CMP: AIE: رواية ملكة الاسد الجزء الثالث3الفصل السابع والستون67بقلم فاطمة حسن
أخر الاخبار

رواية ملكة الاسد الجزء الثالث3الفصل السابع والستون67بقلم فاطمة حسن

 

رواية ملكة الاسد الجزء الثالث3

الفصل السابع والستون67

بقلم فاطمة حسن



ادم قام بسرعه وحضنها وقال هو بيدفن رأسه ف رقبتها.ما انتي السبب 

لين .أنا ؟

ادم هز رأسه بهدوء وهو لسه زي ما هو 

لين بحرج .وأنا عملت اي 

ادم ابتسم.الصراحه كنت بمثل اني نايم كل ما اشوفك مكنتش عايز نتخانق زي كل مره بقرب منك فيها ومكنتش عايز غير ذكراتي وانتي في حضني ومبسوطه  وبس 

لين حطت شعرها ورا ودانها بحرج 

ادم وهو بيحرك ايده ع شعرها بحب.اي .هتفضلي ساكته .مضايقه مني .

لين بكسوف .لاا ابدا .مش هننزل

ادم مسكها من أيدها بسرعه . لما نتكلم الاول.لين دي اول مره تكوني كداا معايا أو مره احس انك عايزني ومش رافضه قربي ليكي .دا بجد انتي كداا فعلاا 

لين فضلت ساكته بكسوف ومش عارفه تقول اي 

ادم رفع وشها ليه .لين بتحبني 

لين فضلت ساكته شوي وبعدين قالت.مش عارفه ي ادم .صدقني مش عارفه.انا مش بكر-هك وبحاول انسي كل حاجه بحاول امسح كل حاجه انت عملتها.بس أنا لسه ي ادم لسه موصلتش لي اني احبك 

ادم قربها ليه .مش مهم أنا راضي انك بقتي قبلني وأنك بتحاولي .إحنا جاين هناا علشان نقرب من بعض وانتي كمان تعرفي انك بتحبني 

لين ابتسمت بهدوء لي ادم 

ادم قرب منها وبسها بحب وهو بيقربها اكتر منه

لين بعدت بكسوف .ادم .يلاا علشان اياد 

وطلعت جري ع برا 

ادم ابتسم وخرج وراها علطول 

ادم شال اياد بحب أول ما شافه 

لين بصت عليه وقالت بهدوء.عمري ما كنت اتخيل انك ممكن تكون كداا 

ادم بستفهام .كدا ازاي 

لين . انك ممكن تكون اب حنين كداا .داا اياد بيحبك اكتر مني 

ادم ابتسم بهدوء وقال وهو بيلعب مع اياد .ولاا أنا عمري ما اتخيلت اني اكون كدااا من لما شالت اياد وأنا حاسس بحاجة غريبه .اتربط بيه .مش عايز غير أنه يكون مرتاح ومبسوط علطول بق دنيتي كلها 

لين ابتسمت بحب 

ادم مسك أيدها.انتي وهو اكبر نعمه ومستعد اعمل اي حاجه علشان احافظ عليها 

لين بكسوف .مش هناكل 

ادم هز رأسه بهدوء.يلاا 

ادم ولين دخلوا فطروا وبعد ما خلصوا

ادم .يلا نغير هدومنا وخلينا نخرج بحصان شوي

لين .بس اياد 

ادم .مع المربيه .يلا ي حبيبتي

ادم ولين غيروا وادم اخدتها وراه ع الحصان 

وفضل يتمشي في العزبه 

لين كانت بتبص حوليها .المكان هنا حلو اوي ومريح لي الأعصاب وجميل اوييى.ياريت كنا نقدر نفضل هنا علطول

ادم ابتسم .ياريت فعلا . بدأت بيقت احب المكان اكتر وعيون المكان 

لين ابتسمت بكسوف

ادم بخبثه .حتي نومه المكان دا مريحه اكتر ولا انتي اي رأيك 

لين لمحت الخبثه في كلامه رحت قالت بتحذير.ادم 

ادم ضحك.في اي أنا قصدي أن السرير مريح يعني وكدا

لين بصوت واطي.سافل 

.....

عند فريده كانت نزلت من العربيه وياسين وأيهم وراها 

ياسين سحبها. اهدي بق واستني .

