Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية من انا الفصل الخامس والخمسون والسادس والخمسون بقلم الاء الرحمن

 

 رواية من انا الفصل الخامس والخمسون والسادس والخمسون بقلم الاء الرحمن


عند الاء روحت البيت 

وحاسة بوجع جامد في بطنها ووسطها بنفس المكان الي قيس كان بيشد عليها فيه 


سهير دخلت عليها :انتي كويسة 


الاء بوجع : موجوعة يا ماما موجوعة بطني ااااه

سهير :يا حبيبتي من شوية كنتي كويسة فيكي ايه 


الاء :حاسة بوجع جامد حاسة روحي بتتسحب مني اااه يا مااما 


سهير :انا هضرب على علاء يرجع على شان ياخدك 


الاء بدموع :ارجوكي يا ماما لو بولد مش عايزة قيس يعرف اني ولدت ابوس ايدك 


سهير بخوف :مش وقته الكلام ده 


الاء :اااااه بطني يا مااااما ااااه 


سهير ضربت على علاء وقالتله يرجع 


مسك :في ايه 


علاء :الاء باين انها بتولد 


مسك :يا حبيبتي من شوية كانت كويسة 


علاء راحلهم بسرعة وخدوها المشفى ودخلوها ولادة مستعجلة 


علاء بقلق :هو ايه الي حصل 


سهير بخوف :ما اعرفش فجاءة لقيتها بتصرخ وبطنها وجعاها 


مسك :يا رب يا رب تقوم بالسلامة 

لكن صح المفروض تخبروا قيس هو برضوا ابو الولد ولا ايه 


سهير :الاء مش عايزاه يعرف انها ولدت 


علاء بغضب :ازاي يعني مش عايزاه ده ابوه وجوزها لحد دلوقت ولا هو عبط وخلاص 


سهير :سيبها على راحتها يا ابني 


علاء :قفص جوافة واقف قدامك ما يعرفش الصح من الغلط ولا عايزه تربيه وتكبره وتبعده عن ابوه ويحصله الي حصلي وفجاءة الاقي عندي طفل عمره ثلات اربع سنين


...............................................

عند قيس 

روح البيت ودماغه مشغوله مش عارف يعمل ايه مش عارف هو عايز ايه 

عايز يبعدها عن حياته طيب ليه بيقربها منه في لحظة وبيبعدها لحظات 

هنا ضرب فونه كان علاء 

قيس رمى الفون بعشوائية كان متأكد انه علاء عايز يبعبع كالعادة 

علاء ضربله مرتين ومردش 


علاء :ما بيردش 


مسك :مستحيل نايم هو ما بينامش دلوقت 


سهير :خلاص انت عملت الي عليك لما يبقى يرد تبقى تقله 


خرج الدكتور 


سهير :طمني يا ابني بنتي عاملة ايه 


الدكتور :لازمها عملية مستعجلة عنق الرحم صغير جدا 


علاء بقلق :لازم عملية ما ينفعش طبيعي 


الدكتور :هيكون خطر عالجنين والمية حوالية مش كتيرة 


سهير :اعملوا الي عايزينه لكن بنتي يا رب تقومها بالسلامة 


الدكتور دخل والاء بعيط الوجع الي حاساه صعب جدا 

والاصعب غياب قيس عنها 


ادوها ابرة المخدر وغابت وهي بتنده بأسمه كان نفسها يكون هو الي جنبها دلوقت وماسك ايدها وبيشاركها اول لحظات ولادة ابنه 


....................................................

عند مسك 

بعدت عنهم وضربت على ايناس 

ايناس بنعس :الووو


مسك :ماما الاء بتولد انا حبيت اقولك قولي لقيس لانه ما ردش على علاء 


ايناس بفرحة :ايه ده بجد يعني حفيدي خلاص هيجي 


مسك :ايوه يا ماما لكن اوعي تقولي انك عرفتي مني 


ايناس قفلت معاها وكانت هتروح لقيس لكن افتكرت الصحافة وافتكرت انه قيس لو راحلها في الوقت ده هيقرب منها ويرجعها ليه 


ايناس :بس حقه يعرف انه ابنه هيجي الدنيا 


عقلها :يشوفه لما تروح بيتها بعيد عن الصحافة 


وفضلت متوترة مش عارفة تنام بتنتظر خبر من مسك انها ولدت 


.................................................

