CMP: AIE: رواية الجامعيه والبدوي الفصل الرابع والعشرون24 بقلم ميفو السلطان
أخر الاخبار

رواية الجامعيه والبدوي الفصل الرابع والعشرون24 بقلم ميفو السلطان

رواية الجامعيه والبدوي 

الفصل الرابع والعشرون24

 بقلم ميفو السلطان

دخل جواد المكتب ليجده مغلقا ليفتحه من الخارج لينشل مكانه فحبيبته نائمه علي الكنبه منكمشه متجمده ليندفع ويتجه اليها ويحتضنها برعب ليصرخ فيكي ايه عامله كده ليه ايه اللي نيمك هنا.. 

لتفتح عيونها بوهن وتتشنج ليخلع بدلته علي الفور ويلبسها اياها وهيا تنتفض ليحملها وينزل بها مسرعا  ليذهب بها الي منزله ليصل بسرعه الصاروخ لينزل ويحملها ليصعد بها الي حجرتها ويدخلها ليغلق الباب بقدمه ليضعها عالفراش برويه ليتجه مسرعا الي الحمام وينزل المياه الساخنه  ليعود ويحملها ويحتضنها وينزل بها في المياه بجسمه باكمله ويريحها بين يديه والمياه تتسرب الي جسدهما معا كان يحتضنها بحنان وخوف ويتلمس وجهها ويمسد عليها ويمسك يدها يفركهم في جسده وهيا ترتجف واسنانها تلتصق ببعضها ولا تنطق وهو يشدد عليها ليهمس اهدي اهدي وغمضي وحسي بيا وبالميه وانسي اي حاجه.. 

لتغمض عيونها  وتبدأ تشعر بجسد حبيبها والمياه تنساب بحراره ليبدا في تقليل ارتجافها   ليظل يمسد عليها  ويقبلها ويدلك جسدها يشعرها بسخونه جسده ليحس انها استكانت  بهدوء ليقوم ويقفل الماء ويرفعها ويحضر البرنس ويذهب اليها ويسقط فستانها ويحاوطها بسرعه  لتنكمش  ليحملها ويذهب بها للفراش   ليذهب ليغير ملابسه وياتي بدثار ثقيل ويدثرها الا انها كانت تنتفض بقوه... ليندفع ويندس بجوارها ويلصق جسده بجسدها ليعتصرها بين اضلعه ليظل يمسد عليها وشفتها ترتعشان ليحس انه سيموت من منظرها ليلهبها بانفاسه ويحاول ان ينقل حراره جسده اليها ليمر وقت عليهما كالجحيم لتبدا حراره الدفئ تنتقل الي جسدها لتتراخي وتشعر بجسدها تنتهي انتفاضة ليجدها استكانت ليحس بقلبه يلين بعد ان كان  مشتعلا ليقبل راسها ليهمس كنت هتخلعي قلبي حرام عليكي... كانت هيا منهكه متعبه ليرفع وجهها ويقبل شفتيها.. نامي نامي وبكره نتكلم لتنام هيا علي الفور ليحتضنها  لفتره طويله لا يفلتها حتي ترتاح كان جسده هو فراشها وصدره هو وسادتها ويديه هو دثارها ليظل هكذا لفتره طويله حتي نام هو ايضا لأول مره منذ أن دخلت لبيته وعاش جحيم البعد.

 في الصباح استيقظت سهيله لتجد نفسها مكبله لتتنهد وتتذكر حنيته عليها    لترفع يدها تتلمس وجهه بحنان وتلمس شعره لتهمس وحشني حنانك. 

ليفتح عينيه مره واحده لتنكمش خوفا وتحاول ان تبتعد ليشدها اليه كان لم يعد قادرا ان يكمل هكذا كان سيصاب بالجنون كان خوفه عليها قد خلع قلبه ليشدها اكثر ويهمس.. موجود لسه منه كتير وهيخرج كله دلوقتي لينهال عليها بعشق  وهيا تحاول ان تبعده الا انه صرخ عاشقا باسمها كان يغوص بها بكلمات العشق ليلهبها بحبه الذي كوي قلبه كان يعطيها من حنانه لتحس انها دخلت قلب الجواد الذي كانت تصبو اليه فاخرج لها كل مكنون قلبه في كلمات عاشقه تمس قلبها لتنهار حصونها وما نوت عليه من بعده وتعذيبه.

