Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية احببت مجنونة الجزءالخامس5الفصل الاول1بقلم نجمه براقه


 رواية احببت مجنونة الجزءالخامس5الفصل الاول بقلم نجمه براقه


اسمي نسمه سليمان توفيق 23 سنه عايشه مع بابا وماما واختي 



الصغيره في بيت داخل كمباوند في محافظة القاهره،  وبابا دكتور


 معروف ومعاه مستشفى خاصه بيه

وانا خلصت كليه وقاعده مستنيه العدل اللي بيجي كل يوم وانا بطفشه علشان مستنيه حسام اللي بابا مش  بطيقه،




 يكون لقا كنز (على بابا) عشان يبقا مناسب ليه  ول أسم  د. سليمان توفيق...  

والنهارده كالعاده كنت مشغله اغنية الغالي حبيبي التاني اللي بحبه اكتر من الوطن وصحبتي اسراء  وحسام( مغني الراب زين قابيل)  وكنت برقص رقص عفاريتي مناسب للكلام اللي بيغنيه اللي انا مش بفهمه.. ف دخلت عليه أسينات اختي  صاحبة ال 14 سنه 

أسينات_ نسمه والله لو ما بطلتي الاغنية دي لا اقول ل بابا انك بتقابلي حسام من ورانا
نسمه _ طيب قوليلوه وانا هقول لماما علي الزبده اللي بتخلصيها في الكيك اللي عمره ما ظبط معاكى وبتطري ترميه للكلب 
أسينات _  يا بتاعت حسام 
نسمه _ انتي بنت متربتيش بصحيح، انا كان مالي من غير اخوات كان ما يجيبوكي
أسينات_ علي فكره انتي ملكيش دعوه مش انتي اللي بتخلفي 
نسمه تمسك المخده وترميها عليها _ غوري من اوضتي 
أسينات _  يا بتاعت حسام 

سليمان من الخلف _ أسيناات 
أسينات بخضه _ نعم يابابا 
سليمان بغضب _ ايه اللي جاب سيرة الواد ده هنا انا مش قولت مسمعش اسمه تاني 
أسينات _ ماهي اللي  بتحبه اعملها أية 
نسمه _ ياكدابه يا كدابه،  بابا حبيبي البت دي عاوزة توقع بينا انا خلاص نسيته لما قولتلي 
سليمان _ تعالى هنا
نسمه _ نعم يا بابا 
سليمان بتحذير _ لو سمعت انك بتقابلي ولا بتكلمي الواد ده،  هجوزك لاول عريس يجيلك غصب عنك،  ومش  هتعرفي تطفشيه المره دي 
نسمه _ حاضر يا بابا 
سليمان _ مش هتكلم تاني يا نسمه،  ويارب كلامي  ميتسمعش 
نسمه _ حااضر يا بابا قولتلك مش هقابله ولا اكلمه أبداً، 

بعد ما خلص محاضرته اللي حفظتها بالكلمه،..  قولتله رايحه  ل أسراء وهو  وافق،  وانا مشيت وروحت  ل حسام في كافيه بنتقابل فيه دايما،.. وهناك كانت اغنية زين قابيل شغاله ، بقيت قاعدة مع حسام ومركزه مع الاغنيه 

