CMP: AIE: روايه عائلة همام الفصل الثلاثون30بقلم نجلاء فتحي
أخر الاخبار

روايه عائلة همام الفصل الثلاثون30بقلم نجلاء فتحي

روايه عائلة همام الفصل الثلاثون30بقلم نجلاء فتحي

أسد أنحنى تلقائى وحمل الطفل الذى أبتسم لة وقال أسمك أية 


رد الطفل ذو ال٣ سنوات  ونصف  وقال ،، وحيد 


أسد/ أسم أبوك أية


الطفل/ معرفش أما فراولة بتجول مسافر 


أنزلة أسد برفق  على الأرض وهو مشتت الذهن خبر ظهور عطر والطفل لم يكن فى الحسبان لو فراولة أتت لة وهى حامل كان دفنها مع أخواتها كما يفعل الأن، ،،،أمسك الصغير جلباب أسد وقال  أنت مين 


نظر أسد لفراولة التى عقدت ساعديها على صدرها منتظرة ردة ركز على عيونها زادت قوة  بنظرتها فقال أنا أسد سويلم همام من كبارات أسيوط وليا كرسى فى مجلس الشعب ومعايا حصانة و٠٠


فراولة  بسخرية ،،دة عيل صغير مش يفهم كلامك دة محتاج منك كلمة واحدة بس أنك أبوة 


الطفل سمع كدة فرح وصقف ،،بوى بوى رجعت من السفر  شيلنى وحضن رجلة أما عندى بوى ذى العيال


أسد /لولا شبهى فى الصور إللى ست الدار الحاجة روحية أمى  مصورها ليا كنت دفنتك أنتى وهو 

وقعت الصدمة على الجميع 


الجد/ علشان إكدة أتصلت عليك تجى أحمد ربنا نسوان البيت فى عزا والبنات مشغلين فى المطبخ محدش شافها 


أسد بتردد/ متأكد أبنى


نفخ الجد بعصبية / أول لما شوفتة كأن أنت وأنت صغير فى سنة 


فراولة بحزن/ أبنك مريض مفيش مستشفى راضية تقبلة 


نظر أسد للطفل وجدة بان علية  التعب 

أبتسمت فراولة بمرار وقالت من  فرحتة بيك تعب دة حالة الفرح ،الغم  المجهود يتعب أبنك محروم من اللعب 


أسد/ والأكل واللبس


فراولة بعزة نفس / الحمد لله مش محتاجه حاجه  من حد أنا بشتغل وبصرف علية ولولا مرضة مكنتش شوفت وشك الشين دة


الجد بشدة / بطلى طولت لسانك أحترمى نفسك


فراولة بهجوم/ أنا محترمة غضب عن الكل وأنت خابر  زين من أنا المفروض التربية دى لحفيدك إللى لوث شرفى وسرجة  دم أبويا وأمى فى رجبتك ليوم الدين 


تعصب أسد وصفعها على وشها 


نظرت فراولة لأبنها فقد وقع طريح الأرض فاقد وعية 


طلمت فراولة  ،،،،والدى  جتلت ولدك منك لله  والدى 


حمل أسد الصغير  بدون كلام وجرى بية  لعربيته لحقتة فراولة على أخر لحظة وركبت فى المقعد الخلفى    وسار إلى أقرب مستشفى  وطول الطريق الطفل فى حضنة وسائق بيد واحدة  


ودخل المستشفى  الدنيا أنقلبت  والطفل أترفض ملوش شهادة ميلاد ولا ورق ولولا  هو والجميع عارفة ومعاة حصانة   تم قبول الطفل على مسؤلية الشخصية  


وبعد وقت خرج الطبيب الذى قال بعملية شديدة / الطفل حالتة حرجة جدا لازم يعمل العملية دى وأحنا وحظنا كدة كدة ميت 


أسد أمسك الدكتور من لياقة البالطو الأبيض وقال بغضب   الواد لازم يعيش أعمل كل حاجة تنقذة  لازم يعيش 


الطبيب بخوف/ أسد بية الأعمار بيد الله  للدرجة دى قلبك أبيض لحالة أنسانية جبتها هنا  


أسد  بتوهان غمض عيونة وقال /  الطفل أبنى 


الطبيب/ أتسع عينة من الصدمة لكنة سكت  ولم ينطق وقال  فين شهادة الميلاد لازم يتجسل على الكمبيوتر علشان الأقامة هنا والعملية 


