CMP: AIE: رواية لقاء القدر الجزء الثاني2 الفصل السادس والعشرون26الاخير بقلم لمياء نبيه
أخر الاخبار

رواية لقاء القدر الجزء الثاني2 الفصل السادس والعشرون26الاخير بقلم لمياء نبيه

رواية لقاء القدر الجزء الثاني2

 الفصل السادس والعشرون26الاخير
 بقلم لمياء نبيه
 
يرجع تميم علي الشغل ليتذكر حبيبه يفتح تلفونه ويبعت ليها رساله 
حبيبه :يلا يا حور انتي والاء وياطنط حور يلا لتستقبل رساله علي فونها لتفتح 
وتجده تميم _وحشتيني لتبتسم 
=انتي لسه ماشي من ساعتين اي 
_والله مش بعيد عني ولا لا 
تبتسم مره اخري
=أنا هروح دلوقتي اجيب فستان لكتب كتاب حور 
_متتأخريش ولا اقولك البسي اي حاجه من اللي عندك 
=لا بجد يعني كلهم يبقوا حلوين وانا لا يرضيك 
_يعني هتبقي حلوه لمين مهو ليا وانتي علطول حلوه وغير كدا بتبقي قمر والناس اي ياست حبيبه تميم 
=والله طب سلام علشان همشي
_سلام بحبك 
تبتسم حبيبه وتغلق الهاتف وتنظر حولها لتجد الاء و حور 
الاء :ياسيد ياسيدي
حور :ماشي يلا بس ماما خلصت 
حور الأم :ايوه يلا يابنات
يذهبوا جميعا 
في الجامعه 
سامر :اهلا ياعريس
ابراهيم :اي المحاضرات دي 
سامر :معلش ها عملت اي 
ابراهيم :هتبقي في نفس اليوم يا حبيبي
سامر :اوبا حلو كدا 
ابراهيم :في دكتور محترم 
سامر :الايام الجايه لا كلها راحه ولا احترام 
ابراهيم :ورايا محاضرات و أخلاقي
سامر :مااشي
عند الفتيات 
يقفا امام أحد محلات في صدمه 
حور الصغيره:شيفا اللي انا شيفاه
حبيبه :ايوه 
الاء:أنا مينفعنيش
لتأتي أحد فتايات المحل
_تحبي نوع معين 
حبيبه:كلموا
حور الصغيره :محد يرد تراهم حور الأم لتضحك عليهم تنظر للبائعه :هاتيلهم اربعه 
ينظروا جميعا 
حبيبه:لا يا ماما انتي فهمتي غلط
حور الأم:ياشيخه
الاء :اه والله ياطنط 
حبيبه :فعلا 
حور الأم:هنفتح في البيت كباريه النجوم 
ليضحك الجميع 
حبيبه:بس هيا قالت 4صح 
حور الصغيره:ايوا 
الاء:ايوا ليزون ليضحكوا جميعا 
حور الأم:طب ياحلوه منك لها 
جبتوا الفساتين خلاص والبدل يضحكوا جميعا
الاء:ايوه 
روحوا جميعا في المساء 
تميم يذهب ليفتح الدولاب ليجد بدله رقص ليضحك 
تميم :بوبه
حبيبه :ايوا 
تميم :لقيت حاجه تقريبا مش بتاعتنا 
حبيبه :فين وتأتي ليمسك تميم ببدله الرقص
تميم :بقولك 
حبيبه:عاااا لا 
تميم :دحنا الليله للصبح ويجيب اغاني لتدخل حبيبه وتخرج ترتديها ويبدأو في ليلتهم
عند يزن 
يزن :ياحور 
حور الأم :عجبتني بجد 
يزن :بتفكرينا بشبابنا
حور الام:تقصد أننا كبرنا 
يزن :انتي مبتكبريش بقولك سامعه الاغاني 
حور الأم :ايوا 
يزن :خديها اشاره
حور الأم: بكره نسهر 
يزن :كدا تمام ياحور 
حور الأم تضحك :لسه بتحبني 
يزن :طب دا سؤال كل يوم بسأل نفسي ازاي حبك بيكبر ومش بلاقي اجابه 
