Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية صقر الصعيد والمتمرده الفصل السابع 7 بقلم اسماء علاء

رواية صقر الصعيد والمتمرده 

الفصل السابع 7 

بقلم اسماء علاء
 راح اخدها ونيمها علي السرير ويحضنها 

وينام 

تشرق الشمس علي ابطالنا ليصحي صقر يلاكي قمر في حضنه ليبعد شعرها عن وشها 

صقر: وحيات جمالك ده يا قمر لازم اعلمك الادب 

هخلي ايامك كلها سوده علشان تتعدلي

ليقوم صقر وياخد كوبايه الميا ويرمي الميا علي قمر 




قمر بفزع: ايه في ايه بنغرق ولا ايه انط من الشباك 

ليضحك صقر بصوت رجولي:هتنطي من الشباك

كده مش هتموتي يعني 

لتستوعب قمر اللي حصل ويبصله بغيظ 

قمر: في انسان علي وجه الارض يصحي حد كده 

صقر: مش انا عملتها يبقي فيه 

وتتحول نظاراته لي جاده 

صقر: يلا بقي علشان غيري الفستان ده علشان ننزل 

قمر: ننزل فين الساعه سته 

صقر: صحيح هي سته علشان كان امبارح فرحك بس بعد كده من




 الساعه اربعه تكوني تحت 

قمر: نعمممم ليه انشاء الله انا مبصحاش غير الساعه واحده اصلا

صقر:ده زمان دلوقتي انتي مرات صقر الصعيد وهتعيشي زي الستات اللي هنا تطبخي وتنطفي وتعملي اي حاجه بيعملوها

قمر:انا مستحيل اعيش كده انت عاوز تتجوز خدامه 

ليقرب صقر منها:منا ممكن اتجوز واحده تاني عادي والنهارد  لو عاوز 

قمر:يبقي احسن وتطلقني 





صقر بضحك: ده بقي المستحيل اني اطلقك يا قمر

قمر:هخليك تطلقني يا صقر هتشوف 

صقر:هنشوف يا قمر ويلا بقي بدل ما اصبحك بعلقه زي امبارح 

لتبصله قمر بغيظ:في عقلها والله لازم ادفعك التمن بسبب ضربك ليا 

وتقوم تغير وتلبس طبعا عبايه بسبب صقر 

وينزلوا  ويلاقيهم   في البندره عزيز ومحمود ومصطفي  وواحد غريب قمر متعرفهوش 

الغريب:كده يا عريس





 تتجوز من غير ما نحضر الفرح ويقوم ويحضن صقر ويصقر بيحضنه بترحاب 

صقر:ما انت اللي اتأخرت لغايه ما جيت من مصر  يا فتحي 

فتحي:وانت كنت بستعجل اووي يا خويا ولا كأنك كنت صقر الا افتكرنا انه مش هتجوز طول حياته 

صقر: اهو بقي وقت القضا يعمي البصر 

لتبصله قمر بغيظ 

لينتبه عليها فتحي وهي واقفه بعيد عن صقر شويه ويروح عند قمر مبتسم

فتحي:قضي ايه بس يا عم دي ياريت كل القضا يكونوا كده ده قمر  

لتضحك قمر:والله انت كلك زوق مش زي ناس 

لياخد  فتحي بوكس في وشه  من صقر 

ليرجع فتحي بألم :اااه ياخي مش كده 

ليقوم مصطفي





 ويقرب منه: انت اللي جبته لنفسك حد قالك تقرب من حاجه ملك لصقر الصعيد 

فتحي: مكنتش اظن كده ابدا 

صقر:احمد ربنا انها جات علي كده ده بس علشان جوز اختي 

فتحي:لا والله كتر خيرك يا شيخ 

لتدخل هنيه  وفاطمه (اخت صقرالصغيره وغاليه عليه اووي اتجوزت فتحي صاحب صقر من وهو صغير ) ومعاها صنيه الشاي والاء (بنت عم فتحي ودي كانت بتحب صقر وكان نفسها تتجوزه بس هو مش معبرها )





فاطمه بفزع تسيب الشاي علي الترابيزه وتروح لفتحي

فاطمه : مالك يا فتحي ماله وشك 

فتحي:ولا حاجه يا روحي بس شكل صقر كنت واحشه اووي وهو كان بيسلم عليا بس وهو بيبص لي صقر بغيظ

فاطمه: ايه

انما مصطفي كان واقع علي الارض من الضحك 

ومحمود وعزيز كانوا بيضحكوا عليهم وهنيه جمب عزيز ومش فاهمه حاجه والاء كانت واقفه بتبص علي صقر  وقمر مركزه عليها 

صقر:هتفضلي تسألي كتير كده ومش هتسلمي عليا 

لتروح فاطمه تحضنه 






فاطمه:كيفك يا خوي واحشني اووي

صقر:وانتي اكتر يا روح اخوكي ويبوس دماغها 

فتحي:علي فكره دي مراتي اللي بتحضن فيها 

صقر ببرود:وهي اختي من قبل ماتكون مراتك ومتخلنيش اخليك تروح مصر من غيرها 

فتحي:ليه ما الطيب احسن انت حر فيها اختك يا باشا 

صقر:ايوه اتعدل كده 

فاطمه:بضحك خلاص بقي يا صقر

صقر:حاضر يا عيون صقر 

فاطمه:ربنا يخليك ليا يا خوي 

وقمر بتبص عليهم وبتفكر:معقول ده صقر شكله بيحب اخته اووي يا حظها زمانها حاسه بأمان بسببه عمري ما حسيت بالامان ده ولا شكلي هحس بيه 