أسد/ ساعة زمن وتكون عنديك  الطفل لازم يعيش دة أبن أسد سويلم همام 

،،    ثم قال لفراولة المنهارة على وأبنها ومصدومة من أعتراف أسد بنسب الطفل     ،،،،،ورايا 


فراولة/ مش سايبة أبنى 


أسد بحزم / أكتب كتابى عليكى  


فراولة  بسخرية /  أسد أبن الاكابر عندة أنسانية


أسد بضيق/ دة جواز مؤقت علشان الولد يا بت الأُجرى


سارت معة بدون كلام حتى لا يرجع فى كلمتة لو واقفت قصادة  وهنا ركبت فى المقعد الخلفى للسيارة  أعترض أسد وقال تعالى جنبى رفضت أتعصب أسد وقال خدام أهلك ولا السواق بتاعك ،،تجاهلت وجودة حتى لا يرجع عن قرارة 

بقلم نجلاء فتحى عاشقةالكلمات 

_______

[فى غرفة نوم ريان وفريال ]


واقفة فريال على كرسى عالى لتنظيف الستارة  وريان عيونة عليها فقد حبها ونسى حبة لكريمة وأعترف لنفسة أنها وهم  و حب أخوى فقط  ومازال لم يقرب لفريال  خلال تلك السنوات الماضية 

،،،،،،، أحضر كرسى وصعد علية بخبث وقال بجوار أذنها  أساعدك   ،،،،أتفزعت  وكانت تسقط للأرض لحقها هو داخل حضنة ثم نزلوا للأرض  وقال  بحنانة الذى ورثة من أمة وأبوة   ،،أنخلعتى لية إكدة منى 


فريال أتكسفت منة وحاولت تبعد لكنة محاصرها كويس بين زراعة   


ريان/ بذمتك مش غيرانة من فريدة وفادية  أخواتك وكريمة بت خالك  بجوا أمهات وأنتى 

لع


فريال بكسوف/  كِيف يحصل وأنت مجربتش منى


ريان بحب/ أبعد طرحتها من على شعرها  وضمها لصدرة أكثر شهقت فريال فهذا أول مرة تقرب منة كدة ،،أبتسم وقال أقسم بالله حب كريمة مرت أخوى مش حجيجى حبك كوانى يا فريال تعالى نتمم جوازنا ثم قال بمرح  أحسن أكبر فى السن وتندمى 


فريال نظرت لة فحب أسد مازال مكلبش فى قلبها  قالت    طلجنى يا ريان  وأتجوز واحدة تانية أنا منفعش معاك بطيبة جلبك دى 


نظر لها ثم ترك الغرفة فكل مرة تصدة وهو يلتمس لها العذر والأن ما نطقت بية كارثة طلبت الطلاق وهذا عاااااااااار فى عائلة همام معنى كدة شيفاه غير راجل  وملوش كلمة وهذا جرح كرامتة وبشدة  ،،،،،لطمت فريال  وقررت تبوح لأمها حتى ترتاح 

تفتكروا بثينة لما تعرف أن بنتها مازالت عزراء هتسكت أم تكون ذى روحية وتعاتب بنتها وتفوقها مثل روحية ما عملت مع كريمة ونتجتها كريمة حبت جاسر وعايشة معاة سعيدة  وحياة طبيعية!!!!!!

بقلم نجلاء فتحى عاشقةالكلمات 

_______

[ فى الأرض الزراعية ]


يطبطب جاسر على كتف راجل غلبان يعمل عندهم فى الأرض وقال ولا يهمك غيب براحتك واليومية بتاعتك شغالة


الراجل/ أسد بية هزجنى


جاسر بأبتسامة/ ولا يهمك ربنا يشفيلك أبنك ،،ثم أخرج من جيبة مال وأعطاه لة وقال لو عايز حاجة تعالى ليا 


الراجل / إللهى يعمر بيتك ويرزجك  وتفرح بولدك يارب 


جاسر/ اللهم أمين 


الراجل/ أسد بية غيرك خالص أنت وريان بية تسلم البطن إللى شالت واليد إللى ربت


جاسر/ يا راجل يا طيب متنساش برضو دة أخو مرتى وأبن عمى 


الراجل/ الحج يتجال أنت وريان بية والدكتور كرم أخوة زينه الشباب آلا صحيح الدكتور ساب أسيوط وهج للمحروسة( يقصد القاهرة )


