Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية احببت مجنونة الجزءالخامس5الفصل السابع7بقلم نجمه براقه

 


رواية احببت مجنونة 
  الجزءالخامس5الفصل
 السابع7بقلم نجمه براقه

صحيت في نص الليل، لقيته نايم علي الكنبه،  وانا اعتدلت وبقيت

 ابصله ونفسي اموته، لغيت ما افتكرت اللي حصل معايا قبل ما انام وكلامه عن انه مقربليش،  خلاني


 اشك انه ممكن  يكون  كان سكران ومش  حاسس باللي عمله،  بس ده  مشفعلهوش عندي ولا خفف كرهي ليه



 ورغبتي في الانتقام منه،   ومسكت المخده علشان اكتم نفسه و وقفت جمبه وانا بصاله بكره،  وبحاول اعملها

ياسر وهو مغمض عينيه _ اقعدي لما تخفي ابقي اقتليني 
مريم بغيظ _ انت صاحي ليه 
ياسر يستدير لجهه الاخري ويعطيها ظهره _ اللى  يعيش مع واحده  زيك  ينام مغمض عين ومفتح عين
مريم _ احسن خلي بالك  ميرتحش دقيقة لغيت ما تموت علي يدي 
ياسر _ رخيصة  وناكره لجميل،  انا انقذت حياتك مرتين، وانتي عاوزة تموتيني 
مريم _ محدش رخيص غيرك 

ياسر يقوم فجأه ويترمي على السرير _ طيب انت نامى على الكنبه علشان ضهري وجعني  
مريم _  ان شاءلله  يتكسر مش هتنام علي السرير طول ما انا  هنا 

ياسر يتجاهل كلامها وينام 

مريم بغيظ _ قوم مش هتنام انت فاهم 
ياسر _ اششش اش اطفي النور 
مريم تضربه بالمخده _ طيب والله مانت نايم،  قوم 
ياسر يشد منها المخده ويحضنها وينام 
مريم _ يابارد يا جبله قوم بقولك 

بقيت ازعق عشان يقوم لكن كان نام خلاص،.. فكرت امسك الفاظه واخبطه بيها في راسه بس مقدرتش ف سبته ونومت على الكنبه،  

ياسر 

صحيت الصبح لقيتها نايمه علي الكنبه وبعد شويه اتقلبت وكانت هتوقع ف حطيت ايدي تحت راسها بسرعه وهي فتحت ولما شافتني قامت مفزوعه وبقت تلملم نفسها وتداري رجليها 

مريم _ انت بتعمل ايه 
ياسر _ كنتي هتوقعي ولحقتك 
مريم بغيظ _ لو شوفتني بموت متقربليش تانى 
ياسر بخنقه _ انا مش هبوظ مزاجي علي الصبح معاكي،  
مريم _ لا انا اللي هموت واصتبح بوشك كل يوم ونبي خليك شويه 

زهقت منها  ومن زنها  وكنت رايح الحمام ف لقيتها بتجري ودخلت قبلي وقفلت الباب

ياسر _ لو ناويه تعندي اطلعي احسنلك 
مريم من الداخل _ شوفلك حمام تانى  
ياسر _ مريم متزودهاش علي الصبح 
مريم _ مش عاجبك طلقني 
ياسر _ مش بمزاجك انا هطلقك لما انا اعوذ كده 
مريم _ خلاص شوف هتدخل الحمام ازاي النهارده  
ياسر بخنقه _ ماااشي،  انا رايح حمام ماما بس  خليكي فكراها عشان لما هتوقعي تحت ايدي مش هحلك 
مريم _ خوفت وركبي بتخبط سامع التخبيط 
ياسر _ مااااشي والله لا ماشي 

فتحت الباب وقفلته تاني واتخبيت في ركن بين الدولاب والحيط، وبعد شويه هي طلعت تجري وقفلت باب الاوضه من جوه 