حسام بزهق _ ممكن تنتبهيلي وتسيبك من الزفت ده
نسمه _ هه.. نعم
حسام_ انتي جايه تشوفيني ولا تسمعي العك ده.. انا نفسي افهم هو عاجبك علي أيه
نسمه _ قول مش عاجبني في ايه، انت عارف! دا عاش طول عمره في امريكا وجه مصر من 4 سنين واستقر هنا يعني امريكاني وحلو ومطرب وموز وقمر ويالهووي
حسام بغيظ _ طيب ما تسيبك مني وتروحي تتجوزيه هو
نسمه بضحك _ ههههه وانا هشوفه فين ده... وبعدين ده مطربي المفضل انما انت حبيبي ومستحيل استبدلك  بأي حد
حسام _ طيب لو كده متجبليش سيرة الواد ده تاني
نسمه  _ بتغيري يا سكررر 
حسام بزهق _  وقولتلك متكلمنيش كده تاني، ايه بتغيري دي انا راجل
نسمه بزهق _ مالك النهارده انت جاي تطلع عقدك عليه 
حسام _ عشان انتي مفكرتيش تسألي امك عامله ايه وبترغي في سيرة الواد ده 
نسمه _ اوباا انا اسفه ياحوسو،  هي عامله ايه صحيح 
حسام بحزن _ تعبانه اوي 
نسمه _ الف سلامه عليها،  الدكتور قالها ايه 
حسام _ قال انها لازم تعمل عملية المراره الاسبوع ده 
نسمه _ طيب ومعملتهاش ليه 
حسام _ عاوزة عشر الاف وانتي عارفه 
نسمه _ اخص عليك بجد ومقولتليش ليه 
حسام _ اقولك ايه وانتي كل ما اشتكيلك من حاجه تديني فلوس وكأني بشحت منك 
نسمه _ هزعل منك بجد ،  احنا الاتنين واحد متقولش كده تاني..  وخد الخاتم و السلسلة دول بيعهم، واعملها العملية 
حسام _ ايه اللي انتي بتعمليه ده،  رجعي الحاجات دي  انا  لا يمكن اقبلهم 
نسمه _ والله لو ما خدتهم لا يكون اخر كلام بينا 
حسام _ يا نسمه 
نسمه _  خد يا حسام،،  متبقاش دماغك ناشفه  
حسام _ والله مش عارف اخرتها ايه لأمتي هتديني وانا ولا مره جبتلك خاتم صيني حتي 
نسمه _ لما يبقا معاك فلوس هاتلي خاتم الماس 
حسام بإبتسامة _ بحبك اوي ،  انتي  ملاكي 
نسمه بإبتسامة _ وانا كمان بحبك  ..  يلا اجري شوف مامتك وانا هسمع زينوو 
حسام بإبتسامة _ ماشي يا روحي  ،  هكلمك..  باي...

«حسام نفسه عزيزه ولازم اهدده علشان  يقبل ياخد مني فلوس او هديه»

بعد ما مشي رجعت اتفرج علي زين قابيل وهو بيغني وانا بتمنا اني اقابله في يوم ولو بصدفه 

#زين 

عدا اربع سنين من وقت ما جيت مصر،  ومع الوقت اتشهرت بأغاني الراب،  وبقا ليه قناه علي اليوتيوب عليها 20 مليون متابع من كل الدول 
وبقا اسم زين قابيل معروف وليه معجبين ومعجبات وليه منافسين،.. وفي ناس مبتحبنيش وبيعتبرو الاغاني دي عك،  بس  مش  مهم اي اراء سلبيه، المهم اني بعمل الحاجه اللي بحبها،  وقدرت انجح ويكون معايا فرقه وشركة إنتاج خاصه بينا انا ومسك،  وقدرت اخيرآ اشتري ڤيلا في  كومباند،  ...  ومش  ناقص  غير حاجه واحده  بس،  هي العروسه؛  لسه مقابلتش واحده احبها رغم ان في  بنات  كتير حوليه 

مسك _ انا مش عارفه ايه مضايقك في القعده معانا عشان  تسكن بعيد 
زين _ كفايه عليكم كده انا عاوز اقعد لوحدي 
سيف _ لو ليك في  سكة البنات  كنت  فهمتك غلط 
زين _ طيب ياريت كان زماني اتجوزت دلوقتي 
سيف _ جواز علي طول، مفيش مواعده الاول 
زين _ هو هنا في مواعدات؟ مكنتش اعرف 
مسك _ سيبك منه ده عاوز يفسد اخلاقك 
سيف _ انا عاوز مصلحته،  مش  احسن ما يتجوز ومتفضلهوش يوم واحد  
مسك _ هنبتدي...  ماشي  يا زين اعمل  اللي  يريحك بس اوعا يعدي يوم مشوفكش فيه 
زين _ ماحنا كده كده مع بعض كل يوم في الشغل
مسك _ ماشى يا حبيبي..  
سيف_ هتمشي امتي 
زين _ النهارده 
سيف _ ومستعجل ليه ما تستنا شويه
زين _ البيت جاهز هستنا ليه 
سيف _ ماشي براحتك 
زين _ طيب اسيبكم انا واروح اجهز شنطتي والحاجات بتاعتي،  وبكره هاجي اخد الألات  
مسك _ اخص عليك،  انت مفتكرتش  تسأل علي أسر حتى 
زين _ وانا  اقدر،  كنت هشوفه قبل ما امشي طبعا  ..  هو  فين  صحيح 
مسك _ نام بعد ما طلع عيني 
سيف _ طبعا ماهو مش بيشوفك وحقه يزن قبل ما ينام 