عند قيس 

لسه هينام ضرب عليه الحارس 

قيس باستغراب :الوو الاء فيها حاجة 


الحارس :مدام الاء باين بتولد لانهم خدوها المشفى من شوية 


قيس قام بسرعة :انت بتقول ايه امتى ده 


الحارس :من نص ساعة كده 


قيس قفل معاه وبدل هدومه وكان هيخرج


ايناس مسكت ايده :الصحافة بره هتقولهم ايه 


قيس نزع ايده منها :يعني انتي تعرفي 


ايناس :مسك ضربتلي من شوية 


مالك :قيس لو هتخرج دلوقت اعدائك هيعرفوا انه بقالك نقاط ضعف وهيضغطوا عليك فيها 

خليهم فاكرين ان الاء طليقتك  على الاقل 


قيس بعدم استيعاب :ايه الي بتقوله ده انا ابني بيتولد وانتوا بتقولوا صحافة وزفت 


ايناس مسكت ايده :ابوس ايدك ما تخرجش صدقني يعرفوا انه الاء متخصكيش احسن ما يعرفوا انه بقالك نقطتين مش نقطة ضعف 


قيس حس للحظة انهم معاهم حق وخوفا على ابنه ما رحش ليهم لكن عقله وقلبه عندها 


.................................................................

عند علاء 

خرج الدكتور وبأيده طفل صغير جميل جدا 


الدكتور :الف مبارك جالكم ولد 


سهير بخوف :بنتي بنتي عاملة ايه 


الدكتور :الحمد لله كويسة شوية وهتفوق وتقدروا تشوفوها 


مسك بارتياح :الحمدلله 

لكن مسك كانت عينها على الباب معقول قيس ما يجيش معقول مامته ما قالتلوش انها ولدت 


مسك ضربتله 


قيس بلهفة :الووو


مسك بغضب :انت فين 


قيس :في البيت الاء ولدت 


مسك :ايه البرود ده 

ده ابنك الي اتولد ده انت مجنون ولا مجنون 


قيس بغضب :لمي لسانك وردي على السؤال الاء ولدت


مسك :هتخسر هتخسر يا قيس اوعى تفتكر الي عندك بيحبوك وعايزين الخير ليك انا مصدومة معقول عمرك ما حبيتها لدرجة انك تعرف انها بتولد وما تجيش تطمن عليها 


قيس بنفاذ صبر :خلصتي الاء عاملة ايه ولدت 


مسك بسخرية :هه ولدت يا قيس وجابت ولد لكن ولدت قيصيرية وتعبت جدا وهي بتولد على شان تجيب لحضرتك ولد يحمل اسمك لكن انا بتمنى انه ما يطلعش اناني ويحب نفسه وشهرته اكتر من مراته وابنه زي ما ابوه عمل 


قفلت مسك وقيس بيشد على ايده بغضب


علاء :بتكلمي مين 


مسك بتوتر :ولا حد 


علاء :قولتي لقيس انه مراته ولدش ومرضيش يجي يشوفها مش كده 


مسك حضنته بدموع :انا مش عارفه هو بيعمل كده ليه الاء ما تستاهلش الي بيعمله فيها ده 


علاء بعدها عنه بهدوء :ما تعيطيش على شان حد هو الخسران وبكده انا مع الاء في اي حاجة تعملها معاه ده انسان ما يستاهلش الاء تبصله اصلا قيس دلوقت شهرته عمياه 


مسك بدموع :ارجوك ما تقولش لالاء انه قيس عرف انها ولدت هتزعل جدا لو عرفت انه عرف بولادتها ومجاش 


علاء :سيبي كل حاجة لوقتها 


...............................................................

عند عماد 


خد ضحى في حضنه وباسها على دماغها :وجعتك انتي كويسة 


ضحى هزتله بدماغها بأه 


عماد حضنها جامد :عمري ما توقعت اتجوز حد يفهمني زي ما انتي فهمتيني يا ضحى 


ضحى بصتله 


عماد :انتي عوضتيني عن حاجات كتيرة كنت محتاجها كنت محتاج انسان يفهمني كعماد مش كرجل الاعمال الي الكل عايزه لمصلحته وبس


ضحى بابتسامة رقيقة :بعشقك 


عماد قبلها بشغف وسكتت شهرزاد عن الكلام المباح 


.......................................................

