Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عندما يعشق الرجال الجزء الثاني2من صرخة الم الفصل التاسع9بقلم نور عبد الرحمن


رواية عندما يعشق الرجال الجزء الثاني2من صرخة الم الفصل التاسع9بقلم نور عبد الرحمن


يحيى لااا حب ايه ….انا مش بتاع حب وكلام فاضي..

نور بابتسامه رضى اه منا كنت متاكده..

يحيى ممكن تقوليلي انت ليه كنت عايزه  تأجري شقه..

نور ببرود عشان كنت عاوزه اعيش لوحدي.

يحيى ليه انتي مش مرتاحه عند عم منصور.

نور باندفاع لا طبعا مرتاحه قوي الحمد لله خالي منصور احن حد بالدنيا..

يحيى اومال ليه عاوزة تكوني لوحدك...

نور بارتباك عشان مش عاوزه حد يتدخل بحياتي..

يحيى امممم وانا كمان..

نور باستفهام وانت كمان ايه..

يحيى وانا مبحبش حد يتدخل بحياتي..عشان كده فكرت فيكي.

نور بسخرية فكرتي فيا ازاي..

يحيى وضع يديييه امام الطاوله وشبك أصابعه ببعضهما..

يحيى بصي يانور انا راجل صريح وبحب الصراحه..واتجوزتك عشان شفتك صادقه ومبتعرفيش تلفي وتدوري وانا بحاجه لكده..

نور اممممم ما مفهمتش برودو..

يحيى مانا هفهمك اصبري عليا..

نور طيب اتفضل..

يحيى انتي عارفه شغلي وحياتي عامله ازاي ..وانا كمان عارف شغلك ومحترم ان يكون ليكي كيانك الخاص..

نور وده اي علاقته بجوزنا…

يحيى انا بشوف انننا بنكمل بعض..عشان كده خدت خطوة جوزنا..

نور اههه... لا متشكره خالص انك ادتني الشرف ده..بس انا مش عايزاك..ولا بحبك

يحيى ببرود اه منا عارف وانا كمان مش بحبك... بس مش بالضروره تحبيني واحبك اهم حاجه الاحترام مابينا ..وانا كمان لاحظت انك شبهي ..يعني مالكيش علاقات ..

نور يعني افهم ايه من كلامك…

يحيى انت اكيد بالنهايه هتتجوزي ودي حاجه طبيعيه .. طب ايه المانع تكوني مراتي…

نور بسخريه وانت جاي تقولي دلوقتي بعد ما اجبرتني على الجواز منك غصب عني مش كان المفروض تسالني الاول..

يحيى امممم ممكن اكون اتسرعت بقراري وده لاسباب خاصه فيا..هتعرفيها بعدين..وانا معترف بغلطي بس..انا اهوو قدامك وبعتذر وبعرض عليكي نبدأ من جديد..

نور بسخريه يعني ايه..

يحيى انا عايزك تبقى مراتي يا نور بجد وبرضاكي..صح انا مش هوعدك اني هحبك   بس بوعدك انك مش هتندمي ابدا..وفي كتير ناس اجوزت بدون حب وعاشت حياتها بسعاده اكتر بكتير من غيرهم..

نور وانا مش عايزه حب ولا غيره .

يحيى يعني موافقه تبقى مراتي ..

نور امممم  سيبني افكر ..والله ده كمان مش من حقي..

يحيى لا فكري برحتك ..وانا بوعدك لو وافقتي مش هتندمي ابدا...وهساعدك برضوا عشان تكملي طريقك بشغلك ومستقبلك.

______________

عند عز وهدير..

كان مستمتع بقربه منها يقبلها بشغف ولهفه..خرجت منها همهمات وهي تبعده عنها بقوة لكنها لم تستطيع ابعاده عنها وبعد دقائق ابتعد عنها وضع جبينه على خاصته وهو لا يريد الابتعاد عنها لاهثا فتح عينيه ليجدها مغمضتا عينيها بشده منكمشه بخوف دموعها على وجنتيها..نطقت بصعوبه بصوت يرتجف ااببعد عنني..

