Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية طفلتي) الفصل الثامن8بقلم لوجي احمد




رواية طفلتي)
 الفصل الثامن8
بقلم لوجي احمد

 
عبدالله انا خلاص ضميري صحي 
وهاقول على كل حاجه
 رامي ايوه يا عبد الله قل يلا و سامعهم وسمع عمتي وسماع الكل من المسؤوله عن اللي حصل لملك

 عبد الله بثبات شديد انت يا رامي المسؤول عن اللي حصل
قاسم بضحك بضحكه  هزت ارجاء القصر
رامي ..انت مجنون ولا بتهزر انطق قول مين اللي عامل كده في ملك ببدل ما اق*تلك 

عبدالله يعني اكدب  عشان تسيبني ولا علشان تفضل البري في نظرهم 
رامي ..نزل فوقه ضرب انت كداب 
في الوقت ده هيام تدخلت وحاولت تبعد رامي عن عبد الله

كفايه يا رامي فضايح كفايه اللي حصل حصل وهي قالت من اول يوم ان انت اللي عملت فيها كده يا رامي كفايه يا رامي كفايه امشي يا عبد الله امشي يا عبد الله مش عايزه اشوفك ثاني

عبد الله وهو يمسح نقط د*م من على وشه بسبب الضرب
 انا هامشي دلوقت يا طنط هيام لكن وربنا يا رامي لارد لك الضرب ده كله





وفعلا عبد الله خرج من الفيلا ورامي كان هيتجنن من اللي بيحصل وقاسم ساكت ما بينطقش ولا بيتكلم رامي فضل يبص لقاسم ويقول له ما فيش حاجه بتفضل مستخبيه العمر يا قاسم ولو كنت عرفت اتغير كلام عبد الله مش هتفضل طول العمر بتخبي بعملتك اوعدك انها تتكشف قريب قوي

قاسم بمنتهى البرود اديني مستني ابقى وريني

وهو ينزل من على السلم بتكبر
 انت ليه يا رامي مش فاهم او مش عايز تفهم ان دلوقت ملك امراتي
رامي ..بالغش والكدب والتزوير 
قاسم.. حتى لو انا طلقتها ما تجوزلكش الحل الوحيد اللي ينفع تتجوز فيها ملك انها تبقى ارمله يعني   انا اموت

رامي وهو يهمس في ودان قاسم تصدق فكره علشان اخلص منك





 ما تقلقش انت كده كده ميت
 وخرج مندفع وتركه لكن اوقفه صوت ملك
وهي تنادي علي عمتها وتقول ..عمتي عمتي عمتي 

او اي احد يرد كان قاسم اول واحد يرد عليها ايه يا امراتي يا حبيبتي
وطالعه جريء فوق ينزلها من على السلم وفي الوقت ده 
برده رامي قرب على ملك وقال لها ملك انت كويسه رديت وقالت الحمد لله
 بس صوتها كان مهزوز وخايفه وده كان واضح جدا عليها والكل كان ملاحظ كده
رامي.. وهو يحاول يضع يده على كتفها
القسم نزع يده بعنف من على ملك وقال له شيل ايدك دي امراتي ملك عمتي يا عمتي عمتها قربت عليها وقلت لها ايه يا حبيبه عمتك ما لك انا مخنوقه قوي يا عمتي انا عايزه امشي من هنا ا
تمشب تروحي فين يا ملك ده كان رد رامي 
قاسم انت بترد ولا بتتكلم ليه
هيام
خلاص بقى خلاص اسكتوا ملك يا ملك احكي لي يا حبيبتي مالك