جاسر بكذب / لع سافر تبع شغلة 


الراجل/ ربنا يحمية ويوسع علية 


جاسر/ اللهم أمين  ،،،،   ثم نظر  فى آثر الراجل  وتنفس وقال ربنا يهديك من الطريج العفش إللى  ماشى فية يا أسد االله يسامحك يا جدى أنت السبب ثم أتنهد وأبتسم فكريمة وحشتة وتذكر أحداث ليلة أمس 🤭 

_______


       [مر أسبوع أخر ]


[فى المستشفى ]


يقف أسد بجوار فراولة التى أصبحت زوجتة ولا يعلم أحد غير الجد  الذى كان شاهد على  زواجهم بسبب الولد لو كانت بنت كان رفض جوازهم  خصوصا أسد لا ينجب غير بنت  وزوجتة شالت الرحم  

___

أسد / متجلجيش  هيبجى كويس


فراولة بدموع/  يارب أنا معملتش حاجة عفشة فى حد شكلة ذنب وأبنك بيدفعة  بطل جرف بجا شوية أبنك بيدفع التمن دعوة وأبتليت بيها 


أسد/ لمى لسانك شوية أنا بجيت جوزك 


فراولة مطت شيفاها بغيظ/   جوازة الندامة والشين هتفضل فى نظرى عرة الرجالة يا أبن الأكابر 


أسد/ نظر لعيونها الباكية ووجها وحمرة وجهها زادت رغم بشرتها  القمحى فقال  ،،الواد يبجى  بسلامة  وتشوفي غضبى صوح


عملت فراولة حركة بأيدها بمعنى مش مهتمية بكلامة ولا فى دماغها أصلا 


الدكتور/  تقدر تشوف الواد

جرى أسد قبل فراولة وحضنة وقال حاسس بأية دلوجتى


الولد بتعب/ صدرى وجعنى يا بوى  


غمض أسد عيونة   وقال بكرة  تخف يا حبيب أبوك ،،ها جولى بجا نفسك فى أية ويكون تحت رجليك


الولد/ أما فراولة مش حرمانى من حاجة ،،،بوى نفسى ألعب من غير متعب تجدر تخليني زين


أسد بتوتر نعم شعر بتوتر أمام طفل ٣ سنين ونصف ولسانة أتلجم  / هتبجى زين ربنا مش بياخد حد بذنب حد


فراولة بسخرية/ جال عارف ربنا جال 


نظر لها بغضب   وقال بحنان لأبنة  هتبجى بخير ،،تعلق الولد برقبتة وباسة وقال متسفرش تانى  العيال فى الشارع بيغظونى علشان معنديش أب   أنت حلو جوى وقوى عايز أبجى زيك


أسد بتسرع/ لع عايزك تبجا ذى عمك كرم وذى جاسر جوز عمتك وريان أخوة بطيبة جلبة مش عايزك  زى أنا 


الطفل/ أنت حلو عايز زيك


أسد/ لع أنا عايزك أحسن منى أنا هسيبك لكرم أخوى يعلمك ويربيك مستحيل تتربى فى البيت وجدك يربيك 


أتسعت عين فراولة  مما سمعت شعرت أن ما يفعلة أسد مغصوب علية هل لديه رحمة من جواة أم يصتنع ذالك 


 دخل الدكتور الغرفة وقال جاهز للعملية خلاص بعد نصف ساعة 

جريت فراولة وحضنت أبنها وكان الولد بينهم   هى وأسد

هل  تنجح العملية أم تفشل !!!!!

 بقلم نجلاء فتحى عاشقةالكلمات 


_____

【فى القاهرة 】


يجلس كرم فى فيلا عمة عاصم  لأول مرة   وبجوارة زوجتة وبنتة على رجليها  


أستقبلة عاصم  بتوتر  وخوف وأخفاة بأستقبال الفاتحين 


كرم/ لامؤاخذه يا عمى جيت من غير ميعاد


عاصم / بيتك يا أبنى 


كرم بخبث/ غريبة يا عمى من يوم موت بتك عطر ودفنتها فى أسيوط  مش زرتها فى جبرها أنت كنت بتعشقها


عاصم / مش فاضى 


فادية بفرحة /  نجلنا أهنة يا خالى مش نازلين الصعيد تانى 


عاصم/ شكلك بجيتى واعية 


كرم بهجوم/ مرتى طول عمرها زينة وقلبها  أبيض لعلمك فادية زوجة طبيعية فى كل حاجة وبحبها 


