Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية احببت مجنونة الجزءالخامس5 )الفصل السادس والعشرون26بقلم نجمه براقه

 

رواية احببت مجنونة الجزءالخامس5 )
الفصل السادس والعشرون26
بقلم نجمه براقه

رجعت اوضتي بعد ما خلصت الطبيخ.، وقفت شويه قدام المرايا، اسأل نفسي، انا اية يخليني استنا مع واحد مش شايفني اساسآ، ، انا طول عمري قويه ومش من عادتي اني اضعف قدام حد كده 

ياسر بيدخل _ ازيك 
مريم _ تمام 
ياسر بخبث _ اخبار كريم ايه
مريم _ ريحالو النهارده 
ياسر _ ريحالو فين
مريم _ مش مهم... انا عايزة اطلق 
ياسر _ دلوقتي
مريم _ ايوه
ياسر _ احنا مش قولنا بعد تلات شهور
مريم _ كريم جاي النهارده ومش عاوزاه يجي يلاقيني هنا، يلا علشان عايزة امشي
ياسر _ انتي اصتلحتي مع اهلك
مريم _ لأ 
ياسر _ امال هتروحي فين
مريم _ قولتلك هروح ل كريم 
ياسر _ كريم مين بقا 
مريم _ كريم حبيبي انت نسيت
ياسر _ مفيش كريم انا عارف، 
مريم_ مين قالك انت ان مفيش كريم.. لا فيه وبحبه وبيحبني وهيتجوزني 
ياسر بزهق _ مريم كفايه لت وعجن انا عارف ان مفيش كريم  ،  انطقي قولي هتروحي لمين
مريم _ يعني كنت عارف 
ياسر _ اه، قولي بقا هتروحي لمين 
مريم _ ميخصكش، انت هطلقني وبعد كده انا حره
ياسر _ مش قبل ما اعرف  ،  افرضي حصلك حآجه واهلك جم حسبوني عليكي
مريم _ يعني انت خايف لا يحسبوك، ومش خايف عليه 
ياسر _  واخاف عليكي ليه، انتي متفرقيش معايا اصلا
مريم _ تمام  ،  يلا ارمي عليه يمين الطلاق 
ياسر _ مش قبل ما اعرف هتروحي فين
مريم _ عندي صاحب ليه في النادي هروح عنده البيت، خلصني بقا 
ياسر بنرفزه _ مريم اتكلمي عدل، مضايقينيش.، قولي هتروحي فين واخلصي
مريم بنرفزه _ بقولك هروح لواحد صحبي وبعدين انت ملكش دعوه بيه بعد ما تطلقني ان شاءلله ابات في الشارع
ياسر _  هطلقك لما يجيلي مزاجي
مريم _   طلقني بذوق بدال ما تطلقني بالعافيه 
ياسر  _ مفيش  حد  يقدر يجبرني اعمل حاجه انا مش عاوزها 
مريم _ اوك انا بقا هروح ال  Nightclub وسط معجباتك واقولهم حبيبكم طلع سكه وبيضرب وبيجيب ستات في البيت  وهبوظ سمعتك وشوف بقا هتلف على كام واحده عشان تصالحهم
ياسر _  عااادي.. انا اصلا معروف بكده وسط البنات  ،  
مريم بغيظ _ انت مش  عاوز تطلقني ليه، مش  بتقول  بتحب روان، ومش متقبلني،  ما تطلقني وتخلصني بقا 
ياسر  _ لما يجيلي مزاجي 
 
مريم ترفع صوباعها في وشه بتحذير _ انت لو مطلقتنيش اقسملك لا هتندم 
ياسر  يمسك صوباعها ويتنيه _ صوباعك ميترفعش في وشي تاني لا اقطعهولك 
مريم _ سيب صوباعي 
ياسر ببرود  _ تؤ 
مريم ترزع رجلها على رجله _ دا انت  بارد 
ياسر بألم _ اااه يا عرة النسوان 
مريم بغيظ _ اهو انت،  ...  نازله رايحه النادي لصاحبي وانت اولع هنا 

