Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية احببني ابي الفصل السابع7بقلم حبيبه ممدوح


 رواية احببني ابي
 الفصل السابع7
بقلم حبيبه ممدوح


ضحكت ضحكة مستفزة وقالت وهي بترفع ال ع وشها
_انا اكتر حد بيكرهك..
سعادد؟؟
_ايوا سعاد انت اكتر عقبة ف الحياااة يعني مصدقت خلصت من ابوكي



 وكمااان امك تطلعيلي انتتتت 
ف اييي انت انت بتقولي اي 
_بقول ال سمعااة ي حليتها 




هو انا اصلا مكنتش اعرف شكلك بابا كان بيقولي ان انت ف كندا انت شايلة كل الكرهة دا لي؟ هو كان بيحبك وكان بيحكيلي عنك وانا صغيرة انت بتكرهيه لييي




_ابوكي اخد كل الحظ ال ف الدنيا ل لوحدو اشتغل وكبر وعمل بدل الشركة ميت شركة ف كل بلد لية شركة وانا ولا حاجة.. اداني جزء من الورث بتاع ابويا وبس وهو اخد تلات تربع الميراث لوحدو وسفرني علشان ابعد عنو ولما فرحت انو مااات علشان يبقا لياا انا وبس فلوسو طلع ان متجوز ومعرفش طريق مراتو ولما عرفت قالولي انها ماتت عرفت ان ل بنت وبردو هتقرفنييي ف الورث عااارفة اناا بكرهو من كل قلبي دااايما واخد كل حاجة لي..شغل ونجح ف.. بيت وعمل. اسرة وكون..خلفة وخلف كل حاجة كانت عندو انا كنت بحقد علية.. يمكن علشان مش شقيقي امو غير امي.. امي كانت ع قد حالها ابويا اتجوزها ع امو وامو لما عرفت خلت ابويا يطلقها وبقينا ف البيت الصغير ال ف الحارة كان ابويا بيبعتلنا فلوس كل شهر وهو خايف لمراتو تعرف وجيدة هااانم بنت الحسب والنسب، انما انا امي بنت عم محمد بتاع الكشري مش قد المقام..لما امي ماتت ابويا اخدني اعيش معاه ف القصر بتاعو و كانت مراتو  بتعاملني اسوء معاملة كأني خدامة عندها.. كنت بشوفو بيتعلم وبيدلع..وانا كنت بروح المدرسة والجامعة وارجع اتقطم 




منها..لما كان بابا بيشوفها بتعاملني كدا كان بيتخانق معاها بس مكنش بيقدر عليها.. محدش قدر عليها غير ربنا لما اخدها..ماتت وانا كنت السبب ف موتها
موتيها! 
_اه موتهاا اخدت بطار امي ال خلت ابويا يرميها لحد ما ماتت من الفقر ودي عاايشة ف العز دا.. حطتلها السم ف العصير طفحتو





 من هنا وماتت واستريحت منهاا، وكاان الدور ع محمد بس فلت مني لما سفرني برا..
انت ال قتلتي بابا.. 
_كنت هقتلو واشرب من دمووو، ياااريت انا ال كنت قتلتو وفشيت غليييي بس ربنا اذنلو موتو مش ع ايدي.. 
يعني انت مقتلتهوش
_لاء مقتلتهوش.. معرفش مين قالتلو بس انا فعلا شوفت جثتو بعيني وادفن قدامي..نفسي اعرف مين ال واخد شخصيتو 




انت كنتي تعرفي الراجل دا من قبل ما اقبلك؟ 
_اه مرة كنت براقبك ولقيتك معاه اتخضيت ساعتها..شكيت لوهلة ان يكون دا محمد.. بس انا ال واقفة ع دفنتو.. دورت كتير عنو وكنت بدور لحد ملقيتك جيتي لحد عندي..
ومفكرتيش تبلغي البوليس لي طالما عاارفة ان مش هووو بابا 
_كنت هبلغ بس لحد ماا اخلص منك واشوفلك صرفة لان دا كدا كدا امرو سهل وكدا كدا هيتجااب 
وسااكتة كل دااا.. 
_متقلقيش هخلص منك و وراكي هو ع طول 
انا معملتكيش حاجة


.. بتاخديني بذنب تيتا لي
_وابوكي.. كان ممكن يوقفها عند حدهااا 
ما حضرتك قولتي




 دلوقتي ان حتي جدو مكنش بيقدر عليها.. بابا ملهوش ذنب هو دلوقتي


 عند ربنا انا واثقة انو كان بيحبك كان بيحكيلي عنك كتير وقد اي بيحبك..كان من كترر



 كلامو عنك كان نفسي اشوفك..
حسيت ان كلامي اثر فيها شوية ملامحها الجامدة بقت رقيقة وبعدين لقيتها اتحولت مرة واحده ورفعت المسدس ع دماغي وقالت 
_ي قاتل ي مقتول الليلة دييي 
احمد مش هيسيبك ف حالك.. 
ضحكة بصوت عاالي
_احمد ال انت فرحانة ب دااا انا ممكن اموتهولك ف دقيقة

-هااا ي مااهر وصلت ل اي
•عرفنا مكان العربية والقوات اتحركو قدامنا 
-طيب يالة 
وصلنااا وكان بيت بعيد ف صحرا و حرس كتير حوالية بدا ضرب النااار يشتغللل لحد مااا دخلنا لمكان اوضة وكسرنا الباب

كانت حاطة المسدس ف دماغي كنت مغمضة عيني لحد مسعت صوت ضرب ناار فتحت عيني بسرعة لقيتني لساا مموتش 
اهو احمد وصل
_مش هسيببك ليلي.. وديني لقتلك 
طلعت الحديدة ال كنت مخبيها وخبطت اديها وقعت المسدس منها 
سمعت صوت الظاابط
•تثبتي مكااانك
لقيت احمد بيجري يفكني
-ليلي انت.. انتت كويسةة 
ايوا كويسة
-اي الدم دااا 
انا كويسة ي احمد متخافش




كانت واقفة بالكلبش ولقيتها طلعت من جيبها مسدس ضربت ب طلقة احمد اخدها بدالي.. 
احمددددد

تعليقات