من شجرة  قريبه ويدهالها بإبتسامة  _ متشكر يامريم، اتفضلي  
مريم  بانبهار_ ميرسي 
على _ اوك،  عن اذنك 
مريم بإبتسامة _ اتفضل 
 مشي  بسرعه  وركب العربيه  مع صاحبه،  وانا  فضلت  واقفه  مسهمه ومش  مصدقه  ان ده علي..  بعدين  فضلت  ابص للورده وبسال نفسي ازاى بقا كده

جميله 

كنت  قاعده  زي كل  يوم  وماسكه الاب توب وبراسل البنات،  وفجاه  بالاقي رسالة  من لوسيفر 

لوسيفر _ هاا اي الاخبار  انتي  فين 
جميله  بإبتسامة _ بتسأل  لية 
لوسيفر _ عادي  حابب اعرف 

جه  على  بالي  انه ممكن  يكون  عارف  مريم  فين ف قولتله اني في  النادي 

لوسيفر _ كويس  اوي،  في  جديد؟ 
جميله _ لا خالص 
لوسيفر _ خالص  خالص 
جميله _ لا زي كل  يوم 
لوسيفر  بخيبه _ مفيش  حآجه  حصلت  معاكى  كدا  ولا  كده 
جميله _ لا مفيش  حآجه  مهمه يعنى 
لوسيفر  بزهق_ اه طيب  كويس  
جميله _ مالك  في  ايه 
لوسيفر _ مفيش  حآجه 
جميله _ انت فين  دلوقتي 
لوسيفر _ قاعد  في  كافية  مع  واحد  صاحبي 
جميله _ طيب  عيش حياتك  اسيبك معاه 
لوسيفر _ مفيش  حآجه  مميزه حصلت  معاكى  أبداً  أبداً  يعني 
جميله _ ههههه  مفيييش،  ايه  حكايتك النهارده 
لوسيفر _ ماشي  يلا روحي  
جميله _ لا لازم  اعرف  في  ايه 
لوسيفر _ مفيش  ،  هكلمك  بعدين  ..  وبيقفل 

استغربت اسلوبه النهاردة،  شككني في  نفسي  ف بعت ل مريم  بسرعه  اشوف  في  حآجه  حصلت  معاها  ولا  لا

جميله _ مريم  انتي  فين  
مريم _ في  النادي،  خير  في  ايه 
جميله _ بطمن عليكي  بس..  اي الاخبار  
مريم _ تمام  
جميله _ في حآجه  حصلت  معاكي  النهارده 
مريم  باستغراب _ لا حآجه  ايه مثلا 
جميله _ خلاص  ماشي  انا  بس  قلقت فجاه ف جيتي  علي  بالي 
مريم _ مفيش  حآجه...  اه اسكوتي  علي  اللي  انا  شوفته 
جميله _ شوفتي  ايه 
مريم _ عارفة  علي  اللي  كان  عندنا  امبارح 
جميله  باهتمام _ مالووو 
مريم _ قابلته في  النادي،  اه لو تشوفي  شكله  والتغير اللي  حصله،  بعد  ما كان  لابس استايل إبراهيم  عيسي بقا يلبس كجول وقلع النضاره،.. اتحول يابنتي  
جميله  بإبتسامة _ وبعدين  كملي 
مريم  بإبتسامة_ اداني وردة،  وبعدها مشي  وسابني،  ونط في  العربية  بشكل  يهبل،  انا  مش  مصدقه  بجد  ههههه 
جميله  بإبتسامة _ ولما  اداكي وردة  قالك  ايه 
مريم _ ولا  حآجه  ادهاني عادي  ومشي 
جميله  بإبتسامة _ عجبك يعني 
مريم _ بصراحه  اه ولا طريقته هو  وبيديني الورده،  كلاسيكي  خالص  
جميله  بإبتسامة _ كويس  اوي،  يلا كملي  اللي  كنتي  بتعمليه 
مريم _ اوك...  هرجع ونتكلم 
جميله _ ماشي  حبيبتي  يلا باى  