ياسر يمسكها من شعرها يرجعها تاني _ سمعيني كده رايحه لمين  يا روح  امك 
مريم بغيظ _ سيب شعري  احسنلك
ياسر _ بقولك  رايحه  لمين 
مريم _ رايحه لصحابي الولاد وهسهر معاهم في البيت، عاجبك ولا لأ 
ياسر _ طيب مفيش خروج من الاوضه نهائي 
مريم بغيظ _  هطلع يعني هطلع متنساش نفسك ها متنساش نفسك
 
ياسر يشيلها ويرميها علي السرير _ اشششش انتي  تترزعي هنا متشوفيش النور لغيت ما احن عليكي واطلقك 
مريم توقف على السرير _ لا يا بابا مش عليه انا،  دا انا مريم لو مش عارف مين مريم اسأل عني وهما يقولولك 
ياسر _ ونبي تتلهي كده وانتي كلك لسان،  يابنتي انتي هوا يعني انفخك تطيري من الشباك 

مريم تضربه برجلها ليمسك بيها ويوقعها 

مريم _ اااااه يابن ال**** هشرب من دمك
ياسر _ رجلك دي هقطعهالك في يوم 
مريم ببكاء _ ياعم غور بقا مزقتني 
ياسر _ عملتلك ايه
مريم ببكاء _ يعني خلعتلي رجلي يا حمار 
ياسر _ اهو انتي ولو متلمتيش همزقلك رقبتك كمان 
مريم ببكاء _ رجليييي اااه 
ياسر  _ بتهزري ولا بتتكلمي جد 
مريم ببكاء _ ودي فيها هزار،  قومني 
يمسك ايدها عشان يقومها وهي تشده وتركب على ضهره وتضرب فى دماغه 

مريم _ عشان تاني مره تمد ايدك عليه 
ياسر يسحبها من فوق ضهره ويوقعها ليمسكها بعنف _مرييييييم انتي  زودتيها 

مريم تضرب برجليها ليتحامل عليهم  

ياسر _ اعقلي ها اعقلييي 
مريم  _ وسع لا اضربك 
ياسر _ انتي عارفه اني ممكن اطلع بروحك في ايدي دلوقتي 
مريم  _ متقدرش وسع بقا
ياسر _ اقدر واديكي وقعتي تحت ايدي،  قولتيلي رايحه لصاحبك بيته مش صاحبك بردو ولا انا غلطان

مريم _  اتنين مش واحد بس واذا عاجبك
ياسر _ كمااان،  
مريم _ ايوه 
ياسر يضربها بقلم خفيف _ قولتيلي اتنين؟ 
مريم  _ ااه يارب ايدك تتقطع 
ياسر يضربها قلم اشد قليلآ_ عيب تدعي على جوزك 

مريم تشد في نفسها وهو يتحامل اكثر 

مريم بنرفزه _ يا بارد يا تلم ياللي ما عندك دم 
ياسر يضربها  _   طيب احترميني انتي  دلوقتي  تحت  ايدي وممكن اموتك 
مريم ببكاء _ خلاص مش هغلط تاني بس سيبني وشي ورم من الضرب 
ياسر يضربها قلم تاني _ ده عشان الدوره الدمويه والكولاجين الطبيعي 
مريم _ ااااه يا عمي فريد،،  ياعممممي 
ياسر يحط ايده على بوقها وينظر لها بحده _ اشششش عاوزاهم يقولو عليه  بعنفك وبفتري عليكي

مريم تزوم وتشد في نفسها وهو يتحامل عليها 

ياسر بإبتسامه _ قد ايه عجبني منظرك كده  ...  لا متفهميش غلط برقتي بعنيكي ليه  ،  اقصد شكلك  وانتي  شبه الفريسه اللي بين ايدين اسد بينهش في لحمها نهش....   لحظه لحظه فين التليفون لازم اصور صوره لذكري 

مريم تشد في نفسها بانفعال وهو متحامل عليها ثم اخرج الهاتف من جيبه واخذ صوره سليفي وهو مبتسم 

ياسر يريها الصوره _ بزمتك مش حلوه ههههههههههههههه... انتي مبترديش ليه... اه صح انا كاتم نفسك،.. اهو اتكلمي

مريم بصراخ _ عمممممي فريد الحقننننني 

ياسر يقوم ويجري برا الاوضه 

مريم ببكاء _ انا مش ممكن أقعد هنا دقيقة واحدة،  انا  لو كملت كده هموت لازم يطلقني

