Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية رحيل في ظلال الذئاب)الفصل السادس عشر16بقلم حبيبة الشهد


 رواية رحيل في ظلال الذئاب)
الفصل السادس عشر16
بقلم حبيبة الشهد

نزل من السياره بتعته قرب على الحارس: هي فين
الحارس: فوق في الدور التالت
في الأعلى خـ.. لع فهد القميص وحدفه على الأرض وقرب عليها بعدت للخلف بخوف 




أسينا ببكاء: فهد بلاش أرجوك 
فهد سحبها من قدمها: أهدي بس 
أسينا صرخت وهي بتحاول أبعده عنها قبـ.. لها بعـ.. نف مسك ملابسها و قـ.. طعها 




الباب أتكـ.. سر في الخارج سمع صوت صرختها قرب على الغرفه بهلع دخل الغرفها بسرعها وجد فهد على أسينا قرب منه وسحبه من عليها وضـ.. ربه بـ البوكس وقع على الأرض أسينا ضمت 




ملابسها بأنهيار قرب عليه ومسكه وفضل يضـ.. رب فيه بكل غضب حدفه على الأرض لما وجده ينـ.. زف وطلع المـ.. سدس وضـ.. ربه 
شهقت بفزت قامت من على الفراش قربت بخطوات بطيقه على فهد
أسينا: أنـ.. أنت أنت قتـ.. لته هـ.. هو مـ.. ات
رفعت نظرها إلى ذالك الشخص الذي يقف أمامها وفقدت الوعي أمسك بها قبل أن تقع حملها وهبط الدرج نظر بتطرف أعينه: نضف المكان فوق 
الحارس: تحت أمرك يا يوسف بيه 

عند ياسين دخل الغرفه سمع صوت المياه أبتسم وجلس على الفراش بخبث 
في الداخل فجر بعصبيه: يالهوي نسيت البس على السرير أعمل ايه دلوقتي 
سحبت المنشفه ولفتها حول جسـ.. دها بحكمه فتحت الباب بسيط لم تجده 
فجر بهمس: الحمدلله مش موجود 
فتحت الباب وخرجت أتخشبت مكانها من وجوده كانت هتجري مسكها وقربها ليه نزل وجهه يلمس وجهها بـ.. رغبه 
فجر بتوتر: يـ.. ياسين أبعد
ياسين: دا حقي 
حرك يده على جسـ.. دها فك المنشفه مسكتها بتوتر
فجر: ياسين 
بلع حدثها في قبـ.. له لم تشعر فجر غير وهي تلف يدها حول عنقه بعد عنها 
ياسين: خمس دقايق وتكوني لبسه وقدامي 
نزل بأعينه نظرة فجر مكان نظره شهقت بخجل ورفعت المنشفه 





فجر بهمس: سافل
جريت أخذت ملابسها ودخلت المرحاض
بعد فتره خرج من المرحاض لأفف المنشفه حول خصره فقط بعدت فجر نظرها بخجل 
ياسين: يلا قومي أجهزي 
دخلت المرحاض بسرعه أبتسم على خجلها وأرتده ملابسه نظر إلى أنعكاسه وهو ينثر عطره بغرور
خرجت فجر تنظر إلى ملابسها: أنا خلصت 
قرب علها وسحبها وميل بوجهه وطبع قبـ.. له 
ياسين: أمسحي اللي على بوقك دا 
فجر : ليه دا شكله حلو
ياسين: دا بيتحط في البيت بس ويلا أمسحي بدل ما هلغي الخروجه وهعمل حاجات تانيه ماسك نفسي عنها بلعفيه 
فجر بغضب: أنت مش هتبطل سفاله ولا لا 
ياسين سحبها من خسرها بضحكه روجليه أبتسم فجر وهي تبحلق في وجهه سحبها وخرجه صعده السياره وأنطلق بها ووصله أمام مول ودخله يشترون ملابس بدل التي أتحـ.. رقة في الشقه القديمه 