مس الجواد قلب الفرسه الجامحه لتنحني وتعود خانعه طائعه لتنام الفرسه في حضن الجواد لينالها بشموخ  بعد ان احني قلبه ووضعه امام تلك الجميله  ليمر وقتا لا يعلم كم استمر لا ينطق كل منهما كل ما يفعله انه ياخذها في احضانه ولا ينطق ولا يفعل شيء سوي ان يتلمسها بحنان.كان يفكر كيف سيكمل هكذا كان بداخله يريد أن يتخلص من كل ذلك العذاب كان يريد أن يقهر عقله ويخضع لقلبه فقط وبينما يفكر كيف يطوع عقلها من اجلها .كان بداخله قرارات ان ينعم بحبيبه حتي لو كان قلبها معلق بغيره كان يذل عقله لقلبه بشكل صارخ ينهش داخله. ليجد تليفونها يرن ويرن ولكنها لا تتحرك صوبه الا ان الفون كان يقطع ويعيد نفسه  لينظر جواد اليه ليشعر بنيران تتاجج في داخله فالهاتف يظهر أمامه باسم كريم. ليعود ويركن علي ظهره وينظر في السقف يحاول ان يخرج من تلك الحاله التي دخلها ليهب وينفضها لتنتفض وتنكمش وتغطي نفسها ليقوم ويلبس ملابسه وينظر اليها بغضب.. ويهتف.. مش كتي بتقولي اني مابسطكيش وروح خلي سالي تعلمني ابسطك ازاي.. 

ليقترب وينظر اليها .. شوفي انت اديتيني نفسك وكنتي هتموتي عليا ازاي شوفي  مش جواد اللي حد يستهزئ بيه انت عايزاني  ليغمز لها وانا استاذ وجبتك باسهل طريقه.. الهانم كانت بس عايزه شويه حنيه.. يا عيني ما حبيب القلب سابها لما قلبها نشف.. ليضحك.. سلام يا قطه.. لو عوزتي تاني ابقي ابعتيلي جايز افضيلك وقت.. واه.. اللي حصل  مراتي ماتعرفش بيه عشان مشاعرها انا كل اللي يهمني هيا وبس.. ليتركها وهيا تنظر في السقف تشعر ببلاده غير عاديه لم يكن هناك وجع كانت تعيش الاواعي  كانت تظن انها كانت تحلم وحبيبها كان في الحلم لتستيقظ علي سراب.. جواد اصبح لها كالسراب. مر الوقت لتقوم هيا كانت منهكه ولكنها تحاملت علي نفسها  وذهبت لعملها مع الحرس لم تخبره ولم تذهب اليه حتي لا يتفطر قلبها كانت قد أصبحت في حاله من الجمود استعجبت نفسها. لتنسي كل شئ وتنخرط بعملها. 

لتنهي عملها وتستعد للرحيل وتظل جالسه مكانها كما امر جواد فهو أمرها ان لا تتحرك وسيأتي لياخذها  كانت هيا لم تنم جيدا بالامس لتركن علي الكنبه تنتظر اوامره لتنام في غفله من الزمن ليحين موعد انصرافه لتاتي سالي وتخبرها ان تستعد لتنظر لتجدها نائمه لتعود الي جواد وتهتف بخبث... يلا حبيبي نروح..

ليقطب جبينه ويهتف... انت ما نادتيش سهيله..

لتتافف َتهتف الست هانم ناديتها لقيتها ما ردتيش عليا وقالتلي انا هريح وابقي احصلكو بنشتغل عند سيادتها قلتلها جواد مستنيكي قالتلي فكك انا تعبانه َنامت عالكنبه مخبوله دي باين..

 لينفعل جواد ويذهب ويجدها نائمه ليشدها من يدها لينخلع قلبها مذعوره لتهتف.... ايه فيه ايه كانت تنهج بشده. 