مسك 

 

قريب الساعه اربعه ماما جاتلي البيت علشان اروح  لزين مع سيف  وانا رفضت، مش زعل من سيف، لا... انا كنت في حالة وحشه وعاوزه اعتزل واقعد لوحدي، ف قولتلها مش رايحه واني مصدعه وهنام ف سابتني وانا نمت وبعد وقت صحيت علي لمسة ايد على شعري،... بصيت عليه لقيته سيف قاعد جمبي وبيمشي ايده علي شعري

سيف بإبتسامة _ سلامتك 
مسك تبكي وتداري وشها بأيديها
سيف يقبل جبينها _ انا اسف 
 تعتدل وتحضنه وتكمل بكاء _ وحشتني
سيف  _ وانتي كمان 
مسك _ انا اسفه على كل حاجه 
سيف يبعدها عنه _ انا اللي اسف، مش عارف ضربتك ازاي 
مسك تقبل يده _ مزعلتش.. انا ارتحت عشان ممكن تهدي من نحيتي شويه
سيف بإبتسامة _ طيب اضربك قلمين تاني علشان اهدا تمامآ
مسك ببسمه وسط دموع _ موافقه
سيف _ هضربك حاضر بس دلوقتي لازم نروح لزين اتأخرنا عليه
مسك _ يعنى هترجع البيت؟
سيف _ ايوه 
مسك بإبتسامة _ ماشى
سيف _ طيب قومي خدي دش واجهزي بسرعه 
مسك بإبتسامة _ حاضر

همت ان تنهض ليمسك بها ويقبلها ويبتعد سريعآ 

مسك بإبتسامة _ ماشي، هخد دوش ونشوف الموضوع ده بعدين
سيف بإبتسامة _ بسرعه طيب

دخلت خدت دوش  وجهزت نفسي وطلعتله لقيته مستني عند العربيه، وبعدين ركبنا العربيه ومشينا 

سيف _ اتأخرنا اوي علي زين 
مسك _ لسه باقي ربع ساعة علي معادنا 
سيف _ بس نلحق نوصل فيهم دا زين هيزن كتير علشان التأخير ده
مسك _ هنلحق 

سيف

نقطة ضعفي الوحيدة هي مسك، مقدرش اشوفها زعلانه او تعبانه وافضل زعلان منها،.. لازم ارجعلها بسرعه ودي حاجه مضيعاني معاها، وبوظه هيبتي ك مجرم سابق 

وصلنا بيت زين لقيناه مستني بره الباب 

زين _ لا ياحلو انت وهي مش علشان اصتلحتو تضيعولي معادي 
مسك _ ههههه وانت عرفت منين اننا اصتلحنا 
زين _ من ايديكم الى مسكينهم يختي 
سيف _ ههههه لماح يا واطي، بس ايه مش هتقولنا نتفضل 
زين _ تتفضلو بعدين.. دلوقتي يلا بينا، معادنا عدا عليه عشر دقايق
مسك _ طيب يلا 

روحنا عند بيت العروسه واتعرفنا عليهم وبعدين العروسه دخلت، والفنان وقف ياخد منها العصير وبعدين قعد وابتسامته من الودن للودن وشكله ضايع، وهي كمان مبتسمه وبتفرك في ايديها بخجل 

نسمه 

احساسي بسعاده نساني كل حاجه حصلت معايا... كان يوم حلو اوي، و اخواته كمان شكلهم كويس وشياكه واخته تشبهله بشكل كبير، واخوه شكله كده شديد وجد...  بس لسه مش فاهمه علاقتهم ببعض، يعنى زين اسمه زين عاصم قابيل، وسيف اسمه سيف عاصم قابيل، ومسك اسمها مسك مراد مراد، و المفروض ان مسك اخت زين من الاب وسيف ابن مراد... ف قررت اني ابتسم ومركزش في الرابط الغريب ده اللي هيدخلني مصحه نفسي، و المهم اني هكون مع زين

بعد كلام كتير وتعارف، اتفقنا ان الخطوبه بعد اسبوع و الفرح بعد شهر، وبعدين كل واحد راح لبيته وانا طلعت في البلكونة وبعت رساله لزين وهو طلع في البلكونة علشان يراسلني هو وشايفني 

