Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية اجبرني على الانجاب)الفصل الحادي عشر11بقلم منه سمير

رواية اجبرني على الانجاب
الفصل الحادي عشر11
بقلم منه سمير
ليل بحده :لما اكلمك تبصلي ثم أجبرها ع رفع راسها والنظر اليه



لتتاوه بألم بسبب ضغط يده ع خدها المتورم
نفخ ليل بضيق لتدمع عيونها مره اخري






ليل قرب منها عشان يمسح ليها دموعها بس وقف لما سمعها
كاميليا : ماشي تمام انا موافقه ع كل ال قولته بس عندي شرطين






ليل :سبق وقولتلك ان شروطك دي تبليها وتشربي ميتها وال عاوزه كدا كدا هيحصل سواء بمزاجك ولا لا 
كاميليا : لو نفذتلي شروطي مش هعندك في اي حاجه بعد كدا وهنفذ كل ال تقولي عليه 





وانا عارفه ي ليل كويس انك ممكن تعمل ال انت عاوزه مش مستني رأيي في حاجه... بس ارجوك اعتبرها اخر حاجه انا هطلبها منك 







ليل ببرود : واي هي 
كاميليا بتوتر : جدتي تخرج من المستسفي وتكون في مكان أمان واعرف اطمن عليها واروح ليها علطول 
ليل بسخريه : تروحي ليها علطول ازاي يعني 
كاميليا بتوتر : معرفش بس مش هقدر اني اسيبها 
ليل بايجاز وهو يشعر بالخنق :والتاني يا كاميليا 
بلعت ريقها بقلق  ثم نظرت اليه بتوتر وهي تقبض ع يديها محاوله التحكم في خوفها : 
ليل بحده : ايه سكتي ليه ما تتكلمي 
كاميليا بخوف : خ خايفه 
ليل  بحده :اخلصي يا كاميليا والا اعتبري نفسك مقولتيش حاجه ولا حاجه هتحصل من ال قولتيه الوقتي 
كاميليا بعياط :انت ليه بتتعصب عليا وانا مقولتش حاجه لسه
ليل بغضب وضيق :هو انا كل ما اجي اكلمك كلمه تعيطي عيله صغيره انتي 
كاميليا :انت بتزعقلي وبتخوفني اكتر ومش عاوزني اعيط كمان 





ليل مسح دموعها واتصرف بحنيه غير مقصوده استغرب نفسه عليها 
:خلاص متزعليش بس معدتيش تعيطي وقوليلي في ايه 
كاميليا بصوت متقطع من العياط :  هتفضل هادي يعني مش هتتعصب 
ليل بضحكه بسيطه : هحاول اما اشوف... قولي 
كاميليا كانت أول مره تشوفه بيضحك حتى لو ضحكه صغيره في وشها 
اخدت نفسها ببطئ 
ع عوزه اطمن ان ك كريم كويس وانك معدتش هتأذيه في حاجه... قالتها ب بخوف وتوتر وهي تبلع ريقها 
***
مايان بغضب :لامتا يعني هفضل قاعده يا ماما كدا وحاطه ايدي ع خدي وسايباه مع الزفته التانيه دي 
مي بضيق : مايان اهدي قولتلك انا وميرفت هتتصرف بكرا اول حاجه هعملها اني هروح هناك واشوف البنت هتصرف انا بس اهدي انتي شويه 
مايان :ماشي يا ماما اما اشوف 
مي :وانتي حاولي تتقربي من ليل بكل حاجه ممكنه لو هتروحي لي الشركه تشوفيه وتجي خليه يحس بالاهتمام من ناحيتك 






مايان بسخريه :دا مش بيرد ع مكالمتي هيعمل ايه بقا لما يشوفني 
مي :مايان انتي عارفه شخصيه ليل ومللوش في الكلام بتاع البنات دا انتي روحيه ومش هوصيكي بقا يا مايان هتتلمي معاه ازاي وهتقوليله ايه 
مايان بتنهيده :تفتكري في امل 
مي :اكيد يا قلبي 
***
عاوزه تطمني عليه 
... قالها بهدوء مخيف 
كاميليا بارتباك :اااه.. لا اا ق قصدي المهم انك متأذيوهش وخلاص
لقيته قام وقف وقرب منها 
هي خافت ورجعت ع السرير 
كاميليا بخوف ودموع : ليل احساسي بالذنب ناحيته بيقتلني مش هستحمل ان حد يتأذى بسببي 
جذبها من دراعها لتقف بمحاذاته ثم قربها منه اكتر وهمس بنبرته المخيفه :انتي لو تعرفي انا ماسك اعصابي ازاي الوقتي مش هتعرفي تنطقي حرف تاني  بعد كدا عليه 