فريده بصوت عالي.لاا .ولو فاكر اني ممكن أوفق ع كلام البيه تكون بتحلم .انت ازاي اصلا كملت كلامه لحد الأخر

جوا 

فريده خرجت ع الصوت العالي وفضلت واقفه مستغربه.بابا .في اي .مالكم بتتخانقوا ولا اي .في حاجه 

أيهم مسح ع وشه ودخل 

ياسين بص ع فريده بغضب .تعالي ي حبيبتي نتكلم جوا 

فريده دخلت قدامه بغضب وهو وراها وهو بنته 

أيهم جوا كان رايح جي مش عارف يتصرف لحد ما لاقهم دخلين 

فريده بتوتر .مالكم .في اي ي ماما 

فريده بغضب .ادخلي البسي يلاا انتي هترجعي معنا 

فريده بلعت رايقها وخافت أن أيهم يكون طلقها .ليبي.ليه يعني .أنا مبسوطه هنا وأيهم واخد باله مني ومن البيبي كويس 

فريده قربت منه ومسكت ايده وقالت برجاء أنه يقول اي حاجه.انت مش عايزني افضل معاك ي أيهم .حصل اي 

فريده مره واحده قالت. البيه عايز يعملك عمليه اجهاض

فريده كانت بتبص ع أيهم بصمت وعينها ماشيه ع وشه كله وقالت بهمس .أيهم 

أيهم سحب ايده بهدوء

فريده عينها اتملت دموع وقالت.ايهم .م.ماما مش بتقول الحقيقة م.مش كداا .انت مستحيل تعمل فيا كدا 

أيهم بص بعيد عنها بجمود مصتنع وهو بيحاول يمسك نفسه

فريده مسكت وشه ولفته ليها وقالت بوجع .أيهم قول حاجه انت مستحيل تعمل فيا كداا أنا وابنك صح رد ع ماما 

ياسين قرب منها بخوف.حبيبتي ممكن تهدي بسس وأحنا هنفهمك 

أيهم قطعه . فريده لو بتحبني .اختاري ي أنا ي الطفل دااا

فريده بدأت ترجع لورا بدموع.داا ابني .ابننا ي أيهم .عايزني اموت ابني .ليبيه .انت عارف مستني اليوم داا بقالي قد ايي.دا أنا كنت قربت ايأس اني ممكن اخلف دااانا كانت نفسى افرحك . ليه ي أيهم .ليه 

فريده قالتها بصراخ 

أيهم بغضب .ي أنا ي فريده ي هو

امها قربت منها وقالت بجمود . فريده قولت يلاا 

فريده كانت بتبص ع أيهم بصمت غريب 

أيهم .لو خرجتي من هنااا

فريده قطعته بضعف.. أنا اللي مش عايزه ارجع تاني .

أيهم بصلها بصمت 

فريده طلعت معها ع فوق علشان تغير 

ياسين مسح ع شعره بغضب. دي طريقه كلام..بتخيارها بينك وبين ابنك انت مجنون 

أيهم .وهي اختارت خلاص . مش فارقه 

فريده نزلت مع امها ومشيت معها بصمت كأنها في عالم تاني مش مصدقه أن دا أيهم اللي بيحبها

.....

عند مالك كان بيلبس لحد ما نور دخلت وباين اثر النوم عليها 

مالك بصلها بسخريه انها نامت في اوضه الأولاد طول الليل

نور قعدت على السرير وبصتله بضيق 

مالك كان واخد باله من نظراتها في المرايه رح قال بسخرية.اي اوضه الأولاد مش مريحه 

نور داست ع سنانها من تصرفاته لكن قامت بهدوء وحضنته من ظهره وقالت.لاا .حضنك مريح اكتر 

مالك فضل ساكت

نور بقت قدامه وقالت برجاء. اي .هتفضل زعلان كداا 

نور وقفت على طرطيف صوابعها .وبسته من خده بحب وبعدين بصت عليه لاقته لسه زعلان رحت بسته من خده التاني 

مالك كان بيبص عليها بجمود مصتنع

نور بحب .هتفضل زعلان بردك 

مالك هز رأسه بـ اه

نور بسته بحب وهي بتضمه ليها اكتر 

مالك اخيرا استجاب ليها وحط ايده ع وسطها وقربها منه اكتر 

نور ابتسمت وبعدت عنه بصعوبه وهي بتحط رأسها ع صدره . غضب عني ي مالك انت عارف .عايزني أعمل اي عمر طول الوقت بيعيط والمفروض كمان اخد بالي من حمزه 

