Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حنين الليل الجزء الثاني2الفصل الثاني عشر12بقلم اميرة رمضان

رواية حنين الليل الجزء الثاني2

الفصل الثاني عشر12

بقلم اميرة رمضان



لو سمحتي حضرتك زهره اللي جايه في حا*دثه عربيه 

زهره باستغراب : اه انا انتو مين 

ريما : طب انا كده وصلتكم ليها سلام انا بقا و قبل ماتمشو كلموني

حنين : ماشي 

زهره : في حاجه

ماريا : لاء احنا بس جاين نطمن عليكي 

هدي : طب اتفضلو اقعدو هنزل اجبلكم حاجه تشربوها 

ماريا : لاء ي طنط تسلم ايدك احنا صايمين

هدي : صوما مقبولا ي حبيبتي طب اقعدو براحتكم وانا هخرج برا شويه 


حنين قعد بتوتر وقالت : انا بشبه عليكي 

زهره : متزعليش مني انتي جايه تزوريني وتقوليلي بشبه عليكي معلش انا مش فاهمه 

حنين بتلقائيه : انا حنين ليل الحديدي معاكي في الكليه بس انتي اكبر مني تقريبا في سنه رابعه

ماريا بصوت واطي لحنين : الله يخربيتك احنا مش قولنا مش هنعرفها احنا مين

#بقلمي_اميره_رمضان

زهره بابتسامه : ايوا انا برضو بقول حاسه اني شوفتك انتي في صيدله

حنين بتوتر وخوف انها عكت الدنيا : اه

ماريا قالت بسرعه: احنا كنا هنا مع صحبتنا وشافتك وقالت لازم نزورك لانها تعرفك يعني وكده

زهره : نورتو بس انتو كنتو بتسالو عن اسمي واني جايه في حادثه

ماريا : م ما ماهو سالنا ريما الممرضه دي وهي اللي عرفتنا 

زهره : اهلا وسهلا هو انتي قولتي حنين ليل الحديدي هو انتي اخوكي 

ماريا بخوف وبتقول جواها : يالهووووي اوعي تكون عرفت عز

زهره: هو انتي اخوكي ايان 

ماريا باطمانان : ايوووووا اخوها الكبير ويبقا ابن عمي 

حنين بخوف : هو انتي هتقوليلو اني جيت زورتك

زهره : انتي خوفتي كده ليه 

ماريا : اصل صحبتي كانت تعبانه وانا ختها معايا نزورها من غير ماتقول لايان وهو لو عرف هيتعصب عليها انها خرجت من غير متقوله

زهره : خلاص ي حبيبتي مش هقوله وعلعموم انا فرحانه بزيارتك ليا

 #بقلمي_اميره_رمضان

_________

كارما نايمه والباب خبط قامت ملقتش عمر وعرفت انه نزل الشغل فتحت الباب 

دنيا : عامله اي ي قلبي وحشتيني (وحضنتها)

كارما : وانتي والله

دنيا : منا لو كنت وحشاكي مكنتيش قعدتي الفتره دي كلها من غير متتصلي تطمني علي سلفتك

كارما : طب وانتي مكلمتنيش ليه 

دنيا : دانا مش مبطله رن بس تلفونك مقفول هوصلك ازاي يعني

كارما بضحك : تصدقي صح

دنيا : والله كنت هجيلك بس انتي عارفه انا في حصن هنا مش بعرف اخرج

كارما : عارفه ي حبيبتي  بس مش عارفه هما عرفو اني جيت ولا لسه

دنيا بضحك : لاء عرفو يا اختي منا عرفت منهم

كارما : بس انا زهقت منهم وهمشي تاني مش هقدر استحملهم

دنيا :نعااااام تمشي تروحي فين 

كارما : هرجع بيت اهلي وانا وعمر كل واحد يروح لحالو 

دنيا: تبقي عبيطه وهبله هتخليهم يفوزو عليكي هتخلي ميس الحربايه وسعديه وبنتها يخسروك حياتك وجوزك 

