Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية روح اخويا) الفصل التاسع9 بقلم سحرسمير



رواية روح اخويا)
الفصل التاسع9
بقلم سحرسمير



أحمد بحده : هتنطقي و تقولي لي وديتوا سحر فين ولا اخل*ص عليكي 
ملكيه برعب : عااااااا
أحمد : تمام 
و قام بيز*قها من البلكونه
أحمد بحده : و قسما عظما لقت*لك و اشرب من دم*ك لو مقولتليش سحر مكانها فين
مليكه برعب و انهيار : وربنا ما اعرف انا كل اللي اعرفه ان ماما اتفقت مع واحده صاحبتها هي اللي عارفه ناس في الس*جن و اتفقت مع واحده اسمها نعمات انها تقت*لها
أحمد بصدمه و غض*ب و عيو*نه بدق شر*ار : ايه  يا ولاد الك*لب عملتوا في سحر ايه وقسما بالله اخل*ص عليكم كلكم واو*لع فيكم بغا*ز
مليكه وقد تعالت شهقا*تها و بقت تقط*ع في كلامها : و الله ما عملت حاجه هما اللي عملوا كل حاجه 
أحمد بندفاع : يبقى تمو*تي انتي السبب في كل اللي انا فيه دلوقتي نسيتي يا مليكه ولا افكرك






فاكره
فلاش باااااك
أحمد : مطالبكم ايه يا عمي 
فتحي :ااه مطالب تب اسمع بقى يا سيدي انت هتدخل حياه سحر بنت اخويا البت اساسا واقع*ه و شكلها بتم*وت فيك
أحمد باستغراب : وانا مالي بيها انا جاي اتجوز بنتك انت
فتحي : ما انا عارف بس لازم تعمل اللي هقولك عليه علشان أوافق على جوازكم انت و مليكه انت مش بتحب مليكه بنتي
أحمد : ااه و الله يا عمي




قاطعه فتحي : خلاص يبقي انت هتعمل اللي هقولك عليك دا الموضوع سهل جدا انت هتدخل حياه سحر بنت اخويا هتروح و تتقدم لها و تخطبها و في يوم كتب الكتاب هتسيبها علشان نفس اليوم هجوزك بنتي قولت ايه






أحمد بصدمه : انت بتقول ايه يا عمي انا مستحيل أعمل كدا
قاطعته مليكه بدلع : و علشاني
أحمد بحده : انتي اتجنن*تي انا ااه بحبك و حلم حياتي اني اتجوزك بس مستحيل ابداء حياتي معاكي على كس*ر قلب واحده تانيه 
فتحي بحده : انت عارف البت اللي انت بتكلم عليها دي عملت ايه علشان تتكلم دي بنت قليله التر*بيه ماشيه مع شباب جابتلنا العا*ر و سط الناس ذا انت كدا بتساعدها و بتساعد أهلها يمكن لم انت تك*سر قلبها تتعلم و تفهم و تبطل حركتها و كلامها مع الشباب انت بتعمل عمل إنساني يا احمد دا انت بتساعدها علشان تعرف الطريق الصحيح و تمشي مع ربنا 
أحمد : يعني مفيش الا الحل دا اي حاجه تانيه 
فتحي : غلوبنا معاها مفيش الا هو 
أحمد :  انت شايف كدا يا عمي 
فتحي : امال دي بنت اخويا انت مفكرني هاذيها دي بنتي انا بحاول اعقلها عائلتها احتاروا معاها 
مليكه بدلع ودموع مصطنعه : علشان خاطري ننقذ بنت عمي 






أحمد بحب : من عيوني يا مليكه اما هعمل كل اللي تطلبوه مني
عوده للواقع  
أحمد بحده : فاكره الكلام دا يا مليكه فاكره 
مليكه بانهيار : ابو*س ايدك يا احمد نزلني انا بداءت ادو*خ بجد و هق*ع
أحمد بزعيق : اخر*سي خا*لص استغفل*تيني انتي و عائلتك و كرهتوني فيها بس ربك بقى مبيسبش حق حد بين لي كل حاجه 
فلاش بااااك
أحمد و سحر نزلوا يختاروا الشبكه بتاعتهم 
سحر بخجل و ارتباك : بص يا ابن الحلال انا مش عايزه شبكه غاليه هاتي لي حاجه بسيطه و خلاص انا راضيه و عارفه ان ظروفك 
قاطعها احمد بجمود : مالها ظروفي هاااه ما تردي
انا ظرو*في تشتري ١٠ زيك
سحر بضحك : ههههههه يا جامد اتصدق اني ساعات بحس انك بتكرهني بس انت عارف انا يوم ما حبيتك وعدت نفسي اني هستحملك بكل حالاتك انا حبيتك بجد يا احمد انا حبيتك من قبل ما اشوفك اصلا
أحمد بسخريه : هههه و يا ترى قولتي الكلام دا لكام واحد 
سحر  : ههههه كام واحد ايه يا اه*بل انا معرفش غيرك انت 
قاطع كلامها انها حاست انها داي*خه مسكت في احمد بسرعه 
أحمد بجمود و حده : ايه يا شيخه
سحر بدوخه : الحقني يا احمد انا داي*خه او*وي 
قاطع كلامها انها وقعت و احمد لحقها و شالها 
أحمد بحده : سحررر سحررررر فوقي 
خدها وراح على المستشفى 
في المستشفى 






