Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية طفلتي) الفصل العاشر10 والاخيربقلم لوجي احمد


رواية طفلتي 
بقلم لوجي احمد
 الفصل الاخير

قاسم كان عامل نفسه تعبان وكدا وحزين علي ملك 
لكن رامي دخل عليه ونزل ضرب فيه وقاله انطق ملك فين انت تعمل كدا فيا والبنت عمك العاميه اللي ما بتشوفش اللي المفروض دلوقت هي امراتك انطق ملك فين يا قاسم انطق 

قاسم وهو يحاول يدافع عن نفسه قلت لك ما اعرفش ما اعرفش عملت حادثه أنا وهي  في الصحراء
وفوقت لقيت نفسي في المستشفى هنا ما اعرفش ملك فين

رامي بقى قال له ايه لا فكك من الشويتين دول عبد الله حكالي على كل حاجه ومتسجل لك انت وهايدي كل حاجه
قسم بتهتها عبد الله يقول اللي يقولوا المهم ان احنا ما عملتش حاجه ودي خطه من العيبك انت يا رامي

رامي طلع الم*سدس بتاعه اسمع يا قاسم انا مستبيع مش فارق معي حاجه ولا فارق معي شركه ولا فلوس ولا فيلا ولا عربيه عايز كل دول خدهم وانا هاكتب لك تنازل عنهم لكن انا عايز ملك






يا اما الم*سدس ده كل اللي ه*فرغه فيك ويبقى بالسلامه بقى
قاسم
سكت شويه ورد على رامي وقال له تمام انا موافق تتنزلي عن كل حاجه واقول لك ملك فين
رامي انت وما لك فين الاول وجهز الورق وانا هاجيء امضي  عليه
قاسم قال 
ى لرامي على المكان اللي ساب ملك فيه وطبعا رامي ما استناش حاجه ركب عربيته وجري على المكان يشوف ان كان هيلحق ملك ولا لا ده بقى لها 20 ساعه او يوم كامل مثلا

ذهب للمكان وفاضل يدور عليها لقاها بعد معاناه فاقده الوعي وباين عليها اثار التعب والارهاق حاول يفوق فيها بس ما فاقتش شالها على طول حطها في العربيه وطالع على المستشفى نفس المستشفى اللي قاسم فيها





وطبعا الدكتور بدا يشوفها يعلق لها محاليل ويديها علاج عشان تفوق ورامي طبعا ما كانش هادي وكان بيستحلف لو حصل اللي ملك حاجه لا يق*تل قاسم ومعه هايدي
الحمد لله ملك فاقت بعد معاناه بس فائقه منهاره بعد الاحصلها
رامي فضل يقرب منها ويحاول يطمئنها ويهديها بس ملك ما كانتش عارفه تهدا 
ه واتفتحت في العياط وبدات تصرخ
فضلت تقول لرامي معلش يا رامي سامحني انا ظلمتك انا شكيت فيك الاول ان انت اللي عملت في كده عشان نفسي ريحه البرفان بتاعك لكن اللي اتضح اللي عمل في كده قاسم وهو اللي دمر حياتي عشان خاطر ايه عشان خاطر الشركه والفلوس وسابني في وسط الصحراء وكنت هاموت لولا انت اللي لحقتني ارجوك ارجوك تسامحني




رامي حاول يهديها ويقول لها ما تخافيش ويهدي وما فيش حاجه وكل حاجه هتتحل وكل حاجه هترجع زي الاول والك*لب ده هيطلقك واهدي فيه وانا هاعمل لك كل اللي انت عايزاه
على دخول عمتها هيام كانت هتتجنن عليها
من كتر القلق
دخلت جري تحضن في ملك وتقول لها حبيبتي الحمد لله ان انت لسه بخير وكويسه انا كنت هاتجنن عليك يا ملك
رامي ما تقلقيش يا عمتي هي كويسه بس خليك جنبها لما اخلص موضوع الك*لب اللي اسمه قاسم ده هو وهايدي انا هادفعهم الثمن غالي قوي




واتجه للغرفه اللي فيها قاسم كان طبعا قاسم ام السرير ما هي اللعبه خلصت بقى وكل عارف ان هو سليم وما فيش حادثه وكانت معه الحربايه اللي اسمها هايدي ومحضرين الورق اللي رامي وملك هيمضوا عليه عشان خاطر التنازل عن الشركه وعن الفلوس مقابل ان هو يطلق ملك

رامي قرب على قاسم وقال له
انا هتنزل لك عن كل حاجه انا وما لك بس عايزه افهم انت عملت كده كل ده ليه وعملت كده ازاي
قاسم سهله جدا يا رامي انت كنت عايز تتجوزها انت وتستوله على كل حاجه لكن لو انت كنت تجوزتها انا كنت هاطلع من مولد بلاحمص
بما اني ملك عاميه وما بتشوفش وان البيت كله كان مشغول في الفرح طبعا انا كنت موصي  هيدي تجيب لي نفسي ازازه البرفان بتاعتك





علشان ملك مش هتشوفني بس هتشم الريحه وقمت حاطط منها ودخلت على ملك بدالك او كانك انت وعشان عارف ان انت كرامتك هتنقح عليك ومش هترضى تكتب عليها عشان انت يعني ما عملتش فيها حاجه قمت انا ايه متجوزها بدالك وضربت عصفورين بحجر واحد وبس 
وبعد كده انت عارف كل حاجه وكل اللي حصل رامي يعني اغ*تصبتها وتجوزتها كمان بطريقه غير شرعيه وكنت بتحاول تقتلها عشان تستولى على فلوسها ياه انت شاطر قوي يا قاسم ده انت طلعت قاسي قوي وما حدش يعرف طلعت  مجرم
قاسم باقول لك ايه يا رامي ما تضيعش وقتنا وامضي يلا تنازل عن الشركه رامي قبل مامتي طلق ملك الاول قاسم كل حاجه تحصل ورقه طلاقه اهي بالثلاثه بس امضي  الاول  
وفعلا رامي مضي تنازل وخد ورقه طلاق ملك 

قاسم..شوفت بقا كل حاجه متظبطه ازي 





رامي .. مش انا لوحدي والله اللي شفته يا قاسم ولا انا لوحدي اللي سمعت وفجاه داخله البوليس
مع صدمه قاسم بالبوليس رامي شد ورقه التنازل وقطعها في ثواني  ماسك قاسم هايدي لان رامي كان بيسجل لهم قسم طبعا ما كانش مصدق اللي بيحصل وما الحقش حتى يعترض لان البوليس كان مهاجم المستشفى كلها واتاخذ هو هايدي بقى





وطبعا كل حاجه كانت متسجله صوت وصوره 
واتسجن قاسم وهايدي علي ذمه القضيه 
انا ملك أطلقت من قاسم وهتقضي العده بتاعتها وبعد كدا  هتنحوز هي ورامي علشان بيحبوا بعض من الاول وهتسافر تعمل عمليه وتفتح كمان 
حاجه رجعت على لوضعها الطبيعي وقاسم اخذ اجازاته هو وهايدي وملك ورامي وعمتها هيام عاشوا مع بعض في تبات ونبات ولحد هنا وتخلص الروايه بتاعتنا 



                                تمت

تعليقات