Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية قدر الزين الفصل السابع7بقلم ايات الرحمن




رواية قدر الزين 
 الفصل السابع7
بقلم ايات الرحمن



 


الإسعا"ف جيت واخدوا دامر وقدر راحت معاه وتقريبا كدا لبسها ووجهها كلهم د"م من د"م دامر اللي كان فاقد الوعي تماما

كانت بتبكي وخا"يفه يحصل ليه حاجه مش عارفه ليه السبب بس يمكن عشان دعت . عليه والدعوه استجابت مثلا

واخيرا بعد بكاء مستمر وعتاب في نفسها وصلوا المستشفى 
الممرضات قابلوهم بالترولي واخدوا دامر للعمليات
وبعد وقت يمكن مش كتير بس كان بالنسبه ليها طويل جدا بتخرج ممرضه وبتطلب حد يتبرع ليه لان هو فقد د"م كتير اوى 
بس قبل الكلام دا زين اتصل علي قدر عشان يعرف اتأخرت علي الشغل ليه

موبايل قدر رن
الو ايوه يا مستر زين
انتى فين واتأخرتي ليه
قدر ببكاء شديد وعدم القدره علي الكلام الحقني با مستر زين انا في المستشفى

زين بخضه: مستشفي ايه
مستشفي *****
طب انا جاي دلوقتي وبعد شويه كان وصل وقابل والد دامر ووالدته علي السلم كانت حالتهم صع"به اوى







زين: السلام عليكم ازيك يا عمو حيدر عامل ايه
الحمد لله يا زين ياابني 
انت بتعمل ايه هنا
دامر ابنى نقلوه المستشفى
هو هنا من زمان 
لسه جاي من شويه وطلعوا فوق وكانت قدر واقفه قدام العمليات

حيدر وزوجته اسرعوا في خطواتهم تجاه قدر 
ايه اللي حصل يا قدر دامر حصله ايه
قدر ماكانتش بتتكلم كانت بتبكي بس 
زين : قدر اتكلمي
دا دامر وانها"رت في البكاء وهنا الممرضه بتخرج وبتطلب متبرع وعشان كان مطلوب كميه كبيره فلازم شخصين يتبرعوا 
قدر: انا هتبرع
زين: انتي اتج"ننتي تتبرعي ايه وازاى اقعدي هنا وانا هتبرع
لا هي محتاجه شخصين
قولت اقعدي
لو سمحت يا
قولت اقعدي
ودخل زين يتبرع
الممرضه:لازم شخص كمان يتبرع معاك
الكميه المطلوبه كبيره
خلي اي حد يتبرع ما عدا الانسه اللي برا
وبالفعل الممرضه خرجت وكان واحد من اصدقاء دامر وصل ودخل يتبرع 

واخيرا بعد انتظار نقلوه غرفه عاديه وفاق والكل دخل يتطمن عليه وقدر كانت واقفه علي الباب
عيونه كانت بتلف في كل ارجاء الغرفه لحد ماجيت علي قدر بص ليها وظهرت ابتسامته اللي كلها وج"ع وشاور ليها عشان تقرب
قربت ووقفت قدامه ودموعها نازله 
قال بتعب: اهدي يا قدري وبلاش دموع دموعك غاليه اوى عليا 
حيدر: ياااه دموع قدر بس 
دامر: اكيد كلكم طبعا 
والدة دامر:الف سلامه عليك يا قلب ماما 
دامر:الله يسلمك ياروحي
حيدر: شد حيلك يا بطل الجامعه لسه قدامها 10 ايام وتفتح هتقدر تبدء ازاى
دامر: ربنا يسهل يا حاج







حيدر: حاج تاني انت هتكبر امتي 
دامر: هههه حد يطول يحج
حيدر: قوم انت بس بالسلامه وان شاء الله تحج وتبقي الحاج دامر كمان
دامر:انا لسه صغير علي كلمة حاج يا حاج
حيدر:اما اسكت انا واخد زين وننزل الكافيه 

زين: هو دامر لسه هيدخل الجامعه
حيدر: ههههههه لا دامر هيتوظف هيكون دكتور في الجامعه الأمريكية 
زين: هو متخرج من زمان 
حيدر: من سنتين
زين:دا كان زمانه اتوظف ليه فضل لحد دلوقتي
حيدر: هو رفض يتوظف كان بيساعدني في الشغل لحد اخوه ما يرجع من السفر وبعدين يشوف وظيفته والحمد لله اخوه رجع وهو شاف وظيفته وهيشتغل السنه دى
زين: دكتور في الجامعه وكان بيعمل مشكله في الشارع
حيدر: دامر طيب جدا وقلبه كبير بس في اوقات بيكون زى ماانت شوفت كدا مفيش حد قادر عليه
واوقات تلاقيه هادي جدا وبيصلي وبيقرء قرآن 






زين: هو مريض نفسي ولا ايه
حيدر: لا هو من طفولته كدا ولما بيتعب بيروح لقدر بيهدى ويرجع لطبيعته 
زين فهم غلط: يروح ليها ازاى يعنى

حيدر: بيروح يتكلم معاها وهي بترفض الكلام معاه ودايما بتتلاشي الكلام معاه
بس هو بيكتفي ان يكلمها حتى لو مش هتقبل بعدها بيرجع لطبيعته

زين: طب هي بتتلاشي الكلام معاه ليه
حيدر: عشان قدر عندها طموح واحلام تشتغل وتتعب عشان تعالج والدها وتتعلم مش حابه تشغل نفسها بالكلام ده
زين: طب ليه ما عرضتش دامر علي دكتور 
حيدر:ومين قال ان ما عملتش كدا كلهم كلامهم واحد هو كويس بس اللي انا شايفه غير كدا انا بحس دامر طفل قدام قدر كام مره طلبها منى وأنا رفضت 

زين: طب ماتوافق لو هو بيحبها كدا 
حيدر:خا"يف اظلمها معاه انا بفكر اخطب ليه بنت اخويا هى بتحبه من طفولتها 
طب دا كويس بس هو بيحب بنت تانيه
دامر لو اتزوج من قدر هيتغير من الأسوء للأسوء منه قدر بنت محترمه جدا لكن ماينفعش دامر يتزوجها 



                       الفصل الثامن من هنا

تعليقات