ليهتف.... مش بعتلك يا هانم ايه مش معبره ابعتلك وتقوليلها فكك انت انخبلتي. 

لتنظر اليه ببلاهه.... هو ايه ماحدش جه انا نمت ماحسيتش بحاجه. 

ليهتف بانفعال..... بت انت بطلي كدب هو ايه الكدب في دمك. 

لتصرخ..... ماحدش جالي. 

ليهتف عاضبا..... مش سالي جتلك وانت سياتك ماعبرتيش..

لتبتسم بسخريه...... وانت طبعا صدقت المدام مش كده. 

ليهتف َ...... ماصدقهاش ليه ان شاء الله. 

لتهتف...... لانها كذابه انا ماشفتهاش. 

ليمسكها من يدها بعنف....... قطع لسانك انا مراتي مش كدابه انت اللي متعوده عالكدب والغش ويمين بالله لو انكررت لاكون معرفك مقامك ان كلمتي تتنفذ ليدفعها بعيدا يلا نغور من هنا دا حاجه تقرف وتركها والدموع تلمع في عينها لتذهب من سكات َلتجد سالي تنظر لها بخبث لتركب َليصلا البيت لتستعد لحضور أهلها لتصعد وتجلس حزينه  كانت تشعر بالجوع ولكنها ابت ان تطلب شيئا فهم يرسلون لها الطعام ومؤخرا كانت سالي تتعمد ان تجعل الخادمات ان يتقاعسو عن أكلها.. الا انها منذ الأمس كانت منهكه ولم تاكل شيئا.. لتطلب احد السائقين  لتخبره ان يحضر لها طعام.. ليمتثل السائق ويدخل البيت لتامر الخادمه ان يصعد اليها لتعطيه المال ليشكرها وينزل.. 

نزلت سالي الي جواد لتهتف.. انت هتفضل كده كتير مش قلت هترميها بعد ماتحرق قلبها واحده خاينه. 

ليهتف.. ماتخليكي في حالك يا سالي شغل العقارب ده ماينفعش عليا. 

لتضحك.... بقي كده طيب يا اخويا خليك نايم علي ودنك وهيا مدوراها في بيتك. 

ليهب من مكانه ليصرخ... بتقولي ايه يا زفته انت. 

لتهتف.... اقول ايه السواق بتاعك لسه نازل من فوق دلوقتي يا راجل البيت اللي بيوصلها كل يوم ويضحكو مع بعض .

 ليهتف.. نعم يا روح امك مين.. 

لتهتف. اسأل الخدم طلع ونزل. 

ليهب ويصعد اليها مسرعا كان يحس انه سيقتلها ويقتل نفسه.. كانت هيا قد دخلت تغير ملابسها ولم تفرغ كيس الطعام لتجده يندفع ويخبط الباب لترتعب من منظره ليهجم عليها كان بيعمل ايه هنا والله انا هخلص عليكي عشان ارتاح ليمسكها بعنف.... كان بيعمل ايه انطقي هاه. 

لتصرخ.... فيه ايه فيه ايه.

ليصرخ.... جايبه السواق القوضه هيا حصلت ..   ميفو ميفو 

لتظل تنظر اليه لتتحول لغضب عارم لتقترب وتنزل علي وجهه بقوتها كلها ليبهت ويتراجع بقوه  لتندفع وتدفعه.. بره بره ماشوفش وشك بره..

ليصرخ.... وليكي عين  تنطقي. انا مش عارف لازم تنفضحي عند جدك عشان تتلمي.

لتندفع وتصرخ.. تليفونك فين كانت مهتاجه ليبهت لتندفع تشد تليفونه وتبحث عن صورهم لترسلها لنفسها.

لتصرخ.... خلاص خلاص انا هبعتهم لجدي خلاص انا تعبت منك وقرفت انا ماعتش باقيه علي حاجه لتفتح تليفونها ليبهت  ويخاف ليندفع يمسكها لتصرخ... اوعي اوعي خلاص هبعتهم اوعي انت ايه ماشبعتش كانت مهتاجه وهو يكلبش فيها بخوف ليصرخ .....اهدي جدك تعبان. ليظلا هكذا لفتره كانت تنهد بعنف وهو يكلبش فيها برعب. 