فهمت  هو  كان  بيسأل  لية  باهتمام  كده  ف بعتله تانى 

جميله _ لوسيفر  
لوسيفر _ عاوزة  ايه 
جميله _ بصراحه  حصلت  حآجه  بس  محبتش اقولك  لا تضايق 
لوسيفر  بإبتسامة _ لا قولي 
جميله _ اول  حآجه  لازم  تعرف  اني  بعاملك ك صديق،  ولسه  محستش نحيتك بحاجه،  واتمنا انك  تعاملني كده  بردو 
لوسيفر _ اخلصي 
جميله  _ ههههه  حاضر  الله  بتزعق ليه 
لوسيفر _ مبحبش  المقدمات  بتقلقني 
جميله _ اوكي،  الي حصل  اني  لما  روحت  النادي  قابلت الضيف  اللي  كان  عندنا امبارح
لوسيفر  بإبتسامة _ وبعدين 
جميله _ بص انا  كنت  بكرهو،  او مبقبلهوش،  بس  لو انت شوفته النهارده  وشوفت التحول اللي  حصل  كنت  انبهرت زي  بظبط 
لوسيفر  بإبتسامة _ كان  عامل  ازاي  يعنى،  ايه التحول  اللي  حصله 
جميله  بإبتسامة _ كان  بيلبس زي إبراهيم  عيسى  ودلوقتي غير  اللوك بتاعه ههههه
لوسيفر  بفرحه _ يعني  عجبك 
جميله _ لا مش  كده  بس  انا  بصراحه  انبهرت مش  اكتر  
لوسيفر  متصنع الغضب _ ما دي حآجه  تقلق،  طيب  وانا  وضعي ايه دلوقتي 
جميله _ صديق،  ايه مش  عاجبك 
لوسيفر _ خسارة  كان  نفسي  تحبيني،  بس  خلاص  اتمنالك الافضل،  وهنفضل صحاب  
جميله  بإبتسامة _ كويس  اوي
لوسيفر _ طيب  لو في  جديد  هتقوليلي اول بأول  اوكي
جميله  بإبتسامة _ اكيد  يا صديقي 
لوسيفر بإبتسامة _ اوك ياصديقتي العزيزة 

هو  وافق على  موضوع  نكون  صحاب  علشان  يقدر  يلفت انتباه  مريم بشخصيته الحقيقيه،  ودا اللي  كنت  عاوزاه  ..  لكن  انا  قلقانه من اللي  جاي اكيد  هيشك في  حآجه..  بس  ربنا  يستر  بقا

ايمي 

صحيت  الصبح وجهزت نفسي  بسرعه  وروحت  بيت عمتي  عشان  اقابل عليوه..  اقصد  علي  بس  بدلعه بكده،  
ولما  روحت  ملقتهوش،  خساره  كان  نفسي  اغلس عليه  واعرف اخر اخبار  البنت بتاعته 

ايمي _ايه  يا وليه  ازاي  يعني  ابنك  يتاخر كل  ده  ومتقلقيش عليه 
جني_ هو  عيل علشان  اقلق عليه  وبعدين  انتي  مالك  بيه طول  الوقت  راسك في راسه دا انتي اقرب مني ليه 
 ايمي_ جرا ايه ياست  انتي..  انتى  بتغيري علي  ابنك،  مني..  متخافيش  يختي  احنا  صحاب  وبس..  ابنك  بيحب  اصلا  
جني_ انتي  تعرفي  اللي  بيحبها 
ايمي تقرب منها وتكلمها بوشوشه _ هو قالي مقولكش، ولا اقول لحد، بس انتي حبيبتي واكيد مش هتفضحيني 
جني_ متخافيش، قولي بس 
ايمي_ بيحب بنت الراجل صاحب عمي ياسين الي اسمه انور  واسمها مريم وعندها 24 سنه، وبيضا  وطويله شويه يعني 170سم  و وزنها حوالي 60  كيلو و عيونها رمادي، وليها خدود، وهي مش معبراه بس ونبي ما تقوليلوه اني قولتلك 
جني بغيظ_ اه يابنت الفتانه، ياسوسه  
وفجاه الباب بيتفتح و علي بيدخل
ايمي بانبهار_ اوباااا مين الموز ده، عمتي الحقي 
علي بغرور مصتنع_ اششش اش امنع الصوت 
ايمي_ يخربيتك ياعلي، ايه يا واد الحلاوة دي، هيريثك روشان عندنا
جني تحط ايديها في وسطها _ بتحب مريم ومتقوليش يا علي..

