Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية روح اخويا) الفصل العاشر10 بقلم سحرسمير



رواية روح اخويا)
الفصل العاشر10
بقلم سحرسمير





سحر بصدمه : حمو
حمو : ههههههه اتصدقي وفرتي عليا اني ادور في المستشفى كلها
سحر بصويت : عاااااا
و طلعت تجري و قفلت باب الاوضه
حمو بحده : افتحي الباب يا بت
سحر بخوف : مش فاتحه
حمو بحده : هكسر الباب على دماغك افتحي الباب بقولك
سحر برعب : اعلا ما في خيلك اركبه
حمو بغضب عارم : اممممممم
و قعد يزق في الباب في كل قوته
و سحر من رعبها بتصوت على آخرها
حمو زق الباب جامد
وقعت سحر على السرير و الباب اتفتح
حمو وهو بيقرب عليها  : ههههه والله ووقعتي يا حلوه
سحر برعب وهي بتقوم من علي ألسرير : ع عايز مني ايه ابعد عني
حمو بخبث : عايزك انتي 
سحر جت تتكلم قاطعها روح معتز اللي ظهرت
سحر بلهفه : معتز لو بتحبني اعمل اي حاجه 
روح معتز : لا انا زعلان منك هاتي لي حضن الأول و انا هساعدك
قاطعها حمو بحده : معتز مين هتعملي عليا مجنونه 
سحر : و النبي يا معتز
روح معتز : اللي قولته
سحر جريت على روح معتز و سرعان ما عدت من روحه ووقعت على الارض
سحر بوجع : اااه 
روح معتز : هههههههه
سحر بحده : غلس و لما انت عارف اني مقدرش المسك بتطلب الطلب دا ليه
روح معتز : اخلص على البأف دا وابقى أقول لك  
قاطعه حمو بزعيق : و الله لو عملتي ايه باللذي محدش هينجدك مني 
روح معتز لف صقف بايده فجأه المسدس و قع من ايدي حمو 
حمو : ااه
روح معتز وهو بيلف صابعه فجأه حمو بقا بيلف لوحده
حمو : عاااا وقفوني وقفوني 
سحر : ههههه
روح معتز : عجبتك دي تب شوفي دي 
ورفع ايده و نزلها بقا حمو يطلع و يتهبد على الأرض 
سحر : ههههههه و حياتك متعرفش تخليه يرقص زي صافنيار 
روح معتز : غالي و الطلب رخيص يا عمري 
لف ايده و صقف
و حمو بقا بيرقص زي صافنيار 
سحر : هههههه هههههه
و الكل فطسان على نفسهم من الضحك
و فضلوا كدا لغايه ما البوليس جه و خد حمو 
الدكتور حازم وهو بيشاور على حمو : اهوا يا حسام  كان بيتهجم على العيانين
الرائد حسام : امسكوه 
البوليس جم مسكوا حمو و خدوه و مشيوا  
د/ حازم ل سحر : ينفع تقعدي بقى و تكملي المحلول 
سحر بضحك : هههه حاضر 
ركبلها الدكتور حازم المحلول 
د/ حازم : سبحان الله اللي حصل دا كان معجزه ربنا بيحبك احمدي ربنا لان لولا اللي حصل كان يا عالم ممكن يعمل فيكي ايه
سحر بفرح : الحمد لله 
د/ حازم : اسيبك ترتاحي بقي
سحر : ماشي
و طلع د/ حازم برا 
روح معتز : هااه ايه رايك 
سحر : ههههه لا جامد و بتعرف تعمل ايه كمان 






روح معتز : اتمنى و انا احقق
سحر : بس انا عندي سؤال هو انا لسه لو روحت البيت البوليس هيمسكني لان انا هربت مع عزه 
روح معتز : مفيش حاجه من دي هتحصل لان القسم كله ولع و كل المساجين و الظباط هربوا بمعنى أدق الدفاتر كلها اتحرقت يعني مفيش قضيه من اساسه 
سحر بخوف : يعني محدش هيدخلني السجن تاني 
روح معتز : يا بنتي مفيش الكلام ده قولت لك 
سحر بفرح : هيه بجد حبيبي ربنا يخليك ليا يا روح قلبي يا احلى معتز في الدنيا 
معتز بفرح : انا ايه 





