CMP: AIE: رواية دميتي الجميله الفصل الخامس والاربعون45بقلم نوره عبد الرحمن
أخر الاخبار

رواية دميتي الجميله الفصل الخامس والاربعون45بقلم نوره عبد الرحمن


رواية دميتي الجميله
 الفصل الخامس والاربعون45
بقلم نوره عبد الرحمن






زغاريد ملئت القصر …

عواطف بسعاده : الف الف مبروك ياحبيبتي ..

جيجي بخجل : الله يبارك فيكي ياعمتوو..

شوق بسعاده وصدق : مبرووك ياجيجي..

جيجي بابتسامه : الله يبارك فيكي..

وسط سعاده الجميع سمعوا صوت شجار في مكتب منصور..

عواطف : في ايه..

شوق بقلق: مش عارفه ياعمتوو 

عواطف بقلق : طب خليكي انتي مع جيجي هروح اشوف في ايه..

شوق: بس..

عواطف : بس ايه ياشوق افضلي هنااا ياحبيبتي مش هتأخر…قالت كلماتها واسرعت الى المكتب..

جيجي بحرج : احم شوق..

نظرت اليها شوق لتسمع صوتها الهادء.

جيجي : انا اسفه ان كنت ضيقتك بحاجه .. مكنش قصدي..

شوق براحه احنا اخوات ياجيجي ومفيش بينا اعتذار.

.لتكمل بحماس : بس مقولتيش حددتوو معاد الفرح امتى..

جيجي بخجل : لسه مش عارفه..

شوق : عامر شكله مستعجل اوووي..

في المكتب..

مهران بانفعال : يعني ايه طردت عامر 

منصور : ده اللي حصل لعب بعقل االبنت وضحك عليها..

مهران : ضحك عليها ازاي جيجي بنت خاله وهو احق بيها من ايه حد..

منصور بسخريه: احق بيها ده ضحك عليها عشان فلوسها..

مهران : انت عارف كويس ابو عامر الله يرحمه عنده ثروه تعادل فلوسنا مرتين يابابا..

منصور:  والد انت جي تعلمني..

مهران : بابا اللي بتعمله ده غلط..

منصور بغضب : والله عال جاي تعلمني الصح من الغلط وانت طول الوقت بتجري ورى مراتك زي ال***

مهران بانفعال : بابا..

منصور : تعالي اضربني قلمين كمان عشان ست الحسن..

تدخلت عواطف في تلك الاثناء بقلق في ايه..بيحصل ايه هناا..

استدار مهران وجلس بتوتر..

منصور :مفيش..

عواطف :صوتكم طالع ليه..

منصور…

مهران…..

عواطف : في ايه متتتكلموا قاطعهم رنين هاتف مهران الذي فور اجابته تغغيرت ملامحه وغادر بسرعه وخوف دون ان يجيب على اي احد…

************

في اليوم التالي…في احدى المستشفيات..

جيجي ببكاء وقلق : انت بخير..مش كده

عامر بابتسامه : لسه عايش وبتنفس اطمني..

جيجي: اي اللي حصل وعملت الحادثه ازاي ..انت كويس ..طب حاسس بحاجه ..في حاجه وجعاك.

عامى بضحك: اي كل الاسئله دي اطمني ياحبيبتي انا زي الفل وقدامك اهوو .

جيجي بدموع : الحمد لله..

عامر: قربي ياجيجي..

نظرت اليه باستغراب ليشير اليها لتجلس بجانبه مرددا: بود تعالي اقعدي هناااا..

جلست بجانبه مرددة بخوف: انت كويس ياعامر مش كده.

امسك يدها بحب: اطمني انا زي الفل ياجيجي ولما شفتك بقيت زي الحصان..ليشدها اليه اكثر ويحيط كتفها والاخرى وضعت راسها على صدره لترفع وجهها بقلق: مالك ياعامر..

عامر بضياع :متبعديش عني ياجيجي افضلي جمبي دايما انا محتاجلك…

جيجي: انا هفضل جمبك طول العمر المهم تبقى بخير…

في الخارج..

