Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية السبيل للحب الفصل الثاني2بقلم الكاتبه شهد


 رواية السبيل للحب
 الفصل الثاني2
بقلم الكاتبه شهد



بزعيق:قولت مش هتجوزك انت مبتفهمش
سكت وخد نفس وقال:طب ليه




اتكلمت بهدوء:انا اه بحبك بس انا
وانت عمرنا مهيبقي طريقنا واحد وقربت




منه وقالت:ومش هنسي ان ابوك رما"ني انا وامي
في الشارع ومش هنسي تع"ب امي واني لما جيت اطلب
حقي في فلوس ابويا عشان اعا"لج بيها امي
انه طر"دني




تميم:وانا ذ"نبي ايه
ردت بحزن:ذ"نبك انك ابنه وذ"نبك انك سكت علي
ظل"م ابوك ليا انا وامي




سبيل كانت هتمشي بس هو مسك ايدها وقال
تميم:بابا موافق يديكي




 حقك بس بشرط اننا نتجوز
ضحكت بسخرية وقالت:بتسا"ومني جوازي منك قصاد
الفلوس
تميم:اعتبريها زي ما تعتبريها يا سبيل





سبيل ز"قت ايده وقالت:وانا رايي مش هيتغير
وخصوصا بعد اللي قولته





سبيل سابته ومشيت وهي بتفكر هتجيب فلوس
عم"لية امها منين
سبيل وقفت قدام النيل وغمضت عيونها عشان متعيطش




والهوا بقي يحرك خصلات شعرها
سبيل خدت نفس ولفت بس خب"طت في حد ووقعت ورجلها
اتلو"ت



مسكت سبيل رجلها بو"جع وهو نزل لمستواها 
وبرق لما بص


 لملامحها وفجاه وقع قدمها




تعليقات