مريم  _ واطي وندل وحقير، وربنا لا هخلي ايامك كحلي لغيت ما تطلقني او اموتك 
ياسر يطلع من ورا الدولاب _ اهلااا، تعاليلي بقا 
مريم تصرخ _ اييييه، انت هنا ازاي 
ياسر يمسكها من شعرها _ سمعيني كنتي بتقولي ايه جوه 
مريم تذق فيه وهو متبت في شعرها _ ياخي غور يا جبله يا بارد 
ياسر يحط راسها تحت دراعه _ انا قولتلك تعدي ايامك معايا وانتي بتزني علي خراب عشك، هاا بتزني ليه 
مريم تعضه في جمبه وهو يسيبها  ياسر _اااه يا سعرانه 
مريم _لو ايدك اتمدت عليه تانى هقطعهالك 
ياسر يمسكها تاني تحت دراعه بغيظ _ طيب وريني كده.. ما توريني 
مريم _ ااه رقبتي يا يهودي 
ياسر يضربها علي راسها _ هوريكي اليهودي ده هيعمل فيكى ايه 

مسكتها من ايدها وجبت الحبل وكتفتها في الكرسي 
مريم ببكاء _ فوكني لا افك مفاصلك 
ياسر  _ خليكي كده لغيت ما ارجع من بره عشان تتربي 
مريم ببكاء _ انا تعبانه لسه مخفتش، فوكني 
ياسر _ موووتي انا عاوزك تموتي 

سبتها تبكي ودخلت استحميت وطلعت لبست هدومي وسرحت شعري وبعدين ميلت عليها وابتسمتلها ببرود عشان احرق دمها 

مريم _ فوكني ممكن
ياسر يمط شفتيه _ نينيني شوفو البرائه انا هعيط
مريم _ فوكني ومش هعمل حاجه ولا هضايقك 
ياسر ببرود _ لااااا.... يلا تشاوو 
مريم ببكاء _ مش تشاو الله يخليك انا لسه عيانه 

سبتها ومشيت وكنت عامل حسابي اني هخرج ساعه وهرجع افكها 

 سيف 

جه الصبح ومسك كانت بتجهز عشان تروح الشغل وانا مكنتش حابب انها تسيبني النهارده  في  يوم  اجازتي 

سيف _ مسك ما تسيبك من الشغل النهارده ونقعد مع  بعض  شويه 
مسك _ حبيبي مش هقدر النهارده،  بس  اوعدك هرجع بدري 
سيف _ اقدري يامسك انا النهارده اجازه وحابب اقعد معاكي 
مسك _ حاضر  هروح  ساعتين وهرجع 
سيف بزهق _ ماشي يامسك  روحي 
مسك _ حبيبي متزعلش،  انت واحشني ونفسي اقعد معاك اكتر منك  بس دا شغل والتزمات اقوي مني  
سيف _ طيب روحي بسسس متتاخريش ممكن 
مسك بإبتسامة _ حاضر مش هتاخر...  أسر تعاله  حبيبي،  
سيف _ خليه هيقعد معايا النهاردة 
مسك _ ماشى حبيبي،  بس لو هتخرج اديه ل ريماس 
سيف _ متقلقيش انا هخلي بالي منه 

مشيت وانا خدت أسر وروحنا عند بابا نقعد معاهم شويه ولما روحت ملقتش رودينا في البيت، واستغليت الفرصه عشان اتكلم معاه في اللي بيحصل الأيام دي، كنت محتاج اتكلم مع حد ويقولي اعمل ايه