علي يبص ل ايمي بغيظ_ انتي قولتيلها؟ 
ايمي _  لا مش انا، جرا ايه يا وليه مش تحددي  عرفتي منين، وتغمزلها
جنى_ هى اللى قالتلي 

علي يجري وراها وهي تجري منه وتصرخ 
على_ هطلع عينك انا غلطان اني مصاحب عيله، ياعيله 
ايمي تستخبي ورا جني_  انت هتخلي الولية دي توقع بينا متصدقهاش 
جنى_ وربنا هي قيلالي، وبالمناسبه انها مش معبراك 
علي يحاول يمسكها _ وسعي يا ماما خليني امو.تها واخلص منها 
ايمي ببكاء طفولي_ خلاص ياعليوه انا اختك حبيبتك، والله مش هقولها تاني
علي بنرفزه_ تصدقي انا غلطان ، وبيمشي ويسيبهم 

ايمي_ ايه ده، هو زعل
جنى_ ملوش حق
ايمي بنرفزه_ كله بسببك ارتحتي، خربتيها وقعدتي علي تلها ياشيخه ربنا يسامحك، وسعي اما اشوفه وبتمشي وتسيبها
جنى_ طيب والله لا اقول ليوسف عشان يربيكي من اول وجديد

روحتله في اوضته ولقيته قاعد بيراسلها من الحساب اللي انا قولتله يعمله،  

ايمي_ وحيات امك.. انت نشفت دمي وقولت هاجي الاقيك شا.نق نفسك، اقوم الاقيكي بتتسهوك 
على بإبتسامة_ اسكوتي شكلي كده بدأت انجح واخليها تاخد بالها مني
ايمي_ ياخيبتك، كل ده ولسه مخدتش بالها منك 
علي_ لا  اصلك مش فاهمه، انا وبكلمها من حساب لوسيفر بقينا صحاب اوي بس بنسبه ل علي، يدوب بدأت تعجب بيه 
ايمي_ طيب ما تقولها انك انت لوسيفر
على بتنهيده_ لا  مش عاوز اقولها دلوقتى لغيت ما تحبني،... تعرفي 
ايمي_ ايه 
لوسيفر_ شخصيتها في الكتابه تختلف عن شخصيتها العادية
ايمي_ ازاي، منافقه يعني 
لوسيفر_ مش قصدي، بس في الكتابه بتكون لطيفه وبحسها فهماني من غير كلام، عكس شخصيتها العادية، مبحسش انها لطيفه كده، غالب عليها الغرور شويه
ايمي_ يمكن من النوع اللي بيتكسف يتكلم في العادي وبيرتاح في الكتابه ورا الاسم المستعار، زيك كده
علي_ جايز

 

مسك _ 

صحيت في حدود الساعة تلاته صباحا، وبحاول اسمع صوت اذان الفجر، لكن مفيش،.. استنيت شويه يمكن يأذن  لكن عدت الساعة خمسه ومفيش اذان قريب، اخر ما زهقت طلعت من الغرفه عشان اسأل اي حد علي مواعيد الصلاة، وبصدفه بشوف سيف طالع من غرفته، اول ما شافني بصلي بحده 

سيف_ رايحه فين في الوقت ده 
مسك_ هو الفجر هنا بيأذن الساعة كام
سيف باستغراب_ الفجر؟
مسك_ ايوه مالك مستغرب كده ليه،   اااه اسفه كنت فكراك مسلم 
سيف _ انا مسلم فعلاً، بس هنا وخصوصا المنطقه دي مفيش اذان فجر، انا مسمعش عنه غير في الافلام العربي
مسك بصدمه_ امال بتصلو ازاي
سيف_ مبنصليش  معندناش وقت
مسك _  معندكش وقت خمس دقايق لصلاه 
سيف_ الصلاة دي لناس اللي محتاجه حآجه وبتصلي  علشانها، مش للي زي 
مسك بتركيز_  تفكير غريب، تلاقيك متعرفش حآجه عن دينك 
سيف_ مش محتاج اعرف
مسك_ ممكن سؤال 
سيف _ اها
مسك_ مبسوط في حياتك
سيف يشرد شويه  وميردش عليها 
مسك _ الرد وصل، وبتمشي وتتقدم خطوات للخارج
سيف_ استني
مسكتوقف  وهو  يروح عندها _ ايه الرد اللي وصلك انا مردتش اصلا
مسك _ طالما شردت ومكنش ردك جاهز يبقا الاجابة لا
سيف بتريقه_ هو انتي بتشتغلي  مخرجه ولا دكتوره نفسيه
مسك بإبتسامة_ مخرجه.. صباح الخير، وبتمشي وتسيبه