سحر : بجد شكرا يا روح قلبي 
قاطعها دخول احمد
أحمد بلهفه جري عليها و خدها في حضنه : سحووررر روح قلبي انتي كويسه
سحر بخجل وهي بتبعد عنه : الحمد لله يا حبيبي
أحمد وهو بيزيد من احتضانها :  وحشتيني وحشتيني اوي اوي اوي 
روح معتز بغيره عمياء : و قسما بالله لو ما بعد عنك مش هتعرفي اللي هيحصله 
سحر بخوف وهي بتزقه عنها : ابعد 
أحمد بحده : ايه 
سحر بارتباك : احنا لسه مكتبناش الكتاب و كدا حرام 
أحمد بحب : خلاص قومي معايا و نكتب الكتاب ودلوقتي حالا 
روح معتز : يا حبيب كنت فين يا حلو وقت ما كانت محتاجه لك 
سحر بهمس : خلاص بقى يا معتز 
معتز لف ايده 
أحمد لقي نفسه مرفوع في الهوا 
أحمد بخوف : عاااااا 
سحر : يا نهاررر اسود  نزله و حياتي عندك يا معتز 





أحمد بخوف : عاااا هو ايه اللي بيحصل انا لزقت في السقف ياسحر 
روح معتز بحده : ابدا قولي لي يا ميزو الأول
سحر بدفاع : علشان خاطري يا ميزو 
روح معتز باصرار : لا بردوا هيفضل كدا 
سحر شالت المحلول من ايديها 
سحر ل أحمد : اجيب لك مقشه😂🤣 امسك فيها انا هنزلك
أحمد برعب : بسرعه بسرعه يا سحررر
روح معتز بسرعه لف ايده 
سحر لقت نفسها اترفعت و نزلت على السرير تاني و المحلول اتحط في ايديها تاني.
روح معتز بحده : متتحركيش من هنا بقولك 
سحر بحده : نزل احمد 
روح معتز : لا 
سحر : هزعل منك 
أحمد بصويت : يالهوووي الحقوني ييي يا سحررر. يا اللي هنا 





قاطعهم دخول ال كتور حازم بحده : ممكن اعرف ايه اللي بيحصل هنا بالظبط
واول ما دخل دكتور حازم كل حاجه رجعت ل طبيعتها 
احمد بارتباك : مفيش حاجه دي سحر ضهرها بوجعها بس
د/ حازم : لا الف سلامه هكشف عليها حالا
سحر بارتباك : لا لا الف شكر مفيش داعي انا عايزه حضرتك تشلي المحلول عايزه اروح 
د/ حازم : اااه بس لازم تنتظمي على الحقن 
أحمد باستغراب : حقن ايه 
سحر : تب معلش اتفضل حضرتك يا دكتور 
د/ حازم : تب بعد اذنكم 
سحر بتحاول تقوى نفسها : بصراحه يا احمد انا 
أحمد : انتي ايه 
سحر بدموع : انا عندي السكر😭😭 
قاطعها احمد بحضنه ليها : بااس اهدي خلاص انا عارف






