Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية احببني ابي الفصل التاسع9بقلم حبيبه ممدوح


 رواية احببني ابي 

الفصل التاسع9

بقلم حبيبه ممدوح


شكلك هتتعبيني معاكي 
طلع حاجة من جيبو قرب مني ورشها ع وشي ملحقتش اصوت شلني ومشي




-ماهر انت مش شايف ان ليلي اتاخرت شوية 
•يعم لا هي لحقت 
-طب متنزل تشوفها تحت. 
•حاضر اما نشوف اخرتها معاك ي عم الحبيب 
-ي اخي اتنيل انت مش شاايف انا ف اي 




•خلاص متزقش نازل اهو، بس سؤال قبل ما انزل 
-اخلص
•حبتها ازااي بالسرعة ديي، دا هناااء بقالها عمر معاك ولا بصتلها حتي 
-سيرة البني ادمة دي بتعصبني.. انا اصلا دايما شاايفها طماعة عااوزة فلوس وسلطة ودوس ع الناس وبس.. هي مجتليش غير علشان فلوسي.. ولولا ماا لفت ع ماما وحببتها فيها وماما اصرت اني اخطبها حبيبت البي لماما طالبها وبعدين كنت هسبها، وبعدين اصلا مرة كنت ماشي ولقيتها مع واحد زبالة من ال تعرفهم 
•وسكت ي جاحد؟ 
-اكيد مش هسبها تمرمغ اسمي بقزرتها واصلا كدا كدا كنت ناوي اسبها، جة حوار ليلي نساني كل حاجة.. مش عارف ازاي قدرت تخليني احبها بالسرعة دي..ابتساامة اترسمت ع وشو وكمل.. عاارف ي ماهر من اول ما طلت عليا وانا بحب اشوفها دايما قدامي..بحب اشوف ضحتها.. حسيتها هي دي ال





 تنفعلي.. هي دي ال هتصوني وهتحبني انا مش فلوسي..علفكرا انا حبيتها من اول مشوفتها عارف انا مش بعادة اني اعدي من الشارع ال خبطتها ف كنت مستعجل ع الشركة وحبيت اختصر الطريق مش اكتر.. بس بجد سبحان الله رتب كل دا علشاان اشوفها وتغيرلي حياتي... 
•اي ي عم كل الحب دااا اومال كان مستخبي فين دا احمد الجامد ابو وش خشب مبيضحكش لبنت يجو يشوفو وهو واقع لشوشتة 
-بالنسبة للحب ف هو تقريبا قلبي كان مستني ليلي علشان يحبها.. وبعدين يعم انجز شوفها فين اتاخرت
•خلاص خلاص ناازل.. 

اخد ليلي وداها بيت كبير طلع فوق دخلها واحدة من الاوض الكتير الكبيرة وطلع وقفل الباب
_بقا تسبيني انت ي ليلي بعد كل ال عملتو علشانك انا قولتلك قبل كدا هجيبك واديني جبتك 

-اي ي ماهر فين ليلي 
•ها
-ايي نزلت انت كمان واتاخرت وجي بتهته ف اي 
•ليلي مش تحت. 
-يعني اي 
•مشعاارف.. تفتكر تكون مشيت 
قال وهو بيقوم من ع السرير
-مشيت فين ي بني ادم انت.. اة 
•خليك انتت لسا تعباان انت بتعمل اي 
-انا لازم ادور عليها لتكون حصلها حاجة 
•انت تعبان خليك وانا هدور 
-لا ي ماهر ابعد مش هسبها انااا 
•طب.. طب اهدا انا هنزل اشوف كاميرات المستشفي استني انت هنااااا 
قال وهي بيكسر الحاجات ال جمبو 
-بقولك ابعد عني ي ماااهر انا مش هقعد هنااااا وسععععع 
•ي جدعااان ي دكتور حد يلحقناااا 
جة الدكتور والممرضين ومسكوة. 
_اي ال حصل 
•ممعرفش ي دكتور.. هو اتعصب شوية بس 
_انا اديتلو حقنة مهدا هتنيمو 
•طيب ي دكتور شكرا انا لازم استاذن 






طلعت ع غرفة الكاميرات ع طول. 
•لو سمحت انا مبااحس و عااوز افرغ الكاميرات 
=تحت امرك ي فندم 
•ثواني اهي قرببلي كدا من الكاميرا دي 
=اهو 
•هاتلي نمرة العربية دي بسرعةة 