لتدفعه.. لتقول بغل..جاي تقلي ليكي عين... ليا الف عين.لا يا شاطر كفايه قوي كده كفايه انت ايه مريض مابتشبعش. استحملت قرفك وكبرك. بس انا سهيله فوق فاهم.

لتصرخ في الخادمه لتاتي الخادمه.. لتهتف خير يا هانم.

لتصرخ...... ناديلي احمد من تحت..

لتنزل الخادمه.. ليصعد احمد.. خير يا هانم..

لتقف وتربع يديها وتنظر اليه بقرف قول.... للبيه انت كنت هنا ليه.

ليهتف.. كنت هنا بجيب اكل الهانم  لتذهب لكيسه الطعام وتحدفها علي جواد ليمسكها لتهتف.. اصل البيه كان فاكر انك طلعتي عشان تنا...

ليصرخ جواد..... اسكتي خلاص..

ليهتف السائق..... فيه ايه..

ليبتلع جواد ريقه ويقول..... انزل انزل..

ليقف يشعر بالخزي لتهتف.. ليه نزلته ليه ماكنت تستني اقوله انك فاكرنا نمنا مع بعض كان هينبسط بيك قوي ماشاء الله.. كان هيقلك من اللي ضحك عليك وبيشكك في مراتك.. هاه قول للسواق قرفك وان حد بيجيبك ويوديك.

لتجلس تنهج بشده.. ليقترب ويجلس ولا ينطق يشعر بالخجل . ليتنهد ويمسك الكيس ويضعه جانبا ليظل جالسا ياكل حاله لفتره.   ميفو ميفو 

ليهب وينزل لسالي ليدخل عليها ويقترب.. انت ايه زباله يه.

لتهتف.... فيه ايه.. ليرفع يده ويضربها بالقلم علي وجهها  ليمسكها من شعرها بعنف وينهال عليها ضربا ليهتف.. انت ايه زباله بتعملي كده ليه انت هنا بفلوس فاهمه قيمتك قرشين فاهمه انا  هطلع ميتين اهلك انت طالق  كان يوم اسود . من هنا ورايح  ماشوفش وشك في بيتي يا زباله فاهمه يلا غوري ويمين بالله لو نطقتي لاطلع عليكي غلبي وقهري 

لتهتف..... ليه هترجع لها..

ليقترب ويهتف.. مال اهلك ارجع والا اطين مالك. انت هنا بفلوس متاجرة يبقي تلزمي حدك فاهمه ارجع مارجعش مالكيش تنطقي ويلا غوري مش طايقك ليصرخ في الخدم الزباله دي تطلع بره ليدفعها ويصعد الي سهيله يجدها جالسه منهكه فما مرت به منذ الأمس كبير ليقترب ويفرد الطعام ويهتف.. ليه بتجيبي اكل من بره مش عاجبك الاكل قولي يعملو لك الي عايزاه.

لتنظر اليه ساخره.. لا معلش خليلكو اكلكو اشبعو بيه اللي هو اصلا مابيطلعش.

ليبهت.. نعم ياختي هو ايه اللي مابيطلعش..

لتنظر اليه وتهتف بقرف.. ششششش دماغي بتوجعني.

ليهتف.... هو ايه الي هششش هو انا فرخه ماتنطقي مابتاكليش ليه اللي بيجيلك.

لتهتف.. يابني بقه انا خلقي بقي ضيق روح شوف مين بيمشيك في البيت ده ويضحك عليك ومفكر انك راجل البيت.

ليصرخ..... ماتحترمي نفسك هو فيه ايه.

لتتنهد.... طيب يا سيدي هحترم عايز حاجه مني توريني حلاوه خطوتك بقه عشان وجودك قدامي بقي يطلع روحي دا حاجه تخنق.

ليقترب ويهتف..... بقي انا بقيت حاجه تخنق امال الصبح كنت سايحه ونايحه في حضني وهتموتي عليا بلاش تطلعي فيها.. ميفو ميفو 

لتقوم وتذهب اليه وتهتف.. لتمسك يده وتقترب منه  لتضعها علي قلبها لتبتسم بهدوء.. حاسس بايه..

