Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية من انا الفصل الخامس والاربعون45بقلم الاء الرحمن

 

 رواية من انا


 الفصل الخامس والاربعون45

بقلم الاء الرحمن



قيس قرب منها وقبلها وسهي ان الباب مفتوح وفي الي شايفهم وبيعصر ايده من الغضب 


ضحى بصت لعماد الي بيبصلهم ونزلت منها دمعة 

عماد بتوجعني 


ضحى بدموع :عماد 


عماد بصلها وشاف ايدها الصغيرة بين ايديه وحمرا من كتر شده عليها وما عرفش يقولها ايه 


ضحى مسحت دموعها الي بتنزل وعماد ومش عارف يقول ايه 


عماد :ضحى انا 


ضحى بدموع مش قابلة توقف :انت قلبك مع الاء ولا يمكن يكون لغيرها وبصراخ اتكلم صح 


قيس خد باله منهم وبعد عن الاء 


الاء اتحرجت جدا 


وحصلت قيس 


قيس :في ايه 


الاء بقلق على ضحى :ضحى حبيبتي فيكي ايه بتعيطي ليه عماد ضحى مالها فيها ايه


كل ده وضحى دموعها بتنزل وعماد مش عارف يقول ايه 


قيس :ما تتكلموا صوتكم عالي كده ليه 


ضحى بصت لعماد الي بيهرب من عنيها ومسحت دموعها وسابتهم ومشيت مقهورة 


الاء كانت هتحصلها 


قيس مسك ايدها :الحق خطيبتك وصلح اي حاجة عملتها 


عماد بص لقيس وكأنه فاهم انه عارف سبب الي حصل بينهم 


عماد سابهم وراح مكتبه وكسر تقريبا كل حاجه فيه وهو مقهوور 

وبدمعة محروقة :يااااا رب خرجها من قلبي يا رب 


عند الاء دخلت ورا قيس المكتب الي باين عليه متعصب 


الاء :انت كويس وما سبتنيش احصلها ليه 


قيس :اوووف الاء انا مش عايز اتكلم دلوقت 


الاء باستغراب :ليه في ايه انا مش فاهمة حاجة 


قيس فضل شارد فيها فترة 


الاء :قيس في ايه مالك اتبدلت كده 


قيس قعد عالمكتب وبصلها نظرة خالية من المشاعر 

هما اتخانقوا بسببك 


الاء بصدمة :بسببي انا وانا مالي 


قيس اتنهد :عماد شافنا بنعمل ايه 


الاء :مش فاهمه ما توضح كلامك 


قيس بصراخ :عماد غيران على مراتي مني تخيلي ما تفهمي بقى 


الاء خافت من صوته واتصدمت من كلامه 


الاء بحزن على ضحى :لكن هو فتح صفحة جديدة مع ضحى وباين بيتقرب منها وهي بتحبه جدا 


قيس وهو بيشد على ايده بغضب :وانتي فاكرة اني ممكن اصدق الفلم العربي الي بيعمله مع صاحبتك

ده واخدها مرهم لجروحه وعلى اول موقف شفتي حصل ايه 

ده حتى ما حصلهاش ياخد بخاطرها 


الاء بدموع :قيس انا مليش دعوة مش كده 


قيس حاول يهدا واخدها في حضنه :كل حاجة هتبقى تمام وبعدها عنه

 هخلي السواق يوصلك وما تحاوليش تكلمي ضحى النهاردة ابدا 


الاء باستغراب :ليه 


قيس :سيبيها تفكر لوحدها هي دلوقت هتكون مش طايقاكي 


الاء بدموع :انا بحبها يا قيس مش عايزة اخسرها هي صاحبتي الوحيدة هنا 


قيس :لفترة بس على ما امورها تتزبط مع عماد 


الاء خرجت وهي شاردة في كلامه ولمحت عماد قبل ما تخرج والمكتب كله مكسر 


دخلت عليه وهي متعصبه 


عماد بصلها وعينيه بلون الدم من الغضب :اطلعي بره 


الاء وهي متعصبه :الا ضحى يا عماد خد بالك منها ضحى رقيقة جدا ما تجرحهاش ارجوك 


عماد بغضب :انتي السبب انتي السبب ابعدي من دماغي بقى اخرجي بره 


هنا جه قيس واتعصب جدا لما شاف الاء عنده ومسك دراعها بغضب 

انا قولتلك تروحي البيت مش كده اجري من قدامي وحسابك معايا في البيت 


الاء جريت من قدامه وقيس بص على عماد ودخل المكتب وقفل الباب وقعد قدامة وعينيه عليه 