مالك بضيق .وأنا .أنا بدأت اغير منهم 

نور وهي بتحرك أيدها ع صدره .أنا حاسه اني عندي تلت اولاد مش اتنين

مالك كان بيقربها اكتر وقبل ما يتكلم.عمر عيط

نور كتمت ضحكتها وبصت ع مالك بتوتر 

نور كانت رايحه لعمر لكن مالك مسكها .استني أنا اللي هشوفه 

مالك رح شال عمر وقال بضيق .بتعيط لي هااا.واشمعنا دلوقتي

نور ضحكت وقالت .مالك .هتخوفه كداا حرام عليك 

مالك وهو بيبص عليه بغيظ.دا اللي بقت اخاف منه

عمر كان بيبص ع مالك 

نور وهي بتحرك أيدها ع شعره .شوف بيبص عليك ازاي 

مالك غمض عينه بضيق وقرب بسه بحب .اااه منك انت .يلا روح لماما علشان تأكل يمكن ربنا يهديك وتنام شوي واعرف اتكلم مع ماما

نور اخدته.مش هتروح الشغل 

مالك قلع القميص .لااا .غيرت رايي.كل حاجه ماشيه تمام ف الشغل ف كفايه مراد يكون هناك.خلينا مع الاستاذ عمر النهارده لحد ما نجيب آخره 

نور ضحكت ع تصرفات مالك وحست أنه طفل

مالك لبس تشيرت وقال .هروح اشوف حمزه 

.......

عند لين وادم

كانوا رجعوا الفيلا بعد ساعات

لين كانت مبسوطه اوي .بجد حبيت المكان اوييى

ادم وهو بيقرب منها.طب وصاحب المكان 

لين بحرج .ادم . في اي إحنا في الجنينه حد يشوفنا 

ادم .خلاص يلا ندخل 

لين برفض .لاا أنا عايزه افضل هنا شوي 

ادم بصلها بغضب مصتنع ورح قعد 

لكن مره واحده لاقه مياه عليه 

ادم بص بذهول لي لين اللي ماسكه الخرطوم في أيدها 

لين بخوف لما لاقت ادم جي عليها .مكنش قصدي ي ادم صدقني 

وطلعت تجري ادم مسكها بسرعه وجرها نحيت المياه 

ادم مسك الخرطوم ورش عليها 

لين فضلت تتضرب في ادم .قولتلك مكنش قصدي 

ادم وهو بيسحبها .فعلاا الخرطوم جي في ايدك بلغلط 

لين ضربت ادم بضيق 

ادم كان سرحان فيها 

لين ابتسمت بخبثه ومره واحده زقت ادم

لكن ادم كان اسرع ومسكها ووقعوا هما الاتنين

ادم مره واحده قلبها .بق عايزه توقعيني

لين بتوتر.انا .لاا طبعاا 

ادم بق يقرب منها اكتر .لازم تتعاقبي

لين فضلت ساكته وقبل ما ادم يبوسها 

الخدامه بحرج .ادم بيه 

لين زقت ادم واتعدلت بسرعه وقالت بتوتر .هروح اغير

وطلعت بسرعه ع فوق

ادم بص ع الخدامه بغيظ .في اي 

الخدامه .تلفون علشانك ي بيه

ادم أخدت الفون ورد عليه وفضل يسمع الطرف التاني بهدوء وبعدين قفل بضيق .

فوق لين دخلت اوضتها وهي مش مصدقه أن الخدامه شافتها كداا مع ادم 

لين حط أيدها ع وشها بكسوف. اتجنتتي ي لين بجد بقتي مجنونه

لين رحت تغير بسرعه قبل ما ادم يطلع 

لين غيرت هدومها وطلعت وهي بتنشف شعرها.

لاقت ادم غير هدومه وهو كمان 

لين لحظت أن ادم مضايق .في حاجه

ادم بضيق .لازم نرجع القاهره بكرا 

لين اضايقت وقالت .ليه 

ادم .معلش ي حبيبتي في شوي مشاكل في الشغل ولازم اكون موجود هناك .بس اعودك احلها ونرجع علطول 

لين ابتسمت بهدوء.اهم حاجه شغلك دلوقتي ي ادم 

ادم بسها من رأسها .طب يلا هنسهر تحت أنا جهزت كل حاجه.ع عيني أننا نمشي دلوقتي

لين .مش مهم طالما هنجي تاني 

ادم. هو بيتحرك بيها ع تحت .اطمني هنجي كتير

.....