يقف حسن امام منصور يمنعه من الدخول..

منصور: يعني ايه مانعني اشوفه..

حسن ببرود :عامر مش محتاجلكم بعد النهارده مش انت طردته..

عواطف بصدمه : طرده..

حسن: واعرف يامنصور بيه هتدفع تمن اللي عملته باخويا غاللي اوووي..

مهران بحده: متتحترم نفسك وتعرف انت بتكلم مين..

حسن بحده : اطلع انت منها يامهران الكلام بيني وبين ابوك..

مهران بغضب : لا بقى انت االي تحترم نفسك وتتكلم مع بابا كويس..

حسن :انا محترم غصب عن اللي خلفك..

مهران بغضب : لا شككلك عايز تتربى وقبل ان يقترب منه مهران ..

صاحت بهم عواطف بانفعال : كفايه بقى كفايه حرام عليكم عامر تعبان وانتوو. هنااا بتتخانقوا وديني عليه يامهران عاوزه اشوف ابني عاوزه اطمن عليه..

مهران بقلق : اهدي ياعمتو اهدي هو كويس صدقيني ليدخلها غرفته ونهضت جي جي بحرج..لكنه بقي ممسسكا يدها يمنعها من الابتعاد..

حسن لمنصور بسخريه : وانت تقدر تتفضل من هناااا ومش عاوز اشوفك مقرب لاخويا تاني…

منصور بسخريه وثقه : شكلك عاوز تلعب معايا بس اتاكد ياحسن عامر لو خيروه بيني وبينك هيختارني من غير تفكير..

حسن بسخريه : ده كان زمان قبل مايشوف وشك الحقيقي ويتصدم بيك واهو عمل حادثه وبالمستشفى بسببك..

**************

مريم بصدمه : انت بتعمل ايه ياعمران ..

عمران ببرود : بحرقها المذكرات واللي بيها لازم تختفي نهائي..

مريم بدموت : حرام عليك ياعمران انت بتعمل كده ليه…

عمران ده الصح يامريم امك ماتت وام مهران مفيش داعي نفتح دفاتر قديمه..

مريم بدموع :  بس مهران لسه بيعاني بسبب الحكايه دي..

عمران : مهران مع الوقت هينسى وانتي عاوزك تنسي الحكاية دي عشان في حد عاوز يشوفك وانا اديته معاد كمان ساعه....

مريم : حد مين ..

عمران :غيث السيوفي  اتصل وعايز يكلمك وانا شايف ان من حقه يتكلم والا انتي شايفه ايه..

مريم….

عمران كمان شويه وهيجي اتكملووو وااوصلوو لحل لو حابه تستمري بالجوازه دي او تتطلقي دي حاجه ترجعلك انا ليا اعملك اللي انتي عايزاه…وكمان لو هتطلقي انا هاخدك ونسافر لندن مش  هسيبك هنااا لوحدك..

مريم بتفكير…

**********

عامر بقلق عندما رأى دموعها  جيجي في ايه مالك…

جيجي : خايفه. 

عامر : خايفه..خايفه من ايه. 

جيجي  ببكاء :خايفه انك تسيبني ياعامر .. كل اللي بحبهم مشيوو وسابوني..هو انا وحشه..وحشه اوووي .

جي جي قالها بقلق وهو يقترب منها بود ..يلاحظ انهيارها وارتعاشت جسدها ....

ابتعدت عنه بعنف ودموع...

جي جي بانهيار : متقربش متخلينيش اتعلق بيك وتمشي انت كمان.. ابعد ارجوك كفايه عليا كده..

متعلقنيش بيك

متكونش طيب معايا ارجع زي الاول ...

مش عايزه احب اي حد ويمشي كمان كفايه عليا كده انا بموت حسووو بيا.....💔

جذبها الى احضانه يحاول تهدئتها. ششششش مش هسيبك ياحبيبتي لو اخر يوم فعمري مش هسيبك متخفيش انا هفضل جمبك العمر كله..

رفعت وجهها تنظر اليه ببكاء : مش هتسيبني..