كانت دقات قلبها هادئة لا توحي بأي شئ ليشعر برهبه ليقطب جبينه لتهتف.. قلبي هااااديييي وبيدق او بالاصح سكت. قلبي بقي ساكت يا جواد لتقترب اكثر وتلتصق به لتهمس كنت لما بقرب قلبي كان بيطبل شوف لازقه فيك وباصه في عنيك وقلبي ولا هنا.. مبروك وصلت للنهايه نهايه خروجك من قلبي.. 

ليبهت ويتراجع ويبتلع ريقه كانت تقولها بقوه.كان فعلا يحس بدقات قلبها قبل ذلك ليشعر بالخوف . 

ليقترب مره اخري.. انت كدابة حتي لو نابتحبنيش لما بقرب منك عايز اني.

لتبتسم واقترب بهدوء لتمد يدها تفك ازرار قميصه ليبهت ويتراجه

ليصرخ انت بتعملي ايه.

لتقول.. هنام مع بعض عشان تعرف اد ايه مات اللي بينا.

ليحس انه سيموت ليصرخ... انت بتعملي فيا كده ليا عملتلك ايه بتذلي فيا ليه كل ذنبي اني عشقتك حبيتك مش قادر اخرجك من حياتي حرام اعمل ايه اموت روحي. نفسي اموت مانا مش قادر ابعد عنك ليه عملت ايه حبي ماينفعش ليه ليه كل اما اقول هقهر عقلي وهعيش ترجعو تموتني كل اما اقدر علي عقلي واقول هعيش معاهاجايز ترضي بحبي مابتسوبنيش انا قدري اعيش بتعذب تعبت والله تعبت عايز حب مش طايله عايز واحده مش ليه انا حاسس برخص هيخلص عليا. نفسي الحب ده يموت. 

لتنظر اليه.. تمام.. حلو ده.. يبقي كل واحد عرف اللي عايزه. لتتنهد ياااه القلب الهادي يريح لتذهب الي الطعام وتشرع في الأكل لتهتف.. تعال كل زي بيتك برضه. 

لينظر اليها بحرقه ويستدير ويبتعد ويرزع الباب لتجلس هيا حزينه علي ما وصلو له لتهتف.. قريب هسيبك قريب قوي لتبتسم.. حبيبي هيتجنن من بعدي ومش عارف يعيش هو اللي عمل في نفسه كده.. اختار يتحمل اختياره.كلها ايام يا جواد ومش هتلاقيني في دنيتك... لتنهي طعامها وتقوم تستعد لزياره أهلها.


*******

عند رودينه كانت تجلس مع حمزه لتقترب منه وتقبله لتهتف...... ميزو..

ليهتف..... قلب وعيون ميزو. 

لتهتف.. عايزه اقلك حاجه كده هتفرحك. 

ليهتف...... انت فرحتي يا قلبي هتقولي ايه اكتر من كده. 

لتقترب منه وتمسك يده وتقبلها َلتضع يده علي بطنها وتهتف هتسميه ايه يا قلبي..

ليقطب جبينه.. وظل ينظر اليها قليلا وينظر الي يده علي بطنها ليحس بارتعاش في جسمه وفرحه عارمه ليهتف انت حامل يا رودي

لتطرق راسها خجلا لتهز راسها ليحملها عاليا ويدور بها وهو يهتف..... حبيبي حبيبي حبيبي يا ناس قلبي جواه حته مني..

 لتهتف..... براحه يا مجنون. 

لينزلها..... اه اه صح براحه انا مجنون فعلا بس بحبك والله. 

لتضع يدها حوله لتهمس.... مبسوط يا قلبي. ميفو ميفو  

ليشدها ويرفعها من وسطها....... مبسوط دانا فرحتي مش سيعاني ان حبيبي هيجيبلي نونه حته من قلبي جواكي يا عمري. 

لتحتضنه.. انا بحبك اوي ربنا يخليك ليا. 