زين _ اهلا
نسمه _ ومن غير نفس ليه
زين _ يعني ايه الفرح بعد شهر، عاجبك كده
نسمه _  يدوب، انت مستعجل علي ايه
زين _ كتير شهر كتير اوي
نسمه _ مش كتير ولا حاجه 
زين _ انت مبتحبنيش 
نسمه _ بتقول كده ليه 
زين _ مش متحمسه زيه
نسمه _ ههههه زين حبيبي يدوب نلحق نجهز نفسنا في الشهر ده صدقني من كتر الزحمة مش هتحس بيه
زين _ احنا مش محتاجين حاجه كل حآجه جاهزة 
نسمه _ في كتير، اهدا انت بس وخلينا نتفق علي المحلات اللي هنلف فيها الفتره الجايه
زين _ طيب ما تسيبك من الكلام ده وتيجي 
نسمه _ اجي اعمل ايه
زين _ نفسي اشوفك
نسمه _ ما انت كنت لسه هنا من دقايق
زين _ نسمه  متبقيش غبيه، عاوز احضنك
نسمه _ ههههه طيب بعينك اشوفك لوحدي قبل الفرح
زين _  متهزريش يعني ايه الكلام ده
نسمه _ هو كده
زين _ انا ممكن اجيلك علي فكره
نسمه _ ههههه مش هتقدر بابا الايام دي اجازة 
زين _ طيب انا عاوز اشوفك بجد
نسمه _ تؤ خليها بعد الفرح
زين _ امممممم 
نسمه _ مالك
زين _ بفكر اخليكي تيجي ازاي
نسمه _ ههههه طيب روح فكر وانا هنام ولو لقيت فكره رنلي، تصبح علي خير
زين _ تنامي فين دلوقتي.. لسه الساعة سبعه
نسمه _ نفسي انام اقفل يلا
زين _ ماشي بس افتكريها 
نسمه _ ههههه اقرا دي ( تكتب له في الهواء احبك)
زين _ مش هقول 
نسمه _ انت معرفتهاش اصلا 
زين _عرفتها اهو ردي ( يكتب في الهواء وانا كمان)
نسمه _ ههههه ماشي نجحت في الاختبار يلا روح نام 
زين _ رووووحي

مسك 

رجعنا البيت انا وسيف واتعشينا وقعدنا نتكلم 

مسك _ قررت ايه
سيف _ في ايه
مسك _ في موضوع االشكوى
سيف _ وحشتني القعدة معاكي وسهرنا مع بعض
مسك _ سيف انا بكلمك
سيف _ كويس ان الاولاد عند بابا
مسك تبص بعيد _ تمام الجواب وصل
سيف يرجعها مره تانيه_ شكلي موحشتكيش 
مسك _ سيف علشان خاطري افهمني 
سيف _ نفسي في كيك
مسك _ يعنى انا مهمكش 
سيف _ روحي هاتي وتعالي اكليني بأيدك
مسك بنرفزه _ انا بكلمك في ايه وانت ف ايه
سيف بإبتسامة _ متزعليش انا كمان هأكلك بس يلا قاعده ليه 

قومت من جمبه وانا متعصبه منه ودخلت المطبخ جبت كيك ورجعت ادتهوله وروحت اوضتي وهو بعد شويه جه وقعد قدامي وقدملي كيك بالشوكه علشان اكول