عماد :اطلع بره دلوقت يا قيس انا مش طايق روحي 


قيس بغضب وتهديد :قولتلك مش هينفع يا صاحبي قولتلي مراتك اختي من دلوقت وبره حياتي قولت هتنساها بسهولة كده قولتي عمرها ما حبتني ولا كانت هتكون ليا ودلوقت جي غيران على مراتي مني تقدر تفسرلي الي بيحصل 

قيس بغضب 

ابعد الاء عن تفكيرك واوعى في يوم احس بالنظرة الي حستها في عنيك النهادة 


عماد بصراخ :اطلع بره بره 


قيس بغضب :هتخسر نفسك وتخسر خطيبتك وتخسر حياتك بحب مكتوب عليه الفشل 


وسابه وخرج بره الشركة كلها وراح النادي فرغ غضبه كله بالرياضة 


................................................

عند ضحى 

روحت البيت وهي مقهورة جدا مش عارفة تعمل عمرها هتنسى نظرته لالاء وقيس النهاردة نظرت واحد غيران وبيحب وعمره ما ينسى 


عبد الرحمن والدها :مالك يا بنتي في ايه بتعيطي كده ليه 


والدتها :يا حبيبتي اتكلمي ما تحرقيش قلبي 


ضحى وهي بتعيط بقهر حطت ايدها على قلبها :قلبي موجوع يا ماما حاسة بقهر عمري في حياتي ما حسيته 


مفيش شوية خبط الباب وكان عماد 


والدها :اهلا يا ابني اتفضل 


ضحى بصتله بدموع مش بتوقف 


والدتها :في ايه يا عماد ضحى من لما وصلت ما بطلتش عياط 


عماد بندم ظاهر :لو سمحتوا عايزة اتكلم معاها لوحدنا بعد اذنكم 


ضحى مسحت دموعها وقامت :انا مش قادرة اتكلم دلوقت لسه هتدخل عماد مسك ايدها ارجوكي 


والدها :ضحى يا حبيبتي اتكلمي يمكن سوء فهم بسيط 


ضحى سبقته لصالون وعماد استأذن وحصلها 


عماد قعد قدامها ومسك ايديها الي حاولت تسحبهم منه 


عماد :انا عارف لو فضلت ابررلك سنين قدام هبقى غلطان لكن والله ما اعرف ايه الي حصل صدقيني يا ضحى والله انا بحاول بكل الطرق انها تخرج من حياتي 

والله حياتي دلوقت مفيهاش غيرك انتي وبس 


ضحى بدمعة مقهورة :انت بتحبها وما بتحبش غيرها ما تضحكش على روحك انت غيرت عليها من جوزها النهاردة 


عماد :ضحى ابوس ايدك سامحيني اوعدك الي حصل مش هيتكرر تاني 


ضحى قامت :وانا مش فار تجارب عند حضرتك المحاولة الي عملتها من البداية كانت غلط انت عمرك ما هتحب غيرها وده الي تأكدت منه النهاردة 


عماد :كدب كدب انا هحبك انتي وهعيش معاكي انتي والاء حاجة هتنتهي من حياتي صدقيني ضحى ابوس ايدك ساعديني وما تتخليش عني واوعدك الي حصل مش هيتكرر تاني 


ضحى :هه لو انا نسيت تفتكر صاحبك هينسى الي حصل النهاردة انا انا علاقتي بالاء هتكون ازاي ولا عايزني اقطع علاقتي فيها على شان حضرتك ما تفتكرهاش كل شوية 


