Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عشقت بنت قلبي الجزء الثاني2 الفصل الثلاثون30 بقلم نجلاء فتحي

رواية عشقت بنت قلبي

 الجزء الثاني2 الفصل الثلاثون30

 بقلم نجلاء فتحي

رحمة / يلا يا معاذ ننام مش قادرة الأيام اللى فاتت كانت صعبة  

معاذ/ ها لا لا نامى أنتى أنا ورايا شغل على اللاب توب  نامى نامى

رحمة / لا نوم أية لو عايز حاجة 

معاذ/ أحم ،نامى أنا خلاص مش عايز حاجة نامى وراكى شغل بكرة

رحمة / بأثر النوم ،ماشى تصبح على خير 

معاذ/ وأنتى من أهلة وخرج للخارج فى مكتبة ورمى نفسة على الكنبة  أةةةةة يا أمل خسارة فى محمد وغمض عينة وشيطانة صور له🤭😔 لكنة جات أمامة  صورة رحمة زوجتة ومواقفها معة والوعد اللى قطعة على نفسة أتنفض بسرعة   لا لا  لايمكن أرجع للطريق القديم دة تانى فوق يا معاذ دى رحمة اللى خليتك بنى أدم أدام نفسك أنت رب أسرة أبنك لما يتخرج  عايكون ضابط  شرطة وبنتك كلها كام شهر وتكون مهندسة  حتى قلبها دق لأبن الست اللى هزتك من جواك  لاااااااا لا يمكن أهد حياتى تانى أمل ردت عليا وفهمت نظراتى ليها فوق يا معاااااذ رحمة مراتك دى اللى أنت أختارتها دة مجرد أعجاب مش حب  وأخذ يشرب كتير  ويقول : رحممممممممة يا رحممممممممة وأنطلق إلى غرفتهم بسرعة البرق وفتح الباب رحممممممممة

رحمة /أتفزعت من نومها،،فى أية لكن أنصدمتك مش شكلة ،،مالك فى أية  معاذ أنت تعبان 

معاذ/ أسرع إليها وهزها بكل ما أتى لة من قوة  وبصوت عالى ،أنا بحبك أنتى سامعة أنتى اللى أختارتك تكونى على أسمى وأم عيالى أنتى اللى أتشرف بيكى أدامى النااااااااس 

رحمة / بصدمة وألم من مسكة أيدة لكن تحملتة  ،،فى أية  يا روحى أنا جنبك مالك 

معاذ/ بعد عنها ،وبيقا يكسر فى الغرفة  لا يمكن أرجع  سامعة  وهنا صورة أمل جات أمامة  بضحكتها وبحركتها  بدلعها مع محمد ونظر إلى رحمة وتخيلها أمل وهى بتقولة تعال  وتغمز لة  ،،معاذ ماكنش مركز بسبب أنة رجع يشرب تانى ودى كانت  أول مرة منذو زواجهم يشرب وكان سكرا*ن   نظر لرحمة وتجرد من ملابسة 

رحمة/ لأول مرة تخاف منة ،، معاذ فوق أنت رجعت تشرب تانى جبتة منين الفيلا مافيهاش معاذ بلاش تخوفني منك  وبكت  حاولت تجرى لخارج  غرفتها   ومعاذ مسكها ورمها على السرير وهو شايفها أمل مش رحمة زوجتة  ،،رايحة فين يا بلدى دة أنا جعان و😔🔞 بكل ع٠ن٠ف 

رحمة / معاذ فوق أنا رحمة حبيبتك أتحكم فى نفسك أةةةةة يا معاذ كفاية بقااااا  فوق  أنت سكرا*ن  فووووق أبية سييييد ألحقنى أبية يا أبية ،،،أةة كفاية بقااا كريم ألحق  أمك  أةةةةةةةةةةةةةةة 

وبعد وقت معاذ😲😲😲😲😲

_____________

محمد/ خرج من الحمام وأرتدى ملابس بيتية مريحة وسحب سيجادة الصلاة وصلى مع أنة توقيت  لا يوجد فية صلاة لكن صلى ليشكر الله على رجوع أبنة بالسلامة ولكى يبرد قلبة من نظرات معاذ لبنت قلبة  وكل هذا فى ظلام الغرفة على أعتقاد أن أمل نايمة حتى لا يقلقها 

أمل/ كانت على السرير بهيأتها  لكنها  بدون كلام فتحت الدولاب براحة وأخرجت أسدال صلاة ودخلت الحمام أخذت شاور تانى لكى تزيل الزينة من على وجهها وخرجت وجلست خلفة  حيث شافها وهى تفتح الدولاب بهيأتها  وتمهل فى صلاتة حتى تأتى وبدون كلام أتجهوا للعبادة لكى تبرد نار كل من هما حتى أذان الفجر  والكلمة التى قطعت العبادة 