#سيف 

لينا تلات سنين متجوزين،  وبقا معانا أسر،  وطول التلات سنين دول مقعدناش مع بعض شهر كامل في البيت ،..  حتى هي وحامل كانت  بتشتغل وترجع البيت كام ساعه هلكانه وتنام،..  وانا بردو بشتغل وممشي شغل بابا.. لكن معظم الوقت بشتغل من البيت.. وبقعد لوحدي اهش ونش بقيت اليوم   او اروح  عند بابا ورودينا و مسك تقريبا مبنشوفهاش.. ورودينا هي اللي بتربي أسر»»

بعد ما مشي  زين  سبتها ودخلت  جوه عند  أسر ابصله هو  ونايم،  وهي  جت ورايا 

مسك بنبرة عتاب _ هو انت كل يوم هتحسسني باني مقصره كده 
سيف _ وانتي مش حاسه لوحدك  
مسك _ حاسه بس انت عارف انه غصب عني كل ما بخلص شغل بيجي شغل اكبر 
سيف _ طيب وانا  و أسر،  مش مهمين عندك 
مسك _ انتو حياتي كلها وانا عارفه اني مقصره معاكم ومش  مدياكم حقكم كويس، 
سيف _ كويس انك عارفه لوحدك
 مسك _ عارفه يا سيف،.. بس استحملني شهرين  يكون خلصت الشغل اللي معايا،  وهاخد اجازه سنه كامله واقعد معاكم
سيف _ كل مره بتقولي كده وبردو مبتاخديش الاجازة دي 
مسك _ اوعدك اني  هاخد اجازة وهنقضيها مع بعض، 
سيف_ اما نشوف 
مسك _ متزعلش بقا، واضحك  مبحبكش انت ومكشر 
سيف _ مبضحكش من غير  سبب 
مسك تقرب منه وتحط ايديها علي كتافه _  عشان خاطري 
سيف _ طيب ضحكيني
مسك بإبتسامة _ ماشي تعاله في اوضتنا علشان اسر ميصحاش 
سيف بإبتسامة _ اوكي 

«أسر  يصحي ويبكي»

سيف بزهق _ مش مكتوبلي اضحك النهارده 
مسك تشيل أسر _ هتضحك ،.. بس  خد ودي أسر ل ماما يلعب معاها شويه وهي تنومه  بمعرفتها،.. يكون انا عملت حاجه كده 
سيف بإبتسامة _ ماشي،  دقيقتين وراجعلك 
مسك بإبتسامة _ هتوحشني 

#مسك

مشي سيف وانا  دخلت الحمام استحميت وخرجت لبست فستان هو  بيحبه عليه وعملت مكياج خفيف،  وبعد ما خلصت اتصلو بيه من الشغل وطلبو اروح  ضروري عشان في مشكله ولازم احلها،  ..
قفلت معاهم ورجعت لبست هدوم الشغل وانا وخارجه لقيت  سيف داخل 

سيف _ علي فين 
مسك _ انا ااسفه بجد ياسيف،  لازم  اروح  الشغل 
سيف بخنقه _ روحي يا مسك،.. اقولك  هاتي سرير وباتي هناك،  انتي  بترجعي ليه نفسي افهم
مسك _ حقك عليه عشان خاطري متزعلش،  نص ساعه وراجعه وهنسهر مع بعض 
سيف _ كفايه كلام انا مبقتش اصدقك،  روحي شوفي شغلك وانجحي وزودي فلوس طالما بيغنوكي عننا 
مسك _ طيب اعمل ايه دلوقتي، يرضيك الشركه تخسر ملايين عشان مروحتش 
سيف _ ميرضنيش،  روحي 