عماد بغضب :الاء بره حياتي من اليوم الي دخلتي فيها انتي مش عماد الي يخون ست على ذمته 


ضحى بصراخ :امال تفسر بايه الي حصل النهاردة وبرجاء ودموع 

اديني مبرر واحد مقنع وانا هصدقك 


عماد شدها عليه وقربها منه وقبلها بلهفة حد خايف الي قدامه يضيع منه 


عماد سند جبينه على جبينها :انتي مش هتبعدي عني صح 


ضحى بدموع :مش عايزك تجرح قلبي انا مقدرش والله ما اقدىر لا استغني عنك ولا عنها 


عماد حضنها جااامد ووعد نفسه انه الاء تبعد عن تفكيره وحياته وقلبه 


.....................................................

عند علاء 

كان زي المجنون هو ومسك كش عارفين يتعاملوا مع وجت والدت علاء تساعدهم عليه 


علاء :ااااه يا دماغي 


مسك :ههههههه شكلك يفطس من الضحك 


سهير :هههه الولد ما كملش يومين عندكم وهتتجننوا امال هتعملوا ايه لقدام 


علاء :هروح مستشفى الامراض العقليه 


مسك :حضنت احمد مش للدرجادي ده رد فيا الروح والله 


هنا ضربت ايناس 


ايناس :ازيك يا مسك عاملة ايه 


مسك :اااه يا ماما ده التعامل مع الاطفال ده حاجة صعبة قوي 


ايناس :هههههههه امال تفتكري انتوا كبرتوا ازاي ده انتوا طلعتوا الشيب من دماغي 


مسك :ههههه قلبك ابيض 


ايناس :ازاي علاء عامل ايه 


مسك :الحمدلله كويس 


ايناس :بضربله ما بيردش اديهولي 


مسك :حبيبي ماما عايزه تكلمك 


علاء اتنهد :الووو ازيك يا حماتي 


ايناس بغضب :بضربلك ما بتردش ليه 


علاء بلا مبالاة :انجزي 


ايناس :عايزة اقابلك ضروري 


علاء :مش فاضي 


ايناس :بكره الساعة 11تكون عندي سلام 


علاء قفل معااها وشرد 


مسك :في ايه مالك 


علاء :وهو شارد مفيش بتتطمن علينا


مسك بعدم اقتناع :اهااا


..............................................

عند قيس

روح البيت متأخر بعد ما استنزف كل طاقته باللعب والتدريب 


دخل كان الكل نايم طلع اوضته كانت الاء لسه فايقة وبتنتظره 


الاء جريت عليه :اتأخرت ليه 


قيس طنشها وخد هدوم ودخل الحمام خد شاور وخرج وبوجهه للسرير 


الاء مسكت ايده :انا اسفة لكن والله وانا خارجة شفت مكتبه مكسر فحبيت اطمن عليه وعلى ضحى 


قيس مسك دراعها بغضب :من شوية كنت لسه قايلك ابعدي عنهم شوية اديه فرصه ينساكي ادي فرصة لضحى تتقرب منه لكن باين انك بتتبسطي لما بتشوفي نظرات الاعجاب منه ليكي 


الاء:انت بتقول ايه 


قيس بغضب :الي سمعتيه لو عرفت او سمعت انك قربتي لضحى او عماد هتكوني حكمتي على روحك بالاعدام فاهمه 


الاء بدموع :قيس انا مقصدش الي فهمته والله 


قيس سابها ونام ودموعها بتنزل 


................................................

في الصباح 

فاقت الاء كان قيس خرج نزلت تحت وسألت ايناس عنه وقالتلها ايناس خرج 


الاء عزمت انها تروح لضحى وتصلح الموقف الي حصل وتبينلها انه عماد اخوها وبس كانت عايزة تصلح بينهم 


مجهوول :هي خرجت من شوية تعمل الي قولتلك عليه 


حاضر يا فندم 


الاء لسه هتطلع من الفيلا في واحد حط ايده على بوقها ودخلها عربية ومشي 

لقراة باقي الفصول اضغط هنا



تعليقات