حور الأم :وانا مهما كنت لفيت مكنتش هلاقي راجل حنين عارفني يشاركني حزني قبل فرحي ببساطه يحبني يايزن 
يزن :شوف بتموت وتقلبها كأبه بقولك هيه
حور الأم:تومام
عند أسر 
أسر :قولت لا 
الاء :يعني جيباها علشان افرحك 
أسر يحضن يديها بكفيه :أنا بفرح لما بشوفك يا الاء وغير كدا هيبقي فيه فرحه اكتر من إن كلها  شهور وينور بيتنا الخير كله 
الاء:اول ما أولد بس
يضحك أسر علي كلامها:حاضر بحبك 
يمر الايام والايام 
ويأتي يوم كتب الكتاب 
العائله تتجمع 
عند تميم 
حبيبه :ها اي رأيك
تميم :أنا طول عمري مش بحب الافراح
حبيبه :اومال اي 
تميم :بحبك انتي فحنا نخلينا سوا 
يسمع صوت من الخلف يزن :يلا ياتميم استعجل شويه 
لتضحك حبيبه:عمو دا قلبي انا جهزت ونازل 
تميم :يلا 
أسر :يالاء بقالي وقت بقولك حلو 
الاء:أنا حسا لا 
أسر:خلاص منش رايح وادينا قاعدين 
الاء :خلاص انا حلوه يلا 
نزلوا ونزلت حور الصغيره مع رحمه وكانت أشبه بملاك يرتدي اللون الأبيض
وانبهر سامر بجمالها 
جلسوا جميعا وقال المؤزون جملته الشهيره بارك الله لكما وبارك عليكما وجمع بينكما في خير
وبدأ الجميع بالتهنئة نظر تميم في ساعته 
تميم يهم بالذهاب لتذهب ورأه حبيبه 
حبيبه :رايح فين 
تميم :لحور مراد فرحها 
حبيبه :تمام أنا جايه معاك 
تميم :بس
حبيبه :أنا جايه 
تميم :يارب سلمها 
يذهبوا للفرح ويدخلوا كانت حور أيضا مثل الملائكه وتجلس بجوار ابراهيم وهي فرحانه
تميم يقف بجوار مراد :مبروك 
مراد ينظر بالقرب منه ليجد تميم ليحتضنه:كنت عارف انك مش هتسيب يوم زي دا 
يضحك تميم :قولتلك اني تربيه يزن الاسيوطي ها يابابا 
حبيبه راحت تسلم علي حور :مبروك
حور مراد تأخدها في حضنها:الله يبارك فيكي يابوبه فرحت انك جيتي 
حبيبه :حبيبتي 
حور مراد :صدقيني أنا مش اللي فكراها تميم اخويا بجد وعمره ما هيبقي غير كدا 
حبيبه بإستغراب :اكيد وانا أختك واي حاجه عاوزاها قوليلي  
تميم راح يبارك ليها :مبروك يا حور 
وراح لابراهيم :وانتي خلي بالك منها فاهم 
ابراهيم بضحك:داانت اللي توصيلها عليا
مراد كان واقف مع نرمين اللي الوجع اشتد عليها ملاحظ مراد ليذهب ويقوم بعمل هاتف 
مراد :الو يادكتور ...بقولك الوجع بيشتد عليها ...يعني اي مفيش حاجه...ودا ازاي ..كلها اسابيع انت بتقول 
دا فرح بنتنا النهارده انت دكتور يأتي ليكمل ليجد يد وضعت علي كتفه ليلف ليجدها نرمين 
مراد :دا 
نرمين تبتسم :اقفل معاه يامراد 
ليقفل مراد الخط 
نرمين تبدأ دموعها تملئ عينيها :انت عارف لو حتي هموت فنا فرحانه أن هموت وانا مراتك هموت وانا عندي احلي بنت 
مراد يضمها ويطبطب عليها
نرمين :أنت يمكن عمرك ما حبتني بس انا حبيتك 
مراد :والله حبيتك دحناعشره