مراد _ يابني مسك تعبت عشان تعمل لنفسها اسم،  وتبقا اناني لو طلبت منها تنسا كل ده وتقعد تهتم بيك  
سيف _ مقولتش تسيب شغلها بس تفضالي شويه،  
مراد _ انت بتقول انها وعدتك تاخد اجازة بعد ما تخلص  تصوير المسلسل هتعملك ايه تاني 
سيف _ امتي طيب 
مراد _ قريب بس اصبر 
سيف _ خايف لما تفضالي يكون الشغف بينا يكون انتها 
مراد _ وايه اللي  ينهي الشغف ده طالما بتحبها وبتحبك،  مش  هي دي  مسك اللي  اتحديت الناس كلها عشانها 
سيف بتنهيده _ ولسه انا بحبها واكتر من الاول كمان،  ومستعد اتحدا اي حد  عشان اكمل  معاها 
مراد _ امال  فين  المشكله  
سيف  _ المشكله في مسك نفسها،  مع انشغالها الدايم رايحه تجبلي واحده في البيت انا مش مرتحلها وتلمحاتها تودي في  داهيه 
مراد _ قصدك مربية أسر 
سيف _ اه هي 
مراد _ مالها بيك دي 
سيف _ مبرتحلهاش،  وبتتكلم بطريقة تقلق وتخلي التفكير ينحرف عن مساره الطبيعي  ده  غير  انها مخبيه تعبها عننا
مراد _ اااه قبل ما تكمل،  تروح  تمشيها من البيت دلوقتي  
سيف _ كنت عاوز اعمل  كده  بس  دي انقذت أسر من الموت 
مراد _ اديها فلوس واعمل اي حاجه غير  انك تخليها تعيش معاكم 
سيف _ انا  فاهمك،  ومتقلقش عمري ما هغلط
مراد _ قولت زيك كده وبردو مسلمتش والدنيا باظت ويمكن لو كنت وقفت كل حآجه من الاول مكنتش مسك جت بطريقه دي 
سيف _ بابا  انا  بحب  مسك لدرجة اني مش شايف غيرها واقسملك اني عمري ما اميل لغيرها لكن بردو مقلق،  فاهمني 
مراد _ وانا زيك لغيت ما امك توفت وانا مش شايف غيرها ولدلوقتي انا ورودينا متجوزين على  الورق عشان  امك بردو،  بس المشكله بتيجي بطريقة تانيه وبسبب سوء التفاهم،  وزي مانت بتقول انك  مش  مرتحلها وطريقتها تقلق
سيف _ يعني انت رايك اني أمشيها 
مراد _ ولازم يكون رايك انت كمان 

اقنعني بابا بأني لازم امشيها،  وانا سبت أسر معاه  ومشيت من عنده وروحت وانا مقرر انها مش هتقعد دقيقة تانى  

ريماس

صحيت الصبح وحسيت نفسي هتعب تاني،  وقومت ادور علي علبة الدوا في كل مكان بس ملقتهاش،  والتعب بيزيد وحسيت اني خلاص هموت لغيت ما افتكرت اني كنت شيلاها في هدومي وقت ما نطيت في  حمام  السباحه،  ف طلعت وبقيت امشي بالعافية ونفسي بيتكتم اكتر والسعال زايد،  ولما  وصلت عند  حمام  السباحه شوفتها في  الميه،  ولما جيت انزل لقيت سيف بيشدني من دراعي 

سيف بحده _ لمي هدومك وامشي فوراً
  
بقيت احاول افهمه اني هجيب الدوا وهو يقولي  يلا امشي 

سيف _ قوولت امشي،  انتي  ما بتسمعيش 
ريماس بصعوبه _ الد.....  

سيف يشدها بقوه وتقع علي  الارض والسعال يزيد عندها  وينزل منها  دم 
وسيف يشدها من ايدها ويقومها ويبصلها يلاقي دم نازل من فمها 

سيف _ اتعورتي 
ريماس تشاور على حمام السباحه 
سيف _ في ايه  
ريماس  بصعوبه _ الدوا 
سيف _ فين الدوا  
ريماس بتعب شديد _ الدوا بسرعه 

