CMP: AIE: رواية زهرتي الفصل الثامن والعشرون28والتاسع والعشرون29بقلم شيماء الجندي
أخر الاخبار

رواية زهرتي الفصل الثامن والعشرون28والتاسع والعشرون29بقلم شيماء الجندي


رواية زهرتي الفصل الثامن والعشرون28والتاسع والعشرون29بقلم شيماء الجندي

ماما!!
:-أيوه ماما أنا محتفظ بصورتها من عشرين سنة ودايما معايا " بصيت لبابا بحب وهو واقف قدام صورة ماما وعنيه مدمعين
:-كنت بتحبها أوى كده!!
:-ولازلت وهفضل دايما أحبها وجزء من حبى ليكى هو أنك حته منها
"حط أيده على كتفى بحب وقال:ووعد منى مش هجوزك لحد غير لو عشقك زى ما أنا عشقتها
"حضنته جامد وهمستله:ربنا يخليك ليا
"مرت الأيام وأنا مبسوطة أوى مع بابا اللى غرقنى أنا أدم فى حنيته بس كان ناقصنى أشوف اللى سرق قلبى وتفكيرى وفى يوم كنت بجهز الغدا والباب خبط وبابا قام يفتح.
شيماء حمدى
"كنت هموت وأشوفها ومش قادر أقعد 4شهور مشوفهاش أنا أستحملت شهر بالعافية وأول ما خالى فتح رفع حاجبه وقال بأشمئزاز:عايز ايه ياض
"دخلت وسلمت عليه بالأجبار وعينيا بتدور عليها
:وحشنى ياخالو جدا 
"أول ماشوفتها خارجة من المطبخ أبتسمت زى الاهبل ودقات قلبى رقصت وهى أبتسمت بخجل وكان نفسى أحضنها وقطع شرودى خالى:-خير أجيب شجرة و2لمون !
قولت بتوهان
:ياريت
:نعم ياخويا..أنت ايه جابك اصلا
:جى أشوف خالو حبيبى"بصيتلها بحب"أصله وحشنى أوى
"فجأة وقع الطبق من أيدها وأتفزعنا ونزلنا نلم الازاز سوا بس فضلت مركز معاها وفوقت على صرختها لما.



الفصل التاسع والعشرون


"مسكت أيدها اللى أنجرحت من الأزاز وحسيت برجفة أيدها وخجلها ولسه بطلع منديل عشان أمسح الد/م لاقيت خالى بيمسكنى من قفايا كأنه ماسك حرامى غسيل وبيضغط على سنانه:هو حد قالكم أنى رأس كرنبه ياض أنت وهى
"بوست خده وأبتسمت بسماجه:-لا هما قالولى أنك خالى وبس
"قلبى وقف لما سمعت ضحكتها بس أتكسفت تانى لما شافتنى باصصلها بحب,خالى شد أيدها من أيديا:روحى ياختى أغسلى أيدك وأنت أترزع أطفح وامشى
مثلت الحزن:-بقيت قاسى أوى عليا ياخالو
:أترزع بدل ما أروحك لسحر فى كياس
:لا ياعم وعلى ايه أنا هدخل أشوف آدم أحسن
"دخلت لآدم وكان شبه الملايكة وهو نايم بوست أيده المقفولة بلطف وهمستله:تعرف أنك غيرت حياتى من لحظة ما أنقذتك من الغرق وأنا حاسس أنك مسئول منى وحبيتك بجد أنت وهى ووعد منى أنى هكون ليك أب حقيقى"بوست رأسه ولسه هخرج لاقيت زهرة فى وشى وقالت:أنا عشت مع جوز أم ذلنى وبهدلنى وحرمنى من كل شئ ومش عايزة أبنى يعيش زيى
:أنا مش حامد يازهرة أنا يوسف اللى مشافش غيرك وأدم لما أبوه أتبرأ منه كان نايم فى حضنى ومستحيل أظلمكم وهكون دايما سند ليكم ومش عايز منك غير أنك تطمنى وتعدى 3شهور وعشر أيام عشان هنتجوز بعد شهور العدة بيوم واحد "وخالى قال

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-