نرمين تمسح دموعها :طب يلا دا فرح بنتنا 
مراد :يلا 
تميم ينظر لحبيبه :يلا 
حبيبه :يلا 
يركبوا السياره حبيبه :بقولك اقف هنا عند عربيه الكبده دي 
يضحك تميم :هنروح مطعم 
حبيبه :يلا ياتميم 
ينزلوا وياكلوا تبدأ حبيبه تشعر بغثيان 
تميم :مالك 
حبيبه :مفيش عمو كمان طبق 
تميم :حرام عليكي دا خامس طبق
حبيبه :فدايا حبيبي لم تقدر حبيبه وبدأت بالغثيان
تميم :ياخرابي اهدي وطبطب عليها لازم نروح لدكتور 
حبيبه:لا مش لازم  يمكن تقلت في الاكل بس
تميم :لا يلا 
يركبوا العربيه ويروحوا 
يبدأ الدكتور ويكشف عليها وسحب عينه دم 
الدكتور :اعملي تحليل شوفي العينه دي 
ممرضه:حاضر 
تقوم حبيبه وتجلس بجوار تميم 
تمر مده ويرن فون تميم لتأتي الممرضه بالتحاليل 
يمسكها الدكتور 
تميم :ها يادكتور يرن فونه مره اخري عن اذنكم 
يطلع في الخارج 
تميم :الو يابابا ..ايوا ..مهو بصراحه روحت كتب كتاب حور مراد ..افتكرتك هتدايق.دلوقتي احنا عند الدكتور ..مفيش هيبقي احكيلك سلام بقي
يجي يدخل ليجد حبيبه تخرج وعينيها مدمعه
تميم :في اي
حبيبه :مفيش قالي بس أنه عكعكه في الأكل ومعدتي اتأذت 
تميم :تمام يلا يخرجوا ويذهبوا للمنزل ليجدوا حور الأم بتعيط 
حبيبه:هو في اي طنط بتعيط لي
تميم :لا دي ماما في العادي
يقربوا منها يزن قاعد بيهديها
حبيبه:في اي ياطنط
حور الأم:حور سابتني ومشت 
حبيبه:محنا معاكي اهو ياطنط 
يبدأوا يرضوها ويعدي اليوم 
بعد مرور عده ايام 
الجميع من عائله يزن وعز ومراد  واقف قدام الطياره يودعوا حور الصغيره وسامر و ابراهيم وحور مراد 
حور الصغيره تحضنهم جميعا
وتصل ل آلاء
حور الصغيره :خلي بالك من البيبي
آلاء:متفكريش اخوكي دا ناقص يجبلي كرسي يقعدني تقوليش في التامن لتضحك هي وحور الصغيره
عند نرمين
حوى مراد :خلي بالك من ماما يابابا 
مراد :حاضر توصلي وتيجي بالسلامه
حور مراد تحضن امها وأبوها
وتقلع الطائره
في المساء 
حبيبه :تميم 
تميم :ايوا يا بوبه
حبيبه :جبتلك هديه 
تميم :اي دا هو النهارده اي
حبيبه :مش حاجه بس حبيت افجأك 
تميم :ماشي ياستي يفتحها ليجدها لبس لبيبي وصونار  ينظر لها بصدمه ممزوجه بفرح لا ليحتضنها
تميم :بصي احنا نخلي بابا يجيب بيت اكبر من دا ونجيب بنات واولاد ولا اقولك احنا هندخله مدرسه حلوه ومريحه
تقاطعه حبيبه بفرح 
حبيبه :حيلك حيلك اي كل دا 
تميم يحملها ويلف بيها ثم ينزل لاسفل ليملأ العالم بسعاده 
يزن :إذن هنشتري فيلا اكبر من دي لتسريع عائله اليزن 
يضحكوا جميعا
حور الأم:ونجيب عز وعائلته يعيشوا معانا 
يزن :وانا موافق بس حد يقولهم 
حبيبه:أنا هقولهم
تميم :شش تقولي اي انتي هترتاحي يضحك الجميع  
بعد مرور أيام 
نرمين اشتد عليها المرض ومراد كان بجوارها 
نرمين :مراد 