عند فريده دخلت اوضتها علطول اول ما وصلوا حتي مردتش ع يونس اللي فضل ينده عليها

يونس .في اي مالها . فريده

فريده.اسال ابوك 

ياسين بصلها بغضب .يوووه بق .ما كفايه بق 

يونس .ممكن تهدوا علشان افهم  في ايي 

فريده قالتله اللي حصل وهي بتبص ع ياسين بغضب 

يونس . مستحيل أيهم يفكر يعمل حاجه زي كداا مستحيل .

ياسين بضيق ..دا كان رأي الدكتوره وهي شافته أن دا الاحسن.لكن مامتك مش بتسمع غير نفسها وبس 

فريده قامت بغضب .أنا اسفه .كان لازم اوقف أنه ياخد بنتي ويعملها عمليه اجهاض مش كدااا 

ياسين قام بغضب .مفيش فايدة في الكلام معاكي

يونس قال .أنا هشوف فريده.وانتي ي ماما ممكن تتكلمي مع بابا بهدوء 

فريده.خلي فريده لوحدها دلوقتي وبكره اتكلم معها ي يونس معلش خليها تستريح 

فوق كانت فريده نايمه ع السرير ودموعها بتنزل بصمت وهي بتحرك ايدها ع بطنها .محدتش هيقدر ياخد منك .انت هتجي وهتكون معايا صح 

......

عند ادم ولين 

كانوا نزلوا وقعدوا في الجنينه وكان في نار ادم مولعها وفشار وعصاير وحلويات

ادم قعد وفتح حضنه .تعالي 

لين قعدت في حضنه من غير اي اعتراض ودا فرح ادم اويي 

ادم حط بطانيه عليهم وقعدوا سوا طول الليل يتكلموا وهما بياكلوا في الحلويات.....

......

عند مالك ونور بعد يوم طويل فضلوا في سوا مع الاولاد 

اخيرا الاولاد ناموا 

نور نامت ع السرير في حضن مالك .كان يوم حلو اوي ربنا يخليك لينا ي حبيبي

مالك بسها .ويخليكي ليا 

نور كانت رايحه تنام لكن مالك مانعها .رايحه فين 

نور بتعب .هنام 

مالك . نوم اي دا انا مصدقت أنهم ناموا.تعالي بس

وبعدين...

......

تاني يوم الصبح 

كان ادم صحي بدري وقوم لين 

ادم بسها بحب. يلاا ي حبيبتي اجهزي انت واياد وانا هعمل كام حاجه وهجي مش هتاخر عليكي 

ادم مشي علطول ولين قامت بضيق مش عايزه ترجع المكان هنا عجبها قومي 

لين لبست والمربيه لبست اياد وفضلت قاعده مستني ادم بملل

لين كلمت نور وبعد دقايق نور ردت

وقالت.لسه فاكره ي هانم

لين ضحكت .سوري ينور مكنتش بمسك الفون .

نور .شكلك ادم مش سيبك خالص .لدرجه انك مش فاضيه تكلمي حد 

لين بحرج.لاا .اصل المكان حلو اوي ومريح لي الأعصاب يخليكي مش عايزه تعملي حاجه غير انك تتمشي وبس

نور .شكلك مبسوطه اوي .مطولين

لين بضيق .لاا.جاين النهارده في مشاكل في الشغل علشان كدا هنرجع

نور.....

لين .نور انتي معايا

نور .ااه ي حبيبتي

لين.امال روحتي فين 

نور .ا.اصلا .يعني مالك قال إنه الشغل كويس دا حتي منزلش الشركه امبارح وقال كفايه مراد يكون موجود

لين اتوترت وبدأت تشك في ادم

لكن نور اتكلم وقالت.ممكن ادم يكون عامل شغل خاص ليه.

لين بشك .اااه ممكن.سلام دلوقتي ي نور ي حبيبتي اياد بيعيط هكلم اول ما نتحرك

لين بدأت تفكر ليه ادم كدب عليها لحد ما فاقت ع صوت الخدامه.في اي

الخدامه.في هانم برا عايزه اياد بيه بتقول اسمها نسرين ي هانم

لين بهدوء.روحي انتي

لين قامت وقالت بغضب .كانت ناقصكي انتي كمان

لين خرجت لاقتها قاعده بكل راحه ولبسه فستان احقر من الاول

لين بهدوء.اهلا نسرين .

