CMP: AIE: رواية ليله في حضن الشيطان الفصل الثامن8بقلم لوجي احمد
أخر الاخبار

رواية ليله في حضن الشيطان الفصل الثامن8بقلم لوجي احمد

رواية ليله في حضن الشيطان 
الفصل الثامن8
بقلم لوجي احمد
 يحسس على ج'سمها بطريقه مقرفه
ليله بعصبيه ابعد عني يا زياد
 زياد بقول لك يا ليله الشويتين دول ما يدخلوش عليا
ولو كانوا دخلوا على جاد مش هيدخلوا عليا احنا الاحسن يا بنت الناس نكشف ورقنا ونلعب على المكشوف
 ليله بتهتها قصدك ايه يا زياد زياد قصدي انتي عارفاه يا ليله
انت اتجوزت جاد ليه يا ليله جوازك من جاد ما كانش طبيعي
في الاول حبتيني انا او زي ما قلت انك حبتيني ودلوقتي بقيتي مرات ابن عمي اعز اصحابي وهل يا ترى قلت له على اللي كان بينا
ليله. وهي تجلس على الكرسي بقوه
ياه انت لسه فاكر يا زياد وافرد ان انا في الاول كنت معجبه بيك مش حبيتك ولا حتى حبيتك بس لما شفت جاد وقعت في حبه ودبت في دباديبه واتجوزني فين المشكله بقى ولو كنت حابب يا زياد تروح تقول لي جاد قل له وماله قول له بس انا وقتها بقى هقول له ده دخل عليا الاوضه وكان عايز يعمل معايا حاجات مش كويسه ونظرت له بنظره كلها قوه
زياد.يعني انتي شايفه كدا 
ماشي يا ليله بس خليكي فاكره مسيرك يوم هتجيلي علشان برده انا حاسس ان في حاجه غلط في الموضوع وان  وراكي حكايه
وخرج من الاوضه
ليله وهي تنفخ ت الله يحر'قك وقعت قلبي 
ليه قامت بسرعه خدت شاور وغيرت ملابسها ونزلت 
ركبت عربيتها وطارت علي المستشفى اللي فيها ملك هي كانت من فتره لفتره بتروح المستشفى تشوف ملك من بعيد بس دي اول مره هتشوفها من قريب كلنا طبعا عارفين ان ملك الوحيده اللي شافت ليه لو عارفاه لكن ملك ما بتتكلمش عندها حاله نفسيه وناسيه كل حاجه
بس ليله عشان تطمن اكتر واكتر قررت انها تقرب من ملك يعني وتشوف رد فعلها عشان لو حست ان ملك عرفتها تحاول تتصرف من دلوقت
ليله للمرضه..خدي كل دول كانت بتدي للممرضه فلوس كل مره عشان الممرضه تخليها تشوف ملك من بعيد من غير ما حد يعرف الحكايه عشان حكايتها ما تتكشفش لكن المره دي هي كانت عايزه تشوف ملك من قريب فادت للممرضه فلوس اكتر
الممرضه بس دول كتير قوي ليله لا ما فيش حاجه كتيره بس انا المره دي عايزه ادخل اشوفها في الاوضه بس تامني لي الجو وانا لما اخرج احللك بقك
الممرضه.. عيني يا ست هانم اصلا امها لسه ماشيه من عندها دي غلبانه وما تعرفش حد انا بس لو اعرف انت تعرفيها منين او يهمك حالتها في ايه
ليله.. بدات تتعصب على الممرضه وقالت لها وانتي مالك انتي قلت لك انها صاحبتي مره ولو كنت باجي ومش عايزه الدكاتره يشوفوني عشان بخاف يمنعوني ان انا اشوفها عشان حالتها النفسيه تبوظ ولا هيحصل لها حاجه المهم انها اقنعت الممرضه يعني
وفعلا ليله دخلت الاوضه عند ملك وقعدت قدامها لكن ملك ما كانش فيه اي رد فعل منها خالص كانها مش شايفاها ليله بدات تتكلم وقالت لها حياتي كلها في ايدك.انتي يا ملك
نفسي اق'تلك علشان سري يموت معاكي بس التعب الا جالك دا سبق الموت وريحك مني 
الممرضه يلا يا هانم يلا عشان الدكتور الجاي
وفعلا الليله خرجت من المستشفى بسرعه قبل ما حد يشوفها ومالك طبعا ما كانش في اي رد فعل منها وليله رجعت على الفيلا على طول قبل ما جاد يرجع
