CMP: AIE: رواية القاسي والرقيقه الفصل الرابع عشر14 بقلم ريم
أخر الاخبار

رواية القاسي والرقيقه الفصل الرابع عشر14 بقلم ريم


رواية القاسي والرقيقه
 الفصل الرابع عشر14
بقلم ريم 





دخلت رباب البيت مبتسمه وفرحانه 
راحت لقت قلم نزل علي وجهها جعلت شفتيها تنزف من الدماء 
فنظرت للجهه الاخري فوجئت بقاسم يقف وعلامات الغضب علي وجه 
قاسم بغضب وهو بمسكها من حجابها الذي انزلق انتي ازاي تخرجي من غير اذني 
رباب بدموع انا كنت عند ماما 
قاسم وهو يصفعها مره اخري 
قاسم بغضب مستاذنتيش لييه 
رباب ببكاء وصراخ استاذنت من مامتك 
قاسم وهو يصفعها مره اخري انا اللي المفروض تستاذني 
رباب ولم تعد تتحمل فقالت بدموع وصراخ متضربنيش تاني انت فاهم انا مش جاريه عندك علشان تحبسني انا بني ادمه وليا حقوق عندك زي ماانت ليك حفوق ومن حقوقي ان انت تحترمني وتعاملني كويس وكمان توديني عند امي اللي بقالي ست شهور مشفتهاش غير مره واحده وانت بقا في الاخر تيجي تضربني اسمعني كويس انت مجبتنييش من الشارع انا ليا اهل فاااااهم وانا مش هسمحلك انك تضربني تاني لاني مش هقعدلك فيها اصلا 
قاسم بسخربه هههههههه هتروحي عند اهلك هتروحي لمين بقا لامك اللي مش قادره تتكلم ولا عمك اللي باعك ليا وكان عايز يجوزك ابنو لمين بالظبط ولا لخالتك العانس اللي خلاص عجزت وهيطردوها من الشغل فهميني هتروحي لمين بس 
رباب بصدمه وعصبيه احترم نفسك معايا ومتكلمش عن عيلتي كده وانا علشان محترمه وبنت اصول مش هغلط فيك انا راحه بيت اهلي وابقي ابعتلي ورقتي علي هناك 
قاسم ببرود براحتك غوري في داهيه بس ابني متاخديهوش فاهمه ده ابني انا ومن صلبي انا وانا هجبلو ام احسن منك 
رباب بعصبيه انا مش هقعدلك هنا وابنك ابقا تعال شوفوا لما تعوز وهيقعد معايا للسن القانوني 
قاسم براحتك اتفضلي اتكلي وسيبي كل حاجه جبتهالك والفلوس اللي معاكي دي فلوسي تتساب ووريني هتصرفي ازاي 
رباب بصدمه انا ازاي اتغشيت فيك كده انت واخد حقير 
قاسم بعصبيه اتلمي يابت انتي يلا غوري من هنا وماشوفش وشك تاني 
ام قاسم والتي اتت من الداخل قاسمممممم انت بتقول ايه 
قاسم اللي سمعتي يلا يابت انتي بررره 
رباب بدموع ابعد عني انا خارجه بس قبل مااخرج تطلقني  
قاسم طيب انتي طالق اتفضلي اخرجي بره بقا 
رباب خرجت بهدوء 
ام قاسم ارتحت طردت مراتك اللي استحملتك في وقت زنقتك وعصبيتك 
قاسم بعصبيه هي اللي اختارت 
الام اختارت ولا انت اللي مرمطها وغلط في اهلها وعيرتها ان هي يتيمه وعايزها في الاخر تعمل ايه تقولك اسفه مراتك مامشيتش غير لما انا قولتلها اني انا اللي سمحتلها وهي فكراك بتعمل لكلمتي حساب طلعت في الاخر ولا بيهمك حد وفرقت ابنك علي امو وابو من قببل مايتولد والغلابانه اللي الدكتوره قالت انها تعبانه دي خدت فلوسها طب فكرت هتمشي ازاي حتي حجابها مدتلوهاش 
قاسم وكانه كان في غيبوبه وفاق منها انا ازاي عملت كده ازااااااي انا طلقت رباب طلقتها لازم الحقها لازم 
وانطلق الي الخارج وظل يبحث علي  برباب  بالسياره الي ان وجدها فنزل من سيارته 
قاسم رباب رباب اصحي انتي سمعاني رباب 
رباب وهي تبعده وتكمل طريقها وكانت مغيبه بالكامل 
قاسم رباب رباب فوقي 
فتركته وذهبت الي ان رأت تاكسي فوقفته وكان يوجد به رجل عجوز 
رباب بخجل لوسمحت ممكن تروحني واكملت بدموع بس مش معايا فلوس ابقا استنا تحت البيت وانا هديك لكن الوقت مش معايا 
السائق اركبي يابنتي بس واخرج قماشه وخدي البسي دي علشان تداري شعرك رباب والني انتبهت انها بدون حجاب رباب ببكاء وهي تطلع بقاسم الذي كان يتطلع اليها بندم مستحيل اسامحك ياقاسم مستحييل مش هسامحك ابدا 
قاسم اسمعيني انا رباب وهي تركب التاكس وتاخد الحجاب وتلفه شكرا ياحج 
السائق علي ايه يابنتي انا زي ابومي
رباب ابويا ميت ياعمو انا يتيمه 
الحج باستعظاف خدي يابنتي كلي ده لا شكرا بس يلا نمشي 
السائق يلا وينطلق بها الي بيت امها 
وبعد ساعه الاربع  
رباب شكرا ياعمو هو ده البيت 
الراجل تمام يابنتي ربنا يحميلك طزيقك سلام بقا 
رباب هطلع اجبلك الاجره 
السائق اطلعي يابنتي سلام 
رباب سلام وتطلع الي بيت امها 
امها من الداخل حاضر حاضر جايه اهو 
فتفتح الباب وتتفأجاه بمنظر رباب 
الام رباب مالك يابنتي 
رباب يغمي عليها فتصرخ الام ربااااااااب
الام اعمل ايه رباب قومي اتصل بمين ياربي هتصل بجوزها 
وتتصل بقاسم 
قاسم الو 
الام ببكاء ايوه ياقاسم ياابني تغالي شوف رباب اغمي عليها ومش بتتكلم  
قاسم انا جاي اهو 
وبعد ساعه الاربع يوصل قاسم وينزل من العربيه 
قاسم وهو يطرق الباب فيفتح ويدخل بسرعه 
قاسم فين رباب 
الام دخلتها الاوضه 
فيتجه قاسم للوضه ويطلع علي رباب الذي وجهها ازرق وبه كدمات من ضربه لها 
قاسم بدموع انا هوديها مستشفي يلا بينا 
الام يلا ويذهبو الي المشفي ويكشف عليها الطبي ويخرج لهم 
قاسم رباب مالها يادكتور 
الدكتور عندها انهياز عصبي وفقدت النطق 
قاسم بصدمه انت بتقول ايه 
الام طب والولاد 
الدكتور كويسين بس بررضو ضعاف 
قاسم يصذمه ولاد ايه 
الام هي رباب محكتلكش 
قاسم حكتلي ايه 
الام اصل
فلاش باك 
رباب وهي تقوم من النوم وتخرج الي الصاله 
رباب ماما انا حلمت حلم جميل 
الام حلمتي ايه ياحبيبتي 
رباب حلمت اني حامل في ولد وبنت 
الام بفرحه ان شاء الله 
رباب بس عايزه اتاكد 
الام استني تعالي ننزل نروح العياده اللي في وشنا 
رباب يلا ويذهبون ويكتشفون ان رباب حامل بتوام ويرجعون البيت 
رباب بفرحه ان هتصل بقاسم اقولو
الام استني لما تروحي طيب 
رباب طيب سلام بقا ياماما عايزه مني حاحه انا ماشيه 
الام سلامتك ياحبيبتي ربنا يفرح قلبك 
رباب اميييين 
وتنطلق الي الخارج 

