Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية لست امي الفصل الخامس5بقلم امل مصطفي


 رواية لست امي الفصل الخامس5بقلم امل مصطفي


تحركت بحذر وجدت شخص يدخل من الباب وهو يتسحب ببطء حملت



  فاظه من جوارها وهجمت عليه ضربته بالفاظه وهي تصرخ ريكس حرامي ريكس 
صرخ ذالك الشخص بألم وهو يلتفت يدفعها بعيدا عنه بعدما نزف
رأسه بشده !
خرج عامر هو وريكس عندما كانت تحاول قذفه مره أخره صرخ  عامر عليها بتعملي أيه يا مجنونه ؟؟

بدل ما تيجي تساعدني واقف أنت وكلبك تتفرجوا عليا !!





وضع يده ليكتم الدم وهو يتحدث بغضب مين الغبيه دي يا عامر كانت هتخلص عليا 

هي بضيق لو سمحت ماتغلطش فيه أنا مش غبيه أنت ال داخل بيوت الناس تتسحب زي الحرميه 

كريم حرامي أنا حرامي 

عامر أسف جدا يا كريم حقك عليا تعال لما أشوف الجرح ده .

توجه له وجلس بجواره عامر بضيق من تسرعها 
ده يظهر جرح كبير أسف جدا والله لأزم نروح المستشفي .

رجعت وفي يدها بن أقتربت منه ولكنه نهرها بغضب أبعدي عني ! أمل مصطفى

أنا هوقفلك الدم أصل تتصفي وأروح في داهيه بسببك قامت بوضع البن بعنف جعلته يصرخ

ياسمين  أيه يا خويا الرجاله دي مجرد جرح عامل فيك كده 

عامر بحده وبعدين معاكي يا ياسمين أتفضلي أدخلي جوه 

نظرة له بضيق وتحركت للمطبخ وهي تبربن بكلام غير مفهوم 

مين دي يا عامر وبتعمل أيه عندك ؟

أهدي يا كريم وأنا هحكيلك كل حاجه قص له كل ما حدث  .

كريم بإعتراض لا يا عامر أنت غلطان أزاي تدخل وحده زي دي بيتك وتأمن لها دي شكلها بيئه قوي 

كانت تحضر لهم شيء لكي يشربوه ولكن عندما سمعت كلامه شعرت



 بالأهانه والذل رجعت المطبخ مره أخري ووضعت ما بيدها ووقفت تبكي وهي تلقي اللوم علي والدتها.

ربنا يسامحك يا ماما أنتي السبب في إهانتي من اليسوي والميسواش لو كنتي سبتيني في بيتي معززه مكرمه ماكانش كل ده حصلي 

خرجت وهي تخفض عيونها ووضعت ما بيدها علي الطاوله أنا أسفه  جدا لحضرتك أنا ماكنش قصدي ده لبن بعسل عشان تعوض



 الدم ال فقدته وأسفه مره تانيه يمكن أنا شكلي بيئه بس أنا عندي كرامه وعزة نفس ومش ممكن أقبل الإهانه ورفعت عيونها أمام عامر المصدوم لعلمه




 بسماعها حوارهم وأنا بشكر حضرتك جدا يا مستر عامر علي إستضافتك ليا وهرفع عنك الحرج وأمشي  الوقت 

شعر كريم بالخجل أما عامر فشعر بالفزع أيه ال أنتي بتقوليه ده مافيش مشي من هنا أنا كنت بشرح له الوضع لأنه صديق عمري ومن حقه يفهم 

تركته دون كلام وتوجهه لغرفتها  جلست علي الأرض تبكي أمل مصطفى

كريم أنا ماكنتش أعرف أنها تسمعنا وشكلها كويسه فعلا لأن باين أن كلامي جرحها 

عامر هي فعلا كويسه وأنا أرتحت لها جدا ومش هتحمل أنها تمشي 

نظر له بعدم تصديق فهو لم يهتم لأحد منذ وفاة والديه وترك الدنيا بما فيها 
ولكنه الأن يراه يهتم لأحد أخيرا 





طيب ممكن أنا أعتذر لها لو تحب و أفهمها الوضع

عامر برفض لا أنا هتكلم معاها و أعتذر لها نيابه عنك 

نورا بتسأل عليك وعايزه تيجي تشوفك 

عامر بسخريه لا فيها الخير بتسأل عليا كل سنه مره أنا مش عايز أشوفها يا تري جوزها عمل فيها أيه المره دي ما هي ما بتفتكرش غير لما يحصل حاجه بينهم 

مش عارف هي جت الشركه وسألت عليك وقالت عايزه تجيلك وأنا قولتلها أنك مش موافق 

**************
سمعت نداه أكثر من مره ولكنها عزمت عدم النزول وسوف تترك المنزل في الصباح .

ولكن ما جعل قلبها ينتفض جملته الأخيره 

كده يا ياسمين مش عايزه تردي عليا  و تستغلي  عجزي لأنك واثقه أن مش هقدر أطلع لك 

أنا كنت عايز أعتذر لك نيابه عن كريم أسف لو كان كلامه ضايقك بس هو خايف عليا وأنتي ما تعرافيش أي حاجه عن حياتي قبل كده .





فتحت الباب و مسحت دموعها نزلت  وجدته يقف بكرسيه عند أول السلم  وعيونه معلقه بالسلم في  إنتظرها .

أنت مش عاجز وبلاش تقول الكلمه دي مره تانيه 

رد بحزن ده ال أنا حاسه الوقت لأن مش قادر أطلع أشوف مالك ؟

جلست أمامه علي ركبتيها أنا كويسه بس كلامه جرحني 

بصي كريم من أكتر الناس المحترمه الوفيه الممكن تقابليها يعتبر ماعنديش حد غيره في الحياه 
وهو أكتر واحد واثق فيه وفي حبه ليا ال من غير مقابل أرجوكي سامحيه عشان خاطري 

إبتسمت حاضر عشان خاطرك فقد طيب كلامه و إستعطافه  خاطرها .

أكمل بمرح لما أحس هدوئها  كنت معزوم علي كيك الشيكولاته ولا العزومه إتلغت 

قامت بإبتسامه لا لسه موجوده ثواني 

****************
نفسي أعرف راحت فين هاتجنن ما سيبتش مكان غير لما دورت فيه و مالهاش أصحاب غير بتوع منطقتها ومافيش حد شافها 



فكري معايا هتروح لمين 

أنا كنت بعدها عن أهل أبوها وهي ما تعرفش طريقهم وعمرها ما خرجت بره حارتنا دي غير أيام الدراسه وأنا كانت عيني عليها  أمل مصطفى




هشوف ياويلها لما الأقيها هعمل  عذابها  صنعه 

أعمل فيها ال أنت عايزه بس المهم أخلص من موضوعها ده ؟

نظر لها بعدم تصديق أهذا كل ما يشغلها كيف تكون أم وهي بهذا البرود في


 غياب إبنتها الوحيده 
لماذا لا يشعر بخوفها و قلقها عليها 

تعليقات