Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية لم يفت الاوان ) الفصل الرابع عشر14بقلمNOPromises


 

رواية لم يفت الاوان )

الفصل الرابع عشر14

بقلمNOPromises





البارون بيحاول يفتح الأله بكل الطرق لكن مفيش فايده دي كانت اخر مره لتغير رموز الأله ولازم اللي غيرها يفتحها 

البارون بغضب رررررررررررررريم...... 
ريم بتاخد تامر وبتطلع 
عامر بتجري ليه






ريم مش واقته طلعنا من هنا فورا

ريم وعامر بيروحو على  مكان مهجور 
عامر مش هتقولي برضو اي اللي حصل 
ريم بدموع احنا لازم ننزل مصر 
عامر بيمسك ريم من ايديها 
عامر في اي ياريم
ريم بابا قتل رشاد ياعامر قتله بألة الذكريات
عامر قصدك اي
ريم انت كنت صح الأله دي دمار شامل 
بابا قتل رشاد عن طريق الأله لعب في عقله وخلاه يقتل نفسه 
عامر الأله دي لو دخلت مصر  هيبقي دمار
الأله دي لازم تتدمر





ريم خلاص يعتبر ادمرت
عامر قصدك اي....  ريم انتي عملتي اي
ريم بأنهيار انا اسفه اسفه كان لازم اعمل كده مكنش قدامي حل تاني 
انا غيرت الشفره ياعامر
عامر بفرحه طب ودي حاجه تزعل ياهبله احنا نجحنا
ريم الشفره تبقي عيون ابننا 
عامر بياخد ريم في حضنه

عامر اوعي تفتكري انك عملتي حاجه غلط انت اعظم بنت انا قبلتها واعظم ام شفتها عيني
ريم ام ضحت بأبنها
عامر اوعي تقولي كده انتي منعتي دمار كان هيدمر العالم 

عامر المهم دلوقتي نطلع بره البلد قبل ما البارون يلقينا 

في الوقت ده في قصر البارون 
البارون بينادي على الحرس 
انا عايزكم تجيبولي ريم بأي طريقه عايزها حيه 

في الوقت دي عامر وريم بيطلعو على السفينه اللي هتطلعهم بره المانيا 
عامر بياخد تامر وبيروح يشوف قبطان السفينه 
وبيرجع مبيلقيش ريم

عامر بصريخ ريم ريم

في الوقت ده قصر البارون
الحارس بنتك اهي ياكامل بيه
البارون معقول كنتي هتمشي من غير ماتودعيني بس انا هوريكي وداعي انا عامل ازاي

البارون بيمسك ريم من شعرها وبيجرجرها لحد ألة الذكريات
وبيوقفها قدمها 
البارون افتحي عينك بقولك 
ريم لا
البارون بيشدها اكتر من شعرها وبخليها تفتح عينها عن الأله

الأله جاري المسح النتيجه لا تتطابق 
البارون يعني اي
البارون بيحط عيون ريم تاني لكن برضو بتكون النتيجه لا تتطابق

البارون انتي عملتي اي في الأله انطقي 
ريم بضحكة انتصار عمرك ماهتعرف تفتحها تاني ألأله ادمرت خلاص 

البارون وهو بيكلم نفسه لو مش هي يبقي مين 





البارون عمال بيفكر مين مين 

البارون ابنك 
ريم بتوتر انت بتقول اي
البارون ابنك هو الشفره 
ريم ايوه هو الشفره لألتك واللي عمرك ماهتلقيه ابدا  
البارون في نفس اللحظه بيطلع سكينه 
وريم لسه بتكلم بيدبحها بدم بارد 

البارون حراس 
الحراس بيدخلو بيلقو ريم اللي سايحه في دمها
البارون هتولي عامر
الحراس للاسف مش هينفع يافندم 
البارون انت اتجننت
الحارس السفينه بقا عليها حراسه كبيىره اوي ياكامل بيه 
البارون يعني اي





الحارس يعني المخابرات المص'ريه اللي انت قتلتهم ياباشا عامر جوز بنتك يبقي عميل سري عندهم 

البارون يعني اي 
الحارس اي ضربه مننا دلوقتي هتكون مش في صالحنا يافندم 
البارون انا مش هعمل حاجه لكن حاجه صغيره عشان يعرف هو بيتعامل مع مين 

البارون بيبعت تابوت فيه ريم وفي ورقه في ايديها 

اللوء حاتم... عامر احنا لازم نمشي انت وابنك في خطر

بيعدي شوية وقت وفجأة
سيادة اللوء في تابوت غريب وصل السفينه
عامر بيجري وبيفتح التابوت بيلاقي ريم 
مدبوحه من رقبتها 
عامر بصدمه وعايز يجري يروح للبارون
اللوء اهدء ياعامر اللي انت هتعمله دلوقتي هو ده اللي البارون عايزه 
انا مقدر مدي خسارتك بس حط قصادك بلدك 

عامر بيحاول يتمالك اعصابه 
ولسه الأمين هيقبل التابوت عامر بيلاحظ جواب في ايد ريم 

المكتوب في الجواب
البارون انا معنديش عزيز ولا غالي والدليل بنتي اللي دبحتها بأيدي وقريب اوي هيكون ابنك كمان 
                                                           البارون





الأمين هنعمل اي في التابوت ده ياباشا 
عامر التابوت هيجي معانا ريم هتدفن في مصر 

فلاش باك بينتهي نرجع للواقع

عامر واقف مع نور بره البيت في التلج 
نور يعني الشفره هو تامر 
عامر ايوه عشت 3سنين في البيت اللي جبتك فيه 
واللي ساعدني اكتر ان البارون عمره ماشافني 

نور اي اللي خلاك ترجع المانيا تاني
عامر البارون مش هيوقف قتل 
نور ناوي تعمل اي
عامر طول ماألأله موجودة البارون هيفضل طول عمره ورانا
نور والعمل
عامر لازم ادمر ألة الذكريات.......






تعليقات