Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية صقر الصعيد والمتمرده الفصل التاسع 9 بقلم اسماء علاء

رواية صقر الصعيد والمتمرده

 الفصل التاسع 9

 بقلم اسماء علاء
 في الفصل اللي فات نفتكر مع بعض 

صقر :بس انا مبسمحش ليلتك سوده يا قمر ما اكونش صقر الصعيد ياقمر لو معلمتكيش الادب

بعد وقت 

قمر وهي نايمه علي الارض جمب السرير 

قمر بصوت واطي :مافيش دم خالص بقي الحريم هما اللي بيناموا علي الارض الرجوله انعدمت 

 ليسمعها صقر وهو نايم علي السرير

صقر :بتقولي حاجه 

قمر :لا ابدا بقول النوم علي الارض مريح اووي وصحي كمان بفكر انام علطول هنا 

صقر : اه لا متخفيش شكلك هتنامي كتير عندك متخافيش 

قمر :منه لله المفتري 

ليبتسم صقر بخفه وينام وكمان قمر 

الساعه اربعه قمر تصحي بسبب مايه انقبت عليها 

قمر بخضه :الحقونا بنغرق 

صقر بضحك :اه ارمي نفسك من الشباك بقي نستيها  

قمر بغضب : ههه خفيف وبعدين انت عاوز ايه 

صقر :هتفضلي طول النهار نايمه ولا ايه يلا قومي حضري هدومي وتنزلي زي الشطره تحضري الاكل 

قمر :نعم دي الساعه اربعه  وبعدين  حد قالك اني خدامه عند سعدك 

صقر :وهو بيقرب منه انا امبارح سكت ونيمتك علي الارض بس انما لو سمعت صوتك تاني ممكن أصبح بي علقه فاهمه شكلك مابتجيش غير بكده 

لتقوم قمر بغضب :تحضره الهدوم 

وهو داخل الحمام وقمر تحضر الهدوم وتماسكها وتقعد علي حرف السرير وهي بتنام 

لتفوق علي فتح صقر لي باب الحمام لتبصله 

وهو لافف الفوطه علي وسطه وبينشف شعره وعيونه الخضرا وسرحت فيه 

ليلاحظها صقر :بتبصي علي ايه 

لتفوق وتبص الجهه التاني 

قمر :بتوتر علي قلت أدبك انت ازاي تطلع كده وانت عارفه أن في بنت في الأوضه 

ليضحك صقر بسخريه بنت أشك

وقبل ما تستوعب قمر الي قاله 

 يقرب منها ويحضنها من طهرها وبقولها ما انتي بردو ولا ايه ويقرب من ركبتها يبوسها 

 لي تفتكر قمر حاجه وتفتح قمر عينها وتبعد عنه بسرعه 

قمر :انت ازاي تقرب مني مش كنت عامل فيها راجل وقولت مش هتقرب 

ليضربها صقر قلم علي وشها يوقعها علي الارض 

ويسمكها من شعرها وقمر تعيط 

صقر بغضب :انا راجل غصب عنك بس انتي الي شكلك مش بتحبي الحلال ماتخفيش انا عارف انك مش بنت وبتعملي كل ده علشان معرفش بس ده علي مين انا صقر الصعيد 

لما تسمع قمر كده

ينهار وتدخل في عياط هستري 

قمر :انا بكرهك انت وهي انت زيها انا عارفه هي مش راضيه تسيبني سبيني انا هعمل اللي انتي عوزاه 

كانت قمر مغمضه عنيها وبتقول كلام زي ده وكلام مش مفهوم زي ليه انا بنتك مش عاوزه ابعد عني وغيره 

ليقرب منها صقر يحاول يحضنها وعي كانت بتبعده عنها لغايه ما هدت وهو بيلمس علي شعرها بهدوء 

صقر :هو ايه الي حصلها وليه حلتها كده بالذات لما تعيط بتبقي غريبه 

ليبعدها شويه عن حضنه ويشيلها ويحطها علي السرير وبعدين يخدها في حضنه وينام لغايه مابقت الساعه سبعه لتصحي قمر 

قمر في سرها :انت ليه بتعمل كده انا لما شوفتك حنين علي فاطمه افتكرت انك شخص تاني بس طلعت زيهم  بس انا مستحيل انكسر مستحيل ارجع زي ما كنت 