سيف يبصلها وهي ماشيه_ هه  فلسفة الافلام المصريه القديمه طلعت علينا.. 
وبيمشي هو كمان ويركب عربيته  وبيشوفها ماشيه ومكتفه نفسها من البرد، بيهدي عندها وبتريقه 
سيف_ لما تعرفي معاد الصلاة وتصلي، ابقي اطلبي من ربنا معطف شتوي بدال مانتي ماشيه بتكتكي كده من البرد
مسك بإبتسامة_ تحب اطلبلك حآجه معايا من ربنا 
سيف يضايقه برودها _ ابقي اطلبي طولت بال ليه علشان مخلصش عليكي بسبب برودك ده
مسك بإبتسامة_ حاضر،.. في عاية الله 

قولتله كده وحسيت لهب بيخرج من عينه،  كان  هاين عليه  ينزل يمو.تني،  وبصراحه عجبني  اني  احر.ق دمه بذوق،  وبعدين  خبط بايده في  العربيه بغيظ ومشي  

سيف 

فورت دمي  باسلوبها البارد،  مشيت  بالعربية  وبصيت عليها  في  المرايا،  لقيتها بتضحك وكأنها عرفت  انها  نجحت في  انها  تستفزني،  

روحت  بعدين  عند  بابا،  ولقيته  نايم،  جيت جمبه وصحيته براحة  

سيف_ بابا 
عاصم _ سيف،  انت جيت  امتي 
سيف _ لسة  حالا..  عامل اية  
عاصم _ كويس،  ايه فين  اخوك  مجاش معاك  بردو  
سيف_ لا قاعد لسه  في الاوتيل  
عاصم _ الولد ده  هيجنني بجد،  
سيف _ زين لسه  صغير  وبيدلع،  طول  بالك  عليه 
عاصم _ لامتي  بس،  انا  لو حصلي حآجه  مش  هيعرف  ياخد باله  من نفسه  
سيف_ بعد  الشر  عنك  متقولش  كده  
عاصم _ شر أيه بقا هو  في اكتر  من خلفته شر،  لو مش  أبني كنت  خلصت  عليه 
سيف  بإبتسامة _ انت طيب  يا عصوم،  ما انا  مش  ابنك اهو  وبتعاملني احسن  من زين 
عاصم _ طيب  انت  جدع  وفالح،  مش زيه
سيف _ اه لو تعرف الفالح ده كان هيحصله ايه امبارح..  بيقلع قميصه و يوريلو الرصاصه  _ شوف كده  
عاصم _ رصاصه؟  مين عمل  فيك  كده  
سيف _ معرفش  تبع مين  بس  اكيد  حد  من المنافسين 
عاصم _ طيب  وعملت ايه،  مين  كوالك الجرح كده  
سيف  بخنقه _ بنت كده  كنت  واخدها في  الكوخ،  ولسوء الحظ هي  اللي  ساعدتني،  تصور.. وانا  اللي  كنت  عاوز اكسر.ها دلوقتي  مبقليش عين، 
عاصم _ بنت مين  دي،  تعرفها؟!
سيف _ بنت مصريه  قاعده  في  الفندق  اللي  قاعد  فيه  زين 
عاصم _ سبحان  الله،  بنت بلدك تنقذك من الموت،..بس  وايه يعني  ما تكمل الي كنت  ناوي  عليه  
سيف  بتنهيده _ مينفعش،  انت  عارفني،  مقدرش  ائذيها بعد  اللي  عملته 
عاصم _ انت كنت  ناوي  تعمل  ايه معاها  بظبط 
سيف _ كنت هغتـ.صبها اصلها مسترجله  والطريقه دي هتخليها تتهد شويه 
عاصم _ ههههه  بسيطه  الي مجاش بالعنف يجي  بالين،  متخليش لنفسك  نقطة  ضعف  واعمل اللي  كنت  ناوي  عليه،  مش  هتخسر حآجه  لما  تشاغلها شويه،  وهو  يبقا بمزاجها وتبقا خدت اللي  عاوزة  ومأذتهاش 
سيف  _ ههههه  اي التفكير  ده يا عصوم 
عاصم_فكرتني بشبابي مكنتش  اسيب حآجه  نفسي  فيها  ومعملهاش 
سيف _ حتى  الا.غتصاب 
عاصم  بشرود_ حتى  دي عملتها
سيف  يشرد  شويه وبعدين  يرد _ ما انت  عارف  مليش في  الكلام  الناعم  والجو ده،  مبعرفش امثل 
عاصم _ مش  محتاجه  تمثيل،  هما شوية هدايه علي  كام  مفاجأة  علي  تسبيلت العينين  وهي  هطب،  وانت  حلو  واي واحده  تعجب بيك  وتحبك 
سيف _ ههههه  والله  احاول  وهو  تجربة  جديدة  من نوعها،   