عند الاء 

فاقت وبصت حواليها بوجع 


سهير :انتي كويسة يا بنتي عاملة ايه 


الاء بدموع :موجوعة موجوعة يا ماما 


علاء باسها على دماغها :الف سلامة عليكي يا حبيبتي 


مسك بفرحة :حبيبتي مبارك يا الاء 


الاء بابتسامة ودموع :عايزة اشوفه 


سهير :ممنوع دلوقت يا بنتي 


الاء مسكت ايد علاء :ارجوك يا علاء عايزه اشوفه 


علاء :حاضر يا حبيبتي عينيا وفعلا راح وطلب منهم يجيبوا الولد ولو حتى للحظات تشوفه الاء 


الاء اول ما شافته دموعها كانت بتنزل وحضنته جامد 


سهير :بالراحة يا حبيبتي 


الاء بدموع :جميل قوي يا ماما 


علاء :ربنا يحفظهولك


الاء :يا رب 


الاء كانت بتبص حواليها عايزة تلمحه ولو صدفة 


علاء بأصرار :عرف انك بتولدي ومجاش 


الاء هزت دماغها بلأ 


سهير بوجع على بنتها :بس يا علاء ايه الي بتقوله ده 


علاء :ليه خليها تعرفوا على حقيقته 


مسك بدموع :ارجوك كفاية حرام عليك دي والدة دلوقت 


الاء غمضت عينيها بألم ازاي ازاي يقدر يبعد ازاي عرف انه ابنه هيجي الدنيا وعمل روحه مش عارف ما يهمهوش معقول عمره ما حبها 


سهير مسحت على دماغها :انسي يا حبيبتي وارتاحي دلوقت الزعل مش حلو على شانك 


علاء خرج وسابها بغضب وضرب على قيس 


قيس كنسله 


علاء ضربله من تاني 


قيس :انجز عايز ايه 


علاء :هه انجز صح هنجز انا كنت هقولك كلام كتير لكن كلمتك دي كفاية وقفل في وشه 


قيس خبط فونه بالارض وصرخ بعلو صوته 


عدا يومين خرجت فيهم الاء من المشفى مع ابنها وكانت تعبانه جدا ومامتها بتراعيها 

ومسك مش سايباها 


..............................................

عند ضحى كانت قلقانه على الاء بقالها يومين بتضربلها وما بتردش 


ضحى :عماد ارجوك اضرب على علاء اطمن عليها انا حاسة انه فيها حاجة 


عماد :حاضر حاضر لكن ما تقلقيش نفسك 


عماد ضرب على علاء 


علاء بابتسامة :اهلا بالعريس ازيك يا برنس 


عماد :ههههه احسن منك فينك يا وسخ ولا بتطمن ولا بتبارك ولا جتلي حتى 


علاء :اعذرني يا عماد عارف اني مقصر معاك لكن الاء ولدت بنفس يوم فرحكم 


عماد :بصدمة ايه ده بتتكلم جد 


علاء :ايوووه 


عماد :غريبة يعني ما شفتش الخبر في الجرايد دي الصحافة كلها بتستنى الخبر ده 


علاء بسخرية :هه هيعرفوا منين لو كان ابو الولد نفسه لسه ما جاش شاف ابنه 


عماد بصدمة :انت بتقول ايه مستحيل قيس يعرف وما يكونش جنب مراته وابنه 


علاء :قولتله وما اهتمش وادي مراته بقالها يومين خارجة ومفكرش  يجي يبص على ابنه حتى 


عماد قفل معاه وهو مصدوم وقص على ضحى كل الي قاله عماد 


ضحى بغضب :لا ده جبلة بقه يا حبيبتي يا الاء هتكون مقهورة دلوقت لكن بتداري كالعادة 


عماد :انا هبعتك ليها واروح للوسخ ده على الشركة واجيبه غصب عنه 


فعلا عماد وصل ضحى لالاء وراح لقيس على الشركة 


ولما وصل كان قيس باجتماع 

عماد دخل بغضب :اطلعوا بره 


قيس بغضب مشابه :ايه الي بتعمله ده 


عماد بصراخ  :بررره 


طلعوا كل الموجودين 


عماد زقه بغضب :مرحتش لالاء ليه ده ابنك الي اتولد ده انت غبي انت كده بتدمر حياتك الاء عمرها ما هتسامحك 


