Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية احببتها رغم عجزها الفصل الثامن8بقلم الكاتبه الصغيره


رواية احببتها رغم عجزها

 الفصل الثامن8
بقلم الكاتبه الصغيره


فاطمه اول ما وصلت عند مازن سلمت عليه وخدتو بالحضن والناس بتتفرج 
فاطمه... الف مبروك عقبالنا ياحبيبي 
مازن... ان شاء الله 






فاطمه... يارب وشاورت لبتاع الاغاني يجيب اغنيه يرقصه عليها 
فاطمه راحت مسكت ايد مازن وودته عند كيان 
فاطمه... يلا ارقصه سوء
مازن... بس وبس لكيان 
فاطمه... مابسش في اي 
مازن... كيان 
فاطمه عملت نفسها مستعبطه... اوبس معلش ياكيان نسيت ياحبيبتي انك عاجزه وراحت مسكت ايد مازن تعال نرقص احنا طيب 
بوسي.... وقفي مكانك وراحت قربت منهم 
فاطمه... في اي 
بوسي مسكت ايدهم هم الاتنين وبعدت ايد فاطمه عن ايد مازن 
بوسي... محدش ليه الحق انه يرقص مع مازن غير مراته اللي هي كيان 
فاطمه.... هههه وهترقص كيف دي ياحسره بقا 
بوسي... دي حاجه مالكيش دعوه بيها 






فاطمه اتحرجت من كلام بوسي وبصت لمازن انه يتكلم بس مازن متكلمش راحت مشت 
كيان مسكت ايد بوسي... اي اللي انتي عملتيه ده 
بوسي... عملت اي 
كيان... مكنش ينفع اللي انتي عملتيه ده 
بوسي... يعني كان ينفع اللي هي عملتو يعني 
كيان.. هو ولا انتي كان ينفع اللي عملتو بس كنتي اتلميتي شوي
بوسي... كيان فكك ويلا نكمل الفرح 
محمد... لا كفايه لحد كدا 
كيان... ياريت عشان حاسه اني تعبانه 
مازن.. تمام يلا 
محمد مسك الميك واعلان عن انتهاء الفرح والكل مشي وكيان ودعت بوسي وفتحيه ومازن سلم علي امه واخته وابوه 






وطلعو ركبه العربيه وراحو شقتهم اول موصله عند الباب مازن فتحه ودخل وساب كيان واقفه راحت داخله هي 
مازن... يلا ادخلي شوفي هتعملي ايه انا هعمل مكالمه 
كيان... ماشي وسابته ودخلت الاوضه 
مازن دخل اوضه الجلوس ورن علي فاطمه 
مازن... الو حبيبتي 
فاطمه... حبيبتك اتهزقت وانت كنت واقف مش بتتكلم 





مازن... مكنش ينفع اتكلم مع اختي وكمان كان في ضيوف 
فاطمه.... ماليش فيه كنت دافعت عني شويه 
مازن... حقك عليا ياقلبي خلاص بقا 
فاطمه.. حاضر مش هتيجي نسهر 
مازن... مش هينفع النهارده 
فاطمه... هوف طيب 
مازن... متزعليش بقا الايام جي ونبقا نعوضها 
فاطمه... طيب 
مازن.. قلبي انتي ياروحي 
فاطمه... حبيبي 






مازن... يلا سلام دلوقتي وراح قفل مع فاطمه وراح عشان ينام في الاوضه بيبص لاقي الباب مقفول فضل يخبط 
مازن... كيان افتحي الباب عشان ادخل اغير البس ونام 
كيان قاعدها وعماله تعيط ومبتتكلمش خالص 
مازن... كيان ردي 




افتحيلي عشان انام وفضل يخبط وكيان مردتش تفتحلو الباب خالص 
مازن... ماشي ياكيان 





خليكي في الاوضه وخديها انا هروح انام في اوضه الجلوس بس خليكي عرفها وراح اوضه الجلوس كيان بعد ما هو مشي اتفتحت في العياط 
كيان... يارب انا برضه بكل حاجه بتدهالي دايما بس ليه اللي بيحصل





