CMP: AIE: رواية عشق الحمزه الفصل السابع 7بقلم فاتن جمال
أخر الاخبار

رواية عشق الحمزه الفصل السابع 7بقلم فاتن جمال

   


رواية عشق الحمزه

الفصل السابع 7

بقلم فاتن جمال

  

عماد فتح النعش 

الباشا بعد ماكانت الضحكه علي وشه انقلبت لغضب وخوف شديد

الباشا مين ده فين حمزه 

عماد اتخض وقال بصوت مليان خوف حمزه قتله 

الباشا مين ده 

عماد بعصبية ده الراجل الاي كنت مكلفه بقتل حمزه 

الباشا يعني حمزه عرف أننا ورا كل ده هيموتنا يا غبي 

عماد يا ابن الكل**ب مش هسيبه 

الباشا مسك عماد من القميص بتاعه انت غبي انت متعرفش انت بتلعب مع مين ده حمزه الهادي طول عمرك بتخسر قدامه من صغرح وانت غبي 

عماد شال ايد أبوه وقال وانت بق الاي كنت بتكسب قدام أبوه وجدو مانت كمان كنت بتخسر 

الباشا انت بتكلمني ازاي كدا انت ناسي انا مين 

عماد لا مش ناسي انت الباشا وانا مش هسيب حمزه الهادي غير وهو ميت 

عند حمزه

في الطايرة

شروق .حمزه ممكن بق تقولي الاي حصل 

حمزه حاطت أيده علي كتف شروق وقال بصوت هادئ يا حبيبتى مفيش حاجه حصلت كل الموضوع أن البطارية كان فيها سلك سايب وطلبت الحرس يجيبو كهربائي وعلشان فستانك كان مفتوح مكنش ينفع اطلعك فوق بس ادي كل الموضوع 

شروق امال اي صوت ضرب النار الاي سمعتو

حمزه حببتي ده فرح في يخت تاني وبعدين انتي ناسيه انتا كنا في الصعيد وكلها ضرب نار 

شروق طيب انت بق الاي خلنا ننزل قبل ما اخلص شغلي 

حمزه اعتبري كل حاجه خلصانه 

شروق طيب وفيها اي كنت فضلت هناك 

حمزه شروق ممكن كفايه كلام دماغي مصدعه وبعدين قولت ليكي عندي شغل ومقدرش اسيبك لوحدك وكمان موضوع المشروع بتاعك اعتبريه خلصان 

شروق بدلع طيب خلاص متزعلش 

حمزه مقدرش ازعل منك 

بعد وقت حمزه وصل شروق القصر وقال ليها انزلي انتي انا لازم اروح الشركه عندي شغل 

شروق بتعب حاضر 

حمزه مالك في اي 

شروق مفيش حاجه متشغلش بالك هكون كويسه 

حمزه طيب 

حمزه ركب العربيه وراح الشركه 

بعد وقت 

حمزه وصل الشركه

طلع علي مكتبه 

مراد عامل اي 

حمزه الحمد الله بخير 

مراد بضحك مش عارف والله انت بتجيب الثبات بتاعك ده منين انت غلبت ادهم اخوك الاي يشوفك يقول انك الاي شغال في الجيش مش هو 

حمزه ومين قالك اني مش شغال في الجيش 

مراد وده ازاي بق 

حمزه انت فاكر أن كل واحد علشان يكون عارف كل حاجه لازم يكون رائد أو ظابط في الجيش تبق غلطان يا مراد بيه 

مراد انت يا ابني حكايه والله المهم قولي عملت اي انا متأكد أن عماد العمده دلوقتي هيموت من الخوف هو وابوه 

حمزه المهم الاول مريم السكرتيره فين 

مراد متخافش سافرت هي واهلها 

حمزه البنت دي مش لازم عماد يعرف عنها حاجه 

مراد متخافش بس بجد طلعت اصيله 

حمزه  اممم 

مراد مش هتقولي الاي حصل من يوم مريم ماقلت ليك 

حمزه فلاش باك

مريم ..حمزه بيه ممكن ادخل 

حمزه ادخلي حمزه عايزه حاجه 

مريم ااانا عايزه اقول لحضرتك حاجه 

حمزه قولي 

مريم المناقصه بتاعت ارض الفيوم 

حمزه مالها 

مريم حضرتك عرفت مين داخل في المناقصة ده 

حمزه ايو كذا حد ومنهم عماد العمده وتحت منه شركه من شركاته بس محدش يعرف انها ملكة 

مريم يا فندم عماد ده مش ناوي علي خير 

حمزه عارف 

مريم طيب انا كنت عايزه اقول لحضرتك حاجه حصلت امبارح 

حمزه قولي 

مريم بس والنبي احمي اهلي 

حمزه بسم اهلك مالهم بالي انتي عايزه تقوليه 

مريم ااانا عماد العمده طلب مني كل تحركاتك وانا مكنتش موافقه بس هو هدادني بأهلي 

حمزه طيب اقعدي وحكيلي كل حاجه بالتفصيل 

مريم فضلت تحكي لحظه ان عماد العمده قال ليها هيديها مليون ونص وكمان هيصرف علي اخواتها الصغيرين وأنها لو موفقتش علي كدا هيموت أهلها وان هي مقدرتش تخون العيش والملح وان حمزه ليه افضال كتيره عليها وأنها قرارت تيجي وتقوله كل حاجه 