#سيف  

بقت تتكلم  بصعوبه وتسعل وحسيتها هتموت،  وبعد وقت فهمت  ان الدوا في  حمام  السباحه،  ولما  بصيت داخل الميه شوفت علبه واقعه فيه،  نزلت بسرعه جبتها،  ولما رجعت لقيتها واقعه علي الارض وبتتنفس بصعوبه  

سيف بقلق _ ريماس  في  ايه 
ريماس بصعوبه _ قلب.  قلبي  
سيف _ مش  فاهم،  اتكلمي كويس  

بقت تشاور على قلبها وبعدين فقدت الوعي او قلبها وقف مكنتش  فاهم،  وانا بقيت  اقف واقعد وانا مش عارف اتصرف ازاي،  لغيت ما افتكرت مشهد من فيلم كان واحد بيعمل انعاش للقلب،  وفعلا بدأت اضغط علي قلبها وقت طويل وهي مفهاش نفس وبعدين تعبت واقتنعت انها  خلاص  ماتت،  وقومت عشان اتصل بحد يتصرف لاني دماغي وقفت،  وبعد ثواني هي رجعت تتنفس زي اللي طالعه من الغرق،  ف قعدت جمبها تاني ورفعت رأسها علي دراعي  

سيف _ انتي  كويسة  ...  انتي ردي عليه 
ريماس  بتعب _ الدوا  

سيف يطلع حبايه من العلبه ويدهالها وهي بتاخد وقت علشان تقدر تقوم وسيف يساعدها تقعد 

ريماس بتعب _ متشكره 
سيف _ كنتي مستنيه تموتي عشان تقولي انك تعبانه 
ريماس  _ لحقتني ليه،  كنت  قادر تسيبني 
سيف _ ممكن تفهميني ايه حكايتك بظبط،  وليه كنتي مخبيه تعبك 
ريماس بدموع _ كنت خايفه لو عرفتو تمشوني من الشغل،  وانا  محتاجه  الشغل علشان اتعالج 
سيف _ انتي  لو كنتي  قولتي كنا سعدناكي تعملي عمليه مش تتعالجي وبس..  تفكيرك غلط  
ريماس _ اذا كنت  انت مبطقنيش لله  في  لله  هتعملي عمليات 
سيف _ دي ملهاش علاقه  ب دي،  انا  اه مش  برتحلك ومتاكد انك مش  مظبوطه و وراكي مصيبه بس كنت هساعدك
ريماس  _ مسيرك تعرف متستعجلش 
سيف _ يعني  وراكي  مصيبه  اهو  
ريماس _ ايوه بس مصيبه علي راسي انا لوحدي 
سيف _ ريماس انتي فاهمه انا بتكلم علي ايه 
ريماس _ على طريقتي في  الكلام  معاك  يعني  
سيف  _ ايوة،  تقدري  تفهميني معناها ايه 
ريماس _ بعمل كده عشان تبطل تعاملني بجفاء،  انا  مش  عايزة  منك  حاجه اكتر من المعامله الكويسه 
سيف _ والمعامله دي متجيش غير بالتلمحات الغريبة  بتاعتك 
ريماس _ فكرت انها  ممكن  تجيب  نتيجة معاك 
سيف _ لو طريقتك دي هتجيب نتيجة ف هتكون  نتيجة وحشه مش هتعجب حد وخصوصا مسك 
ريماس _ اطمن يا استاذ سيف اللي في بالك انا مش عايزة اوصله،  انا  لغيت  دلوقتي بحب  جوزي ومستحيل اسمح اني اتجاوز مع حد من بعده 
سيف _ اتمنا 
ريماس _ اطمن..  وعلشان متقلقش مني انا همشي  زي ما قولتلي
سيف _ لا خليكي،  لغيت ما نشوف الدكتور اذا لازمك عمليه ولا  لأ  
ريماس _ انا مش هعمل عمليات،  انا  اللي  مخليني باخد الدوا عشان اقدر اطمن علي  ابني وبس،  وبعد  كده مش عايزة اعيش تاني
سيف _ ابنك...  انتي  مخلفه 
ريماس _ اه 
سيف _ طيب وهو  فين  ومقولتيش ليه انك مخلفه 
ريماس _ عشان  مخطوف...  عمه واخده مني 
سيف _ طيب  ومبلغتيش ليه  
ريماس _ مهددني لو حد  عرف  هيقتلوه 
سيف _ طيب ماشي وبتقوليلي انا ليه 
ريماس بعد صمت طويل_ عشان لما اموت تكون فاهم كل حاجه،  و وصيتي ليك،  ابني،  وتقدر تعتبرها رد جميل اللى  عملته مع  ابنك امبارح
سيف _ انا مش فاهم حاجه،  هو  ايه اللي  افهمه وفينه ابنك ده اصلا
ريماس _ هتعرف قريب،  بس  احتمال متعرفش غير بعد ما اموت 
سيف _ وهعرف ازاي بعد ما تموتي 
ريماس _ هتعرف وخلاص 
سيف بزهق _ انا مش فاهم حاجه خالص 
ريماس _ هفهمك بعدين..  انا  لازم  اروح  مشوار  دلوقتى  
سيف _ انتي  لسه  تعبانه 
ريماس _ لازم  اروح 
سيف _ طيب  تحبي اوصلك  
ريماس _ لأ  