نسرين.اهلا بيكي.امال فين ادم

لين بصت عليها بغضب وقالت ببرود .مش هنا .في حاجه

نسرين .ابدا كانت قريبه من هنا ف قولت اجي اطمن عليكم 

لين بسخرية.قريبه من العزبه ؟

في الوقت دا دخلت الخدامه بي اياد .

لين اخدته بهدوء وفضلت تلعب معاا

نسرين.مش معقول بجد كل ما ابص ع اياد بحس اني شايفه ادم .شكلك بتحبي  ادم اوي ي لين بس الاهم من داا .هو بيحبك زي ما بتحبي 

لين بصتلها وقالت بكل برود .مجنون لين .مااظنش أن ادم ممكن يحب حد اكتر مني 

نسرين بصت ع لين بغضب في الوقت دا دخل ادم  اللي قال باستغراب .نسرين . اهلا

نسرين قامت بسرعه اول ما شافته .اهلاا ادم وحشتني كتير

ادم بص ع لين بتوتر.في حاجه.انتي جيتي لوحدك .مهند مش معكي ولا اي 

نسرين بهدوء.كنت قريبه من هنا وقالت اجي اطمن عليك وكمان بفكر اقضي كام يوم هنا طبعاا لو مش عندكم معنا وخصوصاً انتي ي مدام لين 

لين لنفسه.كويس أننا ماشين دلوقتي

ادم بحرج .سوري ي نسرين إحنا راجعين القاهره دلوقتي حصل ظروف 

نسرين.محصلش حاجه.انتو راجعين دلوقتي

ادم هز رأسه.ااه هنتحرك اهو

نسرين.طب ممكن ارجع معك اصل حاسه اني مش هقدر اسوق تاني 

ادم بلا مبالاة.طبعاا .يلا ي لين 

لين مشيت بغيظ وخرجت برا وراها ادم ونسرين 

وقبل ما تفتح الباب اللي من قدام 

نسرين.لين أنا من رأي تفضلي ورا احسن علشان تاخدي راحتك انتي واياد يعني المكان قدام هيكون مش مريح وخصوصاً انك وبصت ع جسمها تعرفها أنها زايده

لين بصت ع ادم وقبل ما تنطق ادم اتكلم .لاا معلش ي نسرين أنا بحب لين تقعد جانبي .اركبي ي حبيبتي يلاا 

لين بصت عليه وركبت وهي مبسوطه

ادم مسك أيدها وبسها تحت أنظار نسرين وبعدين طلع 

نسرين .ي بخت لين شكلها بتحبها اويي 

ادم بحب .بموت فيها مش بحبها بس .بس هي تراضه عني وبعدين عمز لي لين 

لين ابتسمت بهدوء

وبعد ساعات اخيرا وصلوا

ادم نزل لين وقال .هوصل نسرين وهشوف الشغل 

نسرين نزلت وركبت قدام جانب ادم وهي بتبص عليها 

لين .متتاخرش ي حبيبي

ادم وشه نور مره واحده وضحك.مش هتاخر 

وركب العربية وطلع بيها وهو مبسوط حتي لو عارف انها عملت كدا علشان تتضايق نسرين 

لين دخلت بضيق وهي بتكلم نفسها.ما تولع ست زفته احنا مالنا 

لين دخلت وسلمت ع تمارا ونور اللي كانوا قاعدين سوا 

تمارا اخدت حفيدها . وحشتني ي حبيبي .امال فين ادم

لين . عنده شغل مستعجل مش هياخر 

نور بصوت واطي .مالك 

لين بهدوء .هحكيلك بعدين 


.......

عند فريده كانت قاعده في اوضتها ويونس وليلي جانبها 

يونس .هتفضلي ساكته كدا كتير. 

