Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية صغيرتي الفصل السابع العشرون27بقلم شروق خالد

رواية صغيرتي

 الفصل السابع العشرون27

بقلم شروق خالد

خالد.. وهو يصل الى محطه القطار ويرى عبد العزيز وجلال هجري الى



 عبد العزيز ويترمي في حضنه ويب*كي بشده


عبد العزيز.. اهدا يا ابني مش كده واكيد هي هترجع لنا بالسلامه بس انت




 خليك واثق في ربنا دي اهم حاجه

خالد.. وهو يب*كي انا كنت باخ*اف عليها من نفسي كنت باخ*اف عليها من الهوى الطاير اذاي يحصل فيها كده انا كنت بابقى زع*لان لما كنت ابوها بيعلي صوته عليها






وجلال.. وسيبك من الكلام ده الوقت علشان نعرف وهي فين


خالد.. جدي عايزه اقول لك على حاجه بس ده شرط الوحيد 


عبد العزيز.. انت تامر بس لازم ندور عليه وكل اللي انت عايزه انا هانفذه لك بس ارجوك ارجعها لي


خالد.. انا دلوقت عرفت مكانها وهاروح ارجعها بس هاروح واحده


جلال... لا بيمين كبير ما يحصل لازم اكون معك والله ما اسيبك تروح وحدك اباي عاد كيف بنتي وانت اللي تروح تجيبها تعبك عار في حق ده انت ما تعرفش احنا

مين


خالد.. خلاص يا جدي حقك علي تعال معي

__________________________________شروق خالد 


مروه وهي تمسك التليفون وهي تب*كي وترن على اسد رد يا ابني مش كده ما تعملش في كده انت ليه بتعمل في كده ح*رام عليك انت ايه مش بني ادم 


اسد.. وهو يص*رخ في وش محمود وشهد انا هاعلمكم ازاي لما تيجوا تلعبوا تلعبوا مع اسد انا اسد كده ليه قالوا لكم انا





 عيل في الحضانه عشان تعملوا معي كده ده يوم ابوكم انتم الاثنين اسود واللي عايز اعمله هاعمله هو ما فيش احد هيم*نعني ماشي يا بابا


اسد وهو يمسك التليفون ويخرج من الاوضه منفعل من شهد ومحمود ايوه يا ماما ايه في واخذاني رن رن رن رن انا مش فايق دلوقتي شويه وابقى اكلمك يا ماما 


مروه.. وهي تب*كي ليه يا اسد يا ابني تعمل كده ح*رام عليك هي بنات الناس لعبه في يدك يا اسد اعتبرها اختك يا اسد ح*رام عليك اللي بتعمله ده 


اسد.. ينظر قدامه وعينيه مبرئه بشده

مروه.. خالد عارف حكايتك يا اسد وخالد جاي لك في الطريق ومش ناوينك على خير ابدا اللي انت عملتي فيها ده كله البنت اللي بيحبها خالد يا اسد ليه يا ابن ضي*عت نفسك ضيعتني معك


اسد.. وهو يغلق السكه ويدخل بسرعه الى محمود وشهد ويكتفهم ويرميهم في





خالد... وهو يك*سر الباب مره واحده ويدخل 


اسد.. وهو يخرج بسرعه ايه في


اسد... وهو يمسك خالد انت مج*نون ايه اللي انت عملته ده


خالد... وهو يض*ربه بلبكس في وشه هكون عملت اكتر منك 

يدخل خلفه شاهين وجلال وعبد العزيز 


اسد.. ابيه اللي بيحصل هنا


شاهين.. وهو يجري عليه ويض*رب فيه وشه عرفه ايه اللي بيحصل هنا


خالد.. وهو يجري ويفتح في الاوضه ولمه بلاقي حد يجري ويفتح الاوضه التانيه هي فين يا كل*ب انطق 


ويجري ويفتح الاوضه التانيه ولمه يلاقي حد 

ويجري عليه ويمسكه وينزل في ض*رب في جميع جسده 

فيين شهد ويص*رخ شهد انت فين 


شهد.. وهي مرميه في الدولاب ومك*توم صوتها هي والدكتور ومكت*فين امممممم 

شاهين... شهد انتي فين


جلال.. بتي انا جلال حقك عليا يا شهد 






عبدالعزيز.. شهد انا عبده يا شوشو انت فين يا ضي عيني


شهد.. وهي تب*كي وتتحرك بي عشوائي في الدولاب


عبدالعزيز.. وهو يسمع صوت انا سامع حاجه تعالي يا شاهين يا شاهين 


شاهين.. وهي يجري ايه


عبدالعزيز استنا ان سمعت صوت اسمع كده 


شهد.. وهي تض*رب راسها في الدولاب بشده 

شاهين.. وهو يجري علي الدولاب ويحاول فتحه ده مقفول ويخرج وياتي بس سك*ين ويرجع بسرعه ويحاول فتحه مره بعد مره 


خالد.. وهو يترك اسد ويجري اليهم وياخد الس*كين من شاهين ويرميها 


خالد... شهد ما تخ*افش انا هكسر الدولاب 


شهد.. وهي تبعد


خالد.. وهو يض*رب الباب بي رجله وين*كسر الباب وتلاقي شهد متك*تفه من يدها ورجلها وفي لصق علي بقها 


عبدالعزيز.. بتي 


خالد... وهو يحملها ووضعها علي السرير ويفك ليها الصف ويمسك وشها بيده انتي كويسه في حاجه وينظر الي جميع جسمها 


شاهين... ابعد عنها كفايه اوي اللي حصل 


شهد.. وهي ترمي الح*بل وتجري تترمي في حضن عبدالعزيز 





جدو انا عايز امشي من هنا خالص وتخبي وشها في حضن عبدالعزيز 


عبدالعزيز.. وهو يض*مها اليه اكتر اهدي 


شهد.. جدو الدكتور في وتشاور علي الدولاب 

وتقع في الارض


عبدالعزيز.. بتي


جلال... شهد ويضعها علي رجله بتي قومي 


شاهين.. وهو ينظر الي الدولاب ويض*ربه برجله وتلاقي محمود متكتف 

شاهين... ايه اللي بيحصل هنا ده

ويخرج محمود 


شاهين... انت مين 


محمود... انا الدكتور


شاهين... وهو يتذكر كلام شهد اه اه 

جلال.. وهو يضم شهد بتي قوم يا شهد بتي اااااااااه

اسد... وهو يقوم ويخرج بسرعه من الشقه ويركب السياره وينطلق



 بسرعه جن*ونيه ماشي يا مجدي الكلب ما لقيتش غير دي انا قولت واحده من بتوعك كده 

ويتصل علي مجدي


مجدي... باشا مصر والعالم كله 


اسد... انا عايز ضروري مصلحه 


مجدي.. انت فين وانا اجيك هو


اسد... انا في المكان اياه 


مجدي.. مسافت الطريق بس يا باشا

تعليقات