عاصم/ تعرف لو أنت طلبت عطر للجواز مكنتش رفضت 


كرم نظر لزوجتة التى شوية وكانت تبكى باس رأسها وقال كنت أرفض فادية وبس 


فرحت فادية وأبتسمت، ،


عاصم بخبث/ غريبة  فادية بتجول عيشت هنا خير 


كرم/ نفس السبب إللى سبت الصعيد علشانة 


عاصم/ سبتة علشان أتعلم والكل أعترض على جوازى من أم عطر  لكن أنت أتعلمت وأتجوزت  ،،،قول بجا أنت سبت تحكمات جدك علشان عارف بنتك دى مش هتتعلم وأنت عايز تعلمها 


كرم/  صوح كلامك مضبوط كل البيت بيعامل فادية وأنتى خابر بيعملوها أزاى علشان إكدة خرجت بيها برا البيت ،،،للعلم يا عمى أنا بدرس الماجستير فى كلية الطب أهنة 


عاصم/ بتشتغل فى مستشفى أية 


كرم/ مستشفى ****


عاصم/ دى حكومي لو عايز تشتغل عندى مفيش مشكلة


كرم/ لع شكرا عايز أشتغل  وأكبر بمجهودى 


عاصم / يا خسارة تمنيتك لعطر  وخسرتك،،، أحمم   ،،،،تتغدوا معايا 


كرم بخبث نظر لساعتة  ،،و وافق  فعطر فى الجامعة وخلصت والمفروض توصل فى أى وقت  


عاصم بلع ريقة بتوتر ونظر لساعة إيدة  ماذا يفعل وبنتة على وصول  ووليد معها معزومين على الغداء عندة !!!!! 

بقلم نجلاء فتحى عاشقةالكلمات 

_____

[فى المستشفى ]


لحظات مرت على أسد أمام غرفة العمليات  والقلق ينهش قلبة أبنة بين الحياء والموت  نظر لفراولة المنهارة  التى تندمت على عدم تعليمها   تريد قراءة القرآن لأبنها لم تستطيع  ماذا تفعل لم تجد غير الدعاء  من قلبها


   خرج أسد من المستشفى   مما جعل فراولة بثقت علية وقالت عمرك م هتتغير يا أبن الأكابر   


بعد نصف ساعة  "" وصل أسد أمام مسجد وتردد لدخولة  فى الفترة الماضية لا يركع ولا يؤدى فرضة  مكسوف من بيت الله على ما فعلة وخصوصا عمل الفاحشة  فهو قا تل    وسارق وجبار 

ماذا يفعل قرر الدخول ونسى الوضوء نعم نساة حاول يتذكرة وبالفعل فعل ونجح وواقف بين يد الله  يصلى ويطلب أن يشفى وينجى أبنة الذى تمناة   فيصور لة الشيطان  ويذكرة مما فعلة ويزينة له  وهو يجاهد نفسة ويندمج فى الصلاة  فيشتتة الشيطان بجمال فراولة و🤭🤭🤭 فهى زوجتة   فيجاهد نفسة  ثم يصور لة شيطانة تلك الفتيات التى أعتدى عليهن وصراخهم وتلك اللذة التى يشعر بيها وقتها ،،،،فيجاهد نفسة   ويصلى  لم يركع لم يكمل حتى الفاتحة   فصرخ نعم صرخ صرخة أجتمع علية الناس  


أتى لة شيخ الجامع وأبعد الناس  وجدة أسد بية من أعيان وكبارات البلد جالس على ركبتة ومغمض عيونة وصدرة يعلو ويهبط  ،،،،ربت على كتفة  وأبعد الناس ثم ساندة وأخذة فى زاوية حتى لا يسمع بيهم أحد  وقال  بعد صلاة العصر لينا كلام  جادر تصلى معانا جماعة


هز رأسة لة بالرفض  

أبتسم الشيخ وقال ولا يهمك أنت فى بيت الله  مرحب بيك صلى بجلبك   ثم تركة ،،،حاول أسد يصلى وفشل فقد كسب شيطانة فى أفساد صلاتة  وخرج من المسجد   


 ورجع المستشفى بلهفة  هل خلصت العملية بسلام أم فقد أبنة من خلالها  وجد فراولة   منهارة أكثر  فجلس على أقرب كرسى فتأكد ما يخشاة حدث 



تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-