CMP: AIE: رواية قدر اخي الفصل الخامس عشر15بقلم ديدا الشهاوي
أخر الاخبار

رواية قدر اخي الفصل الخامس عشر15بقلم ديدا الشهاوي

رواية قدر اخي
 الفصل الخامس عشر15
بقلم ديدا الشهاوي




في شقه حكيم
_كانت نورا غيبه عن الوعي ويامن جنبها  بيراعيها  وبعد ماحكيم جاب كل اللي يامن طلبه  من ادويه واكل  حب يسيب يامن  مع نورا 
_يامن مش هترتاح شوي ورانا مواجهه  لما نورا تفوء ومواجهه قدر 
_لا انا كده مرتاح  طول ماشايف نورا قدامي انا مرتاح.. روح انت ارتاح  
_خلاص انا هريح بره علي الكنبه  لو احتجت حاجه... ومشي حكيم  فجاءه يامن ندهه عليه
_حكيم بجد  بشكرك  من كل قلبي 
ابتسم حكيم  واقفل الباب وطلع يرتاح  علي الكنبه 

بعد ساعات  الفجر الاولي 
النوم غلب يامن وهو قاعد علي الكرسي... ومحسش بنورا  وهي بتفوء.. واللي كانت بتاخد نفسها وبتفتح عيونها   بتحاول تتعرف علي المكان اللي هي فيه بنظراتها  . وبتحاول تفتكر وبدات تسمع صوت حد نايم وبدات تبص علي مصدر الصوت  وبدات تعدل نفسها وتحاول تقوم  وهي بتمسك  في كمود السرير وقعت ازازه دوا واللي صوتها  صحي يامن بفزعه..  واتفاجيء بنورا وهي ماسكه هدومها وبعيون كلها  خوف وقلق 
_انا فين..... انا فين.... انت مين 
_اهدي... شوي... اطمني... انا اللي انقذتك 
نورا كانت بتحاول تبعد  بجسمها عنه وخايفه من انه يقرب ليها وكانت هتصرخ  ويامن  بدا يامن  يندهه  علي حكيم 
_حكيم..... حكيم... تعالي نورا فاءت
_حكيم... حكيم مين.... وانت مين 
وحكيم اتفزع من صوت يامن واللي جري عليه واتفاجيء بمتظر نورا  اللي كانت مرعوبه واول مانورا شافت  حكيم 
_حكييييم..... انت.... 
_نورا... اهدي من فضلك.. انا عمري مافكرت اأذيكي... اسمعيني

نوراهديت لما شافت حكيم عمرها ماشافت منه حاجه وحشه..وكان الانسان المقرب ليامن
_اسمعك اي... انا عاوزه اعرف ايه اللي جبني هنا...  
_انتي اتخطفتي من المستشفى... واحنا انقذناكي  من اللي خطفوكي 
نورا  بدات تفتكر اللي حصل واخر حاجه  افتكرتها لما كانت الممرضه  اتفقت تاكل عشان  تهربها
_مين اللي خطفني.... الممرضه صح
_ايوه... الممرضه 
_الممرضه دي تبع قدر... صح ياحكيم
حكيم سكت وعيونه في الارض وكانه بيحمل خيبات صديقه ولكن نورا قطعت صمت ياامن اللي كان سرحان فيها  وقطعت خجل حكيم من افعال قدر.. وبغضب 
_حكيم.... فين ياامن... انت اكيد تعرف هو فين 

حكيم اول ماسمع سؤال نورا بنظرات  حيره  ليامن  
_انا.... مين قالك كده... انا معرفش.... عنه حاجه 
_بطل كدب ياحكيم... قلبي بيقولي انه يامن موجود... ومعايا انا حاسه بيه 
ونورا  رفعت ايدها  تطمن  علي السلسله  واتشهدت لما لاقتها غي رقبتها 
_حكيم... عشان خاطري.. انا هتجنن السلسله دي كانت مع يامن وادتهاله بنفسي... ازي ترجعلي تاني... عشان خاطري طمني عليه 

وبدات  نورا  تاخد بالها من يامن اللي ساكت ومداش يتكلم وبصت ليه.. وبحيره
_انت تعرف ياامن.... لو تعرف اقولي... انا هتجنن 
وبدات نورا تصرخ وتنهار وبكاء قطع قلوب يامن وحكيم
_حرام عليكوا... هاتولي ياامن....  انا محتجاله  ... انا اتبهدلت من غيره... اشوفه  ولو مش عاوزني همشي... بس اشوفه  اسمعها منه  
وبصت لحكيم  
_عاوزه اطمن عليه  ... قبل ماموت..... 
وفجاءه وبصوت  مألوف  لنورا... 
_بعد الشر  عنك.... متقوليش كده 

نورا قامت  قصاد يامن  اللي كان ماسك نفسه بالعافيه  كان خايف يواجها  لتتعب اكتر. نورا قربت.. وبصت لعيونه.. نورا عارفه النظرات دي. بصت لعيونه  وكانها بدور علي يامن فيهم 
_انت تعرف يامن... انت تقرب له... نفس النظرات.. اقولي لوتعرف 
وقطع حيره نورا حكيم  بعد متأثر بحالتها  
_اللي قدام  دا يبقي يااااااااامن 

نورا خدت الصدمه من حكيم  ومن صعوبتها  بعدت عن يامن وقعدت علي سرير 
_حكيم... انت اتجننت.. يامن فين... حرام عليك... وبدات تصرخ  وتنهار ومسكت راسها بايدها   وعيونها في الارض 
يامن  قرب منها  وونزل برجله  ورفع  راسها... وبنفس الحركه  اللي كان بيعملها لشعرها  لماتنزل علي عينها.. ونفس الكلام

