CMP: AIE: رواية من نظرة حب الفصل الثاني عشر12بقلم الكاتبة الصغيرة
أخر الاخبار

رواية من نظرة حب الفصل الثاني عشر12بقلم الكاتبة الصغيرة


رواية من نظرة حب الفصل الثاني عشر12بقلم الكاتبة الصغيرة

مالك : مش هيحصل اي حاجة قبل ما اقول لماما واخد رايها 

حضنت نسمة مكة بفرحة وهي بتبارك لها ومكة فرحانة اوي 

نسمة : مبروك ي مكة 

مكة : الله يبارك فيكي ي حبيبتي عقبالك 

مالك : ايوة شددي علي عقبالك دي 

طلعت مكة هي ونسمة من المكتب وهما فرحانين من موافقة مالك 

نسمة : اهو ي ستي اهو وافق انبسطتي 

مكة : اوي ي نسمة هطير من الفرحة 

نسمة : طب هسيبك انا عشان اكمل شغل تلاقي بدرية محتاسة لوحدها 

مكة : تمام 

🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀

عند حمزة راح لجودي الشقة عشان يشوف لو كانت محتاجة حاجة خبط علي الباب سمع صوت جودي بتقوله يدخل لانه معاه نسخة من المفتاح 

حمزة وهو داخل : انتي عرفتي ازاي انه انا 

جودي : لان مفيش حد يعرف اني هنا غيرك وانت قولتلي انك هتيجي 

حمزة : اه صح انا جيت انا اشوف لو محتاجة اي حاجة 

جودي : لا شكرا الحاجات اللي انت جيبتها امبارح كتيرة 

حمزة : ورجلك ارتاحت شوية اخدتي الادوية والا لا 

جودي : انت بتحسسني اني صغيرة 

حمزة : المهم فطرتي واخدتي الادوية 

جودي : اه اخدت الادوية كلها كدة حلو ي دكتور 

حمزة : لو مش عاوزة حاجة انا مضطر امشي لاني اتاخرت علي الشغل 

جودي : هو انت شغال اي 

حمزة : شغال مهندس 

جودي : ياه انا كنت في كلية هندسة بس قبل ما اسيبها 

حمزة : وانتي سيبتيها ليه 

جودي باحراج : لان مكنش معايا مصاريف تكفيني فاضطريت اسيبها 

حمزة : اي رايك ترجعيها تاني 

جودي : تقصد اي 

حمزة : انا هقدر اخليكي ترجعي الجامعة والمصاريف انا اللي هتكفل بيها 

جودي : بتهزر 

حمزة : انا بتكلم بجد علي فكرة 

حضنته جودي بفرحة شديدة وهو انصدم من فعلتها 

جودي : شكرا شكرا شكرا ليك بجد 

وعت جودي علي نفسها وانها حضنته بعدت عنه بسرعة وهي مكسوفة 

جودي : اسفة انا بس كنت فرحانة 

حمزة : وانا مقولتش حاجة ولسة عند كلامي لو موافقة من الاسبوع الجاي هتبدئي لحد ما اظبط الاوراق بتاعتك 

جودي : انا بجد مش عارفة اقولك اي مهما اتشكرتك هيكون قليل عليك انا مش عارفة اعمل اي بجد 

حمزة : اششش اهدي كدة وارتاحي وانا همشي دلوقتي عشان متاخرش علي الشغل وهظبط الورق للجامعة بس هحتاج البطاقة والورق بتاع الجامعة القديم

جودي : اه هو معايا هقوم اجيبه 

حمزة : خليكي انتي مرتاحة وانا هجيبه 

جودي : تمام هتلاقيه في الشنطة اللي موجودة هناك دي 

حمزة قام عشان يجيب الاوراق اخدهم بس شاف صورتها مع ولد وكانوا مبسوطين حس وقتها بشعور معرفش يفسره بس اتغاضي عنه 