لتحاول تفلت من أيده 

صقر :رايحه فين 

قمر : لا والله عاجبك الوضع ده وانت ازاي تحضني كده اصلا 

ليعت*ليها صقر :دا انا اكتر اعمل اكتر من الحضن بس ويغمزلها 

لتنظر ليه قمر بصدمه من تغيره

ليقوم ويقولها يلا بقي غيري هدومك علشان ننزل الوقت أتأخر علشان كمان تحضري الفطار 

قمر :نعم فطار ايه الي أحضره انا مبعرفش اطبخ اصلا 

صقر :ماتخفيش من النهارده هتتعلمي ويلا بقي قومي غيري هدومك 

لتقوم قمر تغير هدومها وتنزل معاه وتلاقي دينا 

 لسه طالعه من اوضتها وبتتاوب ومغمضه عينيها

 تمسها من ايديها 

قمر :ياختي اصحي بلاش نيله 

دينا :تفتح عينيها تلاقي قمر جمبها وصقر واقف قدامهم 

دينا :في ايه مالك علي الصبح وايه صحاكي  بدري  كده 

صقر ببرود :علشان تحضر الفطار وحلو انك هنا علشان تسعديها 

دينا تفتح عينيها وفمها بصدمه بصوت عالي  :نعم يا عنيا مين الي تسعيدها طب  دي مراتك انت حر فيها إنما أنا ايه دخلني في الموضوع 

صقربغضب ظهر عليه  :بتقولي ايه 

دينا بخوف من منظره :بقول تحب تأكل ايه ياباشا 

صقر :اي حاجه تعملوه هنزل والاقيكم ورايه 

لتنزل من علي السلم 

قمر بضحك :تاكل ايه ياباشا 

دينا :ياشيخه اتنيلي ما انتي شايفه دراكولا ده كان ممكن يموتني يلا ياختي منا اللي جبته لنفسي ايه اللي خلاني اتزفت معاكي 

قمر :خد ضربك علي ايدك 

وقبل ما ترد دينا صقر نتا عليهم 

صقر :مش هتنزلوا ولا ايه 

قمر ودينا في وقت واحد :لا ازاي نازلين ويبصوا لبعض بقلت حيله وتنزلوا تدخلوا وراه المطبخ 

هنيه كانت هي وفاطمه في المطبخ بيعملوا الاكل وفتحيه 

ليدخل صقر ودينا وقمر 

هنيه :مالك ياصقر وبتعمل ايه في المطبخ

صقر :جايب قمر ودينا علشان هما الي هيعملوا الفطار النهارده 

هنيه :ازاي يعني يابني دول ميعرفوش حاجه عن المطبخ وكمان قمر لسه عروسه 

صقر :  ياما دي مراتي وانا حر فيها 

دينا  بتصنع العياط :بس انا مش مراتك ايه داخلي يامعلم 

ليبص ليها صقر بصه تسكتها

فاطمه :عندها حق وكمان ايه اللي عرفهم في المطبخ علشان يعملوا فطار هو انتوا لتعرفوا تطبخوا 

ليهز قمر ودينا رأسهم علي معني :لا 

صقر :مش عاوز اسمع كلام تأني هما هيعملوا الأكل وده قراري يلا بقي اطلعوا من المظبخ وسبيهم 

لتهز هنيه رأسها بقلت حيله وتطلع هي وفتحيه وفاطمه 

صقر بحده :عشر دقائق والاقي الفطار بره فاهمين 

قمر ودينا مع بعض :حاضر 

ليطلع صقر من المطبخ 

قمر :منك لله يا بعيد 

دينا :وهي لاقت خياره وبتاكلها امال هنعمل ايه انا عمري ما دخلت مطبخ ولا انا ولا انتي ولو معملناش الاكل ممكن ياكل ياكلنا احنا 

قمر بشر :جاتلي فكره ماشي يا صقر هوريك 

دينا :شكلنا اخرتنا علي ايدك ما انتي مبتحرميش 

قولي قولي مانا عارفه أن اخر معرفتك هتكون كده ايه الخطه 

قمر :هنعمل .......


دينا  بعياط: يانهار اسود هتكون آخرتي علي ايد دراكولا ده والله العظيم منكم لله 


             الفصل العاشر من هنا 

لقراءة باقي الفصول اضغط هنا

تعليقات