مراد يجري عليها:نعم 
نرمين :الدنيا دي طلعت صغيره اوي وتحب الإنسان الطماع اللي ميحسبش وياريت الإنسان عارف ان في الاخر هيحاسب بس حسابه هيبقي كبير علي قد ما أخذ عارف وتبلع ريقها ودموعها تتساقد لو رجع بيا الزمن مكنتش هعمل حاجات كتير اوي بس كنت هختارك عارف يا مراد لتأخد نفس أنا ذنبي الوحيد اني حبيتك والدنيا شافتي طماعه في حبك فإداتلي خيارات كتير كتير قوي كمان في كل مره كنت بختار مكنتش اعرف ان يوم ما الدنيا هتحب تأخد الحساب هتأخده بس هتديني خيارات تاني علشان حسابي يكبر تاني ياريتني كنت عارفه ان آخرها كدا مكنتش هأخد ولا احاسب بس انا حبيتك يامراد والحب ملوش علاج 
مراد بدموع :وانا كمان حبيتك داانتي مراتي وام بنتي اللي مليش غيرها دحنا عشره اكتر من ٣٤سنه يا نرمين شيلاني وعمرك مااشتكيتي 
نرمين :لو الدنيا كلها اشتكت منك فنا اديلك عمري ولا كنت هشتكي يا مراد دنتا حبيبي وحبيب أيامي تفتكر ربنا هيسمحني علي حبك ولتضحك رنلي علي حور الاسيوطي
يرن مراد عليها 
حور :يزن دا مراد بيرن فيديوا يزن :غريبه ردي شوفي في اي 
لترد حور لتجد نرمين لتدمع علي حال صديقتها
نرمين :ازيك ياحور يارب تكوني بخير  شوفتي صحبتك من غير الباروكه شوفتي ربنا بيعاقب ازاي سامحيني ياحور علي كل اللي عملته فيكي
حور الأم بدموع :أنا مسمحاكي من زمان مالك مقولتيش ليا ليه
نرمين :كنت هقولك اي صدقيني ياحور انا حبيتك بجد بس حبي لمراد كان اقوي انتي كنتي اكتر من اخت بس الدنيا لمعت في عيني ياحور 
حور الأم قاطعتها ودموعها تنزل :أنا بردوا بحبك وحتي قساوتي في كلامي كان من ورا قلبي انتي كنتي عيلتي الأخوات ياما بيعملوا في بعض لتبتسم لها نرمين  :كان نفسي احضنك اوي يا حور ريحتك وحشتني و حضنك بنتي حور حنينه شبهك ياحور حبيبها واعتبريها  بنتك وخلي بالك من مراد ومتقوليش ليها حاجه خليها تفضل حباني وقوليلها علي أيامنا الحلوه النقيه زيك ياحور 
حور الأم يغطي وجهها الدموع ويزن أيضا كان يقف بجانبها 
نرمين:حور ابقي لميهم وتعالي ياحور وافتكريلي الحلو اللي عشناه زروني ومتمشوش علطول ياحور يلا سلام 
حور :استني ليغلق الخط 
ليحضن يزن حور وهي تبكي 
عند مراد
نرمين :هتوحشني يا حبيب العمر وصديق الروح وقول لبنتي انها احلا حاجه حصلتلي من بعد ما اتجوزتك حتي لو هيا كانت من الاول اتفاق ممكن اطلب طلب 
مراد يمسح دموعه ويهز رأسه بالموافقة
نرمين تنضم لصدره وتلف يديها ليربط مراد يديه حولها وفجأه يشعر مراد بنزول يد نرمين وثقل جسمها ليعلم أنه انتها
مراد ببكاء وزعيق :لا يانرمين لااااا
عند حور 
حبيبه:مالها ياعموا
حور كانت بالاسفل والجميع حولها وتبكي وهي في حضن يزن 
يزن :نرمين رنت عليها وكانت حالتها سيئه 
