CMP: AIE: رواية ايتي العاشقة الفصل الثاني عشر12بقلم ميرا ابو الخير
أخر الاخبار

رواية ايتي العاشقة الفصل الثاني عشر12بقلم ميرا ابو الخير

رواية ايتي العاشقة الفصل الثاني عشر12بقلم ميرا ابو الخير
   

محمد من وراه:  لازم تصدق مراتك التانية خانتك بردو مع اخوك يا نزار. 
نزار بغضب وماسك اخوه:  اية عمرها ما تخوني زي يارا. 
طارق بخوف: صدقني اية عملت كدا ويلي ف بطنها ابني اه ابني. 
نزار بغضب زقه وراح ادله بوكس ف شلوت ونازل عليه محمد مسكه بالعافية:  هيمو"ت ف ايدك. 
نزار و وشه احمر و عينه احمرت من كتر الغضب:  يموووو"ت دا شيطااااا"نننن دا مستحيل يكون بني ادم. 
محمد بضعف: عشان خاطري ف الاول والاخر اخوك. 
نزار بص لابوه:  عندك حق اخويا بي انا بالنسبة لي مليش اخوات ويلي انت بتدفع عنه دا رماك ف مستشفى المجانين لولا اني خرجتك كان زمانك الله واعلم حصل اي. 
محمد بدموع:  خلاص بقا كفاية اي الذنب يلي عملته عشان عيالي يا"كلوا ف بعض كدا. 
بقلم ميرا ابوالخير. 
نزار باس ايد ابوه:  اسف بس طارق خلاص. 
طارق بضعف:  مش هسيبك يا نزار. 
البوليس بيدخل... 
الظابط:  هاتوه. 
طارق بغل: مش هسيبك يا نزار مش هسيبكم كلكم. 
الظابط ببرود: صوتك خدوه. 
اخدوا طارق تحت نظرات التوعد ليهم... 
نزار بص لاية يلي كانت دموعها نازلة بصمت راح وخدها ف حضنه:  وحشتيني اوي اوي يا روحي. 
اية بدموع: كنت حاسة انك عايش مستحيل نزار يسيب ايته صح. 
نزار باس دماغها بحب:  صح يا قلب نزار و كمان ابننا معقول كنت اسيبكم. 
حضنها بحب و محمد بص لهم بحزن... 
محمد نزل شقته. 
اية باستغراب:  هو لي ابوك قال كدا عني. 
نزار بجمود:  سبيه دلوقتي انا هعرف لي عمل كدا تعالي ندخل نرتاح. 
خدها وقعدها ع السرير:  بصي ياستي انا لما عرفت الحقيقه ونزلت خدت عربيتي و  وانا ماشي لاقيت واحد مرمي ع الارض نزلت اشوفه حد ضر"بني ع دماغي مفوقتش غير علي ايد ياسين وهو بيشدني من العربية قبل ما تقع من ع الجبل. 
اية بصدمة: كان هيوقعك من ع الجبل. 
نزار دمعة نزلت منه:  اه و مش بس كدا عمل عملية تجميل لواحد ميت وغير له وشه خلاه زيي عشان يثبت اني مت قدم الكل. 
اية بدموع: ياسين انا طردته. 
نزار بابتسامة: قالي مكنتش حابب اظهر دلوقتي بس لولا اني خوفت عليكي اكتر ظهرت و كتر الف خيره ع وقفته جنبك ف المستشفى. 
اية باستغراب: هو انت يلي خدتني المستشفى ولا هو. 
نزار بحنان:  انا يا روحي. 
اية ابتسمت بحب: حسبي الله ونعم الوكيل هو دلوقتي هيتحاسب. 
نزار نام ع رجليها:  بس مش عاوز نفتح الموضوع دا تاني خلاص انا تعبان عاوز ارتاح ف حضنك. 
اية بحب:  وانا كمان. 
خدها ف حضنه و ناموا ف صمت... 
بقلم ميرا ابوالخير. 
عند محمد. 
محمد كان قاعد ع الكرسي وبيفتكر عياله وهم صغيرين ودموعه نازلة:  اكتر حاجه تكسر الاب انه عياله يعملوا كدا ف بعض طب اعمل اي انا دلوقتي لي يا طارق بسببك كنت هدبس اية ف مصيبة انا غبي اني قولت كدا وهي ملهاش ذنب بس انا اب بردو.. 
