Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية طفلة تميم الفصل الحادي عشر11بقلم سلمي حمدي


رواية طفلة تميم 
بقلم سلمي حمدي
الفصل الحادي عشر




تميم بغضب. اسييييل 
اتنفضت اسيل من الخوف 
اما تميم فنقض على الشاب بغضب وغيرة ..... انت ازي تحضن مرتي  اااااا
اسيل وهي تحول ابعد تميم عن الشاب..... تميم خليهو هيموت في ايدك
تميم بعد بغضب. .. خايفة علي حبيب القلب اه اتكلمي 






اسيل بغضب . ده سامر ابن خالي 
تميم بغضب. ولو كان ولد خالك
اسيل بدموع.  سامر اخوي في الرضاعة 
سما لسامر. انت كويس
سامر باابتسامة. اه الحمدلله عدة على خير والا كنته هموت على يده 
سما.😂😂
يوسف. كان بيبص على سامر بغيرة
تميم اتحرج اوي ... انا اسف ماكنت عارف
سامر . اه ولا يهمك بس ايدك تقيلة 😂
تميم. ههه 😅
اسيل لسامر. انت كويس 
سامر بغمزة. الحمدلله 
تميم . 😒😒 العلقة ماكفتك 
سامر بخوف مصتنع... لالا خلاص يامعلم 





سامر. انا كده اطمنت على اختي
ناصر.  ماتخاف اختك في يد امينه 
 سامر .. بس خلي بالك ههتعمل فرح انا مش هرضه اختي تتزوج بطريقة ديه 
تميم... اكيد بس لازم نخلص من موضوع خالد 
سامر.... طيب انا بستأزن عندي شغل 
اسيل. خليك معنا 
سامر وهو يحتضنها. مره تانية 
تميم بغيرة. ماخلاص أحضان 
سامر. هههه اي ده بتغير مني 
تميم . 😒😒😒







في غرفة سما 
اسيل. هو انتي ازي عرفتيه 
سما.فلاش باك 
سما. انت 
سامر. عفوا 
سما. انت سامر عز الدين 
سامر بستغراب. اه بس منين تعرفيني
سما. اسيل حكتلي عنك كتير 
سامر. انتي تعرفي اسيل 
سما. اه 
سامر. طيب ممكن تاخديني على بيتها 
سما. اه هي حتفرح اوي لما تشوفك 
سامر..☺
باك
سما. ودي كل القصة 
اسيل. والله كان وحشني اوي 
تميم من ورهم. .. مين الكان وحشك
اسيل.سامر 
تميم بغيرة... اه وضح 
سما.... انا همشي قبل ماتولع فيني 
اسيل... اه ي🐕 اصبري 
سما.... 😂







في المستشفى 
البنت. هو انا اسمي اي 
اياد .  ااسمك ملك 
البنت... بس انا الي مش فكره 
اياد.. لانو عملتي حدث بسيط والحدث اتسبب بفقدان زكرة 
ملك بدموع...طيب وين ماما وبابا انا مشفتهم من لما عملت الحدث 
اياد وهو يضمها.... اهلك اتوفه في حدث 
ملك.😢😢 





في غرفة سما 
كانت سما قعدة تتفرج على فلم وفجأة دخل يوسف 
سما... هو مش في بابا يتخبط
يوسف بغيرة.... من وين تعرفيهو 
سما بملل . وانت مالك يابابا
يوسف.قرب مسك ايدها بعصبيه وقال : انطقققى من وين تعرفيه 
سما كانت هترد بس تلفونها رن 
يوسف... مين المتصل 
سما... صحبتي 
يوسف.اخد منها التلفون وشاف النتصل
يوسف بغضب.......
سما......
 

                     الفصل الحادي عشر من هنا

تعليقات