أمل / أستنا  مدام عاتكون أمام تعال فى غرفة أحمد والصبيان يصلوا معانا 

محمد/ هز رأسة بالموافقة ومسك أديها  ونفذ ليها طلبها حيث الأولاد حريصين على صلاة الفجر جدآ 

❤️أية رأيكم فى المشهد دة  بالنسبالى عشرة على عشرة ❤️

_____________

أحمد/ مها أصحى  صلاة الفجر  يلا يا كسلانة بقا 

مها/ حاضر يا روحى صباح الخير أحمد / صباح البغاشة  والحلويات  على اللى هدت فرع الشقاوة بس أية دة أنبارح كنتى أووووف أظاهر الأيام اللى فاتت جات بفايدة من قربك لامل

مها/ أتكسفت  بس بقا يا أحمد الله 

أحمد/ أيووووووخ يا جدعان معقول فى رقة بذمتك حد يصدق اللى حصل أنبارح دة دة حلم ياام هبة  شوفتى نسيت نقولك حاجة مهمة ماكنتش مركز فيها أنبارح 

مها/ أحمد الفجر   أحمد  صدقنى عانعيط كفاية أحراج بقا وبعدين أنت كنت واحشنى أسبوعين  كتير أوووى  

أحمد/ أحم أأأنا بببقول نقوم نصلى أحسن  وانتبهوا على صوت هبة وهى بتخبط وبتقول ،بابا حضرتك صاحى  صلاة الفجر 

أحمد/ أيوة ياهبة صاحى أستنى ١٠ دقايق ونصلوا كلنا  وشاور لمها تسكوت وحملها ونزلها أمام الحمام حيث جهز الحمام لها قبل ما يصحيها 

__________

منار/ كنت فين يا سيد أنا خوفت  من البيت دة  بس كنت بقول دة بيت بابا  سيد يعنى أمان 

سيد/ كنت بصلى الفجر فى الجامع ومدام مش عاتصلى معايا 

منار / وأنت عارفت منين 

سيد/ بنوتى عارف تفاصيلها و حافظها أكتر من نفسى تعالى معايا فى  ضيفة مش عارف نقولك أية بس وسكت وخايف عليها من الصدمة وفتح باب الشقة وجد رانيا جالسة على السلم  

سيد/ تعالى يارانيا ومسك أديها  ومسك أيد منار وكل منها لم يعرف الثانى وفضل سيد المواجهة  أفضل شئ 

منار/ وجدت نسخة منها وهى فى نفس عمر الفتاة قلبها ينبض بشدة وضعت أديها على قلبها  والأيد الأخرى على بطنها وأختل توازنها وسيد لحقها وأجلسها على كنبة صغيرة وقال / عارفة دى مين 

منار/ خايفة أقول تقولى بتحلمى ذى المرة اللى فاتت أيوة يا سيد أنا ما أخدتش المنوم يومها وسمعتك وأنت بتكلم كريم وبتقولة وديها الشقة كنت فاكراك بتخونى لكن سماعتك وأنت بتكلم المعمل وبتقول الحمد لله نسبة التطابق كبيرة يبقا بنتها ومش رضيت أتكلم علشان مش أوهم نفسى تانى دى بنتى صح سيد حبيبى ريح قلبى أنا خلفت بنت اللى واقفة أدامى صح قلبى حس وبطنى وجعتنى  

سيد/ مسح دموعها  أنا وعدتك قبل لما نتجوز عادور على أبنك أو بنتك  هو صحيح  لاقتها صدفة بس المهم أنها بنتك وأدامك 

منار / بلعت ريقها  يعنى أنا ماما ذى رحمة أختك وأمل صاحبتها  بس بقيت ماما متأخر أوى يا سيد 

سيد/ هووش خلاص أنتى أحلى ماما فى الدنيا الدور والباقى عليا 😔

منار/ أنت بتقولى بنوتى ودة لقبى عندك صح يبقا أنت بابى ياسيد وكتير رضيت وبتتعامل مع الطفلة اللى جوايا ومش معترض و٠٠

سيد/ كفاية كلام وغمز ليا أنها تنظر لبنتها وتحتويها 

منار / قامت بخطوات مرتعشة  أمام بنتها التى من الصدمة لم تنطق بحرف وفهمت من الحوار ان سيد جوز أمها وأحترمتة لانة مش أهانها وقرب ليها  ،  منار مدت أيديها على وجة بنتها  تلمسة لكن رانيا رجعت للخلف قبل أن تلمسها وقبل خروجها من باب الشقة أنقض عليها سيد وأغلق الباب بالمفتاح  وقال بعصبية ،،عايزة تروحى لمروان تانى خلاص أتعودى على الإهانة ولا ترجعى الدار اللى رفضتك خلاص مافضلش غير حاجة واحدة تجربيها وهى الشارع وبسبب شكلك عاتكون فتاة ل٠٠  وقطم الكلمة خوفآ على شعور زوجتة أحم أحمدى ربنا بقا أن حياتك تعتبر أحلى من بنات كتير وأنك لاقيتى اللى ع يحافظ عليكى عايزة تهربى أتفضلى بس ماترجعيش تندمى تانى الراجل اللى فى حياتك راجل واحد بس وجوزك مش ******هنا أمان ليكى ومحدش عارف سرك أية أختاري أنتى مش صغيرة أمك أدامك وأنا جوزها وعاتكونى تحت رعايتى وحمايتى لأنك جزء من منار وماليش دعوة أنتى جيتى للدنيا أزاى أو حتى أبوكى مين  المهم أنك تفتحى صفحة جديدة فى حياتك 

