Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية صقر الصعيد والمتمرده الفصل الاول 1 بقلم اسماء علاء

رواية صقر الصعيد والمتمرده 

الفصل الاول 1

 بقلم اسماء علاء
 

تدخل البيت وهي بتحاول  تتوازن تقفل الباب لتلاقي ابوها وراها 




محمود (والدها): شكلك شربتي كتير النهارده 

قمر: مش هتفرق يعني حاجه 

محمود: ازاي يعني مش هتفرق بنتي بتيجي في نص الليل وهي شربانه انتي نسيتي اننا من مصر وكمان من الصعيد  





قمر بضحكه استهزاء  : بنتك انتي لسه فاكر اني بنتك وصعيد ايه اللي




 انت بتتكلم عليها هما في الصعيد بيعلموا انك تسيب بنتك مع واحده زباله  سنين  




ولا علموك انك تسافر وتسيب بنتك سنين وبعدين لما تيجي وتلاقي امها كده تاخد بنتك وتسافر بلد بنتك اول مره تعرفها 



 وتتجوز واحده وتخلي بنتك وحيده مع ان اهلها لسه عايشين لتنزل




 دمعه لتمسحها بسرعه من عنيها وتقول وهي ترفع صباعه في وشه وتقول بس انا عشت   وانا افضل بكتير دلوقتي





 من اي وقت كانت هتقع بس تتوازن وتقف وتقول ودلوقتى  هطلع انام ههههه بااااي لتسيبه وتطلع اوضتها 

محمود: انا اسف انا عارفه اني غلط في حقك 

انا سبتك مع امك وحقيقي كانت واحده زباله انا اسف حقك عليا




 يا بنتي ضايعتك وضايعت كل حاجه بس هرجع كل حاجه تاني وانا عارف مين االي هيخليكي تتعدلي

لتطلع سوزي: هو انت بتكلم نفسك وبعدين المحروسمه بنتك جات 

محمود: ايوه جات   

فيفي:لا والله كتر خيرها لسه  بدري الساعه تلاته الصبح ولا هي افتكرت نفسها بنت لندن ولا ايه 

محمود:ما انتي كمان جايه من شويه 





سوزي: انت ازاي بتتكلم معايه كده وتروح عنده بدلع وتقول وبعدين




 هو انا كنت  بلعب ده شغل اله يا محمود لتحاول تغير الموضوع وتقول  وقمر هتفضل كده كتير هي مهما كان عيله



 صغيره وممكن ايي حد يضحك عليها وهي كمان شكلها اخدت من




 صفات امها كتير وخايفه الا تطلع زيها مهما كان دي فضلت قاعده معاها لغايه ما بقي عندها ١٦سنه يعني كانت واعيه   

محمود:لا مستحيل اخلي ده يحصل مهما كان 

سوزي:اومال هتعمل ايه 

محمود: انا عارفه هعمل ايه 




سوزي: بدلع طب خلاص  يا قلبي هي بنتك وانت حر فيها بس انت واحشني اووي تعالي ننام بقي وتحضنه من ظهره




 نسيب دول ما بعض ونروح لمكان بعيد شويه 

مصر وبالتحديد الصعيد 

قاعد مع ابوه ومع رجاله بيحل مشاكل البلد 

المنشاوي:دا اخد ممنا الارض يا كبير بالغصب 

فرعون: محصلش دي ارضي وكمان فيه العلامه الللي فاصله بين ارضي وارضك 




الهواري:العلامه دي حد شالها دي ارضي وانا عارفها شبر شبر 

عزيز: وانت ايه رايك يا بني 

ليقوم صقر بوقاره وهيبته اللي بيخاف منها الكل 

صقرببرود المعتاد:الارض دي بتاعت المنشاوي وعيلته  وانت




 يا فرعون اخد منها قراط ونص وحقيقي العلامه اللي كانت معموله فاصل بين الارضين  الولد محمد اللي شغال معاك هو اللي شيلها 