أسر :متخافيش ياماما هي بس كانت تعبانه 
عدي :ايوا ياماما اهدي بس
الاء :حور قمر وهتهدي اهي 
تميم :ياماما يعني قولي نهديك ازاي 
يزن فون يزن يقوم ويرجعه وشه حاشب
تميم :في اي يابابا 
يزن :نرمين البقاء لله تعالي يااسر انت وعدي وتميم معايا نروح لمراد 
عند حور وإبراهيم
ابراهيم :يا حول الله يارب إن لله وإن إليه راجعون.
حور مراد  :في اي 
ابراهيم :اعرفي ياحور أننا كلنا لله وأننا بنسلم بعص
حور مراد :ايوه 
ابراهيم :طنط نرمين ادتلك عمرها 
حور مراد :ماما انت بتهزر صح قول 
ابراهيم يأخدها في حضنه 
عند عز 
عز :ياعز رن علي اختك قولها يابني تروح لحور مراد مهما الاتنين في مكه 
عز الصغير:حاضر يابابا 
بعد مرور أسبوع 
تميم نظر لمراد: بابا انت لازم تيجي معايا 
مراد :اه بابا قولت بابا 
تميم :اي مش انت بابا بردوا ولا اي 
مراد :اكيد يابني يحتضنه تميم 
تميم :يلا يابابا 
مراد :بس يابنـ
يزن :يلا يامراد اسمع كلام ابنك أنا جبت بيت كبير يلمنا كلنا 
حور الأم جنب حور مراد :أنا ماما يابنتي أمك كانت اختي بس الزمن فرقنا بس انا هنا مكانها وانا عارفه ان محدش هيأخد مكانها 
حور مراد : ربنا يخليكي ياطنط 
حور الأم تأخذ حور مراد في حضنها :ماما ياحبيبتي 
بعد مرور سبع سنوات 
حور الأم جالسه ليأتي إليها أحد الأطفال يحبو لتحملها
حور الأم :اي دا حبيب تيته اهو 
رحمه :خد هنا يا صقر
حور الأم :براحه علي حبيب نينه 
عدي :بقولها كدا ياست الكل 
وتأتي لها أحد الفتيات الصغيره يليها ولد
_تيته قولي لـ يزن يسكت 
حور الأم 
_يزن متديقش لين بنت عمك 
أسر :شوفي ماما بتحب لين ازاي 
تميم :ما ابنك بيدايق بنتي لي والله ما مجوزها لي
حبيبه وهي حامل :متديقش يزن حبيب حبيبه دا 
تميم :لا كدا أولع في الولا وأبوه 
حور الصغيره تدخل ومعها حور مراد   :السلام عليكم ياجماعه 
حور الأم :الاه امال فين حبايب نينه وانتي يا حور كمان فين عيالك
حور مراد :في الحضانه مع ولاد حور وسامر وإبراهيم راحوا يجبوهم
يأتي عز وعائلته 
وعد :وحشني يا جماعه 
حور الأم :لو كنا وحشنكم كنتم سمعتوا الكلام وجيتوا عشتوا معانا 
وعد :كنت عاوزه بس هتقولي اي
عز الكبير :الاه ما البيت جمب البيت اهو ياست حور 
حور الأم :بشوف أنا حور بنتي امتي ولا جميله وعز ولا سامر ولا ولا الأكبر احفادي منهم الاه مش من حقي
عز الصغير :احنا كل يوم عندك 
عز الكبير :امال فين يزن
حور الأم :خرج مع مراد وجاين اهو 
يأتي سامر وإبراهيم ومعهم أولادهم 
حور الأم:حبايبي يجري عليها الصغار 
ويأتي بعده يزن و مراد 
مراد :الاه دا الحبيب مجمعين لتجري عليه صغيره 
مراد يوطي ليها:الاه نرمين حبيبه جدو 
نرمين :جدو معز زعقلي مش عاوزني العب مع سير
مراد ينظر ل سير :لي ياسير
