CMP: AIE: رواية عشق الحمزه الفصل العشرون 20بقلم فاتن جمال
أخر الاخبار

رواية عشق الحمزه الفصل العشرون 20بقلم فاتن جمال

   

رواية عشق الحمزه

الفصل العشرون 20

بقلم فاتن جمال

 

وصل مراد لقصر الهادي

الكل كان قاعد شروق الاي كانت لابسه فستان بيبي بلو وهدي الاي كانت لابسه فستان رصاصي جميل عليها ولايق علي بشرتها 

وحمزه الاي لابس طقم كلاسيك 

وادهم الاي لابس بنطلون كلاسيك وقميص اسمر 

والكل قاعد في الصالون 

مراد .. شكلي حلو 

جدتة مراد..ربنا يحميك قمر يا حبيبي 

مراد ..طيب ياله ندخل 

الخدامه فتحت باب القصر ومراد وعيلته دخلو 

محمد ..اهلا وسهلا اتفضلو 

ادهم ..اي الورد البلدي ده يا ميرو 

مراد بنرفزه مكتومه .. ده بلدي يا دومه 

ادهم ضربه على كتفه وحمزه ضحك وقال..بطلو رخامه واقعدو 

هدي الام..سبهم يا حمزه هم كدا دايما خناق مع بعض

مراد ..لا يا طنط دانا وادهم كنا بنسلم علي بعض

محمد بضحك..طيب ممكن كفايه سلام 

مراد ..انا بقول كدا بردو 

جد مراد..طيب ندخل في الموضوع

محمد ..اتفضل 

جد مراد ليس هيتكلم مراد قال ..بعد اذنك يا جدي 

جد مراد..اتفضل يا حبيبي

مراد..عمي انت عارفني كويس وحمزه ابن حضرتك عارفني من واحنا صغيرين وبصراحه انا بحب هدي وجاي النهارده علشان اطلب أيده منك وانا مستعد اعمل اي حاجه علشانها 

محمد ..ابتسم وقال..وانا موافق وعارف انك هتحافظ عليها 

هدي الام زغرطت وهدي وشروق ضحكو والكل بق مبسوط 

حمزه ..مبروك يا مراد

مراد ..الله يبارك فيك يا صاحب عمري 

ادهم ..مبروك يا مراد خد بالك منها

مراد..متوصنيش علي روحي 

حمزه غمز لشروق من غير ما حد ياخد باله 

بس شروق كانت زعلانه بس ابتسم ليه 

مراد ..عمي ممكن اخد هدي ونخرج شويه 

محمد ..بس متتاخروش 

حمزه وادهم ..نعم عايز اي 

مراد استغرب ردت فعلهم وقال .. عايز أخرج مع خطبتي 

محمد ..في اي يا حمزه انت وادهم 

ادهم .. يخرج يروح فين وبعدين مفيش خروج الا بعد كتب الكتاب

مراد ..وانا معنديش مانع اكتب الكتاب دلوقتي 

حمزه قرب من مراد وقال ..مراد لو حاولت تستفرد بهدي هتلقيني قتلك 

مراد .. طب اهدا بس متخافش 

ادهم ..ميرو عاقل يا حمزه وعارف أن هدي زي أخته بردو 

مراد ..نعم ياله اخت مين 

محمد ..خلاص بق سبهم يخرجو 

الكل قاعد يضحك ويتكلم وحمزه لحظ أن شروق قاعده تعبانه بعت ليها علي الواتس اطلعي اوضتي عايزك 

شروق ردت عليه علي الواتس مش قادره اطلع 

حمزه ..معلشي حاولي 

شروق ..حاضر 

شروق طلعت وحمزه طلع 

شروق بتعب ..عايز اي 

حمزه استغرب كلامها وقال..شروق مالك 

شروق ..مالي يعني

حمزه ..انا بسالك 

شروق ..مفيش 

حمزه ..لا في وفي حاجه كبيره كمان 

شروق ..قولتلك مفيش 

حمزه ..طيب ممكن تيجي نقعد 

شروق قاعدت علي طرف السرير وحمزه قرب قاعد جانبها وحط ايده على بطنها وشروق حست براحه ومسكت أيده 

حمزه ..مالك يا روحي

شروق عينيها دمعت وقالت..كان نفسي انك تتقدم ليا كدا وبابا يعمل معاك زي الاي انت وادهم عملتو في مراد كان نفسي في حاجات حلوه كل بنت بتحلم بيها مكنتش عايزه اوصل للي انا فيه عارف يا حمزه ساعات بقول لو كنت فضلت في امريكا مكنتش هعرف الحقيقه دي كلها ولا كنت هبق مكسوره كدا 