قيس بفتور :ملكيش دعوة حياتي انا ومراتي انا وبعدين مالك متدايق عليها اكتر مني وبسخرية هه اااه ولا دي حب الطفولة 


عماد بصله بغضب :خلصت كده يا صاحبي لو كان فاضل ليك خاطر عندي انت كسرت كل حاجة دلوقت خلي الشهرة تنفعك 


وسابه ومشي 

رواية من انا الفصل السادس والخمسون

عماد زقه بغضب :مرحتش لالاء ليه ده ابنك الي اتولد ده انت غبي انت كده بتدمر حياتك الاء عمرها ما هتسامحك 


قيس بفتور :ملكيش دعوة حياتي انا ومراتي انا وبعدين مالك متدايق عليها اكتر مني وبسخرية هه اااه ولا دي حب الطفولة 


عماد بصله بغضب :خلصت كده يا صاحبي لو كان فاضل ليك خاطر عندي انت كسرت كل حاجة دلوقت خلي الشهرة تنفعك 


وسابه ومشي 


قيس خبط الكرسي برجله بغضب :ليه ليه كل ما بحاول اقدم خطوة بلاقي نفسي برجع الف خطوة لورا ليه 


.............................................

عند الاء 

ضحى دخلتلها بابتسامة :مبرووك يا ام العيااال


الاء بابتسامة :وحشتيني يا ضحى وحشتيني جدا 


ضحى قربت منها وحضنتها جامد :الف مبروك يا حبيبتي وريني الامور ده 

يختيييي ايه الحلاوة دي 

وبصتلها ابنك يجنن يا الاء ماخد منك اووي لكن بخشونة الي ما يتسمى 


الاء :ههههه 


ضحى :سميتوه ايه 


الاء اتنهدت :لسه 


ضحى نيمت الولد وقربت منها :وهو انتي لسه بتستني بالجزمة ده يجي ويسميه اوعى تقوليلي انك ضعيفة اوي كده 


الاء :مش كده يا ضحى بس 


ضحى :ما بسش اوعي تسامحيه يا الاء بعد الي عمله اوعي الحب عمره ما كان ضعف بالعكس الحب قوة لكن لما القوة دي تتكبر علينا واحنا الي عملناها لا بقى ندوسها تحت رجلينا ونكمل 


الاء مسحت دمعه نزلت منها :معاكي حق 


ضحى وهي بتبصله بابتسامة :ايه بقى هتسميه ايه 


الاء بابتسامة :هسميه سند 


ضحى :الله حلو اوي يا ضحى يجنن


هنا دخلت سهير :والله وحشتينا يا ضحى عاملة ايه وازاي الواد عماد معاكي عامل ايه 


ضحى بفرحة ظاهرة في عنيها :الحمد لله يا طنط عامل راجل بجد مفيش منه في الدنيا تنين ما بيخلينيش محتاجة حاجة حنين طيب جدع 


الاء :ههههه ده ايه الخصاية الي قدامي دي 


ضحى اتكسفت 


هنا دخل علاء :كملي شعر يا بنتي كملي ده مش فاضل غير تكتبيله رواية وانتي وهوالابطال فيها 


ضحى بغيظ :اييه هو الجو هيقلب عليا انا ولا ايه ما تركز مع ابن اختك 


علاء راح حمل الواد :الولد ده يدخل القلب من غير ما يخبط 


ضحى :الاء سمته سند 


سهير :يجنن الاسم ده الله سند 


مسك بنفسها :هه لو يعرف قيس بالاسم ده طول عمره نفسه يسمي صقر 


...............................................