فوقت لقيت نفسي ف اوضة كبيرة ومترتبة وجميلة.. اي دا انا فين.. لاء لاء اكيد متخطفتش تاني..بابا؟
فضلت الف حولين نفسي ف الاوضة واخبط محدش بيفتحلي حتي الشبباك مقفول مش عااارفة افتحو اعمللل ايي 
شوية ولقيت الباب بيتفتح وهو داخل 
_حمد الله ع السلامة اخيرا رجعتيلي 
بصيت جمبي لقيت طبق فاكهة ف سكينة مسكتها
اقسم بالله لو مبعت عنييي لهموت نفسييي واخلص من القرف ال انااا عااايشة ف داااا
_اي ال انتت هتعملية داا سبي الزفتة ال ف ايدك ومش هعملك حاااجة 
انتتت متدنيش اواامر انتت ملكش حكم علللياااا انتتت مين 
_سيبي ال ف ايدك 
قولت وانا بصرخ
قولتك متتدنيش اوامر انطققق انت مين 
_لو قولتلك هترتاحي.. 
اخلص بقولك
_طيب اقعد وهنتفاهم
سحب كرسي وقعد
_انا واحد عادي جدا كان ليا شغل مع ابوكي ومكملش وساعتها خسرت كل فلوسي ف الحقيقة انا مليش حد اصلا انا لا ليا عيلة ولا اي حد خسرت فلوسي وكان كل ال ف دماغي انتقم من ابوكي لانو السبب ف ال حصل.. قررت اني اقتلو.. ايوا اقتلو كنت براقبة ليل نهار لحد مااا كنت مستني الوقت المناسب ال اخلص منو في وساعتها كان مسافر برا مصر وانت عارفة ابوكي سبحان الله لي اعدااء كتير ازاي وف مرة كانت براقبكو ولقيت ناس طلعو علية قتلوة صدقيني انا مليش يد ف ال حصل
انتتت اييي انت مش بني ادم انت جباااار وديني لهحبسك 
قال بزعيق
_هكمل كلام كأني مسمعتش حاجة انت عااارفة اني بتعصب لماا حد يقاطعني ف الكلام
خوفت من طريقة كلامو واستنيت يكمل






_سبتو ساعتها مكان متقتل ومشيت خفت اما شوفت ال كصل وساعتها فكرت اعمل اي وقررت انتحل شخصيتة روحت لاكبر دكتور تجميل وعملي العملية وخلاني صورة تبق الاصل 





من ابوكي..رجعت هنا عادي وبقيت ماشي ب اسمو واملاكو وكل حاجة بقت ليا انا..اكتشفت إن عندو بنت..خد نفس وكمل.. اول ما شوفت برءاتك وجمالك شدتيني وقررت اعيش معاكو ع اني ابوكي..كملت الكدبة لحد ما بقيت اكبر واكبر..مكنتش عاوز اوقف المسلسل دا كلو لدرجة ان انا نفسي صدقت اني محمد بية سعد.. مش ياسر نصار..عدت السنين واتعلقت بيكي..مكنتش بحب امك كنت شايفها عزول.. هي اة كانت حلوة بس مش مراتي..اكدب ع كل الناس اها بس ع نفسي لاء كنت بتجنبها وبكرها فيها.. بس اهم حاجة كانت انت.. كنت اوقات كتير بشوفك بتكبري قدامي ومستني تكبري ونتجوز.. بس كنت بفكر انك هتتقبلي الفكرة ازاي بس مكنتش بهتم غير إن اتجوزك وبس حتي لو مش برضاكي وغصب عنك.. انا اتعودت ال حاجة ال عاوزها لازم اخدها.. لانها بتبقا بتاعتي 
قولت بعياط
وجثة بابا ال عمتي شاافتها 
_لا داا كان لازم جثتة تظهر وعمتك اصلا كنت عاارف انها مش هتنزل مصر وانها هتفرح لانها بتكرهو كنت ببعتلها تحويللات ع البنك ع الاساس اني المحامي ال ف مصر وعلشان هي كلبة فلوس ف مهتمتش
انتت ازاي حقير كداا 
قال وهو بيقوم من ع الكرسي 
_تؤتؤتؤ كدا انا هزعل منك ي ليلي ي حبيبتي متزعلنيش منك زعلي وحش 
ابعد اقسم بالله خطوة كمان وهموت نفسي 
ثبت ف مكانة وقال 
_انا عارف انك بتحبي الواد ال اسمو احمد دا لطيف مش كدا.. عادي هنسهولك ي حبيبي 
قولت وانا بزعق ف. 
اخرس متجبش سيرتو ع لساانك دا انضف منك 
قرب مني واتعصب وضربني ب القلم 