الباب اتفتح وفريده دخلت منه ومعها الفطار . يلا ي حبيبتي علشان تفطري وتاخدي علاجك

فريده بدأت تاكل من غير اعتراض وبعد ما خلصت .مااما عايزه دكتوره مقيمه هنا معايا في الفيلا 

فريده بصت ع يونس وبعدين قالت .ليه ي حبيبتي

فريده بجمود.كدااا مش عايزه اخرج غير ع معاد الولاده 

فريده قالت بهدوء .حاضر ي حبيبتي

فريده رجعت تنام . ممكن تخرجوا برا محتاجه ارتح شوي 

فريده بصت ع يونس أنه يخرج لما لاقته هيتكلم

برا 

يونس.ماما كدا مش هينفع حالتها بتسوء

فريده.معلش اللي حصل بردك كان صعب عليها 

في الوقت دا ظهر ياسين اللي كان داخل 

فريده بضيق .هي مش عايزه تتكلم دلوقتي

ياسين دخل من غير ما يرد عليها 

ياسين قرب منها نام جانبها ع السرير وحضنها 

ياسين فضل يحرك ايده ع شعرها بهدوء.ممكن نتكلم شوي 

فريده هزات رأسها برفض 

ياسين.بس أنا عايزه اتكلم في اللي حصل لازم تعرفي كل حاجه

ياسين بدأ يحكلها كل اللي حصل 

فريده بدموع .كان يقولي يعرفني .كان هياخدني ازاي هااا كان هيعملها غضب عني ولا من غير ما اعرف . أيهم مكنش عايز البيبي من الاول مكنش مبسوط ي بابا .أيهم بطل يحبني ومش حاجه تربطنا ببعض 

ياسين بهدوء.مين قال كدا .أيهم عامل زي المجنون وراكي .اي فاكره أنه صعب يقولك انك طالق ويخلص .انتي السبب في كل دااا من لما دخلتي شوي بنات في علاقتكم وبعدين طلبتي الطلاق وعدم ثقتك في 

أيهم كان بيحكي لبابا كل حاجه.لانه بطل مع الاسف يقدر يتكلم معاكي وهو مستريح .وبابا قالي كان فاكر اني ممكن اقدر اساعدكم.بس أنا كنت غلطان لما افتكرت انك مستحيل تخسري أيهم لانك بتحبي .ولو أيهم مش عايز البيبي ف هو فعلا كدا بس من أول ما سمع كلام الدكتوره لانه شايفك اهم .أيهم مش عايز سعادتك ومفيش واحد هيكر..هه يكون اب من واحد بيحبها ي فريده

.....

عند لين طلعت هي ونور ودخلت اوضتها

نور .مالك

لين حكتلها كل حاجه.

نور .وانتي مضايقه ليه .انتي غيرانه ولا ايي

لين بسرعه.لاا طبعااا.بس لازم اعرف بيحصل اي لاني مستحيل أقبل أن ادم يخوني 

نور.وانتي هتعرفي ازاي

لين وهي بتبص عليها .انتي اللي هتعرفي اسالي مالك لو ادم عنده شغل خاص ولو في فعلاا مشاكل

نور .ما ممكن مالك يقول لي ادم 

لين قعدت بضيق .عندك حق .امال هنعمل اي 

نور .احسن حل انك تسيبك من الموضوع دا .ادم بيحبك واكيد مش هيعمل كداا 

لين لنفسه.ادم بيعمل اي حاجه بتجي ع مزاجه ..

لين اتكلم .حاولي ينور كانك بتسالي عادي وهو اكيد مش هيشك

نور بهدوء. حاضر 

.....


اخر الليل  ادم رجع بتعب ودخل اوضه علطول 

لاقه لين 

لين اتعدلت اول ما شوفته وقالت بهدوء.اتاخرت اوييي 

ادم قعد ع السرير بتعب .كان شغل مهم لازم يخلص 

لين بصت عليه بهدوء وهي بتفكر 

فلاش باك

عند نور في اوضتها وبعد ما مالك رجع من الشغل

نور وهي بتلعب في شعر مالك.لين اتبسطت اوي وبتقول أن العزبه حلوه اوي .اي رأيك نروح 

مالك اتعدل بسرعه .ياريت 

نور ضحكت بهدوء .وقالت .طب اتفق مع ادم ومراد احسن يكون الشغل عليهم كتير ولا حاجه

مالك .مش مهم يولع الشغل 

نور .وليه محدتش فيكم لي شغله الخاص وشغالين مع بعض

مالك بهدوء.عادي ي حبيبتي بابا كان عايز كدا وأحنا كمان استريحنا كدا ف محدتش فينا فكره يعمل شغل لي لوحده إحنا بنكبر سوا