كارما : وضيفي عليهم ابنك

دنيا بفرحه صادقه : حاااامل لولولولولوووووووووووووووي 

كارما بضحك : بس بس فضحتينا 

دنيا : فضيحه اي بس ده فرح وهيصه لولولولوووووووووووووووووي

 #بقلمي_اميره_رمضان

سعديه وهي داخله: اااااي في اي عاملين دوشه كده ليه اي الصوت ده

كارما ببرود : سلامه السمع ي حماتي دي زغاريط 

ميس بكره : ومالكم فرحانين كده ليه

دنيا : اكيد هتفرحي كمان لما تعرفي السبب

ميس : اي هتطلقي انتي وهي 

كارما بضحكه مستفزه : لاء ده العيله هتزيد واحد 

ميس بغيظ : يعني اي 

كارما قعدت وريحت ضهرها وحطت ايدها علي بطنها وقالت : يعني في بيبي جاي في الطريق

سعديه بفرحه : بجد هتجيبي ابن لابني 

كارما : ممكن بنت لسه مش عارفين

سعديه : لاء هيبقا ولد ان شاء الله اخيرا هشيل ولادك ي عمر قبل ماموت 

كارما بصوت واطي : موتي انتي بس ومتشغليش بالك 

دنيا بضحك : اسكتي يخرب عقلك

ميس : لسه جايه امبارح وانهارده تقولي حامل ده اي ده 

كارما بصتلها بغضب وقالت ببرود: حامل في شهرين ي روحي مش هتقولي مبروك بقا

ميس سابتها ونزلت بغيظ 

سعديه: مبروك بس خلي بالك علي الواد بلاش جنانك خلي الواد ياجي بسلامه

كارما : هو انتي هتعرفيني احافظ علي ابني ازاي 

سعديه بغضب : انا نازله ولما ابني ياجي ليا كلام معاه

كارما باستفزاز :طب اقعدي اشربي حاجه

#بقلمي_اميره_رمضان

بعد مانزلت 

كارما : شوفتي الشر كان في عين ميس ازاي 

دنيا : قولتلك حرصي منها وحافظي علي جوزك وابنك وبيتك بلاش تخسري اي حد فيهم وانا معاكي متقلقيش

كارما : والله انتي اللي مصبراني علي البيت الهم ده 

دنيا : انا برضو ولا عوووومري 

كارما : بس ي بت ده عمري انا

دنيا : طب ردي علي مامتك ي اختي بترن من بدري 

كارما : الو 

خديجه : كوكي عامله اي ي حبيبتي  


__________

ماريا وحنين بعد مطلعو من المستشفي

حنين : انتي ليه مكلمتهاش في موضوع عز 

ماريا : مش دلوقتي البت طلعت تعرف ايان ولو قولنا حاجه ممكن تقول لايان يبقا احنا كده خربنا الدنيا لازم نتصاحب عليها الاول وبعدين يبقا نكلمها

حنين : واحنا لسه هنستني انتي متعرفيش ان صحاب عز بيهددو مش معانا وقت 

ماريا : عارفه وعارفه هتصرف معاهم ازاي متقلقيش

حنين : بتفكري في اي 

ماريا بضحكه خبث : هقولك

_________

وجدان : كل ده عشان ترد عليا 

حيدر : بترني علي امي يعني عشان تحطيني قدام الامر الواقع واكلمك

وجدان : يعني انت مش عايز تكلمني 

حيدر : لاء مش حابب اتكلم مع حد مش بيقدر وجودي في حياته

وجدان بحزن: والله مكنتش اقصد 

حيدر : والمطلوب

وجدان : ي حيدر خلاص بقا انا اسفه ومكنتش اقصد اقول كده انا بس كنت عايزه اخرج وانت بترفض 

(وبعد كلام كتير اقنعت حيدر انه يسامحها)

حيدر : انا عارف ان دماغك ضاربه بس خلاص سماح المرادي بس الكلام الاهبل ده لو اتقرر تاني 

وجدان بتسرع : خلااااص والله ما هيتقرر

#بقلمي_اميره_رمضان

حيدر : وعشان متقوليش كاتم علي نفسك ومابتخرجيش ان شاء الله اليومين اللي بعد العيد مش هتكوني فاضيه اصلا

وجدان : ليه

حيدر : لانك هتبقي مشغوله في تحضيرات الفرح 

وجدان بفرحه وجنان : انت بتتكلم بجد لولولولوووووووووووي 

حيدر بضحك: بس ي بنت الهب*له

_________


نيفين : اخلص انا دماغي هتنفجر 

سراج : ده نوع بقا اجمد من اي حاجه انتي جربتيها 

نيفين : اي ده حقن لاء ياعم البر*شام احسن 

سراج : انتي خايفه من الحقن ولا اي هههههههه

مصطفي : هات انا بحبها (ومسك الحقنه ملاها ماده مخد*ره وحطها في دراعه)

سراج : خدي انتي خليكي في البرشا*م

(وفجاء الباب خبط جامد )