 مالك بتاعتها وخائفه من قاسم
  امشي من هنا وخلاص يا عمتي مخنوقه 
قاسم..ليك حق والله ياحبيبتي تتخنقي تعالي احنا هنروح علي بيت الجبل نقضي يومين حلوين هناك 
ملك..لا انا عايزه افضل مع عمتي 
قاسم..لا ايه بس ياحبيبتي انا جوزك وجمبك 
وما اديهاش فرصه تتكلم ولا ترد هو شالها على طول وما صدق انها طلبت انها تمشي من البيت
 عشان الجو يحلل وينفذ خطته وشلها وطالعه على فوق عشان يلبسه ويغيروا ملابسه
رامي..
عمتي انت مربياني وعارفاني انا عمري ما اعمل اللي حصل ده
هيام..المشكله اني عارفه ومتاكده 
رامي..طاب ازي تصدقي الكلام دا 
هيام ..ياابني انت إلا اتخليته عنها كنا هنعمل ايه لولا قاسم كتب عليها يومها كانت هتبقى فضحتنا فضيحه قدام الناس 
رامي ...حبيتها وعشقتها يا عمتي من صغرها وهي بتاعتي وانت عارفه كده كويس
بس مقدرتش اتحمل وعارف اني غلطانه علشان سبت الفرصه لقاسم أن يجوزها ويتحكم فيها
لازم نشوف حل لقاسم علشان يطلقها 
هيام .مفيش حل 
رامي ..انا عندي فكره تعالي لما اقولها لكي لحد ماهما ينزلوا 





هيام..استني لما ملك تنزل 
رامي متقلقيش .ملك هتنادي عليكي مش معقول هتمشي من غير ماتودعك 
وفعلا رامي اخذ عمته هيام عشان يقولها 
ومكنش عامل في حسابه أن قاسم هياخد ملك ويمشوا من غير ما يقولوا 

كان قسم وملك غيروا هدومهم وقاسم شال ملك ونزل علي تحت متجه للخارج 
ملك..استني أودع عمتي 
قسم ما وقفش ولا لابه طلب ملك
 وقال لها ما انت  ودعتها مره وانت لو مهمه عند عمتك كانت عمتك فضلت مستنياك هنا بس شوفي عمتك راحت تعمل ايه 

واتجه الى العربيه وفتح باب العربيه وحطاه في العربيه عشان يطلعوا على بيت الجبل 
وكانت ملك ساكته خالص ما بتتكلمش ولا بتنطق متوتره وحزينه وقاسم بيبص لها كل شويه وبيبص على توترها
وفجاءه العربيه وقفت في الطريق في  حته مقطوعه
ملك بخده.. في ايه احنا حالا وصلنا
قاسم لا لسه ما وصلناش بس تقريبا كده في مشكله في العربيه هانزل اشوفها خليك مكانك ما تخافيش
هزت راسها بس كانت خايفه 





قاسم نزل ما عملش حاجه في العربيه بس واقف حوالي ثواني باصدق ان الفرصه جاءت له عشان ينفذ خطته ويتخلص ويخلص من ملك ورجع ثاني فتح باب العربيه ونزل ملك بالراحه
ملك في ايه
قاسم في مشكله في الموتور والعجله
تعالي نشوف توصيله ثانيه توصل لنا المكان اللي احنا عايزينه وانا هابقى ابعث الميكانيكي او اي احد يشوف العربيه 
وفضلت ملك ماسكه في يد قاسم وماشوا شويه بسافه بسيطه يعني والقاسم قال لي ملك اقف استني محفاظتي وقعت هاجيبها
سابت ملك يده ووقفت





 مكانها تستناه لما يرجع ثاني عشان راح يجيب محفظته هي كانت فاكره كده بس المشكله ان هو راجع للعربيه ثاني وشغاله وركبها  وطار بسرعه البرق 
وفضل يضحك وهو سائق واتصل على هايدي وقال لها حضري يلا الفستان الاسود عشان تحضر العزاء بتاع ملك هانم ملك امراتي وبدا يمثل ان هو بيعيط ويقول لي يا عيني يا مراتي
ضحكت هايدي وقالت مش تستنى لما نجيب الجثه وندفنها الاول

 قاسم ده لما يبقى في جثه ده هي في مكان يا اما الاسود هياكلوها يا اما الديابه دا هي في وسط صحراء
هايدي بضحكه..انت قلبك قاسي اوي مبروك عليك الشركه ياقاسم بيه 
قاسم...اخيرا الشركه بقت بتاعتي 

يانهار اسود 



                        الفصل التاسع من هنا


تعليقات