CMP: AIE: رواية لقاء القدر الجزء الثاني2 الفصل السابع عشر17بقلم لمياء نبيه
أخر الاخبار

رواية لقاء القدر الجزء الثاني2 الفصل السابع عشر17بقلم لمياء نبيه

رواية لقاء القدر الجزء الثاني2
 الفصل السابع عشر17
بقلم لمياء نبيه



تميم يفتح شاته مع حور مراد ويظهر صوره حور مراد مع والدها وامها نرمين 
تميم :اهي ياماما العائله التي سرقت قلبي  ويعطي لامه الفون تاخذ حور الام الفون تميم يسحبه مره اخري قبل أن تنظر أمه  ويقف :تؤ تؤ قبل ما تشوفي الصوره لازم تقولي أن كدا كدا هنروح بكره علشان نعمل زياره و يغمز  تضحك حور الام و تخبطه علي كتفه برفق وتقف بجواره : انا كدا كدا هروح علشان حور دي حبيبه قلب طنطها و حاضر بس هات اشوف بقا عيله القمر  تأخذ الفون بضحكه لتنظر الي الصوره ليسقط الفون علي الارض و تختفي الضحكه  لتستعيد حور الام ذكريات لا تريد أن تتذكرها لسنين كتير  
تميم يضع يده علي كتف حور الام ويهزها برفق:اي مالك في اي يا ماما 
تبعتد حور الام عنه 
تميم :في اي موافقه صح هكلمها اقولها 
حور الام  تسمع هذه الكلمات تقع عليها كالصعق : لا متقولهاش مستحيل وترجع للوراء مينفعش انا مش موافقه 
تميم يقترب من أمه :في اي يا ماما مالك منتي كنتي حباها اي حصل 
حور الام  تحاول أن تمتلك أعصابها :انا قولت مستحيل انا مش موافقه دي لو اخر واحده مش موافقه عليها ابعد عني 
عند يزن 
أسر :بابا انت ل يقاطعه يزن :شوف يا اسر انت ابني يعني أنا اكتر حد عارف مصلحتك 
أسر : مصلحتي معاها 
يزن :دي لعبه يا أسر احنا لعبناها 
أسر :بابا بس عمرها ما كانت لعبه دي مراتي 
يزن :مراتك أسر انت بتعارض باباك
أسر :ما عاش ولا كان اللي يعارض يزن الاسيوطي بس تتخيل يا بابا لو انت مكاني و بتحب  قاطعه يزن :انت حبتها 
أسر :انا عمري ما بطلت احبها يا بابا 
يزن :أسر انا مش موافق 
أسر :انت شايف كدا 
يزن :مش شايف غير كدا 
أسر :تمام يابابا بس الاء مراتي و مدام حضرتك موافقتش هخدها و هنمشي دا قراري 
يزن :بقيت بتأخد قرارات يا أسر بدون ما ترجعلي 
أسر : بابا انا كبرت و اللي فوق دي مراتي وانا بحبها و انا كنت فاكرك اكتر حد هيفهمني انا همشي يا بابا سلام يمشي أسر حتي يصل علي الباب ل يوقفه صوت يزن 
يزن :استني وقف أسر و نظر له 
أسر  :نعم يا بابا  