لتلاحظها فاطمه وهي شارده فيهم 

فاطمه:يبقي انتي قمر مرات اخوي بس اسم علي مسمي حقيقي قمر وانتي قمر فعلا بسم لله مشاءلله عليكي 

قمر:والله انتي اللي قمر مش انا 

لتحضنها فاطمه: وتقولها اخويا عرف ينقي حقيقي 

فتحي:نصيحه من  ابعدي  دي ضد اللمس انا قولت زي ما قولتي كده ودي كانت اخرتي وهو بيحط ايده علي وشه 






لتضحك فاطمه:يعني علشان كده صقر ضربك 

فتحتي:اه وحياتك 

لتروح الاء اللي اول ما جات بتبص لي صقر وهو شايفها بس مش معبرها

الاء تمد ايديها لي صقر علشان تسلم عليه 

الاء:ازيك يا صقر 

ليسلم عليها صقر:الحمد لله يا الاء 

وقمر بتبص عليهم وحاجبها مرفوع 

قمر بتفكير : وهي مين دي كمان 

قمر بهمس لي فاطمه:هي مين دي 

فاطمه بهمس هي كمان :بت عم  فتحي جوزي بس خلي بالك عنيها كانت علي صقر من يومها 

قمر في سرها  :ياختي كانت تتجوزه سابته ليه 

لتبص الاء لي قمر



الاء بي تفكير:شكلها من لبسها كده واحده من البلد 

لتروح الاء لي قمر بتكبر

الاء بتكبر :وانتي بقي مرات صقر بس مش حلوه يعني 

قمر:افتكر انك الاخير اللي تتكلمي عن الحلاوه 

علي الاقل كله طبيعي يا حبيبتي وجمال طبيعي 

الاء:Yoυ нaтe yoυrѕelғ, wнo are yoυ ιgnoranт?(انت فاكره نفسك مين يا جاهله انتي)


قمر: هي مين دي الجاهله يا بت الجزمه لتنزل عليها قمر ضرب علي الارض 

قمر:والله لازم اشيل البروكه اللي فرحانه بيها دي 

دا انا خريجه جامعه لندن يابت 

وفاطمه بتحاول تشيل قمر من علي الاء بس مش قادر

 لتدخل دينا وتشوف قمر كده 

دينا:في ايه يا معلم 

قمر: وهي بتشد في شعر الاء 

قمربحركه دراميه: بتقول عليا  جاهله يا معلمه وحاولت تضربني 

دينا:كده يا بت الجزمه عاوزه تضربي البت دا انتي نهارك اسود




 

وتنزل دينا هي كمان ضرب فيها 

ليروح صقر يشيل قمر  علي ايده زي العرايس ويطلع بيها اوضه 

ومصطفي يشيل دينا بالعافيه وهي بتحاول تخليه يسبها علشان تكمل ضرب 

مصطفي:يابت اسكتي بقي ويشلها علي كتفه ويطلعها اوضها وهي عماله تضرب فيه 

وفاطمه بتشوف هي وفتحي وهنيه ومحمود وعزيز الاء الي بقي وشها شوارع 

عند صقر وقمر فوق 

ليرميها صقر علي السرير 




قمر:مسبتنيش اكمل علي بت الحزمه دي ليه

صقر بي غضب:انتي محدش علمك ازاي تتعملي بأدب مع الناس محدش عرف يربيكي اه صحيح هو مين اللي كان هيربيكي امك اللي مشغالاها 

بس انا هربيكي واخليكي تعرفي ازاي تتعملي مع الناس كويس مش عاوزه اشوف وشك تحت طول النهارد هروح اشوف الي انتي عملتيه في البنت انتي وصحبتك ويسيبها ويطلع

قمر: خايف عليها قوي يا خويا ماشي هوريك انت وهي 




عند دينا ومصطفي 

ينزلها مصطفي في اوضتها 

مصطفي:ااه يخربيتك بطلي عض في كتفي ايه مبتكليش لحمه 

دينا:انت ازاي تشيلني من علي بنت الجزمه اللي تحت دي 

مصطفي:انت تعرفي مين بنت الحزمه دي 

دينا:لا 

مصطفى:امال كنت بتضربيها ليه 

دينا:عاوزني اسيبها وهي بتقول ان قمر جاهله وكانت عاوزه تضربها دا احنا متخرجين من اكبر كليه في لندن حقيقي بالفلوس بس اتخرجنا منها 

مصطفي: دا انتوا مصيبه هروح اشوف البت حصلها ايه لتطلع مصطفي من اوضتها 

دينا:وانا هروح اشوف دراكولا ده عمل في البنت ايه 

تروح دينا عند قمر تخبط 

قمر:مين 

دينا:انا يابت 

قمر:تفتح الباب ادخلي والله جيتي في وقت 

دينا منا قولت اشوفك حصل فيكي ايه وكمان معرفش حصل بينكم ايه امبارح 

قمر:محصلش حاجه ومستحيل يحصل وحكت قمر لي دينا علي كل جاحه حصلت 

دينا: يضرب في ايده البعيد ازاي يمد ايده عليكي 

قمر: منا مستحيل اسكته علي اللي عمله 

دينا:امال هتعملي ايه 

قمر:معاكي ملين المعده الي كنا بنحط منه للدكاتره 

دينا:اه معايه 

قمر:خلاص كوبايه عصير حلوه لحبيبي صقر 

في المطبخ 

دينا: انت متأكده من اللي هتعمليه ده ممكن يموتك ويموتني 

قمر:علشان يمد ايده عليا تاني 

دينا: شكل نهايتنا هتكون علي ايدك 

قمر:يلا بس نطلع الكوبيات 


               الفصل الثامن من هنا 

لقراءة باقي الفصول اضغط هنا

تعليقات