مسك _ مش عايزة 
سيف _ افتحي بوقك، يلا  هممم 
مسك بنرفزه_ قولتلك مش عايزة 
سيف _ اكول انا  ..... امممم احلي واحده تعملي الكيك تسلم ايدك
مسك _ انت قاصد تضايقني صح
سيف يسيب الطبق وينتبه لها _ قولي
مسك _ قولت كتير
سيف _ يعني انتي مش عاوزاني ابلغ عن خالد
مسك _ ايوه
سيف _ تمام انا مش هبلغ بس..
مسك _ بس ايه
سيف _ لو مرجعش مصر تاني
مسك _ ولو رجع
سيف _ يبقا هبلغ 
مسك _ بس يا سيف 
سيف _ انت وحشتيني 
مسك _ سيف عشان خاطري 
سيف _ بقولك وحشتيني 
مسك _ ياااسيف
سيف _ بقولك ايه من دلوقتي لصبح مش عاوز نكد
مسك _ انا نكديه 
سيف _ مش كتير
مسك _ طيب روح نام عند بابا وسيبني
سيف _ اروح؟
مسك _ ايوه روح
سيف _ ارووح 
مسك _ امممم متروحش 
سيف _ طيب م احنا متفقين اني اديكي قلمين لما ارجع 
مسك _ ايوه
سيف يمسكها من رقبتها _ وقولتيلي قبل كده انك نفسك تموتي علي ايدي صح
مسك بإبتسامة _ ايوه
سيف يسيبها _ خلاص مسامحك يلا نامى
مسك _ ههههه تصبح على خير
سيف _ انتي صدقتي  .. مفيش محايله، مفيش تقرب   ،  مفيش حضن مفيش...
مسك _ ههههه اسكوت 
سيف بإبتسامة _ بقولك ايه
مسك _ قول 
سيف _ ما ترقصي
مسك _ ايه قلت الادب دي انا ارقص
سيف _ نكددد اقسملك نكد 

ياسر 

اخر اليوم روحت ال  Nightclub وبعد شويه لقيتها  جايه وجايبه المأذون 

مريم _ استنا  هنا  دقيقة 
المأذون _ اعوذ بالله ايه المكان ده 
مريم _ معلش يا شيخ مُطره،  دقيقه  ورجعالك اتفضل اقعد 

عند البار 

ياسر _ في ايه 
مريم _ المأذون واقف هناك يلا نطلق 
ياسر_ انتي هبله، جايبه المأذون هنا ازاى
مريم _ واجيبهولك في الحمام كمان، اخلص لا افضحك هنا 

ياسر يروح للمأذون ويمشيه 

مريم بغيظ _ ولااااا طلقني احسنلك 
ياسر _ انتي مجنونة؟
مريم _ هتجنن لو قعدت معاك دقيقة تانية.. اجري رجع المأذون يلا 
ياسر _ بس انا مش عاوز اطلق 
مريم _ ليييه مش بتقول مش عاوزني،.. طلقني خليني اشوف حالي
ياسر _ تتجوزي يعني؟
مريم _ اه اتجوز متجوزش ليه
ياسر _ مانتي متجوزه اهو، تتجوزي تاني ليه
مريم _  ده باين عليه اهبل
ياسر _ ايه اللي ناقصك انتي... معاكي بيت وبتاكلي وتشربي وكل اللي عاوزاه ممكن تجيبيه ومعاكي راجل 
مريم تحسس على جبهته _ انت كويس
ياسر _ انتي اللي عندك ربع ضارب
مريم _ صح انا... معلش خدني علي قد عقلي وطلقني 
ياسر _ لا 
مريم بعصبيه_ لييييه لأ عاوز تخللني جمبك يعني 
ياسر _ مش جايلي مزاج اطلقك دلوقتي
مريم _ اه بس انا من حقي اشوف حياتي زيك
ياسر _ ما اديكي شيفاها هو انتي عميه 
مريم _  انت متخلف، يابني.. انت متجوزني غصب ومبتحبنيش وبتحب واحده تانيه وكل ليلة مع واحده وفي النهايه هنطلق ف ليه نستنا
ياسر _ انا من وقت ما اتجوزتك مروحتش مع اي واحده 
مريم _ وبنسبه للحلوه روان اللي روحت معاها في حمام السباحه 
ياسر _ علاقتي ب روان بوس بس اطمني
مريم بغيظ _ وانا كمان نفسي ابوس اشمعنا انت، طلقني 
ياسر يضربها كف _ عيييب 
مريم _ اااه يارب تتشل
ياسر _ بقولك ايه اخرسي وخلينا نرقص شويه وبلاش تخلف و اوعدك هطلقك لما يجيني مزاج
مريم  _ عاووووز اطلق خلوووه يطلقني يا ناس
ياسر _ ههههه طيب بطلي الناس بتبص علينا
مريم ببكاء _ ياسر انا حاسه لو قعدت معاك يوم واحد هموت مجلوطه اقسم باالله، انت انسان متتعاشرش 
ياسر  _ انا عارف بس نصيبك كده اعملك ايه 
مريم _ ولأمتي طيب 
ياسر _ اقولك حاجه بس متبنيش عليها احلام وطموحات 
مريم _ ايه 
ياسر _ مش قادر انطقها لساني متلجم 
مريم _ هي ايه 
ياسر _ كلمة الطلاق، 
مريم _  ليه
ياسر _ معرفش   بس يمكن علشان لو طلقتك مش هقدر اعمل فيكي مقالب تاني
مريم _ بكررررهك يا ياسر
ياسر بإبتسامة _ وانا 
مريم _ طيب اترزع وانا هغور علي الشقه هات المفتاح
ياسر _ خليكي ونروح مع بعض 
مريم _ لأ مش طيقاك 
ياسر يشدها من ايدها ويوقفها جمب البار _ بلاش جدال على الفاضي،... كاسين يابني 
مريم_ لا.. انا بتدهول لما بشرب 

