Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عندما يعشق الرجال الجزء الثاني2من صرخة الم الفصل السابع7بقلم نور عبد الرحمن


رواية عندما يعشق الرجال الجزء الثاني2من صرخة الم الفصل السابع7بقلم نور عبد الرحمن



اسامة بتضربني يابابا..

منصور واكسر دماغك كمان..

اسامه بحده عشان ايه ... عشان خربت عالست هانم والبيه بتاعها ..

ضربه منصور مرة اخرى..ليهدر به لما تكلمني صوتم مايعلاش انت فاهم وبعدين ياجزمه اختك انت سندها بالدنيا ..تغلط ...تعلمها غلطها بالذوق…. مش تضربها وتهينها قدام الناس يامتعلم يامتربي..للأسف انا مربتش راجل ..طلعت حيوان.. غور من وشي مش عاوز اشوفك انت فاهم..

اسامه كل ده عشان الست هانم بنتك ..دي هتجبلكم الكلام انت بتشجعها عالغلط..

منصور هي غلطت وهتتعاقب ..وانت غلطت وهعاقبك كمان.. تمد ايدك على اختك الكبيره انا ربيتك على ده ..انا عندي اخوات اتنين بنات عمري بحياتي ماضربت وحده منهم واما يغلطوا اعرف اتعامل معاهم كويس..بس الظاهر اني دلعتك قوي ومن النهارده تغور ومش عاوز اشوف وشك تاني بالبيت ده..

اسامه بغضب مش هتشوفه يابابا مش هتشوفه والبيت ده ماليش رجعه عليه ابدا انا هغور..وهو يتجه الى الباب

منصور بحده غور فستين داهيه
........
حمل منصور الهاتف..واتصل بورد..

منصور بحده انتي فين..

ورد في الطريق رايحه اطمن على نور..مال صوتك

منصور متروحيش تعالي هنا بسرعه..

ورد قلقتني يامنصور مالك..

منصوربحده اعملي اللي قولتلك عليه خلي السواق يجيبك هنا بسرعه..

ورد حاضر ياحبيبي .. 

_______________

يحيى اهدى ياعمي اهدي محصلش حاجه لكل ده  ..

عاصم ازاي يبني ومصطفى خربها واحنا كلنا عارفين اسامة خلقه ضيق  دلوقتي شوق مش هتسلم منه..

يحيى متخفش هروح انا ونور نزورهم. ونشوف الوضع هناك..

عاصم وانت ذنبك ايه يابني تعكنن على نفسك وانت لسه عريس جديد..

يحيى اعكنن ايه ياعمي دي نور كمان عاوزه تشوف خالها ومراته..

عاصم ربنا يستر…

___________

مصطفى بقى يتصل بشوق بقلق وهي تنظر الى الهاتف وتبكي دون ان تجيبه ليأخذ الهاتف وهو يصرخ مترديش ليه ..ليه ..مترديش ياشوق ليييهه ..

__________

اقترب منها عز وقبلها..شعرت به و بانفاسه الساخنه وهو يوزع قبلاته عليها برقة ولطف وعندما تحركت ابتعد عنها بسرعه...فتحت عينيها بتعب..

هديرنظرت الى ملامحه البارده وكذبت ماشعرت به..لتشرد قليلا وتقول بشك انت وقفت العربيه لييه.

عز ببرود عشان هجيب فطار ..

اومأت الاخرى وهي تراقبه يغادر السياره..

__________

وداد يعني ايه ياعاصم ولد وغلط وهو بيحبها ..وبعدين انتو كمان غلطتو لما رفضتو تجوزوه دلوقتي ..

عاصم بحده يقوم يعمل كده ترضيها على بنتك ياست هانم هاااا...

وداد ياحبيبي..وال

عاصم قاطعها بصراخه اخرجي برااا...

وداد اهدى ..ليصيح عليها عاصم بغضب بقولك برااااااا ...مش عايز اشوفك

اسرعت وداد وخرجت من المنزل كله وهي تبكي...

____________

يحيى  يلااا بسرعه اجهزي عشان نروحلهم..

نور انا خايفه على شوق اسامه دماغه ناشفه وبيتنرفز من خياله..خايفه يكون عمل فيها حاجه..

يحيى احتضنها بحنان متخفيش ويلااا بسرعه خلينا نتكلم مع عمي منصور قبل الموضوع مايكبر..

نور حاضر دقايق واكون جاهزه..

__________

ورد ببكاء يعني ايه طردته من البيت هيروح فين دلوقتي..

منصور خليه يغور فداهيه مشفتهوش وهو بيجرجر بنتك زي البهايم ازاي ..ده واحد يلزمه تربيه من اول وجديد ..ازاي بكرى هيكون سند ليها …

ورد ببكاء طب وشوق هتعمل معاها ايه..

منصور متجيبيش سيرتها قدامي ..دي خلاص مش بنتي من النهارده ومش عايز اشوفها برا ااوضتها ومفيش كليه..وروحي هاتي الموبايل بتاعها..

ورد بس يامنصور مينفع..

منصور بحده نفذي اللي قولتلك عليه ومش عايز نقاش..

ورد بضيق حاضر ياحبيبي بس انت اهدي ومتتعصبش..

منصور ازاي ههدى ودول عيالي .

ورد ربنا يهديهم ياحبيبي.

_____________

يحيى راجعه بدري ياحور مالك..

حور بضيق وهو تنظر لنور التي تقف بحانبه بغيره مفيش تعبانه شوي..

يحيى باهتمام مالك ياحبيبتي في حاجه وجعاكي ..

حور لا ياابيه هنام شويه واستريح..

يحيى ماشي ياحبيبتي ..اشوفك بعدين.سلام

حور ماشي ..سلام 

_______________

هدير على فكرة انا هقدر امشي لوحدي مفيش داعي تشيلني..

عز وضعها على السرير بصمت ليقترب منها فهو لايريد الابتعاد عنها...توقفت انفاسها بتوتر وووووووو

____________

ورد بحده كده ياشوق دي اخرت تربيتي ..

شوق ببكاء…..

____________

في السيارة

يحيى مالك وشك قالب ليه..ماتخفيش ان شاء الله خير..

نور ان شاء الله..

يحيى على فكره احنا ممكن نبقى صحاب عادي..

نور بشرود هيا حور مالها..

يحيى مش قالت تعبانه..

نور لا مقصدش كده..

يحيى اومال ايه..

نور انا بحسها مش طايقاني وووو

تعليقات