يزن :سيبني افكر ممكن 
أسر : مش هقدر لأن 
يزن :لأن اي 
أسر :لاني حجزت القاعه ل يوم الخميس 
يزن :دا اللي هو بعد يومين 
أسر :ايوه يا بابا 
يزن :يعني بتحطني تحت امر واقع 
أسر :لا يا بابا بس 
يزن قرب منه ومسكه من ياقه القميص بدأ أسر يخاف لكن يجد يزن يسحبه في حضنه:كبرت يا أسر مبروك يا حبيبي 
أسر بضحك و يحضن أبيه أكثر : بحبك اووي يا بابا 
يزن يضحك :دنتا الفرحه الكبيره يا يأسر 
أسر وهو في حضن والده بضحك:تقصد اللي بعد الكبيره 
يزن :اه نسيت يا حبيبي 
أسر :تمام هروح افرح ماما 
يزن :لا سيبلي ماما هروح لعمو عز نطمن عليه تعالي معايا ونرجع نقولهم
أسر بفرحه :تمام يلا
عند عز الصغير
عز وبدأت أعراض الانسحاب عليه :انتم يا بنأدمين انا بموت 
جميله :اهدي 
عز :ارجوكي خليكي جدعه انا بموت 
جميله :اهدي خد الدوا يلا 
عز :مش عاوز انتي اي مبتفهميش حماره 
جميله تبتسم له وتبدا تعبي له معلقه من الدوا وتعطيها له 
جميله :شاطر كدا 
عز :شاطر هو انا عيل 
جميله :اه  
عند حور الام 
كانت جالسه أمام المرأه مطلعه صوره ليها مع نرمين ومراد
 :اللي بحاول اخفيه من سنين رجع  
ليه يرجع الماضي افتكرته خلاص خلص نسيت أنه لازم يظهر تأثير ليه  في المستقبل السر تعبت كتير علشان اخفيه عاوز يبقا في العلن لازم الاقي حل سامحني ياتميم يزن ما يستهلش اللي ممكن يعرفه علشان كدا مينفعش اللي انت عاوزه يا حبيبي وخصوصا مع البنت دي  ساعات في حاجات لازم تنكسر علشان حاجات تكمل لازم حل 
بيخبط باب فتخبئ حور الام الصوره 
تميم يدخل :ماما مالك في اي 
حور الام بإبتسامه عكس ما دخلها:مفيش ياحبيب ماما 
تميم :طب اي حصلك لي رافضه 
حور الام قامت تقعد علي الكرسي  :علشان هي مش مناسبه 
تميم :مش مناسبه دا عكس رأيك فيها اول ما شوفتيها ماما انتي مخبيه عليا حاجه 
قامت حور الام :هخبي عليك اي يعني يا تميم 
تميم وقف قدامها:مهو ياماما مش بالعقل كدا وحده عجباكي وفجاه لما تشوفـ سكت و بص لمامته 
تميم :انتي عارفه أهلها 
حور الام تهرب من عين ابنها المليئة بالالغاز و تقوم بترتيب السرير:هعرفهم منين يعني يا تميم كل الحكايه اني مش مرتاحه حسا أنهم يقاطعها تميم :ب العكس يماما قبلوني وك تقاطعه حور الام:قابلوك يعني شافوك طب اتصرفت ازاي 
تميم :في اي يا ماما انا متأكد أن فيه حاجه انتي تعرفي الاستاذ مراد و ماما حور  صح ماما ردي متبصيش كدا تنعدم رؤيه حور الام لتسقط مغشي عليها 
تميم بصوت عالي :ماما يرج القصر ليجري الجميع عليهم 
الاء :طنط  مالها اي حصلها
عدي و اسر و حور الصغيره:ماما 
يزن يحملها ويضعها علي السرير :رنوا علي الدكتور انتم واقفين تتفرجوا 
بعد مده 
يزن ينظر لحور الام ثم يقف ليتجه نحو الدكتور :مالها يا دكتور اي حصلها 
الدكتور :الضغط عالي مره واحده ياريت تخلي بالكم منها كان ممكن يحصلها انهيار عصبي 
يزن :حور طب دا حصل من اي 
الدكتور :ممكن حد زعلها أو افتكرت حاجه تزعلها لو عاوز تحافظ عليها أبعدها عن اي حاجه تزعلها
يزن :حاضر يا دكتور 
رجع يزن قعد جمب حور الام:مين مزعلك يا قلب اليزن مين  قدر يزعل حبيبه قلب اليزن 
تنظر الاء ل أسر ويبتسم ويشاورها بعادي 
تبتسم حور الام :مفيش حاجه ياحبيبي 
يزن بص للجميع اللي كان مركز معاهم: كله يطلع بره 
غادر الجميع الغرفه نظر يزن لها وبعد تفكير :عاوزه اقول لحور قلب يزن حاجه هتفرحها 
حور قامت قعدت علي السرير :قول ياقلب حور
يزن اخد تنهيده: هنعمل حفله جواز أسر و الاء 
حور ابتسمت:بجد 
يزن :ايوه هي لازم تكون معانا وابنك بيحبها 
حور الام:احم انا عاوزه اقولك حاجه 
يزن :اللي مزعلاكي صح 
حور شاورت برأسها :ايوه 
يزن :اللي هيا 
حور الام : عارف حور اللي ابنكوجابها مره وبيقول أنها حاببته 
يزن :ايوا مالها 
حور الام :تبقي بنت مراد ونرمين 
يزن بصدمه :اي بنتهم 
حور الام:ايوه وعاوز يتجاوزها
يزن :مستحيل يتجوزها دي بنت نرمين 
حور الام :مش فهمه اشمعنا نرمين انا اقصد مراد 
يزن :بغض النظر عن السبب بس انا بقول مستحيل و   جوازه من حبيبه بنت عز هيكون في نفس يوم اخوه 
حور الام بصدمه من قراره:بس مينفعش كدا 
يزن يحاول يهدأ:اسمعي كلامي مره انا هأجل جواز أسر لحد اخر الاسبوع الجاي علشان اكون فتحت عز في الموضوع ناقص يجبلي بنت نرمين وبص لحور ومراد كمان 
عند نرمين 
نرمين :واللي جاي مقولتليش دا يبقي ابن مين 
مراد : اهدي بتسالي البت بقالك ساعه
حور مراد :يبقي بابا رجل اعمال كبير 
نرمين ابتسمت : هايل يعني يبقي من معارف بابا 
حور مراد :معتقدش لأن مشوفتش باباه أو مامته قبل كدا تصدقي ياماما اسم مامته علي اسمي 
نرمين :بجد حلو اهو هتبقوا حلوين مع بعض 
حور مراد :اه بحبها اصلا 
مراد :من غير ما تعرفيها 