كلام  بابا دخل دماغي،  وبصراحه  انا  حابب اكسرها ولكن  حكاية انها  ساعدتني دي معجزاني،  لكن  وجهة نظر بابا  صح ميه لميه،  ..  وفعلا بقيت  افكر  ابتدي ازاي  معاها 

في  موقع  التصوير  

عبقرينو 
دورت كتير  على  حساب  حمزة  وملقتش حاجه حتي  حساب  اخته ملقتهوش،  يمكن  عشان  كل  حآجه  ع الاب توب  اللي  في  مصر،  وهنا صعب اوصلهم...  اخر  ما زهقت  روحت  لمسك وهي  بتبتدي تصوير  

عبقرينو _ مسك 
مسك _ في  ايه  ياعبقرينو 
عبقرينو  بأسف_ معرفتش  اوصل  لحساب  حمزة  ولا  اخته انا  اسف  
مسك بخيبه _ وبعدين  طيب،  انا  لازم  اوصلهم قبل  ما امشي، دي مسألة  حياه  او موت بنسبالي 
عبقرينو _ مش  عارف  والله  يامسك،  حاولت كتير،  
مسك بحزن_ خسارة  كان  نفسي  اعمل  حآجه  لبابا 
عبقرينو _ ان شاءلله  انا  هلاقي حل  تاني،  بس  انتي  متزعليش  
مسك بخنقه _ انت  مش  عارف  مهم  عندي  ازاي  اني الاقيهم ياعبقرينو 
عبقرينو _ ان شاءلله  هنلاقيهم واخوكي هيرجع معاكي  
مسك بخنقه _ ان شاءلله..  خلاص روح  استعجل  مياده  
عبقرينو  _ خلي  حد  غيري  يستعجلها 
مسك  بحده _ عبقرينو،  احنا  هنا  في  شغل،  افصل اي مشاكل  شخصية  عن الشغل  لو سمحت،  
عبقرينو بزهق _ حاضر،  عن اذنك  
مسك_ عبقرينو  استنا  
عبقرينو _ نعم 
مسك _ مياده  بتحبك  يا عبقرينو
عبقرينو  _ مياااده بتحبني  انا  
مسك _ ايوه  
عبقرينو _ ههههه  ودا مين  اللي  قالك  المعلومة  دي 
مسك _ انا  عرفت  مش  محتاجه  حد  يقولي، ولو مش  مصدق  ركز  في  تصرفاتها وبصاتها ليك  
عبقرينو  بتريقه_ ههههه  عبقرينو  و مياااده..  لا مش  ظابطين مع  بعض،  حتي  لو بتحبني،  انا  مبحبهاش،  لانها  اكيد  هترجع لنفس الاستايل  القديم  ولسانها مش هيتلم غير بقصه
مسك_ ههههه  مش  هترجع لاستايلها وكمان هي زعلانه من نفسها انها زعلتك
عبقرينو_ دي هبله مش بتحرم، 
مسك_ هنتكلم بعدين.. بس  روح  استعجلها،  وخليها تعمل  حسابها عشان  هنصور الجزء  اللي  بتقابل  فيه  حبيبها 
عبقرينو _ ههههههههههههههه  وهيسنتشق عطرها  وكده،،  دي ترفصه 
مسك _  ملكش  دعوه  أنت   
عبقرينو _ ههههه  انا  مستنيني شوية ضحك حلوين  النهارده،  متنسيش  الكواليس،  اصلها تلزمني. ههههه 