فلاااااااش بااااك
_نورا..... نورا.....  خليكي معايا حببتي 
_حاضر ياقلبي هخلص دي وافضلك 
_شعرك دا لو مكنتش بحبه   كان زماني حلقتهولك... وخليتك قرعه
_اخص عليك يا يامن ليه كده 
_عشان بيخبي عيونك عني... وانا عنيا اتعودتك علي عيونك 

باااااك

نورا سمعت الكلام... وكانت بصدمه  ...وجواها ميت سؤال ازي 
يامن  كمل كلامه  بحوارتهم المميزه بينهم  اللي محدش يعرفها غيرهم.... نورا كانت بتسمع  ونظرات عيونها بين حكيم ويامن خايفه تصدق... تتفاجيء انه حلم
_انا ياامن... انا اللي عشت  في قهر وحزن لغيابك..انا اللي جيتلك ولبستك  السلسله  عشان تتاكدي اني جنبك... وان عمري ماهسيبك مهما حصل ومش هيفرق بيني وبينك  الا الموت 
_ياامن  ازي.... وبدات ترفع  ايدها  لوش يامن  اللي خدت بالها  من اثار الحروق اللي في وشه ورقبته  ورفعت ايدها  لجبهه يامن  اللي كان فيها حسنه  كانت موجوده  بس من اثار الحرق اختفت شوي بس لما تلمسها  تحسها 

فلااااااش باااك
_عاوز قبل الفرح  اعمل عمليه تجميل اشيل الحبايه دي 
_تاني يامن  انا عجباني... وبحبها  عليك
_بس مش مرتاح وهي كده 
_يامن حبيبي دي صنع ربنا  وميزتك عن اي حد... وانت دكتور وعارف... وبعدين مافيش جواز من غيرها 
بااااك
_نورا كانت بتسمع  الكلام  من يامن  وكانه لسه  حصل بينهم 
وحكيم  قطع  حيرتها  لتاني مره 
_يامن حصلتله حادثه بره واتصاب في حريق واثر علي ملامحه زي مانتي شايفه 
وقبل ما يكمل حكيم  كلامه... ارتمت نورا في حضن  يااامن 
واللي حكيم  خجل وحزن علي لقاءكم  وخرج وسابهم.. نورا ببكاء في حضن يامن  واللي كان بيحتويها  بحنانه قبل حضنه 
_يااامن..... ياااامن حبيبي 
_نوراااا  حببتي....
_ااااه  يااعمري كان نفسي اطمن عليك...  اااه  عمري.... حمد لله على سلامتك... 
خرجت نورا من حضن يامن  وحضنت وشه  بايدها  
_قلبي دق اول مشافك زمان.... ودق دلوقتي  لما شوفتك... حتي نبرات صوتك  كانها مالوفه ليا... انت حبيبي... ورجعت حضنت  ياامن بقوه  وكانها بتعوض حرمانها منه... 
فضلوا كتير في حضن بعض  .. وكان الزمن وقف بيهم  عند  لقاءهم  دا.... 

في فيلا قدر
في اوضته كان نايم  بهدومه  وكان تأثير الشرب كان اقوي من يغير هدومه  وبعد ساعات  طويله  قلق  وحس بجسمه متكسر 
بداء يفوء ولاقي نفسه  نايم بالعرض علي السرير  وقام يغير هدومه  وجه في دماغه  يكلم  نرجس يطمن علي نورا منها
كان بيحاول يكلم نرجس بس مكنتش بترد... فضل يرن كتير برضو مافيش اي استجابه... قدر قلق وخد مفاتيح عربيته  ونزل علي بيت نرجس 

عند يامن  ونورا 
كانوا في حضن بعض وكان الزمن وقف بيهم.... وفجاءه  نورا استوعبت... انها  وحده  متستحقش انها تعيش  بعدت يامن عنها  واللي استغرب من  رده فعلها 
_مالك في ايه..... 
_انا خلاص  معنتش انفع لحد ماينفعش اكمل...  انا معنتش انفعك.. ولا انفع غيرك  ... انت ملامحك اتغيرت بس فضلت  يامن  انفاسك.... قلبك..... طبتك. انما انا معنتش نورا اللي حبتها وعرفتها 
يامن فهم بتقول كده 
وقربها من حضنه تاني.... وبكل حنان واحتواء 
_انتي مهما حصل نورا حببتي.... وهتفضلي كده  في عيوني.. هتفضلي ملكه قلبي.. 

قدر وصل لبيت نرجس وفضل يخبط جامد ومافيش رد   رن عليها  وسمع صوت رنه الموبيل... وعرف ان في حاجه غلط وبدا يكسر الباب  ودخل واتصدم.... لما لاقي نرجس مغمي عليها ومربوطه في السرير... 
_نرجس..... نرجس
وجري علي اوضه نورا ولاقها فاضيه.... واتصدم ان في حد خطفها  لان نورا مش هتمشي لوحدها
جري قدر وبدا  يتصل علي حكيم... زي المجنون 
وحكيم دخل علي ياامن ونورا واللي اتحرجوا 
_ياامن.... الحق قدر بيتصل 
_رد عليه لحسن يشك فيك
_ارد ازي بس.. هو شااكك فيا اصلاااا
_بقولك رد
حكيم  رد  علي قدر وكانه صحاه من النوم 
_اي ياقدر خير بترن بدري ليه
_مش عارف ليه.... عاوزك ضروري... حالا
_ليه عرفت مكان نورا 
_لا.... بس هنعرفه سوااااا


تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-