Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية احببته بالخطأ الفصل العاشر10بقلم ايمان محمد


رواية احببته بالخطأ 
الفصل العاشر10
بقلم ايمان محمد

حور بكسره : عايزني اتجوز اللي قتل اخويا عايزني اتجوزك يا حمزه




حمزه بحزن : انا طالع و هجبلك الدكتوره تشوفك و بعدين هنمشي








_________

حور بدأت بالبكاء و دخلت الدكتوره

الدكتوره : مالك في ايه 

حور : مفيش حاجه بس ممكن اطلب منك طلب 

الدكتوره : اتفضلي 

حور : ممكن اعمل مكالمه 

الدكتوره : ممكن بس باين ان الشخص اللي بره ده بيأذيكي انا ممكن اساعدك 

حور : لا شكرا مش عايزه اتعبك معايا انا بس عايزه اعمل مكالمه 

الدكتوره : اتفضلي 

اخذت حور الهاتف و اجرت مكامله 

_______

انتهت حور و خرجت الدكتوره و دخل حمزه 

حمزه : يلا نمشي لان الشغالين بينظمو الحافله 

حور  ظلت صامته 

ذهب حمزه ليمسك يدها و لا ابتعدت حور سريعا 

حمزه بعصبيه هاتي ايدك  ثم امسك يد حور و ذهبو للخارج 

تسريع احداث










في القصر بدأ الجميع في تجهيزات الحفله  و كان الجميع في دهشه كيف حمزه بيه يتجوز حور 

عندما وصلو الي القصر أسرعت حور الي غرفتها و اسرع حمزه خلفها  لاكن حور كانت اسرع اغلقت حور باب غرفتها بالمفتاح 

حمزه : حور افتحي الباب 

حور : لا مش فاتحه و ابعد عني بقى 

حمزه و يكتم عصبيته : حور افتحي الباب هو انتي صغيره 

حور بدأت في تعبئه أغراضها في حقيبتها  كادت تنتهي حتى سمعت صوت الباب يفتح أسرعت بتخبئه حقيبتها تحت السرير و كان شئ لم يكن 

دخل حمزه بمفتاح إضافي و قفل الباب بالمفتاح 

خافت حور كثير و رجعت للخلف قرب حمزه منها حتى التصق بها ووضع كفيه حول وجها و قال بصوت هادي و مرعب : حور الميكب ارتست هتجيلك و انا هجبلك الفستان و بليل الاقيكي جاهزه و قبلها من مقدمه رأسها و خرج 

كانت حور في حاله صدمه و خوف و حزن على ما أصابها 

حل المساء مازلت حور في غرفتها و جاءت الميكب ارتست و اخد تضيف لها لمسات الجمال  

البنت : انا خلصت تقدري تلبسي الفستان لان الفرح هيبدأ 

حور بحزن : ماشي هاتي الفستان 

اخذت حور الفستان و ذهبت لغرفه الملابس  كان الفستان اقل ما يقال عليه روعه كان هادي وليس منفوش و كان من فوق مغطي بطبقه دانتيل و من الأسفل التل الهادي و كان مفتوح من الظهر 

ارتدت حور الفستان و كانت مثل الملاك حيث فردت شعرها 

و خرجت 

البنت : مشاء الله تبارك الله دي القمر 

حور بإبتسامه خفيفه : شكراََ انا هروح المطبخ 

البنت ثواني عشان حمزه بيه قال متخرجش غير لما هو يجي 

حور بيأس : ماشي 







جلست حور و هي في حاله خوف

صعد حمزه و فتح الباب و عندما رأها صدم من جمالها و اقترب منها و قامت فيروز من ع الكرسي و حمزه وقف قدمها 

حمزه و هو يلمس وجها بيده  : مشاء الله 

حور و ابعدت يده عنها : لو سمحت ابعد عني 

حمزه شال ايده : يلا عشان ننزل 

لم ينتظر ردها و امسك يدها و ذهبو للأسفل 

عندما هبطو بدأت الموسيقى الهادئه كانت حور تحاول أن تتماسك  




بدأو في رقصه اسلو و كان حمزه يستغل الفرصه و يقترب منها و هي ظلت صامته حتى انتهو من الرقص 

حور : انا هروح الحمام و جايه 

حمزه : ليه حصل ايه 

حور : مفيش حاجه بس عايزه اروح 

حمزه بشك : ماشي 

ذهبت حور الي الحمام و أخرجت هاتفها و تحدثت مع شخص : انا خارجه حالا 

و ذهبت حور للمطخ و خرجت من بابا الخادمين و كادت تفتح الباب حتى




 وجدت جسد صلب يلتصق بها و يغلق الباب مره اخرى 
                              

تعليقات