عامر بابتسامه حانيه: عمري ماهسيبك…انتي روحي ياجيجي وحبيبتي…

********

فور دخوله الجناح الخاص به اسرعت اليه بقلق..

جنى : كنت فين اتاخرت اووووي بقالك يومين معدتش عليا..

جلس حسن بتعب على الاريكه : كنت مشغول انتي عامله ايه..

جنى بقلق : شكلك تعبان ايه الشغل اللي متعبك كده .

حسن بتحذير : ايه رجعنا للأسئله تاني..

جنى بحرج : انا . انا بس كنت قلقانه عليك بقالك يومين مروحتش وبحاول اتصل بيك مش بترد..

حسن : كنت مشغول..

جنى :طب اي..

حسن بانفعال : مخلاص كفايه تحقيق صدعتيني..

جنى بدموع : انا … انا اسفه …كنت.. بس.. يعني..

 لتسرع الى سريرها مرددة تصبح على خير..لترتمي على سريرها وتغطي وجهها وهي تبكي ليتنهد الأخر ويستلقي مكانه مررددا يحدث نفسه ده اللي ناقص عيله وبتدلع كمان لأ شكلي اتورطت بالجوازه دي وانا ماليش مزاج للدلع البايخ ده..ليغمض عينيه محاولا النوم

*********** 

بعد مرور فتره…وبعد ضغط الجميع على منصور وافق على خطوبه جيجي وعامر اللذان كانا يعيشانا اجمل قصه حب..لكن فجأه ظهرت يم محمود النجار وهي من اجمل الفتيات شغلت الجميع بطلتها الساحره..

لتلكزه جيجي بغيض : بتبص على ايه..

عامر: احم ..ابص على ايه وانا جمبي الملاك ده قال كلماته ليجذبها اليه بتملك لكن عيناه لم تفارقا يم يتسائل من هذه الفتاه و سبحان الخالق…

حسن : اهلا محمود بيه نورت الحفل

محمود : ده نورك ياحسن باشا اعرفك بنتي يم..

حسن بابتسامه واعجاب ظاهر: اتشرفت بيكي ياانسه مدت يدها لتصافحه وعينا جنى متركزتنا عليهما بغيره من هذه الفتاه التي شغلت الجميع…

اما مهران فكان منشغل مع شوق وحالتها النفسيه الصعبه بسبب الحمل…ليحمد الله عندما ناداه والده ليسرع اليه..

منصور: ده محمود  بيه النجار يامهران..

مهران : اهلا وسهلا اتشرفت بيك..

منصور: والقمر اللي معاه بنته الوحيده يم..

هز مهران رأسه بابتسامه بسيطه دون النظر اليه مما اغاظ الاخرى..

مهران لمحمود : احنا تقريبا كان في بينا شغل من فتره وانا بصراحه كنت و..

قاطعته يم بجرائه: احنا بنحترم موعيدنا والناس اللي بنشتغل معاها لكن واضح حضرتك في حياتك مفيش احترام للشغل. 

محمود بتحذير : يم….

نظرت الى ابيها بعدم مبالاه..

ليبتسم مهران مرددا : بتفهم انا كنت هكمل كلامي حضرتك في يوم الموعد اللي فات حصلت معايا ظروف واظن بابا اعتذر…

يم : بس..

محمود بحرج: متشيلش هم بس يم بتحب الشغل جامد عشان كده ..

مهران بابتسامه وانا بحترم الناس اللي بتحب شغلها كده ليصدم بشوق تصرخ.باسمه .

مهران بحرج احم بعد اذنكم وووووو

***********

عامر باعجاب : دي طلقه ياحسن … سبحان اللي خلقها 

حسن بخبث: انت عارف دي تبقى مين

عامر بهمس : مين .. البنت جميله اوووي .

حسن بابتسامه يم محمود النجار اخت طليقتك دينا محمود النجار..

عامر بصدمه : ايه…

************

كانت جيجي سعيدة جدا بهذه الخطوبه وانها ستكون مع عامر واخير لكن وصلتها عدت رسائل ليسقط هاتفها من يدها ودموعها تهبط ووووو


تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-