نور ابتسمت.احسن حاجه

نور مسكت تليفونها وقالت .ثانيه ي حبيبي وراجعه هطمن ع عمر وجايه ع طول 

نور رحت اوضه حمزه لأن عمر هيفضل مع المربيه وبعت لي لين 

باك

لين ابتسمت بتصنع.يارب تكون عرفت تحل المشاكل ديي 

ادم سحبها ليه . الحمدلله.عارف ان المشاكل دي بوظت الدنيا بس معلش أنا هعوضك 

لين بهدوء.محصلش حاجه ي ادم اهم حاجه زي ما قولت شغلك 

ادم بسها .لاا انتي اهم .هروح اغير احسن مش قادر بجد 

ادم غير ورح نام علطول 

لين قعدت جانبه ع السرير.معقول بيكدب معقول كل دااا كدب 

لين فضلت تبص عليه بحزن 

......

بعد يومين 

كان ادم بيخرج بدري ويرجع اخر الليل 

لين اول ما شافته قالت بحزن .جي بدري النهارده يعني 

ادم باستغراب .وانتي مضايقه اني جي بدري 

لين هزات رأسها برفض .لاا أبدا.كنت لسه هكلمك اعرفك اني رايحه عند اهلي 

ادم مسح ع شعره.ما تخليها وقت تاني وخلينا سوا النهارده

لين بجمود ورفض .لاا أنا عايزه اشوف اهلي.حرام ؟

ادم بتوتر .لاا طبعاا ي حبيبتي يلا هوصلك 

ادم اخد اياد وركبوا العربية وطلعوا

ادم كان مقعد اياد في حضنه طول الطريق ولين بتبص عليهم لحد ما فونها رن 

لين بهدوء.ايوه ي ماما .إحنا في الطريق واهو وقربنا نوصل 

....

لين بهدوء .لاا مع ادم .كلها عشر دقايق ونكون وصلنا 

لين قفلت وفضلت  ساكته  وادم مستغرب مالها

لحد ما وصلوا 

ادم فضل في العربيه 

لين بهدوء .مش هتتطلع معايا 

ادم برفض .لاا همشي أنا ولما تخلصي كلمني 

لين بصت عليه بصمت وبعدين قالت. اطلع سلم ع اهلي وبعدين امشي  أنا عرفت ماما انك جي معايا مينفعش تمشي كدا 

ادم لما لاقها زعلانه طلع معها بهدوء ولين خطبت والباب اتفتح 

محمد حضن لين بحب . وحشتني اوي ي حبيبتي

لين .انت اكتر ي بابا 

ادم ابتسم ومد ايده .ازيك يا عمي 

محمد بصله ورح قال بسخرية.اي فاكر بعد اللي عملته انك كدا هحبك 

امال .محمد بعدين 

لين بصت ع ادم اللي اتوتر.حصل اي ي بابا .

ادم بهدوء .محصلش حاجه.انا همشي 

محمد بضيق .وطالما هتمشي طلعت لي من الاول ولا فاكر هنفرش الارض ورد بعد اللي عملته

لين بصراخ .ممكن اعرف حصل اييي 

امال بصت ع محمد بضيق .وبعدين قالتها على اللي حصل 

لين .دا .دا الشغل المهم

ادم اتكلم .صدقني أنا مكنش قصدي اي حاجه انا بس مدير الشركة صحبي وحبيت اساعد مش اكتر مكنتش اعرف انك هتتضايق كداا .ادم بص ع لين .مكنتش عايز اضايقك واعرفك حاجه

لين ابتسمت غضب عنها ولي اول مره تبص لي ادم بنظرات حب 

محمد .مش بعيد تكون انت اللي متفق مع صحبك والفلوس معكم اصلا 

ادم بهدوء .ملهوش لازم الكلام دا .بعد اذنكم 

ادم مشي ع طول ولين قالت بضيق وحزن.ليه ي بابا كداا .عمل اي هو علشان تعمل مع كداا .دا بدل ما نقوله شكرا 

محمد .معقول تصدقي دااا 

لين بضيق .بس ادم اتغير 

محمد بغضب .وانتي بتدفعي عنه ليه كدا .هااا

لين .مش جوزي وأبوه ابني 

محمد بغضب .لااا مش جوزك .كلها ايام واول ما أجمع قرشين هنرفع عليه قضيه 

لين بهدوء .أنا مش عايزه .أنا هف...

قطع كلامها قلم نزل من محمد ع وشها


        الفصل الثامن والستون من هنا


تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-