ريماس 

سبته وروحت عند خالد عشان اقوله اني هعرف سيف

خالد _ ايه جايبك قبل ما تخلصي مهمتك 
ريماس _ انا هقول لسيف كل  حاجه وهو  هيجبلي ابني من بين  عينيك
خالد ببرود _ يكون وصلتي لسيف تانى  يكون  رجالتي قطعو ابنك حته حته 
ريماس _ لو ابني اتخدش خدش صغير انا مش هرحمكم 

خالد يمسك التليفون ويتصل بحد ويشغل الاسبيكر 

الطرف الاخر _ خالد باشا 
خالد ببرود _ زغزغلي القمور اللى  عندك بالمطوه عايز اسمع  صوته 
ريماس  _ لا لا بلاش  
خالد _ يلا يابني

سمعت صوت سليم وهو بيصرخ وينده عليه، ونزلت عن رجليه اتوسل اليه يسيبوه

خالد _ اقطعلي صوباع منه يابني وابعتهولي 
ريماس  بتوسل_ لا الله  يخليك  خلاص،  الليله هنفذ والله  هنفذ بس  بلاش  ابني 
خالد  ببرود _ بردو انا بقول نقطعله صوباع عشان تتشدي شويه،  ...  الصباع الصغير يابني 
صوت صراخ واستنجاد سليم  يزيد 
ريماس  ببكاء  _ ،  كفايه  ابوس رجلك كفايه..  والله  هنفذ  ارجوك  
خالد  _ طيب  طيب  ...  حطلي صوباعه في  كيس وخليه معاه بعدين  نركبهوله 
الطرف الاخر  _ امرك خالد  باشا 
خالد _ يلا مستنيه  ايه،  عاوز مسك تشوف  مشهد ساااخن 
ريماس  ببكاء  _ حاضر  

مشيت من عنده وانا قلبي  بيتقطع على  ابني وصوت صراخه واستنجاده بيه،  وبعد وقت استجمعت قوتي وروحت مشوار صغير  وبعدين  رجعت البيت وانا ناويه اني النهارده هنفذ طلب خالد مهما كان  التمن

مسك 

روحت الشغل وهناك قابلت منتج المسلسل واتفقنا اني  لازم  اسافر تركيا عشان نصور المشاهد المتبقيه هناك،  وبقيت قاعده ومحتاره هقول  لسيف ازاي  اني  لازم  اسافر،  ف جاتني  فكره  اننا نسافر مع  بعض وبالمره نقضي شهر عسل جديد هناك 