ينظر ليه المجلس كله بصدمه ومنهم فرعون اللي بينظره بحقد واستغراب ازاي عرف 

وعزيز (ابوصقر)الي بيضحك ضحكه خفيفه بسبب ابنه اللي بيكون عارف كل المشكله وحلها بس مبيقولش



 غير لما يكشفوا كل ورقهم قدامه 

المنشاوي:بش انت ازاي عرفت يا صقر يابني ده كله 

صقر:انا صقر الهواري مافيش حاجه بتحصل في البلد غير لما اعرفها




 وهو بيبص لي فرعون بنظرات حاده وبعدين نظر لي المنشاوي





 ومتقلقش ابوي كبير البلد هيجبلك حقك ولا ايه يا فرعون 

فرعون:محصلش حاجه من دي يا صقر 

ليبتسم صقر:فراج فراج  ليجي فراج ده واحد من رجاله صقر اللي بيثق فيه 




فراج:اوامرك يا بيه 

صقر: جيب محمد اللي شغال مع فرعون 

فراج: حاضر يا بيه 



لينظر صقر لي فرعون اللي اتلغبط والقلق باين عليه 

صقر:شكل الجو حر عليك يا فرعون بتعرق جامد اهدي مش كده 

لينظر ليه فرعون بحقد 

لياتي فراج بي محمد ليقعد محمد علي ركبه في الارض 

صقر:مين اللي خلاك تغير العلامه الفاصله بين ارض المنشاوي وفرعون يا محمد 




محمد:بخوف فرعون بيه هو اللي خلاني اعمل كده وعطاني تلت تلاف جنيه 

ليقوم فرعون:بانفعال كذاب كذاب محصلش 

عزيز بحزم : اقعد يا فرعون ليقعد فرعون تاني 

عزيز: كده كل حاجه باينه يا منشاوي انت هتاخد قراط ونص بتوعك من ارض فرعون وهتاخد قراط ونص تاني من




 ارض فرعون علشان بعد كده كل واحد يخليه في ارضه وميطمعش علي ارض غيره ودلوقتي المجلس خلص 



النهاردة كل واحد يروح علي بيته ليقوم كل من رجاله البلد لللي كانوا حاضرين ومنهم فرعون اللي كان متعصب بسبب صقر اللي كشف كل حاجه 

صقر:هقوم اروح بقي يا بوي علي الارض اشوف الناس اللي شغاله فيها دي 




عزيز:لا استنا يا صقر عاوزك في حاجه يا ولدي 

ليقعد صقر قوم ابوه ويقول اومر يا بوي 

عزيز:فاكر عمك محمود 

صقر:اه يا بوي ده اللي سافر واتجوز من مصر وعاش هناك وبعدين جه هنا مره من كام سنه وكان معاه بنته وبعدين سافر تاني 




عزيز:ده كل اللي تعرفه عنه بس في حاجات تاني 

صقر ببرود :قصدك اللي كانت بتعمله مراته بتاعت مصر 

عزيز بصدمه:انت عارف 

صقر:ايوه عارف  جدي قالي علي كل حاجه الله يرحمه وازاي عمي اتجوز بنت مصر دي غصب عنه وهو كان رافض



 بس هو عاند وبعدين لما رجع من السفر مره علي غ*فله شافها مع واحد تاني علي سري*ره ولما جه هنا كان بيحاول




 يطلب السماح من جدي الله يرحمه  بس جدي مقبلش وكان  غضبان عليه وعلشان كده اخد  بنته وسافر بس لندن عند شغله 




عزيز: مش هستغرب انت كنت دايما مع جدك وهو كان بيحبك ويحكيلك علي كل حاجه 

صقر:حصل يابوي الله يرحمه المهم ايه فكرك بيه دلوقتى دي حكايات مر عليها زمن 

عزيز:اصل عمك رن عليا وعاوز يجي الصعيد علشان.........

..........

صقر:نعممممم


                        الفصل الثاني من هنا 

لقراءة باقي الفصول اضغط هنا

تعليقات