ليهتف...... وانا بعشقك يا عمري. بقلك بقه ايه مفيش حركه تريحي وكل حاجه تجيلك لحدك. 

لتهتف..... حمزه انا كويسه حركه ايه بس. 

ليهتف..... لا بقلك ايه حبيبي يسمع الكلام والا احدفك علي امي تسود عيشتك. 

لتضحك..... واهون عليك. 

ليقبلها ويهتف.. انا اقدر برضه دا حبيبي احطه في عيوني ليقبلها ويحتضنها ليسمعا جرس الباب ليذهب حمزه ليجد والدته وهاله ليبتسم حمزه ويهتف..... منوره يا امي..

لتنظر اليه وتهتف..... مالك فاتح بقك كده فرحني يا اخويا..

ليتنهد ويبتسم.. افرحك يا امي هتبقي تيته خلاص..

لتنظر اليه.. بجد يا حمزه رودينه حامل يا ابني..ليهز راسه بسعاده لتندفع الي الداخل وتتجه لرودينه وتحتضنها لاول مره لتهتف..... حقه يا مرات ابني انت حامل. 

لتبتسم رودينه وتهتف..... ايوه يا طنط لتصرخ هاله وتحتضنها لتهتف الام..... بس يا بت براحه عليها دا شايله الغالي.. اسمعي بقه انت ماتعمليش حاجه كل حاجه هتطلعلك لحد عندك فاهمه وهجبلك واحده تنضف انت كل اللي تعمليه تاكلي َ وتقعدي ليبتسم حمزه ورودينه تنظر اليها غير مصدقه تحولها لتهتف.. لا يا طنط مش عايزه اتعبك انا كويسه. 

لتهتف..... لا ام حفيدي ماتتحركش الواد يجراله حاجه بقلك اهوه من هنا ورايح واد يا حمزه براحه عالبت فاهم خف ياخويا بقه خلاص جبنا الواد والا اسود عيشتك.

لينظر اليها حمزه منصدما لتهتف.... ايوه برق براحتك البت ترتاح الف بركه يا حبيبتي

لتهتف...... رودينه فرحانه يا طنط بجد. 

لتهتف فرحانه.. دانا قلبي طاير  اخيرا هشوف عيال ولادي دا. فرحه لوحدها.. بت انا حبيتك تخلي بالك من نفسك الواد يجي هشيله في عيوني. 

ليحتضنها حمزه..... ربنا يخليكي يا امي..

لتهتف هاله..... طب مش هنجهز بقه نروح لسهيله.

ليهتف حمزه .....اه خلاص محضرين نفسنا انزلو انتو وشوفو تيته حضرت ايه ناخده في العربيات.

لتهتف ام حمزه..... محضرين حاجات تليق بينا يا قلب امك امال ايه دا غريب لازم يشوف نسايبه.. يلا يا هاله يا فرحه قلبنا يا ولاد عقبالك يا كريم يابني اما ربنا يهديك وتخرج من الهم اللي قافل عليك فيه.

ليتنهد حمزه ويهتف..... انا نازل يا امي يجي معانا.

لتبهت الام .....لا يجي فين مش هيرضي كانت تعلم مافعله كريم وكانت سهيله قد اخفت سبب الشجار الحقيقي حتي لا يتعب جدها لينزل حمزه الي اخيه ويدخل عليه ويهتف ايه يابني هتفضل قافل علي نفسك مالك الجواز قسمه ونصيب. 

ليهتف كريم..... انا مش زعلان انها اتجوزت انا زعلان انها مقهوره مني بس والله فرحان انها اتصالحت مع جوزها واتجوزو انا كت زباله وهضيعها. 

ليقطب حمزه..... تضيعها ازاي يعني..

ليرتبك كريم ويهتف..... مفيش يا حمزه يا ريت توصلها سلامي واخرج خاتم الماظ من جيبه وقال دي هديه جوازها وقلها تسامحني انا والله تبت عن االي عملته فيها قلها تسامحني يا حمزه ومستعد اروح اطيب خاطرها هيا وجوزها.. قلها كريم بيطلب السماح يا بنت عمي ونفسي يجي يوم وتسامحني ويا ريت لو تخليها تكلمني في التليفون. 