 معايا ده انا عمري معملت حاجه وحشه ولا جيت جمب حد ونامت وهي عماله تعيط 





مازن دخل اوضه الجلوس ومتعصب من اللي كيان عملتو 
مازن... ماشي ياكيان بقا تنيميني في اوضه الجلوس طيب انا هوريكي وشي التاني بس استني وراح رقد





 وفضل يتقلب ومش عارف ينام 
الصبح طلع والساعه 9فاطمه وملك مامت مازن جو وعملين يخبطه علي الباب 





مازن اول ما حس بيهم قام يجري يصحي كيان عشان يدخل يغير ولسه هيخبط عشان تفتحلو لاقي الباب مفتوح دخل بيبص لاقها صاحيه وبتصلي فضل واقف 




شوي باصصلها وراح دخل الحمام غير ولبس بجامه النوم وطلع لاقي كيان خلصت صلاه 
مازن... لم انتي صاحيه مصحتنيش ليه ومفتحتيش ليهم ليه 





كيان بصتلو وسابته وراحت عشان تفتح الباب 
فاطمه بر... هم ده كله نايمين ليه يعني 
ملك... معرفش اوع يكون حصل حاجه 






فاطمه... مستحيل مازن هيكون ليا انا وراحت عشان تخبط وبعصبيه وكيان فتحت الباب وراحت فاطمه وقعت في الارض




 
فاطمه... اااه 
مازن سمع فاطمه طلع يجري علي بر لاقها واقعه مسكها وقومها 
مازن... مين وقعك كدا 
فاطمه... مراتك الحيوانه دي 






كيان.. انا مش حيوانه الحيوان دايما بيبقا عارف نفسه 
ملك... احنا جين عشان نتهزق ولا اي هنا 
كيان... مقدرش اهزقك ياماما





ملك.... انا مش مامتك متقوليش ياماما تاني 
كيان بحزن.... حاضر اتفضلي 





ملك وفاطمه دخلو اوضه الجلوس ومازن دخل معاهم وكيان راحت اوضتها 





مازن... دقيقه اجبلكم حاجه واجي وراح وره كيان بس وقف علي الاوضه وسمعها وهي




 بتعيط 
كيان... يارب صبرني انا ماليش غيرك اقف جمبي وصبرني يارب انا اه ببقا قوي قدامهم بس انا من جواي ضعيفه 





مازن كان واقف بيسلم وزعل عليها 
مازن... انا زعلان ليه عليها انا مالي بيها وراح منادم عليها كيان كيان 






كيان مسحت دموعها... ايو وراحت طالعه من الاوضه 
مازن... هتعرفي تعملي ضيافه لماما وفاطمه ولا اعملهم انا 
كيان... لا هعرف روح انت وانا هعمل واجي 
مازن... حاضر مازن راح 





عند ملك وفاطمه وكيان دخلت المطبخ تعملهم حاجه يشربوها وطلعت من التلاجه فوكها عشان تضايفهم 





فاطمه... اخرت ليه ياستاذ عقبال مفتحلنا 
مازن.. والله كنت نايم 
فاطمه... ليه كنت سهران امبارح 




مازن... لا بس انتي عارفه ان امبارح كان يوم






 تعب فمصدقت نمت وانا اصلا بحب النوم 
فاطمه... يعني محصلش حاجه 
كيان كانت.داخله وفاطمه بتقول كدا 





مازن بصلها... لا محصلش حاجه 
فاطمه... قلبي انت اصلا 
مازن... وانتي حياتي كلها 





كيان نزلت دمعه من عينها تحت النقاب وهي بتسمع اللي بيقولو لبعض 
كيان... اتفضلو 
ملك... هاتي 




فاطمه... كيان متشيلي النقاب بقا مافيش حد غريب 
مازن فرح ان هي هتشيل النقاب بس مكنش عارف فرح ليه 




كيان... معلش مش بحب اشيله يلا بعد اذنكم هدخل هقرأ كتاب وانتو مازن معاكم 






ملك بقرف.... روحي مهو ده اصلا اللي هتقدري تعمليه في حالاتك دي 
كيان بحزن... شكرا وراحت سابتهم ومشت دخلت اوضتها 