لكن المشكله وهي داخله الفيلا شافت في الجنينه نفس الخيال اللي شافته فوق لدرجه ان ليله صرخت وقالت يحيى يحيى
علي خروج مامت جاد ..
يحيي مين يابنتي يحيي ابني مات انتي مجنونه
ليله.. بدات تهدى وتاخد نفسها بس يا طنط انا شفت
وسكتت هنا ولحقت نفسها وسكتت
ام جاد . قالت لها جمله غريبه وانتي كنتي تعرفي يحيى ابني منين
ليله بتهتها..من الصور ياطنط 
وحاولي تلم الموضوع وتسيطر على نفسها
عفاف.. طب بقول لك ايه اهدي كده وتعالي ندخل نشرب حاجه سوا لحد ما جاد يرجع
ليله وافقت وبعدين ليله كانت خايفه من اللي بيحصل
...
جاد كان نايم على السرير في حض'ن نور السكرتيره بتاعته 
نور وهي تقوم من حضنه وكانت لفه الملايه على ج'سمها
وقفه تلبس ملابسها وهي بتكلمه
لو اعرف بس اللي واخد عقلك يا جاد ومش مخليك مركز معايا حتى الليله اللي بقيت تيجي تقضيها معايا عقلك مش معايا
جاد... هي حاجه واحده بس اللي واخده عقلي يا نور البنت اللي كانت مع اخويا مش قادر قلبت عليها البلد كلها ما حدش شافها وما حدش عارفها مش عارف هلاقيها ازاي
نور.. وهي تقرب على جاد وتتمايل ما تفكك من الموضوع ده بقى يا جاد. وانسى فكك من البنت دي انت هتفضل عمرك كله غير الموضوع ده
جاد شد'ها من شعرها بعن'ف وقال لها
 انتي بتقولي ايه انتي عبيطه انا عايش عشان الموضوع ده ولو اخر يوم في عمري هدور على البنت دي واخذ حق اخويا ولو عمري كله مقابل ان انا اعرف البنت دي هدفعه واخذ تار اخويا
وحدفها علي السرير. بعصبية 
بس انا عارف مين هيدلني على البنت دي ما فيش غيره معتز الكلب وانا هروحله لازم اعرف البنت دي فين انا ما بنامش
وفعلا جيت ام وغير هدومه ونزل من عنده نور بعد ما اتعصب عليها واتجه لفيلا معتز
معتز ده كان جوز ملك اخته او بمعنى صحيح كان هيبقى جوزها لانه جه  يوم والفرح بتاعها
وقال انا رافض الجوازه دي وما يشرفنيش ان انا اتجوز اختك مع حادثه اخوها فهي تعبت تعب نفسي يعني معتز هو السبب في تعبها
لكن جاد ما كانش قدامه اي طريق يوصل فيه للي بيحصل غير معتز وقرر ان هو يروح له
لكن وهو في الطريق رايح لمعتز جاء له تليفون من المستشفى اللي فيها اخته وقالوا له ان اخته بدات تتكلم هو اه مش كلام كامل بس بدات تتهته بحروف
من كتر فرحته مكان هيعمل حادثه من كتر ما هو فرحان بس الدكتور قال له ان هو ما ينفعش ان هو يجي دلوقتي عشان ما يحصل لهاش صدمه خلينا الصبح احسن
دلوقتي جاد كرر ان هو مش هيروح لمعتز تراجع على الفيلا على طول عشان يفرح مامته
اول ما اوصل الفيلا لقى مامته وليله قاعدين سوا دخل زي المجنون على مامته قال لها افرحي افرحي ملك فاقت
طبعا مامته من ناحيه كانت هتموت من الفرحه ويلا تعالى وديني لها دلوقتي ومن الناحيه الثانيه ليله واللي جرى الليله وقتها اغمى عليها وقعت على الارض
جاد ومامته وزياد وكلك اتلموا حواليها
وجاد شالها وطالعه اوضتهم وحطها على السرير وبدا يفوق فيها
وهي بدات تفوق بعد فتره وبدات تفتح عينيها ببطء وتبص حواليها وتغمض وتفتح كل شويه اتفاجئت بجد قاعد قدامها على الكرسي
صرخت من الخضه
لكن جاد ولا تاثر
ونطق وقال لها كلمه واحده ايه اللي في رقبتك ده وهو يشاور على رقبتها
ليله..باعتها
جاد . ايه العلامه اللي في رقبتك دي

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-