منار/ مش فاهمة حاجة غير ان بنتها متجوزة وبس   ،،،سيد فاهمنى بنتى متجوزة طب فين أولادها 

سيد/ أتجاهل كلامها منار،،،ها يا رانيا  قرارك أية 

منار/ رانيا رانيا بنتى أسمها رانيا 

رانيا/ ببكاء ،،لية عاملتى الغلط ورمتينى   ،، لية عيشتى حياتك وسبتينى  لية أنتى تتجوزى اللى  يحافظ عليكى وأنا أتجوز اللى *****وقال أية دة مزاجة علشان مليش ظهر ولا أهل ما أنا بنت الملجأ بقا  شكلك بيقول أنك غنية مع أنى مش فاهمة لية ساكنة هنا فى الحارة دى أنا  بكرهك مش عايزة أشوف وشك أنتى السبب حتى أنحرمت أكون ام عارف لية لان فى مرة من المرات اللى قرب لييييا فيها مروان دمرنى  ومش قدر أنى خرجة من العمليات من كام ساعة ما كنت داخلها بسببة برضو  وساعتها دخلت عمليات تانى وشلت   وشلت اللى عايخلينى أم اللى هو كيان الواحدة مننا شوفتى أنتى السبب أزاى مايشرفنيش تكونى أمى يارتنى ما شوفتك ولا عرفتك أنتى واحدة ******اللى تغلط وترمى ظناها وجاية دلوقتى عايزة تخدينى فى حضنك  بكرهك بكرهك 

سيد/ مصدوم من المعلومة الأخيرة اللى ذكرتها لأنها مش حكت لة عنها 

منار/ من الصدمة وكلام بنتها وقعت فى الأرض 

سيد/ منار منااار فوقى لييييييية حرام عليكى أمك مظلومة ذيك حياتك أرحم من حياتها منار بلاش توجعى قلبى عليكى ودينى يا رانيا لو منار جراااليها حاجة لكون دفنك بأيدى 

رانيا/ بعصبية، ،،،هى السبب

سيد/ لاااااا  أمك ضحية ذيك 

رانيا/ أمال مين السبب 

سيد/ جدك،،  حدف ليها مفتاح الشقه  أفتحى الباب بسرعة أمك بتموت 

رانيا/ حست من كلمتة بوجع داخلى وبسرعة فتحت باب الشقة وسيد حمل منار وأنطلقوا على أقرب مستشفى  🏥 

رانيا/ نظرت ليها وهى على المقعد الأمامى  بجوار سيد ووشها أزرق  شعرت بالخوف عليها لكنها فى المقعد الخلفى  وشافت قد أية زوجها خايف عليها وأفتكرت لما سيد شافها بملابس النوم وقال ليها ان فى واحدة فى قلبة غمضت عيونها تعيد تفكيرة أما البقاء أو الهروب للشارع 

ياترى رانيا عاتقرر أية 🤔🤔🤔

__________

جنة / زين الحقنى بابا بيضرب مامى أول مرة  يعمل كدة 

زين/ أزاى أنتم ماشين من عندنا كويس 

جنة / كنت نايمة وصحيت على صوت مامى وهى بتطلب مساعدة وكريم مش هنا  سهران برا بابى قافل الباب ومش عارفة اللى بيحصل جوة أكيد بيضربها،،أنا خايفة  يضربنى أنا كمان 

زين/ أنا جاى القاهرة دلوقتى سلام 

جنة / يارب وأتنبهت على  سكوت صوت أمها  ،،معقول أتصالحوا أو تكون لاااااا مامى مامى وتكعورت على نفسها من شدة الصوت والصراخ  

زين/ أستأذن من أبوة محمد أنة عندة أمتحانات فجأه  كدة ولازم يرجع القاهرة ومحمد وافق وفى طريقة لجنة ومش عارف يعمل ويقول أية لمعاذ ورحمة بسبب تواجدة لكن هى طلبت حمايتة ولازم يكون قدها  وفسر كلامها  خناقة بسبب   لانة تجاوز فى الكلام مع أمل أمة ومخنوق من معاذ بس بيحب بنتة 

لو كنت مكان زين ماذا تفعل 🤔

             الفصل الحادي والثلاثون من هنا

لقراءة باقي الفصول اضغط هنا 

لقراءة الجزء الاول الفصول اضغط هنا 

تعليقات