CMP: AIE: رواية درة الغالب الفصل الاول1بقلم زهرة الربيع
أخر الاخبار

رواية درة الغالب الفصل الاول1بقلم زهرة الربيع


رواية درة الغالب
 الفصل الاول1
بقلم زهرة الربيع




انا كسبت مرتين والبنت مقلعتش غير البلوزه خليها تقلع البنط،لون كمان 
الي يكسب ٥ مرات ياخدها بيتو ويقلعها على مزاجو قالها صاحب المكان للزباين الي بيلعبو على طاوله القمار  ..وبص للبنت بتحذير علشان تفضل ساكته

والبنت اتنفضت بخوف وفضلت تدعي انها تخلص من الورطه دي
سمع كلامهم شاب على الطاوله التانيه  واتقدم عليهم وبص للبنت من فوق لتحت بوقاحه وقال...ايه الي بيحصل هنا

البنت كانت منزله وشها في الارض وواقفه بتيشرت كت وبنطلون.. ومرعوبه من نظراتهم الي بتفترسها

صاحب المكان قال..ده تحدي يا غالب بيه..الي هيكسب ٥ مرات ورا بعض هياخد البنت دي عروستو الليله

غالب بص للبنت بشهو*ه وابتسم وقال...اووووووه ده عرض يجنن و
 بس اتفاجأ بشده وابتسم بطريقه مخيفه شويه وهو بيفتكر من نص ساعه كان يادوب داخل المكان وشاف البنت دي

فلاش باك

غالب كان داخل الحمامات الرجالي وشاف بنت داخله الحمامات الحريمي مشي وراها ودخل وراها مدخل الحمام وصفر بوقاحه

البنت بصتلو وقالت ..نعم  ...الحمامات الرجالي الناحيه التانيه يا كابتن

غالب ضحك وقرب عليها وقال...كابتن..على العموم الكابتن حابب يتعرف بالصاروخ  لو يسمح يعني

البنت اضايقت ولسه هتمشي غالب مسك ايدها وقال..استني بس..هو انا قولت ايه غلط.. وميل عليها وقال.....ده انا بقدر الجمال وبدفع حلو اوي

بقلمي...زهرة الربيع
البنت اتسعت عنيها بشده وبصتلو بقرف وقالت..ابعد عني يا جدع انت... وكانت هتمشي بس غالب شدها عليه جامد ومسكها بقوه وقال..متنشفيش دماغك..انا هبسطك...وبعدين انا بشقطك من بار يعني يا رقاصه يا ركلام فبلاش نحلو على بعض

البنت زقتو بكل قوتها وفتحت حنفيه الميه وملت ايدها ورشتها في وشو بغضب وقالت بعصبيه..طس وشك بشويه ميه يمكن تفوق من الهباب الي انت طافحو وبلاش قرف..... ومشيت بعصبيه وهيه بتقول ايه البلاوي دي

غالب فضل واقف مكانو بزهول وضم اديه بغضب اول بنت ترفضو وياريت رفضتو بالادب لا كمان هزأتو طلع من الحمام بعصبيه وفضل يبص عليها بس كانت اختفت وسط الزحمه

غالب فاق من شروده على صوت صاحب المكان بيقول...ها يا غالب بيه هتدخل التحدي معانا

غالب ابتسم بمكر لما اتأكد انها نفس البنت  ووبصلها بنظرات توعد مرعبه وقال  ..طبعا ده انا اموت في التحديات...وطلع رزمه فلوس ورماها على الطاوله وقال..نبدأ

الشباب ابتدو لعبه القمار  وكلو كان عايز يكسب وكان غالب بيكسب اكتر من مره ورا بعض والبنت خافت انو يكمل ٥ مرات  خصوصا بعد ما اتأكدت انو نفس الشاب ومصر يكسب ومش هيرحمها






 بصت لصاحب المحل بغضب وقالتلو بهمس عيزاك

صاحب المكان خدها على جمب وقال..نعم يا دودي امريني يا درة المكان كلو

دره قالت بخوف..انت بتعمل ايه..انا متفقه معاك اني انزل طلبات للناس..شويه تقولي اقفي معاهم وخليت واحد حيوا،ن اصر اقلع بلوزتي ودلوقتي متخيل يعني اني ممكن اقبل اروح مع واحد من الحيو،نات دول انسى يا سعد بيه

سعد قال ببرود..اهدي يا درتي..اولا الي بتقولي عليهم حيونا،ت دول اغنى اغنياء البلد يعني ليكي الشرف تكوني في سرير واحد منهم وثانيا يا حلوه  فيه بنات بتقلع اكتر من كده وبعدين التيشرت بتاعك مغطيكي امال لو وافقتهم وخليتهم يقلعو البنطلون كنتي عملتي ايه

دره لسه هتنطق قاطعها سعد وقال باستفزاز وثالثا بقى يا حلوه انتي تسمعي الكلام ومتعمليش شريفه عليا علشان لولايا  انا كان زمانك انتي واختك وامك العاجزه  نايمين على  الارصفه في عز البرد ده  تمام يا حلوه

بقلمي...زهرة الربيع
دره نزلت دموعها  بوجع وفضلت ساكته.... وسعد قال بلهجه هاديه..دودي متعيطيش يا قمر انا مستحملش دموعك وبعدين  متنسيش انك وحش الصاله والعيون كلها عليكي..وبعدين يعني انتي شوفتيهم كسبو ده يستحيل الحظ يحالف شخص ٥مرات ورا بعض دي معجزه متقلقيش واسترخي انا بس بغريهم بجمالك علشان يخسرو اكتر

دره بصتلو بغضب وقالت..لا لا انا مش هستني يا كسبو او لا رزقنا على الله انا وامي واختي مش هفضل هنا دقيقه عن اذنك

دره قالت كده وشدت البلوزه بتاعتها من على الكرسي وطلعت جري بس لسه هتخرج فيه ايد فولازيه مسكتها بقوه وكان غالب

غالب رما كارت في ايده وقال..مش هتباركولي يا شباب..وبص لدره بنظره مرعبه وقال..مبروك يا عروسه دخلتك الليله على غالب الضاري

وتعالت صوت الضحكات والمباركات بسخريه وغالب كان بيبصلها من فوق لتحت وقال بوقاحه...مش لو كنتي سمعتي الكلام من وقت ما كنا في الحمام..كنا وفرنا وقت..متبقيش تفرهضي مني بقى انتي الي جبتيه لنفسك

دره بلعت ريقها بخوف ونفضت ايده وقالت بتوتر وهيه بتصتنع القوه..اسمع يا جدع انت...انا..انا مش زي ما انت فاكر..انا ...انا اخوف..بضرب...وبكسر..متقدرش تعملي حاحه..انا..انا قويه اوي و..و..والله اقتلك..ها يلا وسع من سكتي

غالب كان بيسمعها باستهزاء وعايز يضحك من خوفها والرعشه الي في كل جسمها شدها عليه من وسطها وحط ايده في جيبو

دره بقت تزقو و قالت بارتباك..لا متحاولش انا مش بتاعت فلوس والكلام ده و... بس برقت بشده لما خرج ايده بس مكانش فيها فلوس كان فيها سلاح صوبو على دماغها وقال..يلا ولا ايه 

دره قالت بسرعه..يلا ياباشا..انا اطول اصلا..وسع يا ابني عدينا اتفضل يا باشا 
غالب ابتسم وحط سلاحو في جيبو بس دره زقتو وجريت جامد وطلعت برا البار عايزه تهرب منو بس صرخت برعب لما  ووووو


                    الفصل الثاني من هنا


تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-