مسك 

قعدت  مستنيه  مياده  و زين يجهزو عشان  هما  اللي  هيعملو الاعلان،  وطبعا لجأت لزين بعد  ما احترت ممكن  نكلم مين وهيلحق يجي  ولا  لا،  وكمان  حسيت  ان زين  مناسب  للاعلان،  وده غير  انه بيحب  المجال بتاعنا ونفسه يمثل مع  فرقته 

مسك _ جاهز  يا زين 
زين _ اه تمام،  ايه  رأيك  في  البدله 
مسك  بإبتسامة _ تحفه،  بس  الكرفته عاوزة  تتظبط شويه،   وبتبتدي تعدلهالو،  وبيجي واحد  من فرقته اسمه جاك،  بيكلمهم بالانجليزي  
جاك_ زين  انا  جيت 
زين بنفس  الغه_ تعاله،  أحب  اعرفك  دا جاك صحبي 
مسك  بنفس  اللغه_ تشرفنا 
جاك  بإبتسامة _ دي اختك؟  
زين_ ههههه  لا مش  اختي  
جاك_ تشبهك بشكل  كبير  ظننتها اختك 
مسك _ ههههه  مش  اول  حد  يقولي  كده  ع فكره  يازين،  حتي  مياده  قالتلي  انك شبهي 
زين _ ممكن  ليه  لا 
مسك _ اوك يلا روح  مكانك،  وانت  يا جاك خليك  هناك  علشان  هنبدا

وبعد  شويه بتيجي  ميادة  وهي ترتدي فستان  بالون الاسود   وتوقف جمب  زين قدام الكاميرا

مسك_ زين  اسمعني،،  هتوقف وراها وتحط ايدك  علي  خصرها وتستنشق عطرها  وتغمض عينيك اوك
ميادة _ يستنشق عطر مين  يامسك  مش  كده ياحبيبتي
مسك _ ميادة  اخلصي،  انتي  تميلي رقبتك  شويه وتغمضي عينيكي وبس  مش  عايزة  جدال 
عبقرينو  _ ههههه  هتبقا نكتة الموسم  
مسك بحده_ ولا  نفس،  يلا نبدا 

زين  معرفش  يمثل كويس  ولخبط الدنيا  خالص،  وكان لازم  يشوف  قدامه الدور  هيتعمل ازاي،  وطبعا  استغليت الفرصه  دي وخليت عبقرينو  يكون  مكانه  ويريلو ازاي. 

مسك_ عبقرينو، عاوزاك تعمل المشهد عشان زين يفهم المطلوب
عبقرينو _ نااعم لا يمكن  طبعا  

ميادة _ طيب  ايه رأيك  مفيش  حد  غيرك  اللي  هيعمل كدا،  بعوضك انا  ولا  بعوضك 
مسك_ هدوووء..  عبقرينو  اخلص نفذ الي  بقوله 
عبقرينو  _ يامسك ماهو  
مسك بحده_ وبعدين  
عبقرينو  بزهق _ طيب  هتنيل اهو 

ميادة 

  لقيته جاي وهو  مش  طايقني،  وبيجي  ورايه ويلف ايديه  حولين وسطي  بغيظ  
عبقرينو _ كده  كويس  
مسك بإبتسامة _ امسك  ايديها  برقمه 
عبقرينو  بزهق _ تمام،  ويمسك ايديها  برومانسيه  
عبقرينو _ ايوه  كده  خلاص  ؟
مسك_ خلاص  ايه،  غمض عينيك واستنشق عطرها  وعاوزه احساس  العاشق يوصل  ل زين علشان  يفهم 

عبقرينو  بزهق _ ماشي  

مِسك ايديه واحتضني من الخلف،  مقدرتش  مبصش عليه  ،  وانا  ايدي  بتترعش،  
عبقرينو  يبادلها النظرات  وبهمس_ بصي قدامك خلينا  نخلص 
ميادة  بهمس _ اسفه علي  اللي  قولته 
عبقرينو _ مش  هقبل اي اعتذار 
ميادة _ طيب  اعمل  ايه علشان  تسامحني
عبقرينو _ تسكوتي وبس،  يلا علشان  نخلص  من الربطه السوده دي 