انا بحبها تدهول عشان بتقول كل حآجه عندها من غير ما تحس.. وبقيت احب اقولها هوي هوي والعب في شعرها لغيت ما تنام 

بعد ما خلصنا السهرة خدتها ورجعنا الشقة ونومتها على السرير، وقعدت علي الكنبه واستنيتها تقولي تعاله قولي هوي هوي بس مقالتش، زي كل مره.. والحقيقه اضايقت 

ياسر _ مريم انتي صاحيه
مريم _ لأ
ياسر _ امال بتردي ازاي
مريم _ بلساني 
ياسر _ طيب عاوزة حاجه 
مريم _ لأ 
ياسر _ خالص 
مريم _ خالص، واسكوت بقا متتكلمش معايا تاني
ياسر _ انتي زعلانه منى 
مريم _ ايوه 
ياسر _ ليه 
مريم  _ كده 
ياسر  _ كده من غير سبب 
مريم تعتدل وتتحدث بغضب _ عشان و انا بفكر فيك ،  كرهت نفسي،  انت خطر على البشر ما تموت

ياسر بشك _ انا حلو ولا وحش يا مريم
مريم ببكاء  _ وحش اوي،  وظالم 
ياسر  _ مريم انتي فايقه 
مريم _ ملكش  دعوه 
ياسر _ شكلك  فايق المره  دي 
مريم _ وهتفرق ايه 
ياسر _ ولا حاجه 
مريم _ انت مقولتليش هوي هوي ليه مش كفاية عمايلك طول الوقت 
ياسر _ لا كده  تبقي سكرانه 
مريم  ببكاء _ انا  لو شربت برميل مش بسكر،  تعاله قولي  هوي يلا 

ياسر  يقوم  ويقعد جمبها وهي تنظر له بحزن 

مريم _ انا  بكدب عليك 
ياسر  _ بتكدبي في  ايه 
مريم  _ لما  قولتلك  وحش،  انت حلو  بس  قلبك قاسي واناني 
ياسر  _ انا عارف،    ،  لكن تعرفي  حآجه
مريم  _ ايه 
ياسر _ انا الخسران  مش  انتي،  عمري ما هلاقي واحده  تحبني زيك 
مريم  بدموع _ صح عمرك ما هتلاقي،  ( ثم تشير إلى  وريدها)  انت هنا 
ياسر  _ ايه السبب اللي  خلاكي تحبيني   ..  مفيش  حاجه تتحب يا مريم 
مريم _ مش  عارفه 
ياسر بتنهيده _ طيب يلا عشان تنامى 