مسك _ طيب ابتسم 
سيف بخنقه _ روحي يامسك،  ملكيش دعوه بيا ابتسم ولا ابكي حتى 
مسك  _ خلاص مش هروح 
سيف بزهق _ لأ  روحي،،  انا هستنا نص ساعة كمان مجتش عليها
مسك تقبله قبله سريعه_ حبيبي ربنا يخليكي ليه..  يلا بااي 

#مريم 

اخواتي اتجوزو وكل واحد بقالو حياته،  ..  على  وجميله سافرو برا مصر و رحيم وأيمي ساكنين في  بيت  بعيد عننا بساعه،  وانا قاعده بايره زي امي ما بتقول،  وكل  ده علشان انا مش راضيه اتنازل عن فارس احلامي اللي رسماه في  خيالي،  ...  واللي اخيرآ قابلته من شهر،  ومن وقتها وانا  بجمع عنه معلومات وعرفت كل  حاجه تخصه،  اسمه ياسر  فريد نصار عنده 32 سنه وسيم وتقيل حد  الغرور،  والبنات كلها مستنيه إشارة  منه وهو مبيحرمهمش من حاجه كل ليلة مع واحده ومعظم سهراته في Nightclub بيسهر فيه مع ابن عمه وصاحبه شاهر... وانا رغم انى عارفه اسلوب حياته ده بس اعجبت بيه ومش هزودها لو قولت اني حبيته وبقيت اصحا وانام وانا بفكر فيه وادور في حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي واللي دخلت عالم الانترنت علشانهم مخصوص،، والنهارده قررت اتجنن واروح ال Nightclub اللي بيسهر فيه عشان اشوفه، ولما روحت لقيته واقف مع شاهر وبيشربو، ف وقفت جمبهم، وطلبت عصير،.. وهو بصلي وضحك ضحكة ساخره

ياسر _ هههه عصير هنا
مريم  _ وهو العصير ممنوع  هنا 
ياسر _ حتى لو ممنوع  يسمحو بيه  علشانك يا مريم 
مريم  بذهول _ انت تعرف  اسمي  منين 
شاهر بضحكه ساخره _ وانتي مش  عاوزاه يعرفه وانتي  وراه من مكان  لمكان 
ياسر _ بس  يابني 
مريم _ انتو فاهمين غلط انا مش بمشي ورا حد  ومعرفش انتو مين اصلا
ياسر  بإبتسامة _ متزعليش نفسك دا بيحب  يهزر...  انت هاتلها عصير على  حسابي،  
مريم _ وتجبلي على حسابك ليه انت فاكرني ايه
ياسر _ فاكرك ليدي، لازم تتعامل برقه،  كان نفسي اكون فاضي النهارده واقعد معاكي بس باكينام مستنياني هناك
مريم بغيظ _ طيب روح 
ياسر يداعب انفها بأصبعه ويروح ساحة الرقص ويرقص مع البنات 

بقيت ابص عليه وانا متغاظه منه ونفسي اضرب نفسي بشبشب عشان  عبرته،  ولما رجعت للبار لقيت شاهر مميل على البار وبيبصلي من فوق لتحت 

شاهر _ صعبانه عليه اوي وانتي بتلفي وراه من غير فايده 
مريم _ انا ملفتش ورا حد انتو اللي واخدين مقلب في نفسكم 






شاهر _ انا برا الموضوع  ،  انتي  جايه  عشانه هو 

 مسكت العصير وشربته مره واحده وانا ببص علي ياسر وهو  وبيرقص ويتمايل علي  البنات،  بقيت نفسي اروح  اشتمه،..  وبعد  شويه مبقتش حاسه  بنفسي نهائي 

#شاهر 

ليها فتره بتلف وراه من مكان  لمكان  وهو  واخد باله منها بس مطنش لغيت ما تيجي هي تكلمه،  والنهارده  جت فعلاً  و وقفت جمبنا وكانت قاصده  تلفت انتباهو...  ومحاولتش تبصلي مره واحده، برغم اني انا اعجبت بيها من اول  مره  شوفتها فيها،  وحسيت اني انا  اوله بيها  منه،.. هو حوليه بنات  كتير  مش  هتوقف على  دي.  ف لما  بصت عليه  حطتلها حبايه في  العصير وبعد  شويه شربتها ومحستش بنفسها   وبقت ترقص بجنان وترمي جزمتها،  

