CMP: AIE: رواية ملكة الاسد الجزء الثالث3الفصل الخامس والخمسون55بقلم فاطمة حسن
أخر الاخبار

رواية ملكة الاسد الجزء الثالث3الفصل الخامس والخمسون55بقلم فاطمة حسن

 

رواية ملكة الاسد الجزء الثالث3الفصل الخامس والخمسون55بقلم فاطمة حسن


انور بغضب .مالك....

 ‏مالك بهدوء .مالك بس ي انور بتزعق ليه 

 ‏انور .ي برودك ي اخي .انت معندكش دم يا بني ادم.مفيش إحساس خالص هتفضل لحد امتي في التمثيلية السخيفه دي أنا كل ما مراتك تكلمني علشان تتطمن عليك وهي بتعيط بحس بذنب اني شركتك في كدا 

مالك بهدوء .خلاص ي انور كام يوم بس مش اكتر .وصدقني أنا مكنش عندي غير الطريقه دي يمكن كانت الطريقه الوحيده اللي هترجع علاقتنا تاني 

في الوقت دا اتفتح الباب ونور دخلت وهي مبتسمة

مالك بهدوء.اطمن ي انور بكره هكون عندك .سلام 

نور قربت منه بسرعه.انت رايح ليه 

مالك هو بيحرك ايده ع خدها. ابدا انور عايز يطمن عليا اكتر 

نور حضنت مالك.خليني اجي معك 

مالك برفض .مش مستاهله وبعدين ما أنا كويس .انور بس اللي مكبر الموضوع

نور غمضت عينها بوجع وهي بتقول لنفسها.ياريته كان مكبر الموضوع فعلا ي مالك 

مالك خرجها من حضنه .اي روحتي فين 

نور .حسيت اني دوخت شوي

مالك قاعدها.طب استريحي ي حبيبتي

مالك رجع شعرها لورا بحب .مش مصدق انك رجعتي زي الاول .تعرفي أنا لو مو-ت دلوقتي هموت وانا مبسوط 

نور وشها بهت وقامت وقفت بغضب. اي اللي بتقوله دا 

مالك .في اي بس ي حبيبتي.اهدي أنا مش قصدي يع...

نور قطعته . اياك تقول كدا تاني .انت فاهم دا مش كلام تقوله

مالك .خلاص ي حبيبتي في اي دي كلمه يعني محصلش حاجه

نور بصت عليه بغضب .أنا هنام في اوضه حمزه النهارده.

وخرجت ومالك وراها .في اي بس 

نور دخلت الاوضه وقفلت الباب في وشه.نور افتحي حصلك اي .طب أنا آسف خلاص 

نور برفض .مالك ادخل ااوضتك 

مالك برجاء .طب افتحي .محصلش حاجه لكل دا 

نور بعند .طب اتفضل ادخل نام .ولو حاولت تتدخل الاوضه ي مالك مش هفضل هنا دقيقه واحده 

مالك .طب ممكن تفتحي نتكلم

نور قفلت النور ونامت ع السرير بهدوء 

مالك فضل واقف شوي وبعدين اتحرك بضيق .حسدت نفسي ولا اي 

....

عند ادم ولين كانوا رجعوا من برا 

ادم حط كل الهدايا اللي في ايده بفرحه 

لين .مكنش ليه لازمه كل دا ي ادم 

ادم بفرحه.اصلي مبسوط جدا.كنت عايزه ابسطك ف مكنتش عارف اجبلك اي ولا أي

لين بهدوء .ملهوش لازمه ي ادم كل دا .ثم اني مش بحب الهدايا اللي مبلغ فيها بحب الحاجات البسيطه زي هديه مراد مثلا

ادم بصلها بهدوء وقال.طبعا طبعا 

ادم رح غير هدومه ورح نام. تصحبي ع خير

لين اتحركت تغير هي كمان كان قصدها تقول كدا بس دلوقتي حست بذنب وحست أنها بتكر-هه في اخوه 

بعد ما خلصت رحت نامت ع السرير بهدوء 

.....

عند فريده وأيهم

كانت نايمه في حضن أيهم 

أيهم وهو بيلعب في شعرها.عايز اقولك ع حاجه

فريده.ايى

أيهم .ممكن ما نتكلمش في موضوع الحمل تاني لحد ما يحصل .ولا نروح عند دكاترة

فريده بصت عليه .ل.ليه. ليه بتقول كدا. فقد الامل اني أخلف ب.بس الدكتوره قالت اني معنديش مشكله.يعني يعني ممكن احمل عادي ي أيهم

ايهم بحب .ي حبيبتي مش كدا صدقني .مش عايز تشغلي بالك بحاجة وخصوصا أن الموضوع دا شغال بالك اكتر من اللازم.خليها ع ربنا ي فريده ممكن 

فريده فضلت ساكته 

أيهم بسها بحب.ماشي ي حبيبتي 

فريده هزات رأسها بحزن

أيهم بحب وهو بيسحبها ليه .تعالي بق اقولك ع موضوع مهم جدا 

فريده ابتسمت بهدوء

....