َليهتف حمزه..... انا مش فاهم حاجه بس حاضر مش عارف فيه ايه ما بينكو بس حاضر.

لينصرف حمزه ويستعدا للذهاب وتذهب العائله ليستقبلهم سهيله وجواد كاي زوجين سعيدين. 

كان جواد مضيفا لبقا وراقي كان يحتضن سهيله ويعامل اهلها برقي فليس لهم ذنب والكل سعيد واخبرت رودينه سهيله انها حامل لتنسعد سهيله وتشعر ان اختها سعادتها اكتملت وانها كانت موفقه انها لم تفرق بينها وحمزه لتحتضنها وتشعر بروح امها حولها كانت لا تريدهم ان يذهبو ولكن لابد لسعادتها ان تنتهي فجواد سيعود كما كان.

ليقترب الجد... عامله ايه يا حبيبتي.. شايف في عيون جوزك حب مشفتوش من حد.

لتتنهد وتبتسم.. اه عيونه مليانه حب .


ليهتف.. انا مبسوط اني همشي وهسيبك لحد يراعيك ويطبطب علي قلبك انت اتوجعتي كتير وتستحق تنسعدي.

لتحني راسها انسعد...لتحس بجواد يحاوطها لتتنهد لتنظر اليه لتهتف.. جدي سايبني ليك عشان انسعد يا جواد.

ليضمها جواد لأول مره كان خوفه من ان تقول لجدها ليجد رهبه وهزه وأراد ان يراضيها ليحاوطها.. إنا رسمت مع سهيله دنيا يا جدي أتمناها من زمان من يوم ماشفتها ليديرها لينظر اليها بحب نسي ماحوله ليهتف.. رسمت دنيا احطك فيها بعيوني. رسمت اني ابقي راجلك انت وبس ومالكيش غيري. منين ماتروح عينك عليا انا وبس لتدمع عيناه.. رسمت اغرقك حب. الحب اللي البدوي لو حبه مابيروحش الا وهو ميت. رسمت بيت وعيلة وعيال. رسمت سهيله نجمه عاليه في السما نفسي اطولها وابقي ليها كل حاجه. رسمت حب القلب للقلب. بس القلب يلين ويحس يحس بحبيبه ومايوجعوش يحس بحبيبه ومايسيبوش يحس بحبيبه ومايشفش غيره.  حتي لو شاف غيره يتمني يموت معاه والله يتمني يموت معاه  يا تري هنفع في يوم ابقي حبيب يتبص له وبس هو وبس ليشيح  بوجهه بقهر.. ويشدها اليه. 

ليهتف الجد.. ايه يابني كل ده... ربنا يراضيك يا حبيبي سهيله جوهره واللي ياخدها  يتهني.. كان يكلبش فيها وهيا خجوله تحاول ان تبتعد وقلبها يدمي من وجعه ولكن ليس لها حيله ليهمس بطلي احنا قدام الناس. لياخذها ويشدها لتلتصق به ويحاوطها والكل سعيد لا يريد أن يرحلو وكلما همو بالرحيل يجلسهم كان يفتقد كونه زوجها وحبيبها كان يشعر بقلبه يتمزع. 

ليقوم حمزه ويهتف.... سهيله انا جايبلك رساله من كريم.. لينظر جواد اليه ويشتعل عن اخره.

لترتبك سهيله وتقوم  ليذهب اليها حمزه ويخرج  علبه قطيفه حمرا بها قلب احمر كبير  وعلبه الخاتم ((يا خرابااااي 😔😔😔) ويعطيه لها ليهتف حمزه.. كريم بعتلك ده يا بنت عمي وكان نفسه يجي ويبارك بنفسه لو تسمحي.. 

ليقف جواد مشتعلا ينظر للقلب وعيونه احمرت قهرا والخاتم ينير ليهتف.. بعتلك كلام معايا ممكن. ليبتعد..