مريم  تحط رأسها على  رجله وهو  يلعب في  شعرها  ويدندن وبعدين تبعد عنه وتنام على المخده
ياسر _ مالك
مريم بدموع _ انا مش سكرانه 
ياسر يشيل راسها ويحطها على رجله تاني _ مفيش فرق، يلا نامى
مريم تقوم _  ملهوش لازمه 
ياسر بتنهيده _ عاوزة تطلقي؟
مريم بدموع _ ايوه 
ياسر _ ماشي بس بشرطين
مريم _ ايه
ياسر _ لو مش هتروحي ل أهلك تقعدي في الشقة دي
مريم _ دي مش بتاعتي، انا هعرف ادبر حالي
ياسر _ الصبح هكتبها بأسمك
مريم _ لا مش هقبلها 
ياسر _ اعتبريها مؤخر 
مريم _ طيب وتاني شرط 
ياسر _ هطلقك بعد اسبوع 
مريم _ اشمعنا
ياسر _ هحتفظ بسبب لنفسي
مريم _ هو  في  أسباب 
ياسر _ اه
مريم _ يخصني؟ 
ياسر _ تحبي ابات معاكى  النهارده  ولا  امشي  دلوقتي 
مريم  _ بتتهرب من السؤال ليه 
ياسر  _ اوك هنام النهاردة  هنا 
مريم _ اممممم 
ياسر  _ اممممم 
مريم  _ تمام نام،  وانا  هنام  علي  الكنبة 
ياسر _ لا خليكي انا هنام علي الكنبة ( هم لينهض ثم جلس مره اخرى) دقيقه!
مريم  _ ايه 
ياسر _ انتي قولتي كلمه واحنا في  ال  Nightclub كنتي تقصديها 
مريم  _ كلمة ايه 
ياسر  _ قولتي اشمعنا انا كذا و.... 
مريم  _ مش  فاهمه يعني  ايه قولت  اشمعنا كذا 
ياسر  _ خلاص  نامى،  انا  هنام  علي  الكنبه 
مريم   _ لأ، افهم الاول 
ياسر  _ نسيت كنت  بقول  ايه،  خلاص  نامى  
مريم _ فهمت 
ياسر  _ طيب ايه 
مريم  _ انت عارف  اني  ممكن  اضربك قلم دلوقتي 
ياسر _ ههههه عارف  ...  بون وي ( بيسيبها ويرجع الكنبه وينام وهو ينظر لها)  
مريم _ اتخمد
ياسر بإبتسامة _ مش محتاجة اقولك هوي هوي 
مريم _ لأ
ياسر _ بس حلوه هوي هوي دي جبتيها منين
مريم _ ماما كانت بتقولهالي انا وصغيره 
ياسر _ اه بس بتنامي فوراً لما حد يقولهالك ويلعب في شعرك 
مريم _ ايوه...و لما كبرت شويه كنت انام علي حجر جميله اختي وتلعب في شعري بس مكنتش تقول هوي هوي
ياسر _ ليه 
مريم _ كانت صوتها رايح مكنتش تتكلم 
ياسر يقوم فجأه _ نعم 
مريم _ كانت بكماء مبتتكلمش، ايه فيه
ياسر يقوم ويميل عليها وهو بيجز علي اسنانه _ امال مين اللي كنتي بتكلميه من مده وقولتي انها اختك 
مريم _ ايوه هي.. في ايه
ياسر _ انتي لسه قايله انها بكماء ازاي كنتي بتكلميها فون
مريم _ ههههههههههههههه 
ياسر _ متضحكيش ورودي عليه
مريم _ ههههه اصل هي نفسها بس صوتها رجعلها، في ايه 
ياسر _ عارفه لو بتفكري تكدبي عليه هد.بحك 
مريم _ مبكدبش، ثم انك لسه قايلي هطلقني بعد اسبوع ولا نسيت 
ياسر _ ولغيت ما يخلص الاسبوع ده مش عاوز كدب
مريم _ وانت محموق اوي كده ليه 
ياسر _ عشان اسمك مراتي
مريم _ اه، طيب
ياسر _ اه طيب ايه، مالك
مريم _ مالي ياعمي هو انا اتكلمت انت بتقول شكل للبيع 
ياسر _ اه احسب 
مريم _ طيب ارجع نام 
ياسر _ راجع، وانتي اتخمدي يلا 
مريم _ طيب ( ثم تسحب الغطاء وتنام وهو يعود مره اخرى علي الكنبه)

خوفت اطلقها فوراً  اندم،  عشان  كده  اديت لنفسي  فرصه  اسبوع  
واشوف اذا هقدر  اقعد بعيد  عنها    ولا  لا،  مع اني  متأكد  انها  مش  هتفرق معايا  بس  الاحتياط  واجب
  
                  الفصل السابع عشر من هنا 


تعليقات