Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية قدر الزين الفصل الثاني2بقلم ايات الرحمن



رواية قدر الزين 
الفصل الثاني2
بقلم ايات الرحمن




بعد سنه من زواجنا تعبت حنين واكتشفنا ان هى عندها كا"نسر وفي اخر مرحله كان خبر صعب جدا عليا اتحمله وحبيبتي بتضيع من ايديا ومش عارف






 اعمل ايه شهر وانا بتعذ"ب عشانها وبمو"ت في كل لحظه من كتر التفكير لو راحت منى وبعد شهر كانت حنين بعدت وللابد ماكنتش عارف هعمل ايه من غيرها صع"به اوى بجد تخسر حد عايش في د"مك

مرت سنه علي فقدا"نها وقررت اني مش هستسلم ولازم ارجع قوى هي موجوده في قلبي وعقلي ومستحيل انساها 
نزلت شغلي عادي في بداية العام الدراسي الجديد

انا دكتور في الجامعه 
في طريقي للجامعه

كنت مشغول بالتفكير في ذكراياتي مع حنين وفقت علي اخر لحظه لما كنت هخبط في عربيه تانيه 
دقات قلبي كانت بتذيد جدا وحمدت ربنا ان هى عدت علي خير
وصلت الجامعه
ونزلت من عربيتي وانا متوتر شويه لان دى اول مره من سنه انزل الشغل

استغفرت واخدت نفس طويل اوى وقولت انا ادها وبدءت اعد لان العد بيهديني شويه وبيقلل توترى لكن وقفت عد لما جذب انتباهي بنت من الجامعه




بتخرج شيكولاته من شنطتها وبتأكلها لطفله صغيره واضح عليها ان هى من الناس المحتاجين فضلت واقف ومتابع

الموقف لحد الطفله ماأكلت الشيكولاته وخرجت منديل ومسحت ليها مكان لخبطة الشيكولاته 
وطبطبت علي كتف والدة الطفله ودخلت الجامعه وهي مبتسمه 

مريت الست وطفلتها من قدامي وسمعتها بتدعي ليها براحة البال وجبر الخاطر زى مابتريحها وبتجبر بخاطرها هي وبنتها

دخلت الجامعه وانا في حاله من الذهول هو لسه في ناس كدا 

دخلت وبدءت المحاضره وانا ببحث بعيوني عنها بعد ماعرفتهم بنفسي 
مش موجوده بينهم حسيت اني فقدت الأمل شويه لحد مالقيت حاجات بتطير من شنطه واعتذارات

انتى ياانسه 
انا 
ايو ماكملتش كلامى لما لقيتها هى 
في حاجه يادكتور
ها
حضرتك ناديت عليا
اه انا كنت بقول ايه




سورى يادكتور بجد ماكنتش مركزه بس حاجتي مش لقياها وموبايلي كمان وعندي مقابلة شغل بعد الجامعه وحتى فلوس المواصلات مش لقياها

كل ده وكملت بصوت خا"فت هو خيراً تعمل ش.راً تلقي
طب اتفضلي وركزي معايا هعيد تانى

بعد شويه
انتي ياانسه
طبعا انا لو اعتذرت من حضرتك الف مره هبقي غل"طانه معلش ممكن تعيد تانى اخر مره
ليه هو انا هنا تحت امر سيادتك اتفضلي اخرجي برا
ليه هو انا عملت ايه قولت لحضرتك عندى مقابلة شغل مهمه وحاجتي ضاعت منى اعمل ايه بقي انا دلوقتي

قولت برا
حاضر يعني هتطردنا من الجنه وهى خارجه قالت بغضب علي فكره انت كدا بتخسر طالب
انتى طالب انتى انتى السنه الكام ليكى هنا
الثالثه
طب اتفضلي 
كتك القر"ف وانت حلو كدا 
بتقولي حاجة
انا اسفه بجد 
اخرجي برا
طب اخر مره





قولت برا
حاضر
اوووف بقي هعمل ايه انا دلوقتي انا متأكده ان كل حاجه كانت معايا 
الموبايل والفلوس و السي في كل دا اختفي ساعدني ياربي لازم اشتغل عشان عملية بابا نفسي اشوفه بيمشي تاني 

اليوم خلص ورجعت البيت وانا فقدت الأمل والدي مريض ولازم يعمل عمليه ضروري عشان يمشي حاولت ادبر اي شغل مفيش حد محتاج انى اشتغل عنده وكان اخر امل ليا اشتغل في شركه محتاجه موظفين من اي عمر ومش لازم يكون تعليم عالي تكون بتكمل تعليم عادي او متخرجه








موبايلي ضاع وكان عليه ارقام اصدقائي وصديقتي اللي جابت ليا الشغل ده
وكمان مصاريف المواصلات والسي في دخلت بيتنا وانا عندي كمية يأس رهيبه ولقيت بابا التعب ذايد  عليه وعلاجه خلص  مش عارفه هتصرف ازاى 
طب هجيب فلوس الادويه منين ومين هيرضي يسلفني تاني انا تقريبا بقيت عليا ديون للشارع كله وعليا ثمن ايجار البيت سبع شهور ودا اخر شهر لينا هنا وصاحبة البيت تخرجنا منه لو مادفعناش الايجار
دخلت اوضتي وقعدت على الأرض وضميت نفسي وبقيت ادعي ربنا يحلها من عنده لان بجد تعبت من كتر ماالناس بتطلب حقها وانا مش معايا وكل شغل بروحه مش بلاقيهم محتاحين حد معاهم حتى اخر امل ليا فقدته




                         الفصل الثالث من هنا

تعليقات