سحر بصدمه وهي بتبعد عنه : عارف عارف ازاي 😭😭
أحمد : عمي حكالي يوم الشبكه و كان رافض انه يجيب لك سيره عن حاجه زي دي ل حاجاتين 
سحر بندفاع : ايه هما 
أحمد : الحاجه الأولى ان للأسف الشديد مامتك مصابه بيه هي كمان يعني جالك وراثه خاف ل تلوميهم على حاجه زي دي 
سحر بصدمه : ماما عندها السكر مستحيييل😭😭
أحمد : للأسف دي الحقيقة و الحاجه التانيه ان عمي كان خايف ان عمك فتحي يستغل النقطه دي و يحاول يجرحك او يعايرك ب مرضك
سحر بدموع : عمي فتحي دا بيحبني زي بنته مستحيل يعني كدا 
سحر بانهيار : روحني حالا يالااا
أحمد بلهفه : تب ممكن تهدي 
سحر : انا عايزه اروح 
بعد مرور ساعات 
احمد بيسوق العربيه و سحر راكبه معاه
أحمد بلهفه : هنفضل على الحال دا كتير دي تاني علبه مناديل تخلص 
سحر من بين دموعها  : سبني يا احمد احسن ما اطق و اموت انا تعبت اوي 
احمد وقف العربيه 
أحمد بحده مصطنعه : تعبتي من ايه هاااه رد عليا بقى في واحده تكون متجوزه واحده شيك زي كدا و تزعل 
سحر بانهيار : بس انا مستهلكشي تعبت و تعبتك معايا كل ماده و يكتشف حاجات اول مره اسمعها عن نفسي انا بجد مبقتش عارفه حاجه 
أحمد في نفسه : انا اللي مستهلكيش مستاهلش حبك ليا ولا قلبك الصافي دا انا لازم احكي لك على الحقيقه
أحمد بحب : بس انتي عارفه
سحر : ايه 







أحمد بحب : بطلي عياط الأول و انا هقولك 
سحر وهي يتمسح دموعها : اهوا 
أحمد بحب : مهما يحصل و مهما الايام تطيل هتفضلي انتي حبي لاخر المطيل انا بحبك يا سحر و مهما يحصل عمري ما هبعد عنك 
قاطعته سحر بفرحه وهي بتصقف : هيه هيه هيه شوفت يا جحش روحت فين تعالا اسمع هيه هيه
روح معتز بتوعد : ماشي ماشي يكرا هتشوفي و هتبعدوا عن بعض بالذوق او بالعافيه 






أحمد باستغراب : ايه التغير المفاجا دا
سحر : وقفنا قدام البحر و حياتك يا احمد 
أحمد بحب : ولو حاضر من عيوني  بس يا روح قلبي الوقت اتأخر 
سحر : علشان خاطري يا احمد محتاجه نوقف انا و انت شويه 
أحمد بحب : حاضر يا عمري 
ووقف قدام البحر 
سحر طلعت ووقفت قدام البحر و أحمد واقف جانبها من ناحيه وروح معتز من ناحيه تانيه واقف في صمت مستمع ل كلامهم
سحر وهي بتتنفس الهواء النقي : اااه ساعات الدنيا بتحطك في ظروف عمرك ما كنت تتوقع انك تكون فيها في يوم من الايام 





أحمد بارتباك  : تب تب لو الدنيا حطتك في ظرف و اضطريت تكدب 
سحر : قصدك ايه بالكدب الكذب اللي تأذي غيرك بيه الكدب اللي يدمر حياه حد ولا الكدب اللي تعمر بيه و تصلح و تسعد غيرك  بيه 
أحمد بارتباك : هو بصراحه انا قصدي الخداع
قاطعته سحر : اااه الخداع قول كدا انك تخدع انسان بحقيقه غير اللي جواك تبين له عكس مشاعرك تكون بتكرهوا اوي بس قدامه ذا انت روح قلبي و حبيبي ههههه دا الخداع 






أحمد بارتباك : بالظبط كدا لو اضطريت في يوم انك تخدع حد و مكنتش فاهم الحقيقه ممكن في يوم الشخص اللي خدعته دا يسامح
سحر : امممم بعد الخداع العقل بينسي الحب و الروح بتتقهر و القلب بينجرح انا عايزه أوضح لك حاجه 
سحر وهي بتشاور بايديها يوم ما القلب دا يعشق حد العقل دا بيوقف ميستوعبش اي حاجه في الدنيا ممكن تاذي الشخص اللي قلبك اختاره 
سحر معقبه : انت عارف لو انت بتحب بجد عمرك ما هتفكر تخدع و تجرح اللي بتحبه لان اللي بيحب دا بيفكر في اللي بيحبه و مصلحته  قبل أي حاجه في الدنيا  
أحمد بارتباك : انا انا كنت عايز اعترف لك بحاجه
سحر باستغراب : قول يا احمد 
أحمد بارتباك : انا انا خدعتك يا سحر 
سحر بصدمه  :............ 







تعليقات