باك 
الام بس هو دخ اللي حصل 
قاسم يعني رباب كانت جايه تفرحني 
الام بحزن اه ياابني 
الي هذا الحد ولم يمتلك نفسه لم يستطع ان يصبح ذلك المغرور المتكبر فانعار باكيا في الارض تحت نظرات الام المصدومه 
يقاطعهم دخول الممرضه وهي تقول المريضه فاقت
دخلت الام وقاسم 
الام وهي تجري علي رباب الام رباب حبيبتي مالك ردي عليا يانور عيني 
رباب بدموع وهي تحضن امها ولكن لا تتكلم 
الام طب علشان خاطر جوزك 
رباب بصدمه ودموع وتتكلم بصعوبه ددددده ممممممش جوووزي 
الام بظدمه يعني ايه 
رباب طلقني وضربني ومشان يمن غيز حجاب 
الام بصدمه انتي بتقولي ايه يارباب
وباب اللي قلتهولك خلي يمشي بقا 
الام اللي رباب بتقولوا ده صحيح 
قاسم بخذيان اه 
فتاتي صفعه من ام رباب 
امشي اطلع بره ومتتدفعش حساب المستشفي انت فاهم 
قاسم انا دفعته 
ام رباب فلوسك اهي وترميها بوجهه 
يلا يارباب نمشي رباب حاضر وتقف ولكن تقع 
الام بدموع تعالي يانور عيني اسندي عليا 
رباب وهي تسند عليها طيب 
قاسم انا هوصلكم 
رباب لا هو مش هينفع يوصلنا ياماما 
الام ماشي يابنتي انا هوصلك يلا تعالي ويذهبون
عند روايدا وام قاسم 
تحكي ام قاسم كل شئ لروايدا وحمد الذي احضرها من الجامعه 
روايدا بصدمه مستحيييل قاسم يعمل كده ازاي عمل كده 
محمد انا لازم اكلمو
فيدخل قاسم في هذه اللحظه ويطلع الس غرفته بدون اي كلمه 
فتقول الام ربنا يستر انا هطلع اشوفوا ولروح لرباب 
محمد وانا هوصلكوا 
روايدا وانا هاجي معاكي 
الام طيب ماشي 
وتطلع الي قاسم 


تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-