وقفلت الباب ورفعت النقاب وقعدت تعيط 
فاطمه وملك قعدو شوي مع مازن 




ملك... يلا بقا يافاطمه عشان عندي مشوار مهم هروحو 
فاطمه... حاضر وانا كمان يلا 
مازن لفاطمه.. مشوار اي ده 





فاطمه... هبقا اقولك بعدين وراحت حضنها وبيسه من هنا وهنا هي وملك ومشو 





مازن طلع معاهم لحد الباب وهم مشو وقفل ورهم الباب وبيبص





 علي الاوضه لاقها مقفوله راح سايبها ودخل اوضته الجلوس وقعد 
بعد شوي كيان طلعت طلعت الاكل وبتعملو اتلسعت
كيان....ااه
 مازن حس بيها طلع يجري يشوف في اي لاقها في المطبخ وماسكه




 ايدها جري عليها
مازن.. فيكي اي انتي كويسه 





كيان.. اه ايدي مازن راح خدها وغسلها ايدها وجبلها مرهم وحطهولها عليه وهو بيحطهولها
كيان...اه اه
مازن راح بدا ينفخلها في الجرح وهو بيحط وكيان  بدات  تبصلو ونست الجرح 
 مازن... ها كويسه دلوقتي
كيان... اه شكرا 






مازن... كنتي بتعملي اي عشان اتلسعتي 
كيان...  حسيت اني جعانه فطلعت عشان اعمل اكل 
مازن... مقولتليش ليه كنت جيت ساعدتك ومتخافيش هجبلك شغاله قريب 




كيان... مش عايزه حد بس اي ريحه السجاير دي انت بتشرب سجاير 





مازن..... اه فيها اي 
كيان... امممم مفيش حاجه 
مازن... طيب اروح اخد دش واجي 





كيان... ماشي وهو لم دخل الحمام هي رجعت المطبخ تاني وكملت تجهيزات في الاكل مازن طلع ملقهاش في الاوضه 





مازن... كيان كيان 
كيان... ايو ايو انا هو في الرسبشن 
مازن طلع لاقها بتحط الاكل علي التربيزه 





مازن... اي ده كله انتي عملتي اكل برضو 
كيان بحزن... اه جعانه اووي ومش بقدر اتحمل ما كلش 
مازن.... هههههه مفجوعه 
كيان... مش مفجوعه انا وناوي تاكل ولالا 
مازن... لا ليه يلا 





وقعدو اكله وكيان كانت بتاكل من تحت النقاب ومازن عمال يبص عليها ومش راضي يقولها اخلعي






 النقاب احسن تفتكرو بيقولها زي المره اللي فاتت وفضلو ياكله لحد مخلصو 
كيان... الهووي الحمدلله بطني اتملت 
مازن.... هههههه يعني مش هتاكلي لحد بكرا
كيان... بكرا اي دانا شوي كدا وهاكل 





مازن... يالهوووي شكلي هخاف علي نفسي لتاكل
كيان... هههههه اش بحب لحم الميتين اصلا 
مازن... لا والله 
كيان... والله يلا تعال بقا ساعدني اشيل الصينيه 
مازن... تدفعي كام 





كيان بحزن.... هعملك حاجه حلوه تاكلها 
مازن.... اممم ماشي يلا وبداو يشيلو مع بعض الاكل سوء واول مخلصو 



مازن.... يلا بقا اعمليلي الحاجه الحلو 





كيان.... حاضر وبتبص لقت تلفونها بترن راحت جابته ومازن شاف اسم اللي بيرن 




كيان اول مشافت الاسم فرحت... بعد اذنك شوي 



مازن بعد ما كيان سابته ومشت قعد يفكر مين معتز ده وراح قام يتسنط عليها 




كيان... قلب كيان انت اثلا ياروحي 
مازن... قلبك طيب 




مانتي بتحبي اهو امال عامله فيها المحترمه ليه ماشي ياكيان 🙂

تعليقات