قرب يوسف عليها وخلـ.. ع ملابسها ووضع الغطاء عليها جاب بنزين ووضع حول الفراش وبعد وولـ.. ع أستيقظت من الحراره نظرة حولها ترا النـ.. يران أتعدلت بخوف وجدت نفسها لم ترتدي شئ سحبت الغطاء عليها جامد نظرة إلى هذا الذي يقف أمامها ويفصلها عنه النيـ.. ران 
يوسف: روحتي مع واحد الشقه مفكرتيش إيه اللي ممكن يعمله فيكي
أسينا بتهز رأسها ببكاء فقط 
يوسف: ولا أنتي كنتي عارفه هو عايز إيه ورحتي بمزاجك مخفتيش لما يعرف أنك مش بنت هيعمل إيه
أسينا رفعت الغطاء أكتر عليها برعب
يوسف: متخفيش أنا معملتلكيش حاجه المره دي
أتسعت أعينها بصدمه ووقفت عن البكاء 
يوسف: أيوا أنا اللي أخدتك في الفندق أنتي عارفه لو أتأخرت خمس دقايق بس كان هيعمل فيكي إيه 
بداة في البكاء مره ثانيه طفاء النـ.. ار وحدف في وجهها ملابس
يوسف: البسي الهدوم دي بدل القرف اللي اتقـ.. طعه حرام فيكي المـ.. وت دلوقتي 





خرج من الغرفه سحبت الملابس وأرتدتها وقامت بتعب وخرجت وجدته جالس وفي يده كـ.. اسة خـ.. مره 
أسينا بتعب: أنت عايز إيه 
يوسف: اللي بيعجبني باخده وأنتي عجـ.. بتيني 
أسينا ببكاء: حرام عليك أنت أزاي تعمل كده فيا
يوسف: واحده في نايت كلاب تبقا أكيد كده بس بصراحه كنتي زي ما طلبت بالظبط 
قربت عليه ورفعت يدها لتصفعه مسكها من يدها بحده
يوسف بغضب: مش واحده وسـ.. زيك هتمد أديها عليا
جات تسحب يدها شدها ليه ولفه يده حول خسرها 
يوسف بهمس: مابحبش أجرب الحاجه مرتين بس أنتي دخلتي دماغي وحابب وأنتي في وعيك
مدت يدها وسحبت السـ.. كين من على الطوله بهدوء ومره واحده غـ.. رزتها في قلبه 
أقتحمت عائلتها في هذه الاحظه بعدت أسينا برعب قرب عاصم عليها وسحبها من شعرها وقع يوسف على الأرض 
أسينا ببكاء: بابا أسمعني أنا مظلومه
عاصم: أمشي قدامي يا فـ... 
أسينا: أسمعني والله اﻧ.. أنا معرفش جيت هنا أزاي 
شد على شعرها وسحبها وهي تصرخ وتحاول أبعده عنه ياسر طلع المـ.. سدس وضـ.. رب يوسف بين وخرج 
أسينا فقدت الوعي أمام الشقه حملها عاصم ونزل

ياسمينا أستيقظت من النوم أتسحبت من حضن أسلام وقبـ.. لته على وجنته بحب وقامت خرجت 
بعد فتره فاق أسلام قام دور عليها في الغرفه لم يجدها خرج سمع صوت من المطبخ مسح على وجهه بتعب ودخل المطبخ حضنها من الخلف
أسلام دفن وجهه في عنقها: بتعملي ايه 
ياسمينا بخجل: العشاء 
أسلام قبلها على وجنتها: كنتي صحتيني سعدتك 
ياسمينا: عادي أنا بعرف اعمل لوحدي 
أسلام: تحبي نروح نتعشاء برا بدل هنا 
ياسمينا: لا أنا خلصت الأكل
أسلام رجع شعرها للخلف وقبـ.. لها: ليه حتا نعدي نجيب البس اللي قولتلك عليه وغمزلها 
ياسمينا بخجل: أسلام بس
ضمها ليه أكتر: ليه 
ياسمينا بسرعه: المكرونه دفعته وراحت تشوف اللي في الفورن 
أسلام بصدمه: المكرونه 
وضعت الأكل على الطوله جلس أسلام بضبق وضعت أمامه قطعت مكرونه
ياسمينا: دوق وقولي

عند فتون كانت حبسه نفسها طول اليوم دخلت عليها سحر 
سحر: الجميل سرحان في إيه
فتون أنتبهت لي وجودها:هااا ولا حاجه 
سحر: هتبدأي أمتا الجامعه





فتون: مش عارفه لسه محدش كلمني
سحر: ندي كلمتني أنهارده بتطمن عليكي 


فتون أبتسمت أكملت سحر بإبتسامة: في عريس متقدملك..

تعليقات