Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية ياسمين الشام ) الفصل الاول1بقلم نوره عبد الرحمن


 رواية ياسمين الشام 
 الفصل الاول1
بقلم نوره عبد الرحمن


في المطعم في الاسكندريه..


هبه الله يخربيتك انتي هببتي ايه..المدير عايزك فوق ..


ياسمين بتوتر انا والله ماعملتش حاجه..


هبه اطلعي شوفيه بسرعه اكد عليا اول ماتوصلي تطلعيليه..


ياسمين حاضر حاضر هغير البس هدوم الشغل واطلع له ربنا يستر..


وبعد فتره وقفت امام باب مدير المطعم فهي تعمل نادلة هناك..ليسمح لها بالدخول..وجدت المدير يجلس مقابل المكتب ويجلس على كرسي المكتب شاب في آخر الثلاثينيات.


ياسمين حضرتك طلبتني يا استاذ سامح..


سامح بخوف من نظرات ذلك الشاب ايوا تعالى الاستاذ عايزك في حاجة مهمه..


ياسمين حاجه ايه..


قاطعهم صوت ذلك الشاب..


تقدر تتفضل ياسامح وانا هندهلك لو عوزت حاجه..


اسرع سامح بالخروج ليترك ياسمين مع ذلك الشاب..


=اتفضلي..


ياسمين معلش مرتاحه كده في حاجه حضرتك..


=ايوا بس اتفضلي اقعدي عشان نتكلم..


جلست بتوتر من نظراته..اتفضل حضرتك..


الشاب انتي تعرفي ادهم السيد..


ياسمين لا حضرتك..


=ازاي مش انت الممرضه اللي بتهتمي فيه بالمشفى..


ياسمين ايوا تقصد عمو ادهم ماله هو كويس انا سيباه بالليل مفيهوش حاجه..


=لا هو كويس الحمد لله..


ياسمين طب الحمد لله.


انا ببقى ابنه..محمد ادهم السيد..


ياسمين اتشرفت بحضرتك بس لسه مش فاهمه حاجه هو اشتكى مني .. لاسمح الله قصرت بحاجه.


محمد لا خالص بالعكس عملتي اللي عليكي واكتر.. بس انتي عارفه انه النهارده هيخرجوه من المستشفى ..عشان بقى احسن..


ياسمين ايوا عارفه الحمد لله على سلامته..


محمد الله يسلمك قالها وهو يضع يديه على المكتب ويلعب بالقلم 


بصراحه انا جيلك بحاجة تخصه..


ياسمين حاجة ايه حضرتك..


محمد انا عرفت انك رافضه تجي تهتمي بيه بالبيت..وهو مصر عايزك انتي..


ياسمين حضرتك اناعندي شغل والتزامات زي منتا شايف ..شغلي بالمشفى ..وهنا بالمطعم وعدا مذاكرت اخواتي..انا اسفه مش هقدر بعد اذنك..


محمد استنى هنا انا لسه مخلصتش..


ياسمين حضرتك عايز ايه..


محمد انا عارف ظروفك كلها وكمان مقدرها..


ياسمين بعد اذنك اروح اشوف شغلي..


محمد هديكي ضعف مرتبك بالمشفى وهنا بس تفضلي تهتمي ببابا..


ياسمين مش فاهمه..


محمد انتي عارفه انه راجل كبير بالسن ومحتاج ونس وحد يداريه..مش اكتر من كده


ياسمين بس حضرتك انا قولت قبل كده عندي التزماتي ..


محمد وانا مش همانع ..


ياسمين افندم..


محمد بصي هو اتفاق بسيط جدا انا عارف انك ملتزمه ومتدينه و مترضيش تقعدي مع راجل غريب عشان كده عايز اخطبك لبابا..


ياسمين بصدمه انت بتخرف بتقول ايه..


محمد زي مسمعتي..


ياسمين بضحكه ساخره حضرتك عارف..ان بباك قد بابا ..لاا قد بابا ده ايه ده قد جدي…


محمد وايه المانع..


ياسمين المانع اني مش موافق واظن مش هتغصب عليا..لتتجه الى الباب وسمعت صوته دوى المكتب..


محمد هدفع المبلغ اللي انتي عايزاه..


ياسمين مش هتشتريني لتكمل طريقها ليوقفها صوته


محمد  سفر باباكي وعلاجه هتكفل فيه. 


ودراست اختك واخوكي لحد ميخلصوا كليه هتكفل فيها وهجيبلك بيت ليهم قريب من بيتنا عشان تقدري تشوفيهم كل يوم..وكمان سياره وسواق..قولتي ايه..


ياسمين……


محمد ابتسم بجانب شفتيه بانتصار فكري كويس ده الكارت بتاعي..بس اعرفي اهم حاجه راحت بابا ولو عرفت انك زعلتيه بحاجة كل اللي هعمله ليكي هيروح ف ثانيه..اتفضلي خدي الكرت بتاعي..


ياسمين..


وضع الكرت بهدوء في جيبها ليغادر ويتركها بصدمتها..ليعود على فكرة النهاردة انتي اجازه تقدري ترجعي البيت تفكري براحتك..


لم تستطع التفوه بكلمه وقفت وتنصمت مكانها ..لتنتفض عندما سمعته يغلق باب المكتب ويغادر ببرود..


اما محمد ركب السيارة مع صديقه عمر ..


عمر انت متاكد من اللي انت بتعمله. 


محمد عايزني اعمل ايه يعني بابا بيحب انها تهتم فيه..وانت عارف بابا وضعه عامل ازاي وانا مش هقدر ازعله..مفيش حل غير كده..


عمر بس البنت صغيره على باباك..


محمد هو هيتجوزها بجد انت كمان انا عايزها ونس ليه بس..


عمر بس كمان البنت بني ادمه ومحتاجة راجل بحياته..


محمد مش انت قولتلي انها متربيه..ومحترمه


عمر انا قولت كده بس كمان حرام كده..


محمد ولا حرام ولا حاجه وبعدين انت مقولتليش ايه اللي حصل لما حاولت معاها ..


عمر اه فكرتني هقولك..


فلاش باك💫


ياسمين ممكن تقرب ها اوشوشك بحاجة مهمة.


عمر صديقه  محمد بغمزه بس كده عنيا ليكي..


دنى منها لتهمس له..شايف المطعم ده في كاميرات بكل مكان واكيد اتصورت 





وانت بتحاول تتحرش بيا ..عشان كده ابعد عن



 طريقي خالص وخليني اشوف شغلي وبلاش مشاكل




 لاحسن يمين بالله لاندمك عالساعه اللي عرفت فيها طريق المطعم ده..واشتكيك واخرب بيتك واعملك



 قضية تحرش..لتبتعد بهدوء ترتسم ابتسامة على وجهها تحب تاخد حاجه كمان يافندم


ابتلع ما بجوفه بتوتر وأومأ لها بلا..


لتبتسم له بعد اذنك..وذهبت لتكمل عملها…


باك 💫


عمر ده اللي حصل..


محمد كويس امال انت خايف من ايه..


انا مش خايف بس انت شايف كده مش حرام يعني..


محمد لا مش حرام انت بس خليها توافق  

                         الفصل الثاني من هنا

لقراة باقي الفصول اضغط هنا

تعليقات