قالها وهو يغرز اظافر يده في خصرها بقوه..... 
شهقت بألم وهي تضغط ع عيونها بقوه 
ليل بحده وغيره :انا قايلك سيره ال ***** دا لو جت تاني ع لسانك انا هعمل ايييه 






كاميليا كانت بتعيط وهي باصه في الأرض خايفه ترد عليه 
ليل بزعيق وصراخ  : ااااانطقي رررردي علياااا 
انتفض جسدها بين يده ليشعر هو بها 
كاميليا والدموع تنهمر من اعينيها  : اا اانا ب ك ك... كانت تتحدث بحروف متقطعه بسبب بكاؤها الشديد 
ليل بغضب وعصبيه وهو يلقي بها بقوه ع السرير حتى صرخت هي بالم :اناااا هعرررفك ازاي تتكلمي وتجيبي في سيرته كويس  قدامي ازاي 
فاكره يومها قولتلك ايه... قولتلك مش هخليكي تعرفي تنطقي تاني بعدها 
ثم حاول التقرب منها بانفاسه الغاضبه وهو يجذبها من خصلات شعرها بقوه : عااايزه تطمني عليه تشوفيه كويس ولا لا عشان تروحي تجري عليييييه 





بس هتعمليهاا ازاي المره دي قوليلي.... هتروحيه تتجوزيه ازاي مش لازم تكوني مطلقه الأول 
كاميليا بألم وبكااء : ااا اناااا مااالي بيه هو ميهمنيش في حاااجه والله...





. بس ال حصله بسببي دا وجعني اوي ااانتت كنت هتموته ع حاجه محصلتش اصلا.... كل ذنبه انه حاول يساعدني وبس بس انت كنت هتموته...
صفعها بقوه 
متخدثا بعصبيه وغضب :انتيييي كداااااااابه المره دي هيخليه يطلقك مني عشان يتجوزك هو ولا اييي مش شرط يتجوزك اصلا لانكوا ****** 
وواقفه قدامي بتدافعي عن ال *****داا كمان 
كاميليا بكره وهي تضع يدها مكان صفعته :اناااااا بكرررررررهك ساااااامع انت مررررريض وهتفضل طول عمرك مررررريض انااا بكرررررهك 
دفعها للسرير بعنف فاصدمت بحافته بقوه لتصرخ بألم :انااا هخلييييكي تعرفي تكرهيني حلووو 
ليل الغضب عماه وميبقاش عارف هو بيعمل ايه فعلا بيتحول في لحظه 



كاميليا بضعف والم وهي تشعر بأن هناك دوار



 قوي اصاب راسها فجأه لتشعر بعدم اتزان ربما لو ان كانت واقفه لسقطت ع الارض 



:ااااابعد عنيييييي متقرررربليييييييش قالتها




 بكره ودموع قبل أن تفقد وعيها مغشيا عليها 


******
ميرفت بسعاده :حاسه ان دا الوقت المناسب 
مي :اشمعنا 
ميرفت : سمعت صوت خناقهم طول الليل 
مي :انتي كنتي 





بتتجسسي عليهم يا ميرفت 
ميرفت : هو حد بيتجسس ع حد في بيته يا مي 
مي : خلاص متزعليش 




مني اول ما ليل يمشي رني علي هتلاقيني عندك علطول 
ميرفت :تمام 
**
كاميليا صحت الصبح وهي حاسه بوجع في كل حته في جسمها 





شويه ولاقت حد بيخبط ع الباب ودخل كانت انوار دخلت بالفطار 
اتفضلي يا ست هانم الفطار 




كاميليا : 
ست كاميليا انتي كويسه 
كاميليا : 
انوار بقلق : انتي كويسه يا هانم.. ثم ناولت إليها كاس ماء لتشربه :






 خدي اشربي انتي شكلك تعبان 
كاميليا بحده خدت ال كوبايه منها ورمتها ع 





الارض فاتكسرت :ااااااطلعي براااا َ محدددش ليا بياااا براااا 


ليل دخل وشاف ال كاميليا عملته 




بصلها بتوعد :اطلعي برا يا انوار الوقتي




 
انوار بتوتر : هي شكلها تعبان بس ليل باشا متقصدد
ليل بحده 'قولتلك اطلعي برا الوقتي 



انوار خدت نفسها وطلعت برا 



ليل بص لكسر الكوبايه ال ع الارض بعدين بصلها 
كاميليا :طلقني 


ليل ولا كأنه سمع حاجه وكان لسه بيقرب ناحيتها 
كاميليا جابت قطعه من ازاز الكوبايه ال ع


 الارض وهتفت به بصراخ :


 والله لو قربت مني تاني لاكون موته نفسي 

تعليقات

‏قال غير معرف…
جميله