حمزه مريم متخافيش علي اهلك من مخلوق واسمعي كلام بالحرف ومريم فعلا سمعت كلام حمزه وقالت كل حاجه عن حمزه لعماد وطلبت منه فلوس علشان تعرف عماد ناوي علي اي وجه يوم سفر حمزه اسوان وعرفت أنهم ناوين علي موت حمزه وقالت كدا فعلا لحمزه وطلبت من عماد بقيت حقها وحمزه قال لمريم أنها خلاص كدا بقت بره العبه وان العب بق علي المكشوف 

ولما الرجاله وصله وراء حمزه اسوان كان حمزه عارف وقرار أنه يخلي العمده وابنه يندمه في يوم 

حمزه في اليخت والرجاله تدور ليه انا اجيلهم بنفسي وبدأ حمزه يضرب فيهم وعرف أن النعش الاي في اليخت التاني ده كان ليه وضرب نار عليهم وقتل الراجل الاي كان عماد بعتو ليه وفضل حمزه يضرب فيهم لحد ما حراس حمزه وصلو اليخت وخدو الباقي منهم وحمزه قال لرجالتو حطو الجثه دي في النعش وتروح العمده وابنه وينكتب عليها برقيه تعزيه وان الدور الجاي علي الباشا وابنه وبعدين نزل لشروق وفتح الباب شروق بخوف كنت فين كنت هموت من الخوف 

حمزه كنت بشوف الكهرباء ياله بينا علشان هنسافر مصر الصبح شروق ليه الاي حصل

حمزه مفيش حاجه يا حبيبتي بس انا عندي شغل ولازم انزل مصر ضروري 

باك 

مراد حمزه وناوي تعمل اي معاهم 

حمزه هخليه يتمنا الموت هو وابنه مراد انا عايز أسهم شركة السيراميك تنزل الأرض 

مراد بضحك من عيني جه اليوم الاي هنتقم منه هو وابنه 

حمزه متقلقش كل حاجه بوقتها بس انا لازم امشي دلوقتي 

واياك تقول لامي حاجه 

مراد بضحك متخافش 

حمزه ضربه في رجليه انت اهبل مين الا يخاف انا بس مش عايز كل شويه تقولي خد بالك من نفسك والكلام ده

حمزه خرج من عند مراد وعينه مليانه شر 

وصل القصر وطبعا غير كل طقم الحراسه 

وأمر الحراس كلهم أنهم يخدو بالهم بكل حاجه 

عند شروق كانت قاعده في الأوضه خايفه 

سمعت صوت حمزه فتحت باب الاوضه لقت حمزه في وشها 

شروق حضنت حمزه وحمزه بدالها نفس الحضن 

شروق بخوف حمزه ممكن تقولي كنت فين واي الاي حصل أنا مش مصدقه الاي انت قولته 

حمزه بهدوء ليه بس هو انا هكدب عليكي ليه 

شروق مش عارفه بس انا متاكده أن في حاجه 

حمزه بتعب طيب حاضر الصبح هقولك كل حاجه ممكن بق اروح انام 

شروق مسكت أيده وقالت انت رايح فين 

حمزه بخبث هنام تصبحي علي خير

شروق بدلع طيب ممكن تقعد جانبي لحد مانام 

حمزه موافق بشرط

شروق شرط اي 

حمزه تنامي في حضني 

في امريكا 

شريف ابو شروق 

زي ماسمعت احجزلي بكره طايره لمصر 

مي مامت شروق في اي ياشريف عايز تنزل مصر ليه عمي رجالها حاجه 

شريف بعصبيه لا بابا كويس بس بنتك الاي مش كويسه 

مى بخوف مالها شروق 

شريف الهانم كانت مع حمزه في اوتيل لوحدهم وركبت معا يخت في النيل وفضلو فيه لصبح 

مى طب وانت هتعمل اي 

شريف هكسرها 

مى يمكن حمزه عايز يتجوزها 

شريف وانا قولت لا جواز من حمزه لا يعني لا 

مي طب مين الاي قالك أنها كانت مع حمزه شريف انت بتراقب شروق 

شريف انتي هبله انا مستحيل اعمل كدا انا عارف بنتي أو كنت عارف بنتي بس دلوقتي لا يا هانم معنتش بثق فيها بقنا كام سنه عايشين هنا عمرها مكلمت ولد وكنت مبسوط بكد بس الهانم كانت مكتفيه بحمزه بيه 

مي بعصبية بي كفايه يا شريف وقولي مين قالك 

شريف واحد من مصر بعتلي الصور اتفضلي شوفي بنتك المحترمه لابسه اي 

مى بصدمه لا لا مستحيل دي تكون شروق 

شريف للحرس بعصبية شديده احجزلي دلوقتي اهو طايره لمصر 


               الفصل الثامن من هنا 

لقراءة باقي الفصول من هنا 


تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-