((نهض من جانبها وغادر الغرفه بسرعة لانه لايريد اخافتها وقد شعر بانه لن يستطيع السيطره على نفسه لو بقي لدقيقة اخرى..))

هددير فور سماعها للبابا يغلق  فتحت عينيها وبدات بالبكاء وهي تدفن وجهها بالوساده ..فهي مازالت تشعر بالخوف منه..وتصرفه هكذا زادها خوفاً…

__________

عاصم بحده كنتي فين ياست هانم..

وداد……

عاصم انا بكلمك متنطقي..

وداد صاحت كفايه لحد كده كفايه انا مش هتحمل اكتر ..كل عمري وان متحمله تقلبات مزاج حضرتك عشان ايه عشان بحبك بس خلاص ...كفايه بقى حرام عليك..لتصعد الى غرفتها وهي تبكي بشده..

حور اسرعت خلف والدتها ..

مصطفى انت متخانقين يابابا..

عاصم ببرود لأ..

مصطفى طب متطلعلها يابابا شوف مالها..

عاصم بهدوء خليها تهدى شويه وانا هكلمها بعدين

______________

طيف كويس انك جيتي ياماما تعالي شوفي ابن اخوكي هزقني قدام صحابي ..انا ازاي اشوفهم بعد اللي عمله..

اسامه بحده عايزاني اعمل ايه وانا بشوفك تنزلي من سياره راجل غريب..

طيف قولتلك مية مره ده اخو صاحبتي انتا مبتفهمش..وصحبتي كانت معايا وانت شفتها

اسامه انا مابفهمش ..طب والله تستاهلي التهزيق والضرب كمان ليسرع ليمسك بها ..

طيف اختبأت خلف والدتها الحقيني ياماما ..ده هياكلني..

ريم بصوت مرتفع كفاااييه خلاصص خيلتوني انتوالاتنين ..

طيف اخرجت لسانه لتغيظه..

اسامه بغضب انت بتطلعيلي لسانك يابنت ال…

قاطعه دخول علي  ليقول  بنت ايه يا ولد..

اسامه بحرج احمم هااا..انا كنت بهزر ياعمي..

علي اههه….

ريم تحب احظرك الاكل دلوقتي ..

علي ايوا ياحبيبتي عشان جاي تعبان من الشغل..وانت يااسامه اعمل حسابك انت هتفظل عندنا اليوم عشان وحشني..

اسامه بضحك لااه منا هستقر هنا بأذن الله ..

طيف يوووه انا مش خالصه منك بالساعه اللي بتجيها عندنا عاوز تخيم عندنا. ايهة. الرخامه دي.

ريم بحده بنت اتأدبي..تنور ياحبيبي..هو احنا نطول حبيب عمته يقعد عندنا ده البيت ينور بوجوده..

طيف بسخريه قصدك يظلم ياماما..

اسامه متتلمي يابنت … عمي شوفها عشان مش عايز اضربها قدامك

علي بضحك انتوا ايمتا هتكبروا ياولاد..

_______________

كانت حور تراقب دخولهما المنزل بغيره وتقول لنفسها مش هقدر اشوفكم كده انا قلبي بيتقطع ..حاسه اني بموت يارب ..يارب حلها من عندك..انا لازم اتصرف...

________________

في مكتب منصور..

شوق ببكاء مكتوم ممكن ادخل يابابا..

منصور…….

_________________

عند عز وهدير

عز بحده انا قولت هاخدك لامك مش لفرح..عشان تلبسي كده..

هدير بهدوء ده لبسي من زمان متغيرش..ايه هو اللي مش عاجبك فيه..

عز كله على بعضه ومن النهارده مفيش هدوم زي ديه تتلبس برااا البيت ده ليردف


 بسخريه لييهه انت مش شايفه رجليكي طالعه ازاي بالفستان القصير ده...

هدير……


تعليقات