Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية بنت اكابر ) الفصل العاشر10 بقلم مريم محمد



رواية بنت اكابر ) 
الفصل العاشر10 
بقلم مريم محمد



ذهب جاسر إلى منزل جهاد
حتى يتحدث مع والدها ويخبره بأعمالها التي تعملها معه ومع آسيا
دخل جاسر إلى المنزل وجلس ينتظر
والد جهاد
والد جهاد بإبتسامة:أهلاً وسهلاً يا جاسر عامل اية يا حبيبي؟؟
جاسر:الحمدلله بخير يا عمي
والد جهاد:خير يا جاسر في حاجة ولا إيه؟!
جاسر:بصراحة يا عمي انا مكنتش ناوي اقولك بس بصراحة جهاد اتخطت كل الحدود بالتصرفات اللي عملتها معايا ومع مراتي
والد جهاد بتساؤل:جهاد عملت إيه يا جاسر؟!
جاسر وقد حكي له كل شئ حدث معه
والد جهاد بصدمة:كل ده يا جهاد يطلع منك انتي؟!... انا فعلاً مكسوف أن دي بنتي... مش عارف اقولك ايه والله يا ابني... انا فعلاً اسف جداً بالنيابة عن اللي هي عملته
جاسر:مفيش داعي للإعتذار يا عمي
أهم حاجة إنك تنصحها وتخليها تبعد عن حياتي.. لأن انا لحد اللحظة دي مش عايز اتصرف معاها تصرف مش كويس..وطلبت من حضرتك تفهمها غلطها.. ولو رجعت وعملت حاجة جديدة انا مش مسؤول عن اللي هيحصل مني





دخلت جهاد ورأت جاسر يتحدث مع والداها
جهاد بجرأة:جاسر انت هنا... اكيد جاي عشان تطلب إيدي صح؟!
اقترب منها والدها وصفـ"عها بقوة
والد جهاد بغضب:امشي اطلعي على  اوضتك
جهاد ببكاء:بس انا..
والد جهاد:يلا من غير ولا كلمة
صعدت جهاد إلى غرفتها وهي تشعر بالغضب
والد جهاد:انا اسف ليك مرة تانية يا جاسر وبلغ آسفي لمراتك على اللي حصل معاها بسبب جهاد
جاسر:حصل خير يا عمي..اهم حاجة عقلها وخليها ترجع لعلها عشان متعملش حاجة وتندم عليها
انا لحد دلوقتي محترم انه هي بنت حضرتك
والد جهاد:حاضر يا ابني.. وانا مش عايزك تقلق هي مش هتقرب منكم تاني
جاسر:عن إذنك يا عمي
والد جهاد:إذنك معاك يا حبيبي

خرج جاسر من المنزل واتجه إلى سيارته واتصل على آسيا
آسيا:الو






جاسر بضحك:بكلم فنانة ياناس
حتى الكلام طالع بموسيقي وانا المُلحن
آسيا:بقولك إيه
جاسر:نعم
آسيا:عايزة شيكولاتة كتير أوي
استنى كدة هو انت بتحب الشيكولاتة
جاسر:امممم
آسيا:خلاص هات علبتين كُبار اوووي... عشان انا هيبقى ليا واحدة وانت واحدة
جاسر بضحك:هتاكلي علبة بحالها!! 
آسيا:الله أكبر.. انت هتبصلي في علبة الشيكولاتة...متقلقش انا مش هتخن
جاسر:لأ يا قلبي انا عايزك سمبتيك
عشان ولادنا يبقوا حلوين زيك كدة
آسيا بضحك:والله انا حاسة ان انا بحلم... مش عارفة اقولك إيه يا جاسر... وأكملت بدموع:بس انا فرحانة حتى لو كان كل ده حلم فهو حلم حلو أوي
جاسر:مش عايزك تعيطي تانى امسحي دموعك.. عشان لو انا شوفتك كدة هاخد حاجة حلوة اوي
آسيا بضحك:س.. سلام عشان الحق الفيلم اللي جاي دلوقتي. باي
جاسر:باي
ذهب جاسر إلى شركته وتابع عمله
وأخبر جميع الحراس بأن يحافظوا على أمان الفيلا بالكامل
في المساء
ذهب جاسر إلى الفيلا بعدما اشتري
علبتين شيكولاتة
اول ما دخل شاف آسيا تجلس أمام التليفزيون وكانت تأكل فشار
اقترب منها من الخلف وقبلها في خدودها
آسيا بدهشة:حرام عليك يا جاسر
مينفعش كدة
جاسر: وحشتيني
آسيا بتوتر:اوعي تكون نسيت الشيكولاتة
جاسر بضحك:بتوهي في الكلام
بس انا عارف ردك من غير ما تقوليه
آسيا:فين الشيكولاتة بقى يا جاسر
اخرج جاسر الشيكولاتة من خلف ظهره واعطاها العلبة بالكامل
آسيا بسعادة:بهزر ده النوع المفضل عندي
جاسر:افتحي العلبة






فتحت آسيا علبة الشيكولاتة ولكن كان في واحدة شكلها مختلف عن الباقيين
أخذت آسيا تلك العلبة التي داخل علبة الشيكولاتة ونظرت إليه بإستغراب
اخذ جاسر العلبة وجلس على ركبتيه بحب ثم قال لآسيا:بحبك
يمكن مش عارف امتى  وازاي  حصل كدة...بس كل حاجة كانت بتحصل معانا كانت بتقربني منك اكتر واكتر
آسيا بإبتسامة:بتتكلم جد
جاسر:طب اعمل إيه عشان تصدقيني؟!
آسيا بسعادة:متعملش حاجة
بس انا مبسوطة اوي
فتح جاسر العلبة وأخرج منها خاتم
ذات تصميم حلو أوي
آسيا:واو حلو أوي...شكراً جداً يا جاسر
جاسر:مفيش شكر بينا يا آسيا
المهم بقى عايزك تجهزي نفسك
عشان هنسافر بكرة
آسيا:هنسافر فين؟!
جاسر:هنروح فرنسا





آسيا:تمام ماشي
وذهبوا إلى النوم حتى يستيقظوا
بدري 
في صباح يوم جديد
استيقظوا وجهزوا نفسهم إلى السفر
وذهبوا إلى المطار وصعدوا بالطائرة
الخاصة بهم

قضوا أجمل وقت هناك.. وقربوا من بعض وأصبحت الحياة جميلة وكانوا سعداء جداً

وعادوا إلى مصر بعد قضاء اسبوعين في فرنسا
بعد مرور شهرين ونصف

شعرت آسيا بدو'خة شديدة
جاسر بقلق:خير يا حبيبتي... انتي كويسة يا آسيا؟!
آسيا:عايزة اطلع على أوضتي عشان حاسة ان انا دايخة يا جاسر
حملها جاسر بحنان وصعد إلى غرفتهم ووضعها على السرير بهدوء

بعد شوية
وصلت الدكتورة بعدما اتصل عليها جاسر لكي يطمئن على حالة آسيا

دخلت الدكتورة عند آسيا وفحصتها
بعناية
خرجت الدكتورة وهي تبتسم:مبروك يا جاسر بيه المدام حامل بس هي
ووووو......



                               

تعليقات