ياسر يبصلها بإبتسامة _ انتي  بتعملي  ايه
مريم بسُكر _ ملكش دعوه انت يابتاع باكينام 
ياسر يمسكها من ايدها _ طيب  تعالى  تعالي،  انتي  ايه خلاكي تشربي طالما  بتتجنني كده 
مريم _ لأاااا انا  هرقص ملكش دعوة 
ياسر  يشدها من أيدها ويقعدها على الكرسي _ انتي  سكرانه اقعدي 
مريم تقربله _ هتيجي تطلبني من بابا  امتي عشان تتجوزني
ياسر  بضحك _ اتجوزك
مريم _ ااه تتجوزني ومتجوزنيش ليه  
ياسر  بضحك _ بس انا مش  بتاع. جواز 
مريم _ لو متجوزتنيش هتجوزك غصب عنك انت متعرفنيش،  انا لما  احط حآجه  في  دماغي  بعملها 
ياسر بهمس _ طيب اقولك، روحي استنيني برا هخلص مع باكينام واجيلك 
مريم بإبتسامة _ هتطلبني من بابا
ياسر _ ايووه هطلبك من بابا
مريم _ طيب متتأخرش عليه انا هستناك عند عربيتك 
ياسر _ وانتي عارفه عربيتي
مريم تذق ايده وتزعق وهي سكرانه _ ايووه عرفاك وعارفه عربيتك، وووسع بقا خليني امشي انت فاكرني عيله ومبتفهمش.





ياسر يبص حوليه يلاقي الناس بتبص عليه _ بس الناس تقول ايه 
مريم بزعيق _ تقول انك صايع وبتاع بنات، انا مبحبش الصفه دي فيك ومش هتجوزك طول مانت كده
ياسر  _ طيب  بطلي زعيق وروحي  قدامي شويه وراجعلك 

مشيت  هي  وبتتمطوح وياسر رجع للبنات  اللي. كانو معاه،  وانا  روحت  وراها لقيتها ماشيه  بعيد مسافه كبيره عن ال Nightclub ف روحت وراها وخدرتها وخدتها في  تاكسي،  وروحت  بيها علي  شقة  ياسر  اللي. ميعرفش ان معايا  مفتاحها..  وساعات بروحها انا والبنات  نقضي سهره هناك  ونمشي.. ولأنه مبيروحهاش غير  لو زعلان  مع ابوه،  ف كنت  مطمن انه مش  هيعرف  ..  ولو عرف  كان  هيزعل اوي عشان  مبيحبش حد  ياخد منه واحده  هو  حط عينه عليها... 

لما  وصلت  دخلتها جوه وعملت اللي  عملته براحتي  وهي  كانت  لسه  نايمه ومش  حاسه  بحاجه...  كانت  حلوة اوي ولسه بخيرها مفيش  حد  لمسها قبل  كده، 





 ودي كانت  احلى  حاجه حصلت،  وكنت عاوز اخليها معايا علي  طول بس  للأسف  بعد  ساعات سمعت  صوت  عربية.. وقومت بصيت من ورا الستاره لقيته ياسر  بينزل من العربيه  وشكله كده  دب خناقه مع ابوه،  ف سبتها وطلعت  من البيت  قبل  ما يدخل  وانا  مش  عارف هيعمل ايه  لما يشوفها،  اكيد  مش  هيسكت ولا  هيعديهالي بساهل 

#ياسر 

بقالها شهر  بتلف ورايا من مكان  لمكان وبتدخل على صفحتي وانا بعرف لاني عندي ابليكشين بيعرفني الزوار، ولأنها حاطه صورتها انا عرفتها، وعرفت اسمها وهي بنت مين ومرتبطه ولا لأ، وكل اللي عرفته عنها ميناسبش اللي بتعمله ومراقبتها ليه،.... هي من اسره كويسه وامها محجبه وابوها شغال في شركة واحد من شركاء بابا في الشغل  ومع مراقبتي ليها عجبتني وعجبني غرورها المعروف عنها وسط صحابها،  ومكنتش  مستني  انها  تيجي  تكلمني..  لغيت  ما جت في ال  Nightclub اللي  بسهر فيه  و وقفت جمبي ومن هنا  فتحت. كلام  معاها،  وبعد  شويه سكرت وبقت ترقص زي المجنونة  ف قعدتها علي  الكرسي  ، وابتدت  تزعق وخلت شكلي زباله قدام الناس وبعدين  طلبت منها  تستناني بره ولما  روحت  ملقتهاش،  ف ركبت العربيه  وبقيت  ادور عليها  لا يحصلها حاجه هي وسكرانه،  وحتي نسيت  اقول  ل شاهر  اني  ماشى،  وبعد  لف كتير اقتنعت اني مش هلقيها ف رجعت  البيت  ورجعت  للخناق اللي  مبيخلصش