سير :علشان قولتلها متلعبيش مع حد غيري وبردوا بتلعب و بيديقني
ابراهيم :دي قصه جديده دي ولا ايه 
يزن :ياخرابي لتكون روايه مش قصه
حور الأم :طب يلا ياجماعه مدام مجمعين نروح نزور نرمين 
يذهبوا جميعا ويقفوا أمام القبر ويقراوا الفاتحه وبعد الانتهاء يجلسوا بعض من الوقت  
يزن :يلا كله علي البيت عندي هنقعد وفيه فيلم جديد نتفرج عليه
الجميع :يلا 
يذهبوا جميعا يركبوا السيارات ويهموا بالذهاب  ويبدوأ يجهزوا المكان ويأتوا بأكل خفيف يأكلوه 
حور الأم تنظر للجميع تبتسم عندما تجد اولادها مع زوجاتهم وتنظر يمين لتجد مراد ويجلس بجواره نرمين بنت حور ابنته و لين بنت تميم وحبيبه  و تجد عز الكبير وفي حضنه وعد و حور مراد وبجوارها ابراهيم 
عز وجميله اللي معاهم وعد الصغيره اللي جميله بتغير أنها واخده قلب عز و حور بنتها وسامر اللي مقعدين معاهم عهد وساعي  وباقي الأولاد اللي جالسين سويا ويزن حبيبها وحبيب أيامها لتدخل في احضانه كأن القدر جمعهم كلهم كعائله كحب واحد لقاء القدر بينهم كان غريب لكنه  لطيف الجميع ينتشر بينهم الحب 
لتصرخ حبيبه 
الجميع يقوم 
عز الصغير :في اي 
حبيبه :هيكون اي 
تميم :العربيات بسرعه 
حبيبه :الحقوني 
يحمل تميم حبيبه و يركبها العربيه ويجروا الجميع إلي المستشفي يقفوا جميعا أمام الباب ليسمعوا صراخ طفل 
تضحك حور الأم وتنظر ليزن :عيلتنا كبرت بواحد جديد يا يزن 
يزن يضحك :عندك حق يا أجمل لقاء القدر 
يدخلوا جميعا 
يزن :حبيت اقول بمناسبه السعيده دي انكم اجمل  حاجه حصلتلي انتم عيلتي الكبيره 
مراد :عندك حق يااخويا انتم أجمل لقاء للقدر مين كان يصدق أننا كلنا نبقا عيله وحده أن القدر ممكن يجمعنا 
تميم يذهب ليقف بجوار حبيبه :القدر غريب يجمعنا بناس حلوه اوي 
أسر ينظر ل آلاء : ممكن يخليني نقابل ناس كنا فاكرين أننا مش هنقابلهم تاني
عز لجميله:ناس غيرونا بجد وخلونا حاجه كويسه 
سامر لحور الصغيره:القدر قربنا بقلوب حبنا 
مراد:وبعد بردوا بينا ناس كتير 
عدي لرحمه:بس القدر لقاءنا في صدفه غريبه نقابلهم 
ابراهيم لحور مراد :القدر بيلعب لعبته وفي الاخر هيخليك تقابل اللي مكتوبلك 
حور الأم:يعني كلنا متفقين أن لولا لقاء القدر مكناش بقينا عيله وتنظر ليهم انتم احسن لقاء قدر حصل
ليضحكوا جميعا 



          هنا.في كرنفال الروايات ستجد

.كل.ما هوا جديد.حصري ورومانسى
.وشيق.فقط ابحث من جوجل.باسم
. الروايه علي مدوانة. كرنفال الروايات
.وايضاء.اشتركو على

 قناتنا👈علي التليجرام من هنا

ليصلك. اشعار بكل ما هوه. جديد من اللينك الظاهر امامك

  🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹

              تمت بحمد الله 

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-