اتنهد بحزن وقام غير هدومه ونزل راح المستشفى.. 
بعد مرور تلات ايام. 
طارق كان محبوس وكر"هه بيزيد اكتر ليهم كلهم... سهير خرجت و نزار قرر ينسي ويعيشوا ف هدؤء.... يارا بتخطط ازاي ترجع لنزار و انه كدبتها انها حامل ملهاش لازمة وجابت هكر مسح كل يلي نزل عنها و عرفت مين السبب وتوعدت ليها.... 
ف يوم ما.... 
اية كانت بتطبخ دخل حضنها من ضهرها ومسك ايديها يقطـ. ـع السلطة معها وقال بهمس:  وحشاني. 
اية بإبتسامة؛ مانا معاك طول الوقت. 
نزار لافها له:  وانتي معايا بتوحشيني ها عاملة لنا اي بقا والنونو اخباره اي. 
اية: الحمدلله كويس وعاملة مكرونة وبانيه. 
نزار بهدؤء:  ماشي انا نازل عند ماما. 
اية بحنان: ماشي. 
نزل نزار لاقي ابوه قاعد و معه ست ما وجنبها بنت و سهير بتبص لهم بغيظ. 
نزار بابتسامة:  اهلا وسهلا الظاهر عندنا ضيوف. 
الست راحت عليه جري حضنته وهو مستغرب بعدها عنه: انت ابني نزار صح انا امك قمر وحشتني ياضنايا من زمان بدور عليك. 
نزار ببرود:  اممم تمم وبعدين. 
تمارا راحت عندهم:  انت ابن خالتي قمر انا تمارا بنت خالتك و اسكت يا نزار امك كانت هتمو*ت عليك والله و م صدقت تلاقيك. 
محمد بهدؤء:  اتفضلوا اقعدوا نتكلم. 
نزار بخنقة:  انا مش عاوز اتكلم ع حد هي مش باعتني وخدت التمن خلاص انا مليش ام غير سهير. 
سهير ابتسمت بحزن. 
بقلم ميرا ابوالخير. 
قمر بدموع:  لي كدا يا بني. 
نزار بزعيق: يوووه اي يلي ليه انا مش عاوزك ياستي خلاص بقا. 
خرج ورزع الباب. 
قمر بغيظ: انت السبب انت يلي خدته مني. 
محمد بهدؤء: انتي يلي مصدقتي رمتيه. 
سهير بتتكلم: خلاص اتفضلوا ف اوضة الضيوف وانا هتكلم معه. 
محمد بصدمة: بس يا سهير. 
سهير بجمود:  خلاص لو سمحتوا. 
قمر راحت معها اوضة الضيوف و سابتهم وخرجت. 
تمارا بسعادة: ابنك حلو اوي ياخالتي. 
قمر بحزن:  يارب يسامحني انا غلطت لما سابته. 
تمارا بفرحة: هيسامحك متقلقيش. 
عند محمد. 
سهير:  انت يلي عرفتهم مكانا يبقل متزعلش لما يقعدوا معانا انتي ناسي انها لسه مراتك. 
محمد بتوتر:  انا طلقتها. 
سهير بسخرية: كدب. 
محمد بهدؤء:  يا سهير اسمعيني انا... 
سهير مقاطعه: خلاص لو سمحت كفايه. 
سابته وخرجت. 
بليل. 
اية كانت خارجة من الحمام لاقت نزار واقف ف الصالة و شهقت بذهول لما لاقت يارا قاعدة جنبه: اي يلي جابها هنا. 
يارا ببرود:  اي يا يويو مش ترحبي بخطيبة جوزك حلو انا ونزار اتخطبنا. 
اية بصدمة: نعمممممم. 
نزار ببرود:  اه مش هسيبها تتشرد وخلاص هي اتعدلت ف هترجع تعيش معانا وهتجوزها. 
اية..... 
عند طارق. 
المحامي:  انا عملت يلي عليا مفيش بايدي حاجه تانيه. 
طارق بشر:  لا ف انا عاوزهم كلهم يمو"توا ازرع القنـ. ـبلة  ف العمارة كلها. 
المحامي بخبث: طب بدل اللفة دي كلها انا هجيب لك نزار بمخد"رات لحد عندك متلبس. 
طارق بشر:  ماشي و عاوزك تقتـ. ـل محمد وسهير و يارا و اية تحطوها ف المخزن وانا ههرب وهتصرف معها. 
المحامي بخبث: تمم. 

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-