عند عماد اتجنن جدا من قيس وتصرفاته الي بجد ما بقاش يلاقيلها اي تبرير ليه بيعمل وبيتصرف كده لو ما كانش يعرفه كويس كان قال انه عمره ما حب الاء 


علاء راح لعماد مكتبه في المعرض وشاف عماد متغصب جدا 

علاء :ايه رحتله واتعصب عليك 


عماد بغضب :علاء انا مش ناقص 


علاء بسخرية :قال وانا الي اديتها لقيس على شان يحميها ويكون امانها ويسعدها هه دي من لما خدته ما شافتش معاه يومين حلوين على بعض ده قرفها صنف الرجالة كله 


عماد :علاء انا اعرف قيس جدا واكتر منك انا متأكد انه عنده حاجة احنا ما نعرفهاشعلى شان كده بيبعد مراته وابنه عن حياته ولا تقدر تقلي سايب الاء على ذمته ليه هاه مع انهم منفصلين من ثلاث شهور 


علاء بأنانية :قيس من زمان عنده حاجة اسمها حب التملك ولما بيمتلك حاجة ما بيحبش حاجته تروح لغيره وده الي بيعمله مع الاء وده الي عمله من قبل مع مسك 

عماد برغم انك بتقولي انك تعرف قيس جدا لكن انا بأكدلك انك ما تعرفش عنه حاجة ابدا وده الاحسن ليك 


عماد :ما توضح كلامك 


علاء :انسى انا هقوم اروح واسيب كل حاجة زي ما هي مكتوبة عند ربنا وزي ما تيجي تيجي بقى 


.....................................................

عند الاء 

سهير :لكن كده يا بنتي لازم ابنك يتسجل بالاحوال المدنية باسم ابوه 


الاء بسخرية :ليه وهو السيد قيس ما يعرفش ده 


ضحى بحماس ما تضربيله 


الاء 😳:اضرب لمين يا هبلة انتي 


ضحى :بصي بقى قيس دلوقت بيفتكر انك انتي مستنياه وبتعيطي وعينك على الباب وقلبك مكسور والكلام ده كله 

لا انا وانتي مش عايزين ده انتي تضربيله دلوقت وتكلميه كأنك بتكلمي واحد غريب ما تعرفيهوش وتقوليه انك هتبعتيله اوراق المشفى على شان يروح يسجل الولد 


الاء :بس 


سهير :ايوه يا بنتي كلميه واعملي زي ما بتقول وبينيله انه ولا يفرق معاكي ولما تقومي كده وتشدي طولك هتروحي ترفعي عليه قضية طلاق وتخلصي من قرفه بقى وسيبيه لحياته وشهرته 


الاء :بس 


ضحى مسكت تلفون الاء :خلاص مبسش انتي هتفضل عواطفك متحكمة فيكي لأمتى يعني وضربت على قيس وادته لالاء 


عند قيس كان متجنن بعد الي عمله مع عماد 


قيس بسخرية :باين مش عماد الي مش قادر ينسى الاء 

انت الي مش عايز تقتنع انه عماد خرج الاء بره حياته 

ضرب موبايله 


مسكه واتصدم من الاسم ما اتوقعش ابدا الاء تضربله بعد كل الي عمله معاها وبقى يفكر هي عايزة ايه دلوقت 


قيس :احم الوو


الاء ببرود :ازيك يا قيس عامل ايه 


قيس 😳:بخير انتي ازيك 


الاء :الحمد لله 


قيس باستغراب :في حاجة انتوا كويسين 


الاء :قيس انا هبعتلك اوراق الولد بتوع المشفى وقالولي لازم ابوه الي يسجل اسمه في الاحوال 


قيس :هاه 


الاء :هسميه سند وهبعتلك الاوراق مع السواق كمان شويه على الشركة 


قيس :الاء انتي كويسة 


الاء ودمعة نزلت منها :ربنا معاك مع السلامة 


الاء قفلت معاه وانهارت من العياط 


هنا سهير ضربتها بالألم


الاء اتصدمت وضحى ايدها على بوقها ومسك كذلك 


سهير بغضب  :ما توقفي على حيلك وترجعي الاء بتاعة زمان انتي من امتى كده ليه تسمحيله يتحكم بقلبك للدرجة دي ليه ملعون ابو الحب الي يذلني ويدعس على كرامتي الا الكرامة الا الكرامة العالم كلها دوسيها مقابل كرامتك 


الاء مسحت دموعها وكأنه والدتها فعلا فوقتها بالالم ده 


ضرب الجرس 


راحت سهير تفتح واتصدمت 


ايناس 


سهير تداركت نفسها :اهلا اتفضلي 


ايناس بابتسامة :انا قولت ما يصحش كنتنا الحلوة يكون بقالها يومين والده وما اجيش اهنيها واشوف حفيدي 