زين

كنت طول اليوم مستنيها تطلع ولا تبص من البلكونة حتي، وبردو مطلعتش،، وشكلها مكسوفه بسبب اللي حصل ومش قادره تواجهني، ف قررت اني هروحلها البيت بأي حجه، وفعلا روحت وقابلتني اختها الصغيره على الباب

أسينات بذهول _ زين قابيل
زين بإبتسامة _ ايوه انا، وانتى اسمك ايه 
أسينات _ أسينات 
زين بإبتسامة _ انتي بتسمعي الاغاني بتاعتي 
أسينات بذهول_ لا خالص 
زين بضحك _ امال مش مصدقه نفسك انك شيفاني ليه 
أسينات _ عشان مشهور 
زين بضحك _ لا كده ازعل، لازم تسمعي الاغاني بتاعتي، هتعجبك اوي 
أسينات_ من دلوقتي هسمعها مع نسمه،
زين بإبتسامة _ شطوره 
نسمه بهمس _ اقولك سر 
زين يوطي لمستواها _ قولي
أسينات_ البت نسمه بتحبك اوي وماليه الاوضه بتاعتها بصورك وطول النهار قرفانه بالاغاني بتاعتك 
زين بإبتسامة _ طيب وهي فين دلوقتي 
أسينات _ تلاقيها فوق بتكلم حسام من ورا بابا 
زين _ مين حسام 
أسينات _ الجو بتاعها 
زين_ يعني ايه الجو بتاعها 
أسينات _ اييييه انت خيبه اوي، طيب الكراش 
زين _ حبيبها؟
أسينات _ ايوووه حبيبها 
زين بخيبه _ هي بتحب 
أسينات _ ايوه بس بابا مبيحبهوش ومش موافق عليه 
زين بخيبه _ طيب انا ماشي وهجيلكم بعدين، سلميلي عليها
أسينات _ انت جاى ليه
زين _ كنت جاي اتعرف عليكم 
أسينات تبص قدامها بصدمه _ بابا 

زين يلتفت خلفه يلاقي سليمان

سليمان _ انت مين 
زين يسلم عليه _ انا  زين جاركم الجديد  
سليمان بإبتسامة  _ زين  قابيل  علي  ما اظن 
زين  _ حضرتك  تعرفني  
سليمان  _ لازم  اعرفك،  بنتي دوشانا طول النهارده  بأغنيك اللي  مش  بنفهمها 
زين  بإبتسامة  _ كتير  مش  بيفهمها فعلاً  
سليمان  _ طيب  تعاله اتفضل  
زين  _ مره  تانيه  
سليمان  _ طالما  وصلت  هنا  لازم  تدخل  وبالمره اعرفك  على  نسمه،  دي هتجنن لما  تشوفك 
 زين  بإبتسامة  _ اوكي  
سليمان  _ اتفضل   

دخلنا جوه وعملنا قهوه وبقينا نتكلم  ،  حسيته راجل  كويس  ولطيف...  

نسمه 

كنت  قاعده  في  اوضتي وبسمع اغانى زين بالسماعه،  لغيت  ما أسينات  دخلت  عليه فجأه وشدتني من ايدي 

نسمه  _ مالك  يا نيله 
أسينات  _ تعالي هوريكي حاجه هتعجبك  اوي 

روحت  معاها  وانا  حاطه  السماعه في  ودني ولما وصلنا الصاله  حطيت ايدي  في  وسطي وسألتها ايه الحاجه  اللي  هتوريهاني يا رزله 

سليمان _ شيلي السماعه هتطرشي 

استدرت وفجأه الاقيه قاعد  مع  بابا،  وبقيت ابص حوليه وانا  بتمنا الأرض  تنشق وتبلعني 