جودي : ها لقيتهم 

حمزة : اه انا هخدهم وهمشي عاوزة حاجة قبل ما امشي 

جودي : لا شكرا 

مشي حمزة وسابها وهي بتفكر فيه وفي معاملته لها وقد اي بتحس بالامان معاه 

🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀

في الشركة كان مالك قاعد بيشتغل لحد ما اتفاجئ بدخول مفاجئ 

مالك : في اي ي زفت هو مش في باب عشان تخبط عليه الاول وتستاذن 

زين : وافقت ي مالك وافقت 

مالك : هي مين ي غبي 

زين : ملك وافقت قالت اديلها مهلة تفكر وسالتها وقالت موافقة 

مالك : مبروك ي اخويا اهو انبسطت اتفضل اطلع برة 

زين : وحياتك ما انا ماشي الا لما تحلف انك هتيجي معايا بكرة عشان اخطبها 

مالك : ي ابني هو دا وقته انت في الشركة لما نروح نبقي نتكلم مع ماما وحمزة 

زين : انت بتضحك عليا واللا بتاخدني علي قد عقلي 

مالك : والله هاجي معاك وهنخطبهالك اتفضل اطلع برة بقي 

زين : يبقي متفقين 

طلع زين وهو فرحان اما مالك فكان بيفكر في نسمة 

🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀

في القصر كانت مكة قاعدة مع ثريا وبتحكيلها علي اللي حصل 

مكة : والنبي ي ماما توافقي 

ثريا : في اي ي بت انتي واقعة كدة ليه 

مكة : باين كدة حبيته زي ما نسمة قالت 

ثريا : وهي نسمة تعرف كمان 

مكة : طبعا متعرفيش ي ماما انا قد اي بستريح وانا بتكلم معاها 

ثريا : عارفة ي بنتي وملامحها هادية بتحسسك بالراحة 

مكة : يعني انتي موافقة 

ثريا : دا علي اساس لو رفضت انتي هتقولي ماشي ما انتي بردوا هتصممي علي موقفك بنتي وعارفاكي 

مكة : يبقي موافقة حبيبتي والله ي ماما 

ثريا : دلوقتي حبيبتي عشان عملت اللي انتي عايزاه 

مكة : اوعي تفكري اني قبلت لاني بحبه لا انا قبلت عشان ابقي جمبك واشوفك علي طول 

ثريا : لا انا عارفة من غير ما تقولي 

مكة : اي دا انتي مش مصدقاني 

ثريا : هو حد قال غير كدة 

مكة : طب انا هطلع هدخل المطبخ اساعدهم في اي حاجة 

ثريا :انتي والمطبخ في جملة وحدة ازاي دا انتي كنتي بتكرهي المطبخ دا اوي 

مكة : انا صحيح بكرهه بس بعرف اطبخ 

ثريا : امشي مكة وشوفي انتي هتعملي اي 

مكة : سلام ي روحي 

دخلت مكة المطبخ لقت نسمة وبدرية بيطبخوا 

مكة : تحبوا اساعدكم في حاجة 

بدرية : لا ي ست مكة 

مكة : بقولك ي نسمة انتي مش هتنضفي اوضتي والا ايه 

فهمتها نسمة وقالت : اه حالا هطلع اهو 

سابت نسمة اللي في ايدها وطلعت من المطبخ وطلعت علي اوضة مكة اللي دخلت وراها علي طول 

نسمة : ها قالت ايه 

مكة : وافقت ي نسمة انا مبسوطة اوي 

نسمة : الف مبروك ي حبيبتي عقبال الخطوبة اقولك عقبال الليلة الكبيرة 

مكة : انا مش عارفة انا حبيته ازاي 

نسمة : بصي انا هفهمك انتي حبيتي شخصيته في الاول لانه كان بيهتم بادق التفاصيل ومهتم بكل حاجة بتعمليها ولما عرفتي انه صاحب اخوكي اللي اصلا كنتي معجبة بيه حبتيه اكتر 

مكة : هو انتي ازاي بتستوعبي الكلام دا 

نسمة : انا مش صغيرة وبعدين انا شوفت شقي محدش شافه وفهمت الدنيا من وانا صغيرة لاني كنت شايلة حملين انا وبنت عمي اللي بقت كل حاجة ليا فمش صعب عليا ابدا اني افهم حاجة زي دي 

مكة : ياه دا انتي عقلك كبير اوي بس هو انا ممكن اسالك سؤال بارد شوية 

نسمة : اتفضلي 

مكة : هو انتي متجوزتيش لحد دلوقت ليه 

نسمة : ........


تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-