سهير وهي هتفرقع منها وبابتسامة مجاملة  :اهلا اتفضلي 


بخير دخلتها لالاء والاء كان حالها هي وضحى ومسك ما تختلفش كتير عن سهير 


ايناس بود قربت من الاء وباستها :حمدلله على السلامة يا حبيبتي 


الاء :الله يسلمك 


ايناس :الله يا عمري يجنن ابنكم جميل جدا 


الاء :شكرا يا طنط 


سهير :تشربي ايه يا ايناس 


ايناس :قهوة لو ممكن ساده 


مسك :احم انا هعملها 


ايناس بصتلها :ازيك يا بنتي ما بقيناش نشوفك يعني لا انتي ولا جوزك 


مسك طنشتها :هعمل القهوة 


ايناس وهي حاملة حفيدها بفرحة :سميتوه ايه 


ضحى :سند سمته الاء سند 


ايناس :حلو وجميل يعيش ويحمل اسمه يا رب


ايناس صورت الولد صور كتيرة قوي وبعثتها لقيس 


قيس وهو في المكتب وصلته صور لابنه وصور لالاء 


ابتسم بتلقائية 


قيس :بسم الله ما شاء الله معقول ده ابني ده يخصني انا 

صقر قيس البحيري الله هتبقى صقر المصارعة المصرية وخليف ابوك قيس البحيري 


قيس خد مفاتيحه واجزم انه يروحلها ويشوف ابنه ويضرب كل حاجة بدماغة بعرض الحائط 


..................................................

عند علاء 

راح لبيت والدته واتصدم بوجود ايناس 


علاء فضل باصص ليها فترة بشكل غامض جدا 


ايناس بسخرية وضحكة :وحشتني يا نسيبي 


علاء رفع حاجبه بعدم رضا :ازيك 


ايناس :كويسة جدا انت عامل ايه 


علاء بغموض :هعمل كتير قوي قريب جدا 


ايناس :بجد طب وريني 


مسك باستغراب :هو في ايه 


الاء :هو في ايه بالزبط انتوا ليه دايما بحسكم غامضين كده 


علاء قرب منها وباس دماغها :مفيش يا حبيبتي انتي كويسة عايزة حاجة 


الاء :شكرا يا علاء انا كويسة 


ضحى :ازيك يا علاء عامل ايه 


علاء بابتسامة :اهلا بالعروس عماد عامل معاكي ايه ههههه حنين الواد ده 


ضحى بخجل :الحمدلله كويسين 


سهير :وانت مالك يله فيها 


علاء :ههههههه بطمن بس 


مسك قرصته من وسطه :اتلم 


علاء وهو بيرقص حواجبه :انت الي في القلب يا جميل 


مسك 😏:جتك نيلة رزل بس بحبك 


علاء قرب من ودانها :سمعتك على فكرة 


هنا ضرب الجرس من تاني 


سهير :مش فاضل حد مين هيجيلنا تاني 


ايناس ابتسمت كانت متأكدة مين الي على الباب 


علاء :اتوقع عماد 


علاء راح يفتح واتصدم بقيس لكن صدر البرود 


علاء بسخرية :لا يا راجل جاي بدري كده ليه تشوف ابنك 


قيس بلا مبالاة :هندخل ولا هتفضل تبعبع على الباب 


علاء رفع حاجبه :لا ازاي ادخل حضرتك برضه انت مشهورة والاعلام دلوقت بيحترمك فازاي ما نحترمكيش احنا 


قيس وهو بيجز على سنانه :بطل طريقتك الوسخة دي 


علاء :هههههه كويس اني لسه بأثر فيك 


قيس دخل :مجنون 


علاء دخل وقيس وراه ومعاه بوكيه ورد 


علاء بسخرية :اتفضل حضرتك 


قيس وهو بيجز على سنانه :اخرس يا كلب 


الاء بصت بيتكلم مع مين واتصدمت 


ضحى قربت منها :ولا كأنك تعرفيه كأنه انسان غريب وجي يباركلك 


قيس بصلها فترة طويلة مش عارف يقول والاء بعدت عينيها عنها 


ايناس حبت تغير جو الصمت الي اتخلق فجاءة :قيس تعال شوف ابنك جميل ازاي قرب يا حبيبي 