_اانت اتجننتي انتت بتشتميني عللشاان الواد دااا هموت هولك ي ليلي علشاان تستريحي ساامعة 
سااعتها هموت نفسي وراة 
_للدرجااادي 
انتت مش شاايف انت ق*زر ف عيني ازااي انا مشوفتش بجاحةة كداا ف حياتي 
ضربني ب القلم جامد وشدني من شعري 
_وواضح اني دلعتلك كتير لازم افوقلك رماني ع السرير وكان هيطلع برا 
حطيت ايدي ع خدي لقيت ناازل دم من قوة القلم وايدو معلمة ف دراعي عيطت غصب عني من الوجع 
لف بسرعة وجري عليا بلفة 
_انا.. انا اسفف..مكنش قصدي.. بس.. بس انت ال نرفزتيني 
زقيتة بعيد عني 
ابعد ايدك عني وسع كدا 
_تعالي اشوف الجرح مش هعملك حاجة متخافيش والله مش هاذيكي تاني
قولتلك ابعد عنيييي انا بكرهك 
وقف شوية بعيد متصمر مكانة بيبصلي وحسيت انو بقا هادي فجاة طلع ع برا بسرعة ورجع ب علبة الاسعافات 
_هاتي اشوف وشك ومتبعديش علشاان متعصبش 
بدا يمسح ال ف وشي براحة وحط كريم ع وشي وقال 
_اسف مش هتتكرر 
انا عاوزة امشي من هنا 
_ع فين 
ع اي داهية المهم بعيد عنك 
قال وهو بيلم ال حاجة 
_هتروحيلو 
انا مليش غير احمد.. بابا وماما وماتو وعمتي كانت عاوزة تقتلني تفتكر ليا مين غيرو 
_وانا! 
انت بقيت ورقة محروقة.. سبني ف حالي بقا 
_بس انا بحبك
قولت بزعيق
ف حد يحبب بنت قد بنتو! دا انتتت كنت ابويا لمدة عشر سنين مكنتش حااسس بشعور الابوة ازااي! 
محستش وانااا كل العمر داا بقولك ي بابا؟ طب محستش ي اخي وانت 






بتقعد تلعب معاياا وتاكل معاايا ولا لما بتعب كنت بتفضل معايا اييي محستش كل داا ب معني الابوة.. انت اكتر حد دمرتلي حيااتي.. حتي ماما اخدتها مني 
قال بزعيق ورمي العلبة ف الارض
_منا عملت كل دااا علشااان بحبك وعلشااان اوصلك ف الاخر كللل داا علشانك.. انت مش شاايفة مين العامل المشترك ف كلل داا.. او عملت كل دا انا احتليت شخصية حد واتفقت مع الدكتورة بردو علشاان تبقي ليا.. علشااانك ي ليلي علشااانك انتت. 
زعقت وقولت 
ودي طريقة.. انت مفكر بعد مااقتلت بابا.
قطعني وقال 
_انا مقتلتهوش والله صدقيني
 وكمان ماما انا هحبك ازاااي.. انا هبص ف وشك ازاي.. انت متخيل انت عملت ايي انت كنت عايش معايا بشخصية بابا.. اتجوز ابويا مسالتش نفسك لما تجيب عياللل هيبقو عيالك ولا انت جدهم 
_كل دااا ع ورق اناا ياسر مش محمد... صدقيني لا مامتك انا مقتلتهااش والله مقتلتها 
بس انتت عشت طول عمرك ع انك بابا.. فجاة عااوزني اتخيل ف ثاانية انك تبقا جوزي!.. انت اه مقتلتهاش.. بس كلامك ال كان زي السم داا كاان بيقتلها كل يوم.. كنت بشوفها كل يوم بتعيط بسبببك انت..وانت عاارف إن عندها الضغط ولما زعلتها اخر مرة علي عليها.. وماتت بسببك.. 
_مكنش قصدي كل ال كنت عااوزو انتت وبس كنت بحاول اكرها فيا 
تقوم تموتها من القهرة. انا عاوزة امشي من هنا 
قال ودمعة بتنزل من عينو
_وانا مش هسيبك تمشي.. لو ع شكلي هعمل عملية  تجميل تاني وهرجع 





لشكلي الحقيقي او الشكل ال انت عاوزاة بس متسبنيش ي ليلي..اانا مش هعرف اعيش من غيرك انت



 مش عارفة الايام ال كنت انت مش فيهاا كانت عاملة ازاي.. انا مش هسيبك لو حصل ايييي فاهمة.. 



طيب انا هعمل كل ال انت عااوزو بس ع شرط 
قال وهو فرحان
انتت بتتكلمي بجد مش هتسبيني..ال انت عااوزة هعملمو مهما كان اي 

تعليقات