تاني يوم الصبح

كان مالك صحي من بدري علشان يتكلم مع نور

مالك نزل يدور عليها لاقها في المطبخ بتساعد الشغاله 

مالك بصلها انها تخرج برا وقرب من نور وحضنها .كدا بردك .تعملي فيا أنا كدا 

نور مردتش عليه وكملت في اللي بتعملو

مالك برجاء .خلاص ي نور .دي كلمه كل دا علشان كلمه 

نور رمت المعلقه اللي ف أيدها بغضب. كلمه .مصر أنها كلمه .انت ليه مش قادر تفهم مشاعري .احنا ملناش غيرك.انا مليش غيري ي مالك  

مالك حضنها لما لاقها بتعيط .خلاص اهدي ي حبيبتي ما أنا جانبك اهو 

مالك حس بحزن وحس كلام انور صح وأنه بيضغط عليها وخصوصاً وهي كدا 

مالك بعدها ومسح وشها بهدوء.كفايه عياط ولا عايزه ابني يطلع نكدي 

مالك بسها بحب . أنا هفضل معكم ي حبيبتي.انا مليش غيركم 

نور دفنت نفسها في حضنه بضعف 

مالك شالها بهدوء وطلع بيها ع فوق وهو بيقول بصرامه مزيفه.اظن نخلي حمزه مع سميره وننام شوي لان الاستاذه كانت بتعاقبني امبارح

نور ضحكت .تستاهل 

مالك دخل وحطها ع السرير بهدوء .تعبي قلبي معكي 

....

عند لين وادم 

كانت لين قامت بدري ونزلت الجنينه أو نقول معرفتش تنام 

تمارا كانت واقفه تبص عليها لحد ما اياد قرب منها.مالك 

تمارا...

اياد بص مكان ما بتبص وقال .هي مغلطتش علشان تكر-هيها ابنك اللي غلط لو حد المفروض يتعقاب ف هو ابنك مش هي .ياريت تحاولي تتعاملي معها كويس لأنها هنا زي زهره ونور 

تمارا.رجعت ليه .بعد كل اللي عملو اي خليها ترجع 

اياد .مش عارف ومش عايز اعرف حاجه.لان الموضوع كل ما بيتفتح بضايق .روحي اتكلمي معها لأن كر-هك دا مش هيفيدك بحاجة غير أن ابنك يبعد عنك

اياد دخل وسبها وتمارا فضلت تبص عليها

تمارا اتحركت نحيتها بهدوء 

لين كانت قاعده سرحانه لحد ما تمارا اقعدت جانبها .ممكن اتكلم معكي 

لين اتعدلت وبصت عليها بهدوء.اتفضلي

تمارا.اي اللي رجعك تاني 

لين ابتسمت بسخرية في نفسها .كنت عارفه اني موجودي مضايقك بس مش اوي كدا .لو عايزه أنا ممكن امشي.

تمارا اخدت نفسها بهدوء.انا مش بكر-هك بعكس.انا بضايق لما بشوفك لأن بشوف دا اي ابني طلع حقير معكي بشكل دا .مكنتش أتصور أن حد من اولادي يعمل كدا .انتي بتفكرني بحاجات بحاول انسها 

لين اتكلمت .رجعت علشان ابنك خطفني قبل كتب كتابي رجعت لاني مستحيل اهرب منه غير لما هو يزهق 

تمارا اتكلمت بوجع .الماضي بيعيد نفسه

لين بصت عليها بجهل مش فاهمه تقصد اي 

تمارا بصتلها.تعرفي اللي هقوله دا محدتش من الاولاد يعرفوا بس اياد عمل نفس تصرف ادم

تمارا حكلتلها جزء من اللي حصل زمان تحت صدمتها 

تمارا.رجعت لي اياد بعد كل اللي حصل لاني كنت بحبه .مش عارفه اقولك اني غبيه اني رجعت ولا اقولك أن عشت مع اياد اجمل سنين عمري .مكنش عندي مبرر واحد يخليكي ترجعي تاني لي ادم 

لين بشرود . ودلوقتي عندي مبرر يخليني افضل معاا .أنا حامل 

تمارا بصت عليها بصدمه.حامل 

لين دفنت وشها في أيدها وفضلت تعيط 

فوق كأن ادم بيبص عليهم لحد ما بدأت تعيط 

تمارا قربت منها وحضنتها بهدوء .بس اهدي 

لين .أنا مش عايزه ابني يكر.هني أنا مش هقدر .اكمل كدا 

تمارا بصت عليها بحزن 

لين هديت ومسحت وشها وقالت . أنا اسفه .بعد اذنك وطلعت ع فوق علطول 

لاقت ادم قاعد على السرير ورأسه بين ايده 

....

