Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية احببت زوجة ابي)الفصل الواحد والعشرون21 بقلم علياء خليل


رواية احببت زوجة ابي)
الفصل الواحد والعشرون21 
بقلم علياء خليل


 
فجأة صوت عيا*ر نارى اختر*ق ج*سد أحدهم و كانت صرخة



 ورد اخر شئ مسموع بعد ضر*ب النار 
ورد بتفتح عينيها لقيت فارس وقف قدامها حتى يفديها 
فارس و هو يلفظ أنفاسه الأخيرة قبل أن يفقد الوعى 
فارس : أنا آسف 





ورد بدموع : فارس متقلقش هتبقى كويس صدقنى هتبقى كويس 
صقر بسرعة قفل الباب علشان داليا متهربش و اتصل بالبوليس و الإسعاف 



وصلوا و اتحفظوا على داليا 
ورد بصت على صقر لقيته ماسك جنبه بينزف و القميص كله د*م 
ورد : صقررررر أنت مش كويس 



و اسندته بج*سدها فهو ينز*ف عندما اشتبك مع رجل من رجال داليا و لكن صمد حتى هذه 



اللحظة و عندما اطمئن على ورد خرطت قوه 





انتقل صقر و فارس على المستشفى 
ورد فضلت قاعدة تعيط و خايفة تخسر اكتر اتنين غالين عليها في الدنيا 



صقر أخيرا عرفوا يوقفوا النز*يف و لكن كانت حالته حرجة شوية



 و بالنسبة لفارس قدروا يسيطروا على الحالة فى الوقت المناسب 




ورد كانت واقفة لوحدها مستنية يسمحوا بالدخول 




لقيت رقية (والدة صقر ) و تقى (اخت صقر الصغيرة فى نفس




 سن ورد و معاها فى نفس المدرسة  ) 
ورد طمنهم و اول ما سمحوا بالدخول الاول لفارس 




ورد : طمنا عليك يا فارس احسن دلوقتى 
تقى بخوف و قلق حقيقى  : مستر فارس حضرتك كويس 


فارس : أنا بقيت كويس الحمدلله شكرا يا جماعة تعبتكم معايا 
تقى : مفيش اكيد تعب انت تعتبر واحد من العائلة 



تركتهم ورد حتى تطمئن على صقر 
دخلت الغرفة فى هدوء و اول ما شافته و هو متوصل بالأجهزة



 حست أن قلبها انقبض مش قادرة تشوف 



صقر فى الحالة دى اقتربت و الدموع تنهمر من عيونها لاإرادى


 جلست بجواره و هى ممسكة يده فتلك اليد شعرت معاها بالأمانة





 و الخوف عليها قبلت يده و  مسحت على رأسه و هى تقرا بعض الآيات القرآنية و بعد دقائق بدأ يفوق و هى فضلت جنبه 




ورد : صقر عامل ايه حاسس بايه انادى الدكتور يشوفك حاجة وجعاك 
صقر هو مبسوطة بنظرة الخوف عليه من ورد : أنا كويس يا وردتى 



فات شهر  على ابطالنا و خرجوا من المستشفى بعد أن تم الله شفائهم و صقر طلق داليا و اكتشف أنها مكنتش حامل اصلا 



عند فارس فى المدرسة كان بيلم أوراقه لقى باب المكتب خبط و كانت تقى 
فارس : ازيك يا تقى خير 



تقى : خير يا مستر أنا بس كنت عايزة اتكلم مع حضرتك 
فارس : اتفضلى طبعا 
تقى : أنا .....


فارس بصدمة من اللى قالته مش عارف يقول ايه 
___________________________
صقر فى العربية و هو جاى ياخد ورد بنفسه من المدرسة بعد اخر يوم امتحانات 
صقر : طمنينى 



ورد بفرحة : كان كويس الحمدلله 



صقر : مجهزلك مفاجأة هنسافر أنا اخدت إجازة مخصوص علشانك 






ورد :  بجد يا صقر أنت اخدت إجازة كمان 
صقر : و انا عندى 



كام ورد علشان افسحها 
وصلوا الشالية و كان متجهز كانه لاستقبال عروسين 
ورد : فين اوضتى 



صقر و هو حاطط أيده وراه رأسه و بنصف ابتسامة : لا ما انتى هتباتى معايا فى نفس الاوضة 
ورد : لا طبعا 


صقر  اقترب منها : هو ايه اللى لا أنا جوزك على فكرة و اقترب اكثر ليقب*لها 



اتفاجا بصرخة من ورد و خوف هستيرى و ضر*بته قلم



 و بعدت بخوف اول مرة يشوف الخوف ده فى عيونها منه 
صقر .....





تعليقات