نيفين : يالهوووووي مين اللي جاي 

سراج : انتي مستنيه حد 

نيفين لسه هتتكلم كانت الشرطه كسرت الباب ودخلو قبضو عليهم متلبسين

_________

جنه قاعده تزاكر علي السفره 

ميرا : بت ي بتاع ثانويه عامه هتقضي معانا العيد ولا يعيني هتقضيه مع الفيزياء 

جنه وهي بتمثل البكاء : انا نفسي مره تدعموني اني في ثانوي مش تزلوني 

يوسف : اي ده انتو لسه بتمتحنو ده احنا زهقنا من الاجازه 

ميرا : هو انت بتروح اصلا في الدراسه عشان تزهق من الاجازه


جنه : ده فاشل وخساره فيه اي كليه بيدخلها 

يوسف : يابنتي دي كاريزما اسكتو انتو متعرفوش حاجه 

جنه : طب يلا امشو من هنا عايزه ازاااااكر 

يوسف : منتي عماله تدحي من اول السنه اي مزهقتيش 

جنه : وانت ماااااالك انت مفكرني فاشله زيك 

يوسف : قومي ي بت من هنا السفره للاكل مش للمزاكره 

جنه : هو انا بزاكر علي دماغك 

يوسف : ايوا رجل السفره عايزه تتصلح وانا هصالحها دلوقتي 

جنه : يعني هو لازم تصلحها دلوقتي

يوسف : لا تؤجل عمل اليوم إلى غدا

ميرا : ي سلاااام علي الحكم

يوسف : طبعا يلاااااا ي بت قوووووومي خليييييينا نشووووووف شغلنا 

جنه : ي مامااااااااا تعالي شوفي الزفت ده مش عارفه ازاااااااااااكر منه

يوسف : مامتك مش هنا ولو مقومتيش هخبط دماغك بالشاكوش ده  


ميرا : ههههههههه طب يارب انكل نوح ولا ايان ولا رعد يسمعوك وهما هيعملوك انت شخصيا شاكوش بس للاسف كلهم خرجو 

يوسف : انا مابخفش من حد 

عز : جو بتقول حاجه 

يوسف : زيزو الكبير بتاعنا 

ميرا : يخربيتك نفسي مره تكون اد كلامك 

جنه : الحقني ي عز مصدعني ومش عارفه ازاكر منه وبيقولي هيصلح رجل السفره دلوقتي 

عز : مين ده اللي هيصلحها 

جنه : هو 

عز : يوسف ده مره مات من العطش بسبب انه كسل يقوم يشرب تقوليلي هيصلح السفره 

ميرا : هههههههههه بيقولها لا تؤجل عمل اليوم إلى غدا 

عز : هههههههههه سبحان الله زاكري ي بنتي محدش هياجي جنبك وانت غور خليها تزاكر  (وضربو بالقفا)

يوسف : لااااا بقولكم اي انا عندي شغل في مكان تاني اوعي ي حجه خليني اخلص شغلي وامشي مش عايز لوكلوك 

عز : لوكلوك ، تعالي جاي اقولك حاجه (وهجم عليه بالضرب)

ماريا وحنين وصلو 

ماريا بضحك : الله يرحمك ي جووووو

يوسف : اااااه حد يبعد الواد ده عني اه رجلي 

تليفون عز رن وساب يوسف ورد عليه 

حنين : ربنا يستر ويكون البلاغ جه في وقته 

ماريا : هو بنسبه كبيره اوي جه في وقته بس انتي قولي يارب

حنين : يارب 

يوسف : ربنا ياخدك انتي واخوكي اااااه جسمي اتكسر 

جنه : احسن عشان تبطل رخامه 

يوسف : والله لما يمشي لانفخكم بس استنو 

ميرا : جوووو اسكت ي قلبي انت مفيش حته في جسمك سليمه 

يوسف : يعني اخوكي يتضرب وانتي واقفه ساكته ومدفعتيش عني 

ميرا : طب والله كنت فرحانه انك بتضرب قلبي من الفرحه بيرفرف 

يوسف مسك كتاب من جنبيه وحدفه علي دماغها 

جنه بصراخ : كتاااابي

ميرا : ياعزززززز تعالي اقت*ل الواد ددددددده

حنين وماريا قربو من عز وسمعوه بيقول : اتقبض عليهم ايمتي 

حنين : هيهيهييييي اتقبض عليهم دانتي دماغك جاااااااامده

ماريا : بس ي بت لحد يعرف ان احنا اللي بلغنا عليهم 

عز من وراها : انتي اللي عملتي كده

حنين وماريا 😳

تعليقات