غمضت  عنيه  ومسكت ايديه  وميلت رقبتي شويه،..  كل ده  باين  انه تمثيل،  لكن  الحقيقة  اني  مكنتش  بمثل،  حتي  هو  حس بلمست ايدي،  ليه،.... توتر شويه،  وبعدين  غمض عينيه  واقترب مني بهدوء  وهو  يستنشق  العطر .. واستمرت واقفتنا بشكل ده لوقت انا مش عارفه كبير ولا صغير...
 وبعد  شويه فتحت  عينيه  علي  صوت  مسك 

مسك _ كفااايه ايه اطرشتو 
عبقرينو  بارتباك _ علشان  مطرش أعيد  تانى 
ميادة بهمس _ مسامحني ولا  لا 
عبقرينو  بلخبطه _ لا ومش هسامحك..  يلا يا زين  

سابني وراح وقف جمب مسك وفضل يبص عليه  بتركيز 

سيف  

رجعت  تاني  الاوتيل ف لقيت  زين  بيعمل  الاعلان  ،  
وقفت اتفرج عليه  وانا  مبتسم علي  شكله  وهو  ملخوم ومش  عارف  يمثل 

مسك _ في ايه يازين..  مش معقول  كده،  مش  عارف  تستنشق عطرها بشوية احساس  
ميادة بزهق_ ماتستنشق ياخويا  خلينا  نخلص  انا  تعبت 
سيف  بيوقف جمب  مسك  وهي  تتفاجاء بيه  لما  بتشوفه  واقف ومبتسم 

سيف _ زين  متكسفناش،  مثل  كويس 
مسك _ ايه رايك  تيجي  تقعد  مكاني  
سيف _ لا خليكي،  وبيروح عند  زين 
مسك تبصله بقرف بس سكتت تشوف هيعمل ايه 
سيف يحط ايديه علي اكتاف زين _ بص عيش الدور  واكنها حبيبتك،  تخيل حبيبتك قدامك،  وانسي كل  اللي  هنا 
زين _ متوتر ياسيف مش  قادر 
سيف _ دا اعلان  ياحبيبي  مش  فيلم،  خد نفس  وطلعو براحه  وخليك ريلااااكس اوكي 

مسك  بصالو وبتضحك  وهو  ياخد باله  منها 
سيف _ زي ما قولتلك،  يلا  اسيبك وبيروح  عند  مسك 
مسك _ برافو يوسف  جاهين بيتكلم ههههه 
سيف  بحده _ انا  بطول بالي عليكي  متزودهاش 
مسك _ انا اللي  بزعق هنا،  اياك صوتك  يعلا عليه تانى 
سيف يطلع  المسد.س ويصوبه على  را.سها بغيظ _ اخرسي 
مسك  ببرود _ مسدس تانى  خلاص  عرفنا انك دون كبير  كفاية  بقا خايلتنا 
سيف  بغيظ _ دا انتي  مستغنيه عن  عمرك  بقا 
عبقرينو _ نزل المسد.س  يا شاطر  
سيف يوجه المسد.س ليه وبحده _ مسمعش صوتك  
مسك_ عبقرينو  . تابع الشغل  وملكش دعوه 
عبقرينو _ انتي  مش  شيفاه 
مسك _ خلاص  ياعبقرينو،  هو  مش  هيعمل  حآجه،  بس  روح  انت 
عبقرينو  بخنقه _ ماااشي 
سيف  بغيظ _ جايبه منين  الثقه دي  باني مش  هعملك  حآجه 
مسك  ببرود _ الي بيقول  مبيعملش 
سيف  بانفعال _ مش  كده  خالص،  انا  مش  عاوز اموتك  من غير  ما اتلذذ بقهرك وابطلك برودك  ده انتي  وبتكلميني
مسك  _  ههههه  زين  يلا هنبداء.  اتفضل  اقعد  اتفرج...  فايف فور ههههه  ثري تو وان 
سيف  بغيظ _ انتي  انسانة  مستفزه،  حسابك  معايا  بعدين  
مسك_ استني..  مش  هتتفرج علي  التصوير 
سيف  _ لاا 
مسك بإبتسامة _ اوك،  يلا لا اله الا الله 
سيف _ زيدي في  استفزازي كله هيطلع عليكي 
مسك _ الله  وانا  اتكلمت  
سيف  يبصلها  بغيظ  ويمشي  
مسك _ ههههه  اكشششن 

تعليقات