حور مراد :لا طبعا منا عرفاها في عيد ميلاد تميم اتعرفت عليهم كلهم 
مراد يضحك:شوفتي بنتك ومبتقولش
نرمين :طالعه لباباها ها مقولتليش باباه ومامته مين 
حور مراد بإبتسامه: باباه يزن الاسيوطي ليقع الخبر علي نرمين كالصاعقة و مامته طنط حور وتضحك 
ينظر نرمين و مراد لبعض 
نرمين بلعت ريقها وبصت ل نرمين :هما يعرفوا انتي بنت مين 
حور ضحك :ايوا ياماما عرفوا 
نرمين :طب مـ قاطعها مراد 
مراد :اطلعي ياحبيبتي نامي 
حور بضحكه :حاضر يابابا وطالعت علي السلم وهيا بتغني في نصيب وبيتشال لينا ـ
مراد :اي رأيك 
نرمين بتوتر :انا مش موافقه 
مراد :نرمين حور وطيبه وبتنسي والاولاد بيحبوا بعض قنا بقول نوافق 
نرمين :مراد انا تعبانه نكلم كلامنا بكره لتصعد الي أعلي وتقفل باب غرفتها 
نرمين ترجع شعرها لورا ولا تشعر بشعرها الذي سقط في يديها وبعصبيه تخبط علي الطاوله :مستحيل يزن يوافق ودا متاكده منه لكن ممكن مع إصرار حور يجي هعمل انا اي دلوقتي  
في بيت اليزن 
في الصباح اجتمعوا الجميع علي سفره للفطار
يزن :حبيت اقولكم واحنا متجمعين أن جواز الاء واسر اخر الاسبوع اللي جاي في قاعه العائله 
ينظر تميم وعدي ل أسر يباركونه و حور الام والصغيره يباركون الاء اللي كانت فرحانه ينظر لها أسر ويغمز 
يزن :استنوا أما اخلص يعني ينفع الصغير قبل الكبير ولا اي يا اسوره
ينظر أسر وتميم  لبعض ويبتسموا 
أسر :يعني حضرتك وافق لتميم 
يزن :طبعا هوافق ازاي موافقش و دا كبيري 
تميم بفرحه :يعني حضرتك موافق 
يزن بإبتسامه:طبعا و هقولك مفجأه فرحك كمان هيبقي مع اخوك دول لو وقفوا أهلها النهارده في المقابله يعني الفرح يكون اخر الاسبوع تنظر حور الام ليزن وتنظر لتميم لأنها تعرف.ما سيحدث
تميم :بجد انا لو لفيت العالم مش هلاقي اب زيك 
يزن:حبيب بابا يبقي اتفقنا خلاص 
تميم :احسن اتفاق
ويفرح الجميع 
عدي يقف :بابا انا ورايا جامعه 
تميم يقف:وانا كمان ورايا شغل 
فيقف يزن :وانا كمان هتأخر يلا يااسر واه نسيت تميم متنساش تيجي بدري علشان نروح لعموا عز النهارده 
تميم :لي هنخده معانا لي 
يضحك يزن:هنأخد مين هنروحله علشان العروسه ياحبيبي 
تميم : بأساس أن عمو عز يعرفها 
تنظر حور الام و الجميع ليزن 
يزن :اه طبعا يعرفها مش تبقي بنته حبيبي 





تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-