أحمد رايح جاي و تليفون سحر في ايده
أحمد في نفسه : الفاجر*ه تلاقيها حا*مل ما هي انسانه زبا*له ماشيه مع شباب و سمعتها زف*ت و شرف*ي ل *خلص عليكي بايدي
قاطعه خروج الدكتورأحمد : هااا 
الدكتور : غيبو*به سكر الحمد لله عدت على خير هي بس لازم تنتظم بحقن الأنسولين 
أحمد بصدمه : ايه عندها السكر 
الدكتور : اااه متخافش عليها هي لو انتظمت ب حقن الأنسولين هتبقي تمام 
قاطعه تليفون سحر 
الدكتور : عن اذنك هي هتفوق بعد شويه 
الدكتور مشي 
أحمد استغرب لان الرقم كان متسجل بروح قلبي 
أحمد بسرعه فتحه و شغل الاسبيكر 
شهد بلهفه  : سحررر اسمعيني بسرعه مفيش وقت انا كنت عند مليكه دلوقتي و سمعتها بتقول لأبوها  انهم عايزين يكسر*وكي و انهم بعتوا احمد علشان يك*سر قلبك 
شهد معقبه : سحر 







ابعدي عن أحمد و سبيه انا عارفه انك بتحبيه بس مفيش وقت اسمعي اللي بقولك عليه و هبعت لك على الواتس فديوا افتحيه و اسمعيه ضروري سلام 
وقفلت الخط
أحمد بسرعه فتح الواتس و فعلا كانت شهد بعتالها الفديوا
أحمد بسرعه فتح الفديوا و شاف الصد*مه
عوده للواقع
أحمد بحده ل مليكه : عارفه انا شوفت ايه هاااه
عارفه
أحمد بزعيق : شوفتك انتي وعمي و انتوا مبسوطين ان خطتكم نجحت و ان فعلا قدرتوا تضحكوا عليا و تظلموا انسانه و تسو*ئوا سمع*تها زي سحر
مليكه ب انهيار : و الله ما هقررها نزلني
أحمد بعصبيه : لا مش هنزلك مهما يحصل و هتمو*تي دلوقتى حالا







أحمد وقد تملك منه رو*ح الانتقا*م بيز*قها من علي السور و لسه هيوق*عها
قاطعه تليفونه
أحمد رمي مليكه جوا في البلكونه و فتح التليفون 
أحمد بلهفه : الو
سحر بحب : احمد
أحمد بلهفه : سحررر انتي فين طمنيني عليكي انا هجيلك حالا
و طلع جري برا الشقه
عند سحر
سحر بانهيار : انت وحشتيني اوي اوي يا احمد تعالا لي حالا و النبي بس خد بالك من الطريق
أحمد بدموع فرح : من عيوني انا هكون عندك قولي لي المكان بالظبط
سحر : ثانيه واحده
وقعدت تدور على اي حاجه جنبها تعرف منها هي فين







قاطعها دخول الدكتور حازم : السلام عليكم عامله ايه دلوقتي يا قمر
أحمد بغيره : قمر من اللي جانبك
سحر : دكتور لو سمحت هو احنا فين بالظبط
خد قول ل أحمد علي المكان
و ادته التليفون
د/ حازم باستغراب : احمد مين
قاطعه احمد بغيره : احمد جوزها يا حضرت
د/ حازم بارتباك : اااه
أحمد بحده و غيره : العنوان فين
د/حازم : اكتب عندك
أحمد : ماشي
د/ حازم : ********** سلام
و قفل معاه





سحر وهي بتاخد منه التليفون : الف شكر يا دكتور 
د/ حازم  : انتي متجوزه ازاي اقصد اي واحده بتجي لنا بحالتك دي بنعملها فحص شامل علشان لو كانت حامل ميحصلشي اي حاجه للجنين بس انتي بنت 
سحر : ما هو انا و احمد مكتوب كتابنا اما لسه ماتجوزناش
د/ حازم : اممم تب بعد اذنك 
سحر للممرضه اللي واقفه جانبها : اتفضلي الف شكر يا حبيبتي 
الممرضه : العفو الا بقولك ايه هو جوزك دا بيحبك 
سحر بحده و غيره : و عايزه تعرفي ليه  
الممرضه : ابدا بسأل عن اذنك 
و طلعت برا 
سحر بغيره : بنات اخر زمن اما ارتاح على ما احمد حبيبي يجي بالسلامه 
قاطعها روح معتز : هاااه عامله ايه دلوقتي 
سحر في نفسها : و المصحف لاتجاهلك ومش هرد عليك 
روح معتز : هو انتي مفكره دا هيخيل عليا 
لايوجد رد 






روح معتز بعصبيه  : ماشي يا سحر 
و اختفى 
سحر : احسن اخفي في داهيه بعيد عني 
بعد مرور ساعات 
سحر : اووف احمد اتأخر أوي
قاطعها صوت ضرب نار برا 
سحر وهي بتشد من ايديها المحاليل : في ايه
شالت المحاليل من ايديها و بتحاول تقوم 
و لكن لسه حاسه بدوخه 
تحاملت على نفسها لغايه ما طلعت و شافت الصدمه ******
سحر بصدمه : حمو






                        الفصل العاشر من هنا

تعليقات