فريد _ ما بدري يا استاذ 
ياسر بزهق _ بابا  من فضلك  بلاش  النهارده  وبكره اعمل  اللي  انت عاوزة  
فريد  بغضب_ انت ولد فاشل وانا  تعبت منك  ومن استهتارك وجريك ورا البنات كل يوم
ياسر بخنقه _ انا مش  بشوف  شغلي كويس ومش  مقصر فيه؟،  يخصك في  ايه اجري  ورا البنات  ولا  لأ بقا
فريد _ يخصني انك مبوظ سمعتنا وانت كل  شويه يتنشرلك صور في  الكباريهات مع البنات  وانت سكران 
ياسر  بخنقه _ وفيها ايه،  اذا كانو البنات  نفسهم مش  بيعترضو وموافقين وبعدين  هما  اللي  بيجرو ورايا  مش  انا 
فريد بغضب _ انت مبتحسش  ومعندكش دم،.. اسمع!،  انت لو متعدلتش اقسم  باللة  لا اتبرا منك وما تطول مليم مني وخلي الفلوس تروح لعمك وابنه  بعد ما اموت
ياسر بغضب _ اقولك  حاجه،  انا  مش  عاوز منك  فلوس،  وسيبهالك..

مشيت  من البيت  وانا  مش  شايف  قدامي،  وركبت العربيه  وروحت  علي  الكورنيش.. وقفت شويه ابص علي  النيل وبعد  وقت روحت  الشقة  بتاعتي  اللي




  واخدها عشان  موقف زي ده،  واللي مبحبش  انجسها واجيب فيها  بنات،  بحب يكون  ليه  مكان  بعيد  عن العك بتاعي ارتاح فيه  ...  ولما  روحت قلعت هدومي بسبب الحر وقعدت بالشرط قدام  التلفزيون  لغيت  ما نمت  علي  الكنبه 

#مريم 

صحيت  وانا  حاسه  بألم  فظيع،  ولما  ركزت كويس  لقيت  نفسي  من غير  هدوم  خالص،  قومت بسرعه  وانا  مصدومه وببص لهدومي اللي  مرميه علي  الأرض،  وبعدين مسكتهم ولبستهم بسرعه،  وطلعت  اجري  لغيت  ما شوفت  واحد نايم  علي  الكنبه،  قربت منه  لقيته  هو نفسه  ياسر،  وبقيت  اصرخ واضرب فيه ، لغيت  ما صحي 

#ياسر 

صحيت  مفزوع علي  صوت صراخها، وضربها  وبقيت  ابصلها وانا  مش  عارف  دخلت  هنا  ازاي،  ف قومت وبقيت  احاول  اسكتها وهي  تصرخ،  لغيت ما الجيران  كسرو الباب  علينا 

احدي الجيران _ انت عملت  فيها  ايه
ياسر  بغضب _ انتو ازاي  تكسرو الباب  انا  هوديكم في  داهيه  




مريم  تضرب فيه  وتصرخ _ هقـ.تلك،  يا حقير 
ياسر  بغضب _ انتي  مجنونه،  انتي  دخلتي  هنا  ازاي،  اطلعي  برا

بقت تصرخ، ولما سألوها في ايه قالت اني اغتصبتها، و وقتها 




عرفت انها بتعمل كده عشان تورطني معاها،



 وللأسف الجيران صدقوها وطلبو البوليس وبعد وقت 

جه البوليس وخدوني القسم... وهي ودوها المستشفى،

                       الفصل الثاني من هنا



تعليقات