حمزه اتنهد علشانها وقال ..حببتي اوعدك اني اعمل ليكي اكبر فرح واطلب ايدك من جديد من جدي وابويا وادهم اخوكي يعمل معايا الا انا عملته في مراد وبعدين انا اسف علي اي وجع في قلبك 

شروق ابتسمت وقالت..وانا مش عايزه كل ده كفايه انك جانبي ومعايا 

حمزه بخبث..طب بقولك اي تيجي اقولك علي حاجه 

  شروق بصت لحمزه وقالت بضحك ..حبيبي انت حطت ايدك علي بطني يعني عارف ان مينفعش 

حمزه ..نسيت 

شروق بضحك .. طب ياله ننزل 

حمزه .. حا١ضر

في بيت العمده

ايمان قاعده وماسكه الفون شافت خبر خطوبة مراد وهدي ايمان انصدمت وقالت لنفسها ..ليه يا مراد قولتلك يا حازم ابعدو عن حمزه بس خلاص اعمل اي 

عماد دخل لق ايمان شرده قال بصوت عالي..ايمان هانم في البيت من دلوقتي 

ايمان ليس شرده 

عماد استغرب وقال ..ايمان 

ايمان بعصبية..عايز اي 

عماد بنرفزه ..وانا هعوذ منك اي 

ايمان ..عرفت اخر الاخبار

عماد باستغراب قال ..خبر اي؟

ايمان ..خبر خطوبة مراد وهدي

عماد بعصبية..ابنك هو الاي بدأ الحرب 

ايمان بعصبية..اياك ايدك تتمد عليه سمعت 

عماد ..انتي بتهديد عماد العمده

ايمان ..مش بس كدا انا ممكن امحيك من الدنيا 

عماد قرب مسك رقبتها وقال..انتي فاكره نفسك مين 

ايمان كانت بتتخنق في أيده وقالت ..سيب ايدك هموت 

عماد ببردو ..في داهيه بس ليس معاد موتك مجاش 

عند ادهم

ليان ..حضرتك هتكون كويس 

المريض ..شكرا ليكي يا دكتوره 

ليان ابتسمت وخرجت 

الممرضه ..دكتوره ليان انتي مكلتيش حاجه من الصبح وشكلك تعبان اتفضلي ارتاحي 

ليان بتعب ..انا فعلا مش قادره انا همشي ولو في حاجه رنو عليا 

الممرضه ..حاضر 

تحت قدام المستشفى

ادهم قاعد في العربيه

ليان ابتسمت اول ما شفته 

ادهم نزل من العربيه وقال..وحشتيني 

ليان ابتسمت وقالت..عامل اي 

ادهم مكنتش كويس بس لما شفتك بقيت احسن بكتير اوي 

ليان ابتسمت وقالت..طيب ممكن بق نمشي 

ادهم فتح باب العربيه وشروق ركبت وادهم لف يركب لق رامي واقف بيبص لادهم وجانبه واحد بيشاور علينا 

ادهم ركب عربيته وهو بيفكرفي رامي 

ليان ..احم احم 

ادهم انتبه ليها وقال ..كنتي بتقولي اي يا جميل 

ليان بتلقئيه ..انت الاي جميل 

ادهم ضحك وقال..دانتي بتعكسي بق 

ليان ابتسمت وقالت..تؤ تؤ 

ادهم ضحك وقال ..والله قمر قاعد جانبي 

ليان ابتسمت وادهم كمل كلامه وقال..كلتي ؟

ليان هزت راسها بألا

ادهم بنرفزه مكتومه..انا قولت اي

ليان ..في اي 

ادهم ..قولتلك خدي بالك من نفسك كويس صح 

ليان ..وانا عملت اي 

ادهم ..مكلتيش ليه 

ليان ..كان عندي شغل كتير 

ادهم ..بعد كدا الشغل يتأجل بدل ما انقلك من المستشفى

ليان بسرعه ..لا لا لا خلاص هاخد بالي من نفسي كويس 

ادهم ضحك وقال..يبق في عقاب 

ليان ..عقاب اي ؟

ادهم ..نتعشى سو 

ليان ابتسمت وقالت..موافقه 

بعد وقت وصله لمطعم 

ادهم بص لق هدي ومراد قاعدين قال بصوت هادئ..الله يحرقك يا مراد ملقتش الا المطعم ده 

مراد ضحك وقال لهدي بصي ادهم داخل لي في أيده مين 

هدي ..بصت 

              الفصل الواحد والعشرون من هنا 

لقراءة باقي الفصول من هنا 

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-