نسمه  بارتباك  _ ازيك  
زين _ كويس  وانتي  
نسمه بارتباك  _ تمام،  
سليمان  باستغراب  _ ايه ده  ....  انتي شوفتيه قبل  كده 
زين  _ ايوه اتقابلنا في  الكمباوند واحنا  بنجري الصبح 
نسمه  _ صح ده  اللي  حصل  
سليمان  _ امال  مقولتيش ليه 
نسمه  _ مجاتش مناسبه 
سليمان  _ طيب... اهي هي  دي ياسيدي اللي  مبوظه ودانا بصوت اغانيك العالي طول النهار  
زين  بإبتسامة  _ سوري على الدوشة 
سليمان  _ وانت ذنبك ايه هي اللي بتعلي الصوت
 

دخلت جوه وانا بضحك على اللى حصل، مكنتش  متخيله انه ممكن  يجي عندنا...  وبسرعة  اتصلت ب اسراء عشان  اقولها

اسراء 

كنت قاعده في بيت حسام لما وصلني اتصال  منها،  ف رديت وشغلت الاسبيكر لما طلب مني حسام

اسراء _ ازيك  
نسمه  بضحك _ انتي فين  يابت
اسراء _ في  البيت،  مالك  مبسوطه    
نسمه  _ عارفه  مين عندنا  
اسراء _ اوعي تقولي  حسام  
نسمه _ حسام  مين انتي  كمان  ...  لا مش  هو 
اسراء  _ امال  مين 
نسمه  بضحك  _ زين قابيل،  اسكوتي يابت انا  مش  قادره  اطلع خوف لا اقابله وهو  جه هنا  
اسراء _ وايه مخوفك انك  تقابليه 
نسمه بإبتسامة _ اصل رقصنا مع  بعض  امبارح وتوهنا في  عيون بعض 
حسام يضم قبضته بغيظ

اسراء  بهمس _ اهدا 
نسمه _ بت انتي  معايا 
اسراء _ اه معاكي،  وبعدين  يختي،  هتبدلي  ولا  ايه 
نسمه _ ابدل ايه انتي  كمان،  لا طبعا  انا  بحب  حسام،.. بس  الموقف  كان  يكسف 
اسراء _ طالما  توهتي في  عينيه يبقا هتبدلي قريب  
نسمه _ هو  انتي  هتعرفيني اكتر من نفسي 
اسراء _ هنشوف يختي 
نسمه _ بطلي بواخه بقولك  مفيش  الكلام  ده  
اسراء _ ياريت اصلك متعرفيش المشاهير دول بيستغلو القصص ازاي  عشان  يروجو لاغانيهم الجديده  ،،  بيخترعو فضايح عشان الناس تستنا اغانيهم 
نسمه _ زين مش  زيهم،  ومتقوليش عليه  كده  تاني،  هزعل  منك  بجد 
اسراء _ ربنا  يستر  بس  انا  نبهت عليكي  
نسمه _ طيب  اقفلي دا انتي  فصيله

قفلت  معايا  وحسام بقا يتحلف لها  

حسام _ والله  لا اربيها،  بترقص معاه وتتوه في  عينيه وانا  لما  المس ايدها تحسسني ان عقربه لدغتها
اسراء _ استُبدلت يا حنين، اصلك مشفتهوش على  الحقيقه  الواد قمر ويعجب مش  زيك  
حسام  بغضب _ انتي  هتسكوتي ولا  افش غلي فيكي دلوقتي  
اسراء  _ ولا تفش ولا  تتنيل أقعد  خلينا  نفكر نلحق الموضوع  ازاي،  لحسن  دي لو شبكت معاه  مش  هتعبرك
حسام _ هقتله 
اسراء _ طيب  اتنيل علي  عينك
حسام _ امال عاوزاني  اعمل  ايه وانا  سامعها بتقول  تايهه في  عينيه
اسراء _ تهدا وتفكر ازاي  نخليها تكرهو وتبعد عنه
حسام  _ ودي هنعملها ازاي  
اسراء  تبصله  بخبث 
حسام _ ايه 
اسراء _ هقولك

تعليقات