 ليقف جواد يحس انه سيقتلها.. كلام كلام ايه هيا حصلت هدايا ورسايل وقلوب هتبقي ديل الست .. ليجدها تاخذ حمزه ويقفا جانبا  ليهتف.. هيا عايز تموت انا عارف ماشي يا سهيله.. 

ليقف حمزه ويخبرها رساله كريم لتبتسم بسخريه وتهتف.. قله خلاص يا كريم ماعدش ينفع كل حاجه ادمرت..

ليهتف حمزه..... ماتقولي يا سهيله ايه اللي بينكو وانا اتصرف. 

لتهتف..... اللي بينا وجع يا حمزه اخوك دبحني قله انا لسه مدبوحه يا كريم ومش عارفه اشوف بسببك يوم فرح. 

ليهتف حمزه...... يعني ايه ماتفهميني. 

لتهتف..... لا قله كده وهو هيفهم.. واديله الخاتم رجعه قله جوزها لو شافه هيعمل مشكله هو عارف ليه. 

ليهتف حمزه.....طيب استني عشان انا مش مرتاح . واتصل بكريم واعطاه لها لترتبك بشده وهيا تري جواد ينظر اليها بغضب شديد.. لتسمع كريم  سهيله ازيك. 

لتهتف بسخريه..... تفتكر ايه يا كريم عايشه اسعد ايامي بسببك. 

ليهتف.. يا سهيله والله انا مش عايش والله القهر مكلبش جوايا من يوم موت طنط انا مابخرجش من اوضتي والذنب هيموتني والنبي يا سهيله ورحمه طنط تسامحيني. 

لتهتف..... لسه فاكر تطلب سماح يا كريم. ومافكرتش ليه قبل ما امي تموت يا كريم ليه عملتلك ايه امي الغلبانه. 

ليهتف..... مانتو اتصالحتو اهوه وسامحتيه.. 

لتضحك بسخريه.... بجد طب كويس انك شايف كده.. انا رحتله عشان امي قالتلي اروحله يا كريم بس ماتصلحناش اتجوزني قهر وبيذل فيا وفاكرني كنت مقضياها معاك.. لما تحس انك رخيص ابقي تعالي اطلب السماح لما تتذل ابقي تعالي اطلب السماح لما تتهان كل دقيقه ويستباح جسمك ابقي تعالي اطلب السماح انا مت بسببك من اللي كنت فاكراه حبيب انا بكرهك وبكرهه يا كريم انا لو طلت هموت نفسي بسببك. انا جواد بيعذب فيا وبيدعك وشي في الارض بسببك يا جاحد ياللي نهشت عرضي واتقلي بسببك اني بتصرمح مع الرجاله. سهيله االي طول عمرها  ماحدش يطولها اتقلها بتتحضن في العربيات.. روح روح الله يسهلك وانسي اي سماح روح منك لله. 

ليهتف صارخا.. هجيله هجيله يا سهيله والنبي واقله الحكايه. 

لتضحك.. تجيله.. مانا قلتله كريم هيجيلك ويحلفلك.. عارف جوابه ايه.. انا مابخدش فضله غيري وأننا متفقين.انا اصلا مش عايزاك تيجي انا خلاص جوايا نشف مش عايزه حاجه من الدنيا  روح الله يسهلك حاول تعيش بذنبي اللي مش مسامحاك فيه ..

لتذهب الي حمزه ليهتف

بس نفسي افهم مالكو بيكو ايه يلا ربنا يهدي 

لتتجه ولا تنظر لجواد فعيونه تشع نار وهيا تشعر برهبه وتعلم ان اليوم لن يمر علي خير وانصرف الجميع بعد ان تمنو لها الخير لتصعد هيا مرهقه الي حجرتها ليمر بعض الوقت لينفتح عليها الباب ويدخل عليها جواد وهو يبدو عليه الغضب ليندفع اليها َيشدها و...😵‍💫😵‍💫 ( ده مرااااااااار طافح ) فانزاتي حبايبي خجلانه اقولكم لايك وشير بعد النكد ده كله..بكره الحقيقه هتباااان نيهااااااا😂😂😂😂

    الفصل الخامس والعشرون من هنا

لقراءة باقي الفصول اصغط هنا 

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-