قيس كان مش سامع حد الا عينين الاء الي لمح الدموع فيها وبتبعدهم عنه 


قيس قرب منها وبص في عنيها :حمدلله على سلامتك يا الاء 


الاء وهي بتهرب من عنيه :الله يسلمك 


ايناس حطت ابنه بين ايديه 


قيس كان بيبصله بأمل وفرحة ومشاعر لاول مرة يعيشها حاجة جديدة عليه انه يشوف حاجة منه من دمه بين ايديه 


قيس بابتسامة قرب منه وباسه على خده وشم ريحته الي خدت قلبه لانها كانت ريحة حبيبة قلبه الاء 


قيس وهو بيبصله بابتسامة :صقر قيس البحيري 


الاء ببرود :سند 


ايناس ضحكت بسخرية وسكتت 


قيس بصلها وهو حامل ابنه :سند مين 


الاء بدموع متحجرة :سندي انا ابني اسمه سند 


قيس بحزم  :صقر صقر قيس البحيري ده هو اسم ابنك 


الاء بغضب :ده الي هو ازاي يعني 


علاء لانهاء الخلاف :حقه يسمي ابنه طول عمرنا نعرف انه قيس عايز يسمي صقر لو جاله ولد 


ضحى شدت على ايدها :اهدي يا الاء غلط تتعصبي على شان عمليتك 


سهير بمغزى :الايام قدامك يا حبيبتي هتتجوزي وتجيبي عيال كتير وابقي سميهم الاسم الي يعجبك مع راجل تحبيه ويحبك 


مسك وضحى والاء :😳


قيس لمجرد الكلام عينيه بقت بلون الدم وبيشد على ايده بطريقة برزت عروق جلده 


ايناس حست بقيس :مش وقته الكلام ده 


قيس حاول يهدا وبص لحماته :اضن يا حماتي بنتك متجوزة ولا ايه اقل ما فيها لحد ما تطلق رسمي ما يصحش يخرج الكلام ده منك احتراما للموجودين 


هنا خبط عماد ودخل 


عماد :مساء الخير 


جت عينه في عين قيس وبعدها عنه بلا مبالاة 


عماد بابتسامة:حمد لله على سلامتك يا الاء 


الاء بابتسامة اخوة صادقة :الله يسلمك يا عماد ازيك انت عامل ايه 


قيس كان بيبصلهم وهو متجنن لكن متصنع الا مبالاة 


هنا ضرب تلفونة 


مجهول :كل حاجة جاهزة اي ساعة لازم نتحرك 


قيس ببرود :هكلمك لما اخلص الي بايدي 


مجهول :لكن انت عارف انه النهاردة لازم ضروري 


قيس :طيب سلام 


عماد استغرب بيتكلم مع مين ووشه اتغير كده ليه 


قيس حط ابنه وبص لالاء :الاوراق فين 


الاء :اوراق 


قيس :اوراق المشفى على شان الاسم 


الاء بألم داخلي  :اها ماما ارجوكي اديهم لقيس


سهير جابتهم وادته الاوراق :انا ما رديتش عليك من شوية لانه جالك تلفون لكن انا لا حماتك ولا دي مراتك وتنسى الكلام ده من دماغك 


قيس بسخرية :واللهي. بجد اسقفلك بقى 


علاء بغضب :ما تحترم روحك يله وتعرف انت بتتكلم مع مين 


ايناس :يا جماعة كل حاجة قسمة ونصيب 


الاء بصتلها بصدمة 


قيس :انا هخرج لاني مش عايز اتخانق دلوقت ولا اضيع فرحتي بابني 


عماد بجد كان مصدوم من قيس مش ده قيس الي يعرفه 


ولسه هيخرج 


الاء :قيس 


قيس شد على ايده بغضب وكأنه عارف هي هتقول ايه ومش جاهز يسمع منها الكلام ده 


قيس لفلها وبص في عنيها الي الدموع ملياها 


الاء بدموع متحجرة بتحاول ما تنزلش وتبين الضعف الي جزاها  :انت اعلنت على القنوات انك طلقتني لكن انت فعليا لسه ما قولتهاش طلقني يا قيس 


قيس :


لقراة باقي الفصول اضغط هنا



تعليقات