عند مراد وزهره

كانوا في الشركه و زهره رحت معاا 

مراد كان بيحضر الاجتماع. معاا وزهره

كانت قاعده تبص لمراد بغضب وهي شايفه نظرات واحده عليه لحد ما خلص الاجتماع 

مراد دخل مكتبه وزهره ورا .ممكن افهم اي اللي حصل دا 

مراد .حصل اي 

زهره بغضب . والله مش عارف حصل اي .اي مكنتش شايف الاستاذه بتبص عليك ازاي ولا اي .كل دا وأنا موجوده امال وأنا مش موجوده بيحصل اي 

مراد بصلها بذهول من كلامها .هيكون بيحصل اي ي حبيبتي.انا مكنتش مركز مع حد غيرك وبعدين انتي عارفه اني بحبك انتي

زهره بصت عليه بغضب .مراد عايزه اروح 

مراد قرب منها.مالك بس 

زهره رجعت لورا .مراد بقولك عايزه اروح 

وخرجت ع برا ومراد وراها زهره ركبت العربيه ومراد ركب جانبها وطلعوا وهو بيحاول يكلمها لكن مفيش فايده 

بعد شوي وصلوا 

زهره نزلت بغضب ودخلت ع جوا علطول ومراد جري وراها . زهره

تمارا بصت ع زهره اللي طلعت بسرعه. حصل اي 

مراد وهو بيطلع وراها .محصلش .محصلش 

بعد ما دخلوا الاوضه.ممكن افهم حصل اي لكل دا 

زهره مردتش عليه .

مراد بغضب .حصل اي لكل دا .

زهره.ع أساس أنك مش عارف لا وكمان واقف تتكلم معها عادي ولا همك 

مراد بضيق .يمكن بتكلم معها علشان دا شغلي مثلاا

زهره دخلت الحمام من غير ما ترد عليه 

مراد مسح ع وشه بضيق منها 

مراد فضل يتحرك بضيق وهو بيقول لنفسه.اقت*لها طيب ولا اعمل فيها الغبيه دي 

مراد قفل القميص بضيق 

وبعدين قرب من باب الحمام وفتح باب الحمام مره واحده

كانت زهره خلصت ولفت فوطه حولين جسمها

زهره فتحت عينها بصدمه .

مراد .شكلي كان لازم افتح بدري شوي 

زهره بغضب .ي سافل 

مراد سحبها ليه .ع أساس اني هشوف حاجه مشوفهتاش قبل كدا 

زهره زقت مراد بغضب.ابعد بعد اذنك 

مراد حضنها غضب عنها.انتي عارفه اني بحبك ومش بحب غيرك وبعدين بعد العذاب اللي شوفته دا كله معكي فاكره اني هبص لحد بسهل كدا.دا انتي عذبتني معكي يشيخه 

زهره لفت وشها الناحية التانية بضيق مصتنع 

مراد. هو بيحرك شفايفه ع رقبتها.انا مش بحب حد غير زهره

مراد فضل يبوسها برغبه وزهره غمضت عينها باستسلام

مراد وهو بيشالها . احسن حاجه عملتها انك خليتنا نرجع بدري 

وبعدين...

.....

عند تمارا رحت خبطت ع ادم ولين 

ادم فتح الباب بهدوء .اتفضلي ي ماما 

تمارا بهدوء .كنت عايزه اخد لين نخرج سوا 

اادم ابتسم . طبعاا.اي رأيك ي لين 

تمارا بصت ع لين رحت لين هزات رأسها بهدوء

تمارا. اسيبك تجهزي وأنا هروح اجهز 

تمارا خرجت ولين رحت تلبس 

ادم ع اد مكان زعلان أنه فرح أن مامته بدأت تقرب من لين 

بعد شوي خلصوا وخرجوا سوااا 

....

عند انس وجوري 

كانوا قاعدين يتعشوا سوا في المطعم 

انس سحبها .يلا نرقص 

انس وجوري بقوا يرقصوا وانس بيضمها ليه اكتر بحب .بموت فيكي

جوري حضنته اكتر .وأنا بعشقك 

انس وجوري فضلوا يرقصوا بحب 

.....

عند تمارا ولين كانوا رحوا المول بعد ما أكلوا في مطعم 

تمارا كانت تبص ع هديه للين بمناسبة حاملها 

تمارا انشغلت شوي وبعدين بصت ع لين .اي.راي....

تمارا لاقت لين مش جانبها 

تمارا اتصلت عليها مفيش حد بيرد 

تمارا فضلت تتدور كتير